الموضوع: قيد القمر
عرض مشاركة واحدة
قديم 05-04-2016, 03:28 PM   رقم المشاركة : 15
:: عضو مميز ::

 
الصورة الرمزية أميرة الشوق






أميرة الشوق غير متواجد حالياً

أميرة الشوق has a reputation beyond reputeأميرة الشوق has a reputation beyond reputeأميرة الشوق has a reputation beyond reputeأميرة الشوق has a reputation beyond reputeأميرة الشوق has a reputation beyond reputeأميرة الشوق has a reputation beyond reputeأميرة الشوق has a reputation beyond reputeأميرة الشوق has a reputation beyond reputeأميرة الشوق has a reputation beyond reputeأميرة الشوق has a reputation beyond reputeأميرة الشوق has a reputation beyond repute


قيد القمر


ربت الجد على كتف حفيده وهو يقول له:
قيد القمر
41

نهى طلبة

عصير الكتب للنشر الإليكتروني

بارك الله فيك يا ولدي, لقد صحت تربيتي لك.
نهض رؤوف من على الأريكة وتوجه إلى جده وانحنى على يده ليقبلها قائلاً:
أنت الخير والبركة يا جدي, وكل ما تريده أمر واجب عليّ تنفيذه.
ازدرد الجد لعابه بقوة وقال:
سيكون زواج متكامل الأركان يا ولدي, فعائلة الجي ا زوي بحاجة إلى وريث من بعدك.. أنت
تفهمني جيداً وتفهم واجبك, لن أسمح أن يختفي اسم الجي ا زوي من بعدي كأنه لم يكن.. أريد
أحفاد يا رؤوف... أريد أن أرى هؤلاء الأحفاد قبل وفاتي.
أشاح رؤوف ب وجهه بعيداً عن جده, فبرغم كل شيء كان كلام جده محرجاً له, فهو لم يصل
بتفكيره لما يعنيه الزواج حتى ذكر له جده الأحفاد... وقال بهمس:
أطال الله عمرك يا جدي..
وسكت قليلاً ثم أردف:
معذرة يا جدي سأصعد إلى غرفتي لأستريح قليلاً, هل تأمر بشيء آخر؟.. هل أساعدك
للذهاب إلى غرفتك؟..
ربت الجد على كتفه مرة أخرى وقال:
كلا يا بني.. اذهب أنت لتستريح الآن, وبالمناسية سيكون الزواج في نهاية الشهر.
توقف رؤوف عن الحركة وهو يقول:
وهل وافقت خال.. أقصد هل وافقت بالفعل؟..
قيد القمر
42

نهى طلبة

عصير الكتب للنشر الإليكتروني

رمقه الجد بنظرة متفحصة, وهو يفكر أنه حتى عاجز عن تسميتها فكيف بحق الله سيتمكن
من..
أعاد رؤوف سؤاله:
هل وافقت؟..
أجاب الجد بهدوئه المعتاد:
لا تقلق, وأعد كل شيء لاتمام الزواج
*****************


الفصل الرابع
،
،
أعلنت نعمات بتردد عن موافقتها.. وكان ذلك بعد أن كادت تصاب بالجنون من التفكير,


فإنذار قمر كان واضحاً..
"إذا أ ا ردت أطفال, أو حتى حياة عائلية هادئة فستكون عبر العائلة.. عبر رؤوف فقط".


ومن هي حتى تعاند وتعارض أمر أصدره عبد الرؤوف الجي ا زوي!!.. ولكنها رغم ذلك لم
ترضخ بسهولة, بل حاولت محاولة أخيرة للهرب من فخ تلك الزيجة, ف ا رسلت خالتها في
القاهرة تسألها العون, ولكن بالطبع وقفت سطوة عائلة الجي ا زوي كحائل قوي دون تلك
المعونة.


وبالرغم من علمها بالموقف المالي الذي نشأ عنه وفاة عبد الرحمن, إلا أن ذلك لن يفيدها
في شيء.. فكما يقولون أحبال المحاكم طويلة وهي ستكون خاسرة مثل عائلة الجي ا زوي








رد مع اقتباس