منتديات بال مون  

العودة   منتديات بال مون > منتدى الفن والأدب > منتدى روايات عبير وأحلام > منتدى روايات عبير

منتدى روايات عبير روايات عبير القديمة - روايات عبير الجديدة - روايات عبير دار النحاس - روايات عبير دار الكتاب العربي - روايات عبير مكتبة مدبولي - روايات عبير المركز الدولي - روايات عبير المكتوبة - روايات عبير دار ميوزك - روايات قلوب عبير

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-05-2010, 02:55 AM   رقم المشاركة : 13
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية جنيــن






جنيــن غير متواجد حالياً

جنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond repute


رد: رواية السعادة في قفص: آن هامبسون -عبير القديمة


ازداد تقطيب ألين كانت ما زالت تشعر أ أستيل تستهين أكثر من اللازم بهذا الموضوع . كما أنها كانت تشعر أن إنكار أستيل أن لديها أي أقارب ليس في صالحها . لأنه على سبيل المثال فإن ثيوس هذا كان سيفكر جيدا قبل أن ينفذ تهديداته لو علم أن لها شقيقة وخالة .
(( إنه يعرف اسمك وشكلك وأتوقع أن سولاس أخبره أنك تعملين كموديل . أليس كذلك ؟))
هزت أستيل رأسها بالإيجاب ثم أضافت أن سولاس لديه الكثير من صورها .
ابتلعت ألين لعابها لقد سمعت كثيرا من القصص في زياراتها لشقة شقيقتها ولكن ما سمعته هذه الليلة فاق كل شيء .
(( إذن فإن سولاس سيكون قد عرض بعض هذه الصور على عمه ؟))
(( بعض الصور ، ؟؟ لا بد أنه سيريه كل الصور .إنك لا تعرفين الرجال ! ))
ألقت رأسها للخلف وضحكت بصوت عال بينما ازداد ارتباك ألين وخجلها :
(( إنك مضحكة يا ألين متى ستعتادين هذه الأمور ؟))
(( ألا يهمك أن يرى هذه الرجل الآخر صورك ؟))
(( لماذا أهتم ؟ في كل حال فأنا لا أستطيع أن أفعل شيئا حتى لو كانت الكرة لا تعجبني ))
فتنهدت ألين بقلق وأخبرت شقيقتها أنها يجب ألا تستخف بالتهديدات في رسالة سولاس إلى هذه الدرجة .
ثم سألت :
(( أين ثيوس اللآن ؟))
(( لقد عاد سولاس كما أخبرتك . وقد قابلت أحد أصدقاء سولاس منذ بضعة أيام . وقد وصلته رسالة من سولاس لتوه . إن سولاس في كورفو حيث له ممتلكات كثيرة . أما ثيوس فهو من جزيرة كريت على ما اعتقد لأن بيته هناك .))
ثم أضافت استيل وهي تلوي شفتيها لتحرج شقيقتها :
(( تبدين قلقة . لا بد أنك تخافين أن يخطفني ثيوس هذا إلى تلك الجزيرة الهمجية وينتقم مني ؟))
كانت ألين تود ان تقول أن هذا العقاب ليس هو العقاب الرادع بالنسبة إلى أستيل ولكنها بالطبع لم تفعل .
(( هل صحيح أن هؤلاء الناس قتلة ؟))
(( نعم ، إنهم كذلك . إنهم يؤمنون أن العين بالعين ، وحياة شخص مقابل آخر . إنهم لا يلتزمون بالقانون وفي بعض المناطق النائية لا يكفون عن الدخول في عداءات . وحسب ما أخبرني سولاس ، وقد ذكرني به في رسالته فإنهم يقتصون بلا رحمة من كل من يتعرض لهم بالأذى )).
(( لو كنت مكانك يا استيل لكنت أخاف )).
(( لم أكن أعرف أنك ستهتمين إلا هذا الحد )).
ثم أضافت :
((في كل حال فأنا سأرحل قريبا . فإن كان يريدني فإن عليه أن ينتظر )).
برقت عيناها الزرقاوان الرماديتان بسعادة الانتظار ، وكان الواضح أن اليوناني قد اختفى تماما من مخيلتها .
(( أنا مدعوة إلى رحلة طويلة إلى يخت )).
(( يخت ؟ هذا مثير ، يخت من ؟))







رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 02:55 AM   رقم المشاركة : 14
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية جنيــن






جنيــن غير متواجد حالياً

جنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond repute


رد: رواية السعادة في قفص: آن هامبسون -عبير القديمة


(( إنك لا تعرفين صاحبه ، حتى انا لا أعرفه . إنه أمريكي غني يعرفه ستان . لقد دعا عددا كثيرا من الناس وسنغيب عدة أسابيع ))
(( ولكن ماذا عن عملك ؟ هل تستطين الحصول على كل هذه الإجازة ؟))
فكرت ألين في إجازتها التي لا تتعدى الخمسة عشر يوما والتي تقضيها في محاولة القيام بالأعمال المنزلية التأخرة والمتراكمة .
(( لقد تغيبت مرة سابعة هذا العام وما زلنا في شهر أبريل نيسان
(( إن عملي مرن وفي كل حال فإن رئيسي أحد المدعوين )).
نظرت إلى ثوب ألين القديم كانت قد اشترته من المحل الذي تعمل فيه بثمن رخيص لأن فيه عيبا .
(( إنك مجنونة . أنت جميلة مثلي لا تكوني كذلك ؟))
قالت ضاحكة :
(( ولكن ماذا تفعلين بجمالك ؟ هل ما زالت طفلة كيت المزعجة معك ؟))
(( إنك تعلمين جيدا أنها معي ، وهي ليست مزعجة )).
(( حسنا ..... حسنا ....... لا تنفعلي . ولكنك غبية للاحتفاظ بها . هل أنت مستعدة لأن تعيشي فقيرة طوال حياتك ؟))
(( لا أظن أني سأتغير كثيرا عما أن فيه الآن )).
ولكنها تنهدت في داخلها وهي تلقي نظرة حولها . لقد كانت استيل تملك كل ما يمكن أن يشتريه المال ... وكان ما زال أمامها فرصة للمزيد )).
قامت استيل وذهبت نحو المطبخ وهي تقول بفخر :
(( ماذا استطيع أن اقدم لك ؟ أي شيء تطلبينه موجود )).
(( إني أفضل القهوة )).
(( حسنا ...... وأنا أيضا سأشرب القهوة معك . تعالي إلى المطبخ لنتحدث بينما أعدها وسنأكل بعض الشطائر معها )).
ودخلت إلى المطبخ وتبعتها إلين . واندهشت عندما رات المطبخ وتذكرت مطبخها والحوض الذي عمره أربعين سنة وقالت :
(( لو كان هذا مطبخي ما كنت أخرج منه !))
(( إذن فأنت أكثر غباء . إن المطبخ هو آخر مكان أحب أن أبقى فيه . إن لدي شغالة الآن تحضر كل يوم وتنصرف في السادسة . ولكنها تبقى عندما يكون لدي حفلات )).
وأخرجت أستيل جهاز إعداد القهوة وأخذت إلين . تعد الشطائر بعد أن اخبرتها استيل عن أماكن الأشياء .
قالت استيل عندما لاحظت نظرة الين إلى كل شيء .
(( إنكي تستطيعين الحصول على كل ذلك )).
وبحركة تلقائية من أيام الصداقة والصبا وضعت أستيل يدها حول خصر شقيقتها النحيل وقادتها حيث وقفتا جنبا إلى جنب أمام مرآة الطويلة ذات الإطار الذهبي . كانت لهما نفس العينين الواسعتين الصافيتين بنفس اللون الجميل الذي يجمع بين الأزرق والرمادي الفاتح وذات الأهداب الطويلة الملتوية التي تزيدها جمالا وجاذبية . وكان لون جلدهما صافيا وخداهما بلون الخوخ وشفتاهما ممتلئتين وجميليتين ولهما نفس الجبهة العالية التي تنم عن الذكاء وكان شعرهما ذهبيا بلون العسل الأبيض . لامعا وطويلا .







رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 02:55 AM   رقم المشاركة : 15
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية جنيــن






جنيــن غير متواجد حالياً

جنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond repute


رد: رواية السعادة في قفص: آن هامبسون -عبير القديمة


قالت استيل ونظرتها تقابل نظرة شقيقتها في المرآة :
(( كم هو مدهش أن يتشابه اثنان إلى هذه الدرجة )).
ضحكت الفتاتان وهما تتذكران أيام الصبا عندما كانتا تستمتعان بالضحك على أصدقائهما . كانت ألين تقول أنا لست ألين أنا استيل . وكانت أستيل تقول أنا لست استيل أنا الين . وكانتا تغرقان في الضحك والمشاكسة . وكانت المدرسة تسأل .أيهما أنت ؟ هل أنت استيل فترد قائلة لا أنا الين .
تمتمت ألين وهي تكلم نفسها .
(( كانت أياما ممتعة إننا ما زلنا متشابهتين إني أتساءل إذا كنا سنبقى دائما هكذا !))
(( لا أظن ذلك ... ‘ن الهموم ومشاكل الفقر وتربية الطفلة ستجعلك تشيخين قبل الأوان إلا إذا استمعت لنصيحتي وبدأت تعيشين )).
لم ترد ألين بالطبع على ذلك وبعد سكوت قصير قالت استيل مقطبة : (( نحن لسنا متطابقتين تماما حقيقة . لم يكن من العدل أن تكون الوحمة في جسمي أنا )).
كانت استيل دائما تردد ذلك . ولكن الأمر لم يكن له أهمية بأي شكل قالت ألين :
(( إنها غير ظاهرة ، في أي حال ))
ارتفعت يد شقيقته بطريقة آلية إلى جنبها الأيسر وقالت وهي تفكر وتبتسم لآلين في المرآة :
كان سولاس مجنونا بها وكان يحب أن يقبلها طوال الوقت لأنها كما كان يقول فوق مكان القلب مباشرة سيراها عمه في الصورة .
ثم أضافت وهي تقطب جبينها : (( لو كنت أعلم أن أحدا سيرى هذه الصورة لكنت استدرت حتى لا أظهر الوحمة ولكن سولاس كان يريدها أن تظهر في الصورة )).
ثم ضحكت وقالت وهي تستدير عائدة إلى المطبخ :
(( ولكنك أنت التي احمر وجهك خجلا !)).
كانتا تأكلان الشطائر عندما ذكرت استيل موضوع الرحلة البحرية التي كان مفروضا أن تقوم بها ، لو لم تدع إلى تلك الرحلة على اليخت وكانت قد اشترت تذكرة السفر ، وعندما علمت برحلة اليخت كتبت للشركة السياحية تطلب إلغاء التذكرة وإعادة النقود .
وقالت بغضب مفاجئ : (( لقد رفضوا اعطائي أي مبلغ ، ستضيع كل النقود أنا استطيع أن اذهب إلى هذه الرحلة ولكن العودة قبل قيامي بيوم واحد في رحلة اليخت وأنا لا احب هذه العجلة . ))
(( متى كان المفروض أن تقومي بهذه الرحلة ؟))
(( بعد أسبوعين )).
(( أسبوعين ؟ إذن لا يمكن أن تتوقعي أن يعيدوا نقودك لأنه لا يمكن أن يشغلوا مكانك في هذه الفترة القصيرة )).
(( ما كان يضيرهم ان تبقى الكبينة شاغرة ))
وقامت أستيل من المائدة وذهبت وأحضرت مغلفا كبيرا من درج مكتبها وألقته على الأريكة بجانب ألين .
(( حاولي أن تبيعيها لأي شخص معك في العمل ، ويمكنك أن تأخذي ما تحصلين عليه )).
فحملقت ألين في الظرف بجانبها وخفق قلبها بشدة عندما رأت صورة لدعاية الملونة المثيرة التي سقطت من الظرف وهي تحمل اسم الباخرة التي ستقوم بالرحلة . كاسيليا .
(( كم من الوقت تستغرق الرحلة ؟))
سألت وهي تتلعثم محاولة أن تبعد الفكرة التي بدأت أن تتبلور في ذهنها . إنها لا تستطيع أن تترك جنكس مع الخالة سو .
(( أسبوعين فقط لقد كانت اجازة اضافية )).
شرحت استيل بمرح قائلة :
(( ليست إجازتي الحقيقية على أي حال . إن اسبوعين لا يكفياني كما تعلمين )).
وشعرت الين كأن غصة في حلقها ابتلعت ريفها وقالت :
(( أين تذهب هذه الباخرة ؟))
أمسكت بالبطاقات ويدها ترتعش ليس محتملا أن تستطيع الخالة سو أن تعتني بجنكس اسبوعين كاملين ، أم هل هذا ممكن ؟
(( اليونان ...))
ضحكت استيل عنما اجفلت الين وقالت :
(( لا علاقة لهذا بما حكيته لك . لقد ذهبت لليونان . في رحلة بحرية في العام الماضي ومن الجائز حدثتك عنها . ولأن الرحلة اعجبتني فقد فكرت أن اذهب مرة أخرى . لقد أعجبتني فكرة الذهاب بمفردي أيضا ، إن هناك فرصا كثيرة في الرحلة البحرية . وقد تعرفت بشخص برازيلي هل يمكنك أن تتخلصي من التذكرة لأي شخص من المحل )).







رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 02:56 AM   رقم المشاركة : 16
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية جنيــن






جنيــن غير متواجد حالياً

جنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond repute


رد: رواية السعادة في قفص: آن هامبسون -عبير القديمة


هزت ألين رأسها بالنفي ، وذكرت شقيقتها والتذكرة في يدها أن اسمها على التذكرة .
(( لا يمكن لأي شخص آخر أن يستعملها ))
فكرت الين في نفسها أنها الوحيدة التي تستطيع استعمال التذكرة . ويمكنها أن تسمي نفسها استيل فقط من أجل التيسير .
(( لم أفكر في هذا يا للخسارة إني أكره تبديد النقود )) .
بلعت ألين ريقها وقالت :
(( أستطيع أنا ان استعملها )).
((أنت ؟)).
وحملقت استيل فيها بدهشة :
(( بالطبع تستطيعين ولكني لم اقترح ذلك من قبل لأني أعرفك وأعرف أنك لن تفكري في ترك الخلة سو وجنكس ))
ثم سكتت قليلا وقالت :
(( ظننت انك قلت أن حالتها تسوء ؟))
(( نعم ))
شعرت الين بالكتئاب لقد كانت فكرة جميلة ولكن غير مقبولة .
(( لا ، لا استطيع الذهاب لأنه ليس لدي جواز سفر )) .
(( لا تجعلي هذ يضايقك تستطيعين أن تأخذي جوازي طالما تعيدينه إلي بمجرد رجوعك )).
رفضت الين بإصرار ولكن استيل اخذت تقنعها بإن مسألة غير هامة كمسألة الجواز يجب الا تمنعها إذا كانت تعتقد أن الخالة سو تستطيع ان تعتني بجنكس فيجب ان تفكر جديا في الذهاب الى الرحلة . وقالت انها ستعيرها بعض الملابس وأي شيء تحتاج اليه .
بعد ساعة وبينما استيل والين في غرفة النوم تعدان ملابس البحر وثياب الكوكتيل والأحذية وغيرها من الأشياء التي ذكرت استيل ان الين ستحتاج اليها . قالت استيل :
(( ان الاسم في قائمة الركاب هو استيل . لذلك عليكي أن تتخذي اسمي طوال الوقت حتى مع اي شخص تصادقينه على الباخرة )).
وكانت الين قلقة بخصوص جواز السفر . ولكن لانها لم تكن تتوقع ان تسافر مرة أخرى للخارج في المستقبل القريب فقد شعرت أنه لا داعي لانفاق النقود في عمل جواز سفر لها . كانت الصورة تشبهها تماما . اسم العائلة هو مارسلاند قالت استيل إنه لن يكون هناك اية مشكلة .
كانت الخالة سو ما زالت مستيقظة عندما وصلت الين للمنزل وهي تحمل حقيبتين أنيقتين ولكن ثقيلتين . على الفور اخبرت الخالة سو بالأخبار وبعد أن افاقت الخالة سو من دهشتها كانت متحمسة تماما للفكرة مثل ابنة شقيقتها وقالت بدون تردد :
(( يجب أن تذهبي يا عزيزتي أنا اعتني بجنكس ))
(( ألا يضايقك هذا ؟ لن اذهب ان كنت تشعرين انكي لن تستطيعي القيام بهذه الأعباء )).







رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
آن هامبسون, السعادة في قفص, رومنطيقية, روايات عبير, روايات عبير المكتوبة, روايات عبير القديمة, رواية, رواية السعادة في قفص


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة









الساعة الآن 03:55 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
منتديات بال مون - منتديات رومانس مون