منتديات بال مون  

العودة   منتديات بال مون > منتدى الفن والأدب > منتدى روايات عبير وأحلام > روايات المنتديات

روايات المنتديات روايات قلوب أحلام - روايات عبير الأحلام - روايات قلوب ملاذنا - روايات رومانسية مترجمة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-03-2013, 01:06 AM   رقم المشاركة : 1
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية صمت المشاعر






صمت المشاعر غير متواجد حالياً

صمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond repute


رواية مايموت عزمك دامني جنبك للكاتبة صبى الاوراق








بسم الله الرحمن الرحيم


وبعد الصلاه على النبي عليه افضل السلام والتسليم


وهو خير بدء لروايتي --مايموت عزمك دامني جنبك --


التي اخترت ان تكون بينكم انتم اولا ويشرفني ان يقراءها كل من يدخل هذا العالم لا اود الاطاله عليكم


لكن احب ان اشير الى اني املك مواهب لكن لا ابرزها ولا انميها لمن هم حولي


قررت ابراز روايتي الاولى واعتبرها عربيه خليجيه سعوديه <<صارت لعبة كوره على البطوله


واتمنى من الله ان اوفق فيها متقبله جميع ارائكم حول ماكتبته فيها


يمكن اكون اكبركم سنا<< بس ترا مانيب عجوز هههههههههههههههه




ومو كل كبير فاهم وواعي ومثقفم لكن اتمنى ان ترووا فيني عكس ماذكرت


فانا جامعيه وام <<فضحت بعمرها هههههههههههههههه




لكن عشت مع بنات افكاري طفوله وصبى سوف تلاحظونها من خلال ماعاشوه بناتي <افكاري


فهم طفوليات بريئات وفيهم روح الشقاوه والبراءه فهم لم ولن يكبروا في نظري


فالخيال لايقدره عمر اوسن معين


وانما يسخرله قصة تداعبه دوما كل ماتذكرهاا بل ويزيد ارتباطه بها ليجر خيووط


يمكن ان تكون عاشت بواقع قريب منه


احب اقول ملاحظتي القصه ليست واقعيه لكنها يمكن ان تكون بيننا وفي مكان


قريب منا


ولكن اين هو ؟



--مايموت عزمك دامني جنبك--


صبى الاوراق




نعيش ويسيرنا موكب رحمته بل هي تسير وان توقفت اختفى من توقفت عنده -- لانعلم من هو غدا ولانعلم من هو المستقبل --


تصطدم بنا غيوم وسحب ومنا من يتجاوزها ويكمل طريقه -- ومنا من تترك به اثرا ويتجاوزه -- ومنا من لم يتحرك بعد الصدمه


وجوه نتمنى قربهاا


ووجوه لانتخيل العيش سواها اا


ووجووه نتالم شوقااا للقيااهاا


- البارت الاول -




رجعت من الدوام واهي تعبانه وهذي اهي تو تنزل من السياره


عبير بتعب-- شكرا محمود لاتنسى تمر المكتبه اليوم قبل اجي دوام ثااني الساعه 6 اوك


محمود--اوك ماما


دقت الجرس وثواني --الا ماري تفتح الباب


عبير --سلام ماري وين ماما


ماري --اليكم سلام ماما جوا اند التلفيجن


اوك


دخلت وحبت راس امها


عبير-- شلونتس يمه اليوم وشلون رجولتس عليس


ام نايف --والله الحمدلله لاهنتي حبيبتي


تعودت يمه الله يعين بس


عبير بتعب---ياله يمه تبين شي طالعه انام تعبانه من شغل البنك اليوم كثير واغلبه انا اللي اشرفت عليه


امها بعجله --لالا ماااريا ماااريااا جيبي الغدا لعبير


لالا فديتس يمه تعبانه وابي انام غدا مابي والله ماشتهي


امها بياس---لاحوول الله يعينا على هالدوام بس على راحتس يابنيتي


مع السلامه


وداعة الرحمن


واهي على الدرج وكانها تتذكر يمه وين العيال مالهم حس


امها - عندتس فوق انتي ارقي وتسمعين صجتهم هههههههههههه


طيب طيب هههههههه


عبير اكبر بنات امها وعمرها 24 سنه واخوها نايف الكبير29سنه


و بعدين جلست امها


خمس سنين وجابت ريناد19 سنه اولى جامعه وبندر16 اول ثانوي


وفيصل وسعود الصغير القعده اللي كل من يدخل البيت لازم يتوجه له ويبوسه ويلعب معه


وقفت عند الباب وسمعت ضحكاتهم وصوت سبيس تون على العالي


كالعاده فيصل وسعود طريدين بعض بالعمر ومابينهم شي فيصل عمره 6 س ويدرس بالروضه وسعود معه وعمره5س


واخرت فيصل عشان يدرس مع سعود بنفس السنه


مسكت شنطتها اللي مازالت على كتفها وفتحتها ودورت دورت شي لهم مالقت الا فلوتات جالكسي


قالت يالله بقول كل واحد له اصبع شسوي نسيت اجيبلهم شي ههههههه


المهم فتحت الباب شوي شوي لكنها بس


شاااااااااااافت المنظر اللي قدامها صرررررررررخت وفتحت الباب كله


هم شافوها وسمعوا صراخها


ماعاد تحركوا من مكانهم


هم يخاوفون منها


بس مهوب مره مثل خوفهم من نايف بس يحترمونها


عشانها تكرمهم ههههههه


شافت الغرفه منعفسه فوق تحت وجايبين تراب <الله يعزكم ومالين الغرفه منه


وبيجاماتهم اللي كنهم توئم فيها كلها مغبره وحالتهم يرثى لها


قالت-- ليش ليش كذا انت وياه وشتبون اسوي فيكم انا ابي افهم هالتراب وش جابه هنا


لاايوجد رد


يطالعون ببعض


انا من اكلم


فيصل ماترد من جاب التراب


؟


سعيدان مهوب انا


كذااااااااااااااااااااب كذاااااااااااااااااب


لاتصدقينه


هو اللي جاب


وبعدين انت وياه--- اللي يكذب وين يروح؟؟


تقلبت وجيهم وعيونهم اختبصت


جاءت اصواتهم وحده


كلنا


كلنا




ليش انشاء الله خلصت الالعاب


فيصل بتبرير حماسي-- لا ابله نهى قالت العبوا بالتراب وسوو بيت وغرفه ومدينه ترفيهيه


عبير بعصبيه---انا ماجنني الا هالابله نهى نهى انا لازم اشوفها واخليها تفهمكم


انو مو كل شي تسونه باي وقت ولا باي مكان وصلت للتراب بغرفنا


وتطلع تصوت على الدرج


ماري ماري


صوت امها ام نايف ---لبيه يمه وشفيتس بسم الله عليتس


ماحبت تشغل امها لانها تعرف انها تتعب من رقية الدرج ---مافي شي يمه خل ماري تجي


طيب طيب تبين شي اجيبه لتس


لايالغاليه لاهنتي ارتاحي


ايوه تعالي ماري فوق


نظفي وكنسي الغرف وعطي فيصل وسعود ملابس خل يتسبحون


اوك


اوك


دخلت غرفتها وشغلت التكييف ياربي ليتني قبل هالهواش كله شغلت التكييف


ورحت اشوف الاوضاع ههههههههههههههههه يالله يهالثنين بدونهم البيت ماراح يكون فيه اكشن


اي اي بس انا لازم اقابل هالنهى واتفاهم معها ماتعرف توصل لهم المعلومات الله يهديها


وتفك عبايتها وتعلقها


وتطلق شعرها الحرير الشكولاه اللامعه كلمعه الساتان الحرير وبتنهيده قالت --- ياربي اسالك براد الجنه


وتاخذ منشفتها واسرع حمام قبل الدوام الثاني لانها موت تبي تنام


طلعت ولفت شعرها واهو مبلول وعلى طوووووووول نامت حتى جوالها ماطلعته


من الشنطه


ولاحطته عند راسها كالعاده وقت ماهي نايمه




على الساعه الواحده والنصف


جاءت ريناد من الجامعه وحبت امها وجلست تسولف عن الحادث اللي شافته على طريق العروبه


واهي مره متحمسه وخايفه وتقول مدري وشصار مات الرجال ولا


وامها حنونه كعادتها لا انشاء الله يقوم بالعافيه ويخليه ربي لاهله


يارب يارب والله مدري يمه بيجيني نوم ولا لا


امها---اذكري ربس وتغدي ونامي وانشاء الله خير--- ريناد مره حساسه مثل نوره بنت خالتها ساره


تشوفونهم دايم يطالعون افلام هنديه والمناديل تخلص جنبهم


ريناد---لالا يمه مابي غدا مفطره مع البنات متاخر


امهاا--لاحوول بعد انتي


ريناد --- ليش من نايف عادي متعودين مايتغدى €


امها --لا حبيبتي عبير ماذاقته نامت تقول تعبانه من الدوام اي الله يعينها


ريناد---يمه وين العيال


امها---مدري اشوف ماري تقول سبح سبح ولا ادري وشنهم مسوين


ههههههههههههههههههه يمه بقولك شي اليوم شفت وحده تهبل وتمنيتها لنايف اذا قمت بعلمتس عنها


امها بابتسامه تحطيم لريناد--ايييه نايف اي والله هو مدري متى ناوي يفرحنا فيه


ريناد بحماس ----قريب قريب غصب عنه مهوب طيب


امها---ياويل امها غصب عنه هههههههههههههههههههههه روحي روحي نامي


ام نايف تغصها العبره --الله يوفقكم انشاء الله جميع رحت يابونايف الله يرحمك وخليت كل شي علي الله يغفر لك انشاء الله


ويقطع عليها صوت التليفون


ام نايف الو


اختها شيخه يامرحبا


السلام عليكم


ام نايف - وعليكم السلام


شيخه -وشلونتس بشريني عنتس


ام نايف- الحمد لله بخير وعافيه


شيخه- الحمدلله عساها دايمه علينا وعليكم


اجل جاو البنات والعيال


ام نايف - لا والله باقي الله يصلحه بندر


شيخه -امين رايح مع من ؟


ام نايف --عيى من اخوه والسواق كالعاده عناد فينا وراح مع رفيق له


اختها- وشو عناد فيكم؟


اختها - يبي سياره صاجنا ونايف معيي


شيخه --ياختي مايستاهل اشتروا له سياره تراه قده رجال


ام نايف--خليها على الله اخوه وعارفن مصلحته اكثر منا ونايف لاقال كلمه ماقدر ارد وراه بغيرها


شيخه --الله يهديس ياوخيتي


اختها-الا مالتس نيه تزوجينه ترا بناتي كلهم بناتس وحلايلن له


ام نايف يوجعها هالموضوع لان نايف مايبي من قرايبه وعلى قولته اعدهم خواتي --خواته وهو ماعمره لمح وحده منهم ولاقد دخل بيوتهم خوف انه يحرج وحده منهم


واستطردت قائله--الله يسلمتس والله وجعل يخليهم ويحفظهم


اختها-- الا والله صدق انتي اشري بس


ام نايف منحرجه وينقذها فتحة الباب وتشوف بندر -- ياله شيوخ اخليتس بعطي بندر غداه


اختها تتتمتت-- واستطردت افكارها خلاص فمان الله


ام نايف-- مع السلامه


هلا ابوي تعال بندر مسمى على ابو ام نايف يعني على جده الله يرحمه


حب راسها وهو شكله رايح فيها شعرها كدش ومنفذ اكمامه ومسوي عربجي


امه تدري ان شكله دايم ينرفز نايف ويضايقه بس ماتحبهم يتناقشون تخاف يتزاعلون قدامها وتضيع بينهم


بندر-- يمه جوعان ابي غدا


ابشر يايمه من عيوني


غسل وتلقاه جاهز




--------------------




في بيت عم نايف ال فيصل


فيصل ابونوره -- يكلم بتيلفونها متحمس والله ماعلينا بخير وعافيه ماننشد الامنك عقب اخر مره جيتك فيها


صورتك بالجوال تدري ووريته ناصر تقطع قلبه يبي يشوفك لاجا يوم


كلمتك بالمسنجر وخليته يكلمك صوت وصوره


الا بشرني عن ابوعايد ---


راكان بحماس ماعليه ينشد منكم بخير وعافيه الحمدلله


فيصل سلمني عليه




راكان ولد اخوه بالخارج -- انشاء انشاء يبلغ


راكان باستطراد-- اسلم وسلم


فيصل --ماتشوف شر جعلك سالم


ساره تاخذمنه جواله وتحطه بالشاحن -- شخباره


فيصل-- والله ماعليه يسلم عليكم


ساره --تسلم من الشر انت وياه مهوب مرخصين له قريب


فيصل -- يقول اسمع طرطيش اجازه ويقول مو اكيد


ساره ---الله يحفظه


فيصل ينظارهها ويخزها-- ماودك نسافر له تراني جربت ديرته تصلح لنا


ساره بحرج تناظر الباب


فيصل شاف نوره --- هلاااااااا ابوي انتي


نوره وهي تحس نفسها دخلت واهم بوضع ثاني----شلونك بابا شخبارك


الحمدلله حبيبتي تعالي اجلسي بيجبون غداتس


لابابا شبعانه ماكله انا وريناد الى ان شبعنا الحمدلله


وشلون بيت عمتس طيبين


اي الحمدلله يبه


تامرني شي


بتنامين بابا


اي والله دايخه


ماتشوفين شر


وقبل لاتطلع بابا


لبيه


لبيت بمكه


ابي فلوس بشتري البسه جديده


ابشري متى تبينها


امممممم بابتسامه عريضه اليوم


خلاص بصرف واعطي ماما


اوك الله لايحرمني منك


الله يصلحتس ويوفقتس حبيبتي


-----------------






بيت ابو نوره


فيصل وزوجته ساره وعيالهم


نوره


وحنان


نوره كبر ريناد وافنان 19 سنه اولى جامعه


وحنون باول ثنوي


وسعود في سادس ابتدائي


ورهف كتكوتتهم 4 سنين




فيصل رجل اعمال يلعب بالفلوس لعب طالع على ابو نايف خالد الله يرحمه


واغلب مشاريعه واموره سفريات مابين مصر والامارات ودول الخليج وماجابوا عيال هو وساره ام نوره الا بعلاجات


حتى ان الاخيره رهف جاءت عن طريق اطفال انابيب


وحمدو ربهم وصاروا يستصعبون فكره العيال في كل مره ويطرون ياجلون الفكر ه


جاءت ساره وجابت الطوفريه وفيها بيالتين وبراد شاهي وصبة بياله ومدته لابونوره فيصل


ساره سم


فيصل مد ايده - سم الله عدوينتس


ساره - معزم تسافر بكره


فيصل اي والله اجلتها الاسبوع اللي فات واليوم زهموا علي يقولون متى بتجي لازم اوقع اوراق وانشاء الله مانيب مطول


ساره بشوق -- لاتطول دامها اوراق




فيصل بنظرته اللي تعودت ساره انها تتعب منها وتغير اتجاه نظرها اذا شافتها -وبهمس من فيصل -ماراح اطول-


ساره -ليش ماتروحين معي


ساره واهي تزيد من قبضة البياله - لا صعبه


وش الصعب خلي البنات والخدم عندهم يقومون فيهم اذا احتاجوا شي وناخذ اذا تبين رهف


ساره بضحك- كنك ماتبي رهف بعد


فيصل بثقه --اي نبي نغيرجو بس اممممم اذا مصره ناخذها بس ترا بلزمها جناح لحالها هي وخدامتها


ساره واهي تفكر وبكل احراج --- فيصل لالا ماقدر


فيصل --- السوري تكفين مشتاق لطلعاتنا كم لي ماطلعت معك


ساره ---لاتبكش تونا بعد رمضان مسافرين


فيصل بحماس--


لالا ماتعتبر كنا مع البنات لالا ماتعتبر


ساره وفيصل بضحك


ساره--- بفكر وارد لك


فيصل متى؟؟


ساره بضحك ---امممم اليوم بالليل


فيصل بنظره قويه ذوبت ساره -- طيب عطيني شماغي بروح اسحب للنوري ووراي كم شغله بخصوص السفره تامريني شي


ساره تناوله الشماغ --ماتشوف شر


وهو عند الباب --ساره


ساره بخجل وكانها حاسه انه بيقول شي قبل لايطلع - لبيه


فيصل يغمز بعينه لها - كم تذكره اقص؟


ساره ضحكت-- بينما فيصل رد الابتسامه وطلع






--------------------------






في خلال ام نايف ماطلعت من المطبخ وبطريقها معها الصينيه غدا بندر


رن جرس الباب وكان الباب من زجاج ويشف اللي وراه واذا بذاك الجسم العريض الطويل اللي يوحي بالنضج والرجوله


وكان الواضح ان من يقف خلفه لازال بشماغه وعقاله


ام نايف يوم شافت زوله والتفت على صوت الباب بدت تهلي وترحب عرفته انه هو يامرحبتين ومسهلتين لاهنت يانور داري لاهنت


نايف بابتسامه - حب راسها وخذا الصينيه منها واهو يقول عنتس عنتس منهو له ذا الغدا -- لايكون لي متغدي انا ترى يالغاليه


امه - لا يانور داري لبندر


نايف بنظره قلقه يلتفت للصاله -


التقت نظراتهم نايف xبندر


نايف تختفي ابتسامته-- وبندر يحاول يخفي اثار الربكه ويبدلها بالاحترام المصطنع لنايف


نايف السلام


بندر عليكم السلام


بندر وقف ياخذ الصينيه من نايف


نايف متى جيت - بندر باستطراد قبل شوي


بندر في داخله يقول ياليتني طلبت الصينيه فوق بغرفتي


ياليل جلس اللحين بيستلمني تحقيق ومناغش كالعاده مانيب ناقص زعط على راسي ياناس انسدت نفسي مابعد سميت


يقاطع افكاره وحواره الداخلي صوت نايف الرجولي الحاد - من اللي جايبك --؟؟


بندر بدون مايرفع راسه عن الصحن وبصوت يدعي الثقه -- جاي مع حمدان


نايف حمدان ها


اي


انا وشني قايل مهوب قايل لاتركب معه ولا تماشيه انت تعاندني بندر


بندر يبعد شعره الكدش عن وجهه وبعبط-- ليه وشفيه


وشفيه قل وش مافيه


بندر بتافف لاحوووول


ام نايف - بندر حبيبي ترى اخوك يبي مصلحتك والله محد بيخاف عليك كثره


بندر يوجه الحكي لمه -- يمه حمدان رجال مافيه شي نايف اللي حاطه براسه


نايف بعصبيه -- بندر لاتكثر حكي تغد وعين من الله خير


وحمدان لو المحك معه بيكون لي تصرف ثاني معك وامي تشهد


نايف قال جمله الاخيره واهو واقف عن اذنك يمه


ماتشوف شر يانور داري


--------------------




دخل غرفته ونزل شماغ وثوبه وكعادته يسمع ولايتكلم وعلى هالحال من توفى ابوه واهو الاب والاخ لاهله


وهذا هو يدور ريموت السبيلت وزاد رقمين على البروده


من قلقه وخوفه على اخوه


وتفكيره كل مايدخل البيت على اهله وخواته ومايشغله اكثر التفكير ببندر ومراهقته


نايف بتعب يتناول منشفته لاخذحمام بارد-- فالجو هالايام لم يعد يتحمل احد يطلع


ولو لساعات الا يرجع وعلى طول اقرب حمام ينعشه ويبرد جلده


تحت لا زال بندر ياكل ويناقش امه


اسمعي يمه لاتقعدين تقولين ذا الحكي لو يبي مصلحتي شرالي سياره وماخلاني اتشحذ العيال اركب معهم


لاتقووولين سواق واهو يوصلني انا منيب بزر


تراكم سديتوا نفسي وقام معصب ورقى فوق


وخلى ام نايف كالعاده صار عندها بنج كل اسبوع لازم هواش على هالسالفه يبي سياره


ونايف توب يشتري له سياره بعد ماصدم عليها الترم الاول وبغى يموت لان كل من شاف السياره يقول اللي فيها اكيد مات


نايف يومها انجن خوف على اخوه وحرم يعطيه الا ان يحس ان اخوه كبر وفهم ان السياره مو للتفحيط والاستعراض


شالت الصحن ام نايف واهي تقول الله يصلحك ياويليدي الله يصلحك


-----------------------


نسيت لا اثير تركيزكم لملاحظه يمكن انتوا لاحظتوها انو حصه وشيخه اللي مابعد سولفت عنها وعن زوجها ناصر وبناتهم الخمس


واختهم الصغيره ساره


بنات عم خالد وناصر وفيصل


بس الوحيد اللي ماخذا من عمانه فيهم ابو راكان الله يرحمه ماخذ بنت خالته


وكالعاده زواج تقليدي البنت لولد عمهااا


ماانطبق الحب بعد الزواج واللي العايله تتغنى في حبهم


وعلاقتهم --فيصل وساره --كان الكل يحكي ويتهول في حبهم وكل ماقالوا حب قالوا-


على غفله حب فيصل لساره


وعلى حياة امهم كانت تغنى وتنشد فيهم وفي حبهم لبعض


وتزوجها واهي صغيره مابعد درست الثانوي


وحملت بنفس السنه لانها كانت تعالج مع كل فكره حمل


ولازالت سبحان خالقها تقولين اصغر البنات


حتى صديقاتها لاجوها بالبيت


قالولهااا بجرااه---لامستحيل هذولي بناتك لاتطلعينهم يكبرونك ترى ههههههههههه




--------------------


على قرب اذان المغرب وتحديدا في غرفة عبير صوت بعيد ومرا ت ينسمع ومرات لا


اختفى صوت الرنين


بينما احسست به عبير ومن التعب رجعت تنام بدون ماتستوعب ان الصوت كان صوت جوالها




--------------------




في خلال وماقبل تلك الاوقات وتحديداا في


بيت شيخه ام البنات الخمس وخالة عبير وماعندها اولاد وزوجها وعم نايف وراكان واخو فيصل وخالد الله يرحمه


ناصر ابو اريج وهو اكبر عائله ال ناصر


يقاله ابو اريج لانه ماعنده عيال واهو اللي ربى راكان من بعد عين اخوه


اريج24- سنه معلمة رياضيات اول سنه تدرس


وافنان --كبر ريناد ونوره باولى جامعه ونفس القسم معهم ادارة اعمال


ولمى --كبر حنان بنت فيصل باول ثانوي


وميس والاء -- التوائم بالعمر بدون الشكل سبحان الله بثاني متوسط






ولاعاد جابت احد لانها شالت الرحم قبل سنوات لمرض اصابها


والحمدلله على قولتها البنات ابرك من العيال ولازالت امنيتها تزوج بناتها وتفرح فيهم لكن لم يكتب نصيب وتتمنى


لو ان بناتها مايطلعون برى العايله وكانت بتموت تزوج وحده منهم لنايف ولا راكان ولد عمهم اللي بالخارج


لانها هي اللي ربته معهم بعد امه وابوه ماتوفوا بحادث واهو بالاشهر ويعتبر امه شيخه امه اللي ماجابته


واصلا مايعرف امه وابوه الا بس يترحم عليهم ولا امه وابوه الاساسين ابو اريج ناصر وامه شيخه وحصه اللي رضعته ولاربته


الحلو بنظر شيخه ان راكان ماراح ياخذ عبير لانها محرم له واخته من الرضاع لان راكان راضع مع نايف


ومحرم للبنات الثنتين لانه رضع من حصه ام نايف


وشيخه بذكائها ربته وهي رافضه رفض قاطع انها ترضعه مع بناتها


ولها عدة اغراض في ذللك بعد لاانه لا ام ولا ابو خنت حيلي وتبيه يتزوج وحده منهم


وعمه ناصر يموت عليه من كبر ودرا انه بينحرج من البنات وامه شيخه بتصير مجبوره تحشم في بيتها


ويدري ان راكان طموحه من قبل يدرس بالخارج


ماردها بخاطره ارسله على حسابه بس خلص الثانوي وهذا هو له 7سنين برى


ولاقد شافوه بس فيصل يروح يشوفه ويطمن عليه


وعلى حياة خالد الله يرغفر له--راح له مره كان يعالج بديرته


وناصر بيموت شفقه على شوفته - وراكان بعد لانه يعده ابوه وكل يومين -تلقا جوال ابوه لازم ياهو داق -ياناصر داق عليه


شيخه شخصيتها قويه بين خواتها


وماتستحي من خواتها اذا جاببالها شي لكن مو حلو اني اعرض بناتي حتى لو انهم خواتي


لكن شيخه لها وجهتها الخاصه وانو البنت لازم اهلها مايترددون بتزويجها للكفء حتى لو هو ماعرض نفسه


راكان اهي ضامنه انه بيرجع وبتزوجه وحده فيهم بس


المصيبه بهالنايف هالطخمه لازم ياخذ وحده من بناتي وشلون اخليه ياخذ وحده منهم دام اختي حصه مدلعته وتحتريه هو يختار








كان الاساس عند ابو اريج الغدا لازم الكل على السفره


ويستنون اريج اللي تجي من قريه ورا الرياض اسمها القويعيه وتبعد عن الرياض مسافة 180 كلم


وابوها جايب لها سواق فان ومعها بنات يمشون من الفجر والحلو انها ابتدائي


فيطلعون بدري من المدرسه وتكون في البيت قبل اذان العصر تقريبا على حسب اوقات يجبرهم ينتظرونها عالغدا


واوقات يرحمهم ويقول لهم-- برزوا لي غداي انا وياها مابيه اللحين


كانت اريج ايد ابوها اليمين وغاليه عليه ويميزها اوقات عن خواتها وهذا مايزعجهم دائماااا رغم حنينه عليهم كلهم


لكن ظروف اريج وتعبها ومشوارها وفي ظروفها الصحيه لانها كانت تعاني من عرج بسيط في ساقها الايمن منذ ولادتها لكنها تحدت اعاقتها


واستمرت رغم رفض والديها للتوظيف بمكان بعيد


وعشان مايحسسونها باعاقتها لم يمنعوا ماارادت هي


تغدوا وكلن قام من الطاوله


وبالصاله تحديدا اما م اخبار العربيه الاسهم --اريج تعالي يابوتس ماقدمتي نقل هالسنه


اريج باحترام --يابوي ماعطونا شي يقولون توكم جدد اول سنه يمكن اخر هالترم يعطونا استمارات نقل الله يعين لاتشيل هم


تامرني شي


سلاامتس يابوتس الله يوفقتس ويعينتس




امين


امين






غرفة اريج كانت بالدور الاسفل لان الدرج كان صعبا عليها يوميا بنظر ابوها وامها


على انها في المدرسه تصعد وتنزل


وليس كثيرا لكن تعودت ان تجد في اهلها دوما الحنيه ونظرة العطف منذ صغرها


ولذللك تبلدت احاسيسها ولم يعد ذللك ازعاجا لها فهي تعرف غلاها عندهم


اريج كانت اجمل خواتها


بل هي من تمتاز بالجاذبيه بينهم


ووالاجمل حياها وهدؤها ورونق عيونها


وسحر بشرتها


وعذوبة ابتسامتها


فهذا ماعوضه الله عليها


وكملها الله بحبها للاجتهاد والتعليم --فسبحانك ربي


الاجمل ان كل حلو وجميل يجاورهم ويشاكسها في حضورهاا دوما الاجمل


عبير فهي صديقتها الروح بالروح على قولتهم باستثناء ترابطهم وقرابتهم العريقه خوالا وعمومتااا --يعني خوالها وعمانها


ولذللك هنا الزين والجمال يكتمل --تشوفونهم لاجات جمعه ولامناسبه الناس مايطالعون


الا هالثنتين واذا اهم بمكان عام الناس تسال منهم ووش اصلهم ومن اهلهم


وكانو اربع وعشرين ساعه


علومهم عند بعض وهالثنتين سفراء لاهلهم بالاخبار عند بعض مايصير


شي ببيت ال نايف الا ال ناصر يدرون من اريج والعكس بيت ابو نايف يدرون من عبير ههههههههههههههههه


دخلت اريج وبدلت ولبست بيجامتها وجلست بتاوه من تعب الطريق وتناولت جوالها وقبل لمحت ساعة


الجوال على الشاشه وبخاطرهاا قالت---اوه لا اكيد نامت ياله بدق دقه واذا ماردت سكرت


دقت على عبير الورد ------ لم يتم الرد


نوم العوافي والله ياعبوره -- قالتها بخاطرهااا


تمددت وبنظرات يمين ويسره قائله--ياربي شسالفتي مافيني نوم؟؟ حوار داخلي لاريج --


خل انتنت شوي الى ان يجيني نوم


فتحت اللاب توب وبدت تتصفح ايميلها وهي حاطه اون لاين لان في اداريه معها في مدرستها متصله


وكانت غايبه اليوم -- رددت اريج بداخلها اشوى اني اوف لاين


مالي خلق اسولف واجلس اسالها اصلا هي دايم غايبه الله يعينا وياها


غيرها يدور الوظيفه واهي تجيب اعذار وتستلم الراتب كامل ؟؟ عجيب هالناس شلون عايشين




قاطع تفكيرها صوت من الخارج وكانه نقاش حاد وتعرفت على الصوت بعد مازينت جلستها ياليل جتهم الحاله


ميس xالاء




يطقون الباب وبطرقات متتاليه واهي تحاول تقوم وبابتسامتها الشفافه --اللهم اجعله خير


على ذا القايله وش عندهم ههههههههههههههههه---- وبس قرت للباب اريج سمعت صوت امها تهاوشهم


اختكم تعبانه جايه ومنهد حيلها مشوار وتعب وانتو قرقه وصجه شتبون فيها هاااا


اريج بابتسامه وبكل براءه --فتحت الباب ---لاعاد ي يمه كنهم حاسين ماجاني نوم تعالوا تعالوا


امها الله يخليتس لهم يافديتس انا --


قالتها واهي تدير بظهرها عنهم وتعود لا دراج الصاله لتخبر ابوهم ناصر


عن مصدر الصوت الذي طلب من شيخه ان تكشف له وش سالفه صراخ البنات


دخلوا وقاموا يتهاوشون واهي تناظرهم وبكل نعسان تداعب بيديها رموشها اللي من كثرها اذا نامت تتشابك مع بعضها البعض


تحمسوا مره وزاد النقاش --اقول انتي وش عرفس انا اللي اعرف --كانت هذي مقولة الاء لميس


اريج بضحكه يخالطها ياس منهم --- خلااااااااااااااااااااااااااااااااص خلااااااااااااص بس اوص انتي وياها اللحين ماتقولولي شسالفه




ميس تتكلم والاء تتكلم


هيييييييييييييييييييييييييييييييييييي >>اريج انا اللي احدد من فيكم تجاوب <مسويه معلمه بالبيت عليهم


ها ميس شسالفه --- ماتدري ليش اختارت ميس هههههههههههههه


ميس بحماس --ابله غاده بتتزوج ونبي نعطيها هديه


اريج تلم شعرها وتجيب كله على كتفها الايسر ---اممممم ايوه


ايوه وانتي يالاء نفس السالفه --- الاء تناظر ميس --اي نبي نجيب هديه عشانها بتتزوج


اريج تناظرهم وتوجه لهم جملتها --- وانا شدخلني ؟


ميس والاء بابتسامه خبث ومصلحه --- انتي اللي بتختارينها لنا الهديه


اريج اهااا


وشمعنى انا؟؟؟


ليش مو امي جاءت اصواتهم تتعالىىى ----لالالا زم انتي


اريج بنظره باهته--اي ليش شمعنى انا امي تعرف


جااااا صوت الاء بجراءه وجديه ---لا انتي لان ابله غاده كبرس وانتي اكيد عطيتي زميلاتس يوم اتزوجو هدايا وتعرفين وش الهدايا اللي يحبونها


بس سمعت جملة الاء الاخيره


احسست بشعور دايم يجيها اذا سمعت طاري الزواج انها مستحيل تكون عروس بيوم من الايام


او حتى تفكر بيوم ان احد يتقدم لخطبتها -- على ان سوق الخطاطيب للمعلمات قايم بالسعوديه


وتحس انها مستحيل بيوم تحس بمثل مايحسون المخطوبات اوحتى المتزوجات


مدري لانها من خلقت واهي تقول --عرجاء من بيتزوجني حتى انها نهائيا تستبعد ان يكون لها مواصفات لفارس احلامها


حتى وظيفتهاا خذتها من اول سنه تخرج لها لان مثل مانعرف ان الاولويه في التعيين للذوي الاحتياجات الخاصه في الوظايف


وخصوصا ان ابو ها لها واسطات حلوه واهو اللي دابل في وظيفتها الى ان توظفت


قطع عليها صوت ميس--- هااا بتختارينها


اريج بتمتمه -- طيب طيب


واستطردت قائله --كم عندي من الو وميو


وضحكووووااا والتفتوا لبعض وكانو باقي حكي


اريج قاطعت فرحتهم --خلاااااااااص واهي تتمصع وتمدد ايدينها --يالاعاد عطيتكم وجه جاني النوم برى برى واهي تضحك لهم


قاموا واهم يتمتمون ولاتعرف وش يقولون واختفت ضحكاتهم


وقبل الباب سمعوا صوت اريج تقول ---سكروا الباب وراكم


التفتت على اللاب توب -وسوت خروج للايميل بعد ماعرفت انو مافي احد متصل


واختارت ابدا ايقاف تشغيل وقبل لايطفا شافتهم واقفين عند الباب ولابعد طلعوا


قالت وشفيييييييييييييييكم -- فيكم شي انا عارفه ها


ميس ---اخر طلب واهو المهم


اريج باستغراب --- مهم شنو؟


ميس تطالع الو --- قولي انتي ترا انا اللي من يوم اتكلم


الو --- لا انتي اللي قولي


ميس اوف وبعصبيه --- بوجه الاء اجل مانيب كاتبه عليها اسمس


الاء بحماس---- لالا خلاص


الاء تطالع اريج اللي تنعس وتحاول تركز معهم --- اريج


اريج تحك عيونها--- هااا


خلصوووني


الاء --- ترى ترى انتي اللي بتدفعين الهديه


اريج وشهووووو وبضحكه متقطعه من الخموول-- اي اي يصير خير برى برى انتي وهي


ميس والاء--تكفين تكفين والله ماعد نطلب منس شي


اريج ياويليييي صدقتكم وبضحكه---خلاااااااااااااااص طيب


ثنتينهم بتدفعييييييييييين


اريج ---اي والله والله اطلعوا برى بس ماعادا شوف الله يقلع بليسكم


ضحكوا --يالبىىى قلبس يااروج ياحلى اخت بالدنيا


وسكروا الباب وبابتسامه من اريج-- غمضت وغطت وجهها بالمفرش ونااااااااااااااااااااااااااااااامت






لم يجف قلمي غدا يكمل ويكشف لنا اسرارهم


كل الود لكم


صبى الاوراق







رد مع اقتباس
قديم 31-03-2013, 01:07 AM   رقم المشاركة : 2
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية صمت المشاعر






صمت المشاعر غير متواجد حالياً

صمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond repute


مايموت عزمك دامني جنبك



















السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


صباحكم ورد وجوري والله يفتحها بوجيهكم اسعدني عدد المتابعين خلف الكواليس وهذا ماتوقعته من عدد المشاهدات اتمنى للجميع المتعه والاستفاده

تعرفنا عنهم القليل فهل عرفتوهم جميعا؟


هل تبقى احد؟


ماذا يخفون من مستقبل ؟؟








بسم الله استلموا









-البارت الثاني-

صبى الاوراق





اريج وشهووووو وبضحكه متقطعه من الخموول-- اي اي يصير خير برى برى انتي وهي

ميس والاء--تكفين تكفين والله ماعد نطلب منس شي


اريج ياويليييي صدقتكم وبضحكه---خلاااااااااااااااص طيب

ثنتينهم بتدفعييييييييييين

اريج ---اي والله والله اطلعوا برى بس ماعادا شوف الله يقلع بليسكم

ضحكوا --يالبىىى قلبس يااروج ياحلى اخت بالدنيا

وسكروا الباب وبابتسامه من اريج-- غمضت وغطت وجهها بالمفرش ونااااااااااااااااااااااااااااااامت


--------------------------








المغرب




ام نايف حصه تناظر ساعتها -- وبخاطرها بسم الله على عبير


ماقامت من نومها عسى مهيب تعبانه ولا الدوام قلعته بسلامة بنيتي


ماري ماري




يالله ماما انا اجي اجي

عجلي

ها ماما هذي شابوره كلااااس هيلللوه مره

لاياحبيبتي انا ابيتس ترقين تشوفين عبير شقومها ماقامت للداوم


ماري- -اللهين انزل ماما اللهين ممكن صلي هيا

محمود انتزار هي برى هو روح جيب اغراز واللحين اجي انتزار برى

يعني متاخره ياويلي ماري جيبي ياحبيبتي جوالي عينيه عند فراشي جيبيه

ماري تركض وناولته ام نايف جاري الاتصال بنور عيني<< عبير ونور دارها >>>>>>>>>>>>>>>>>> نايف


لم يتم الرد


ماري ارقي ارقي لها عسى مهيب تعبانه ماقد سوتها والله بسم الله عليها


مافي كوف ماما مافي كوف انا روه شوف


طقت الباب طقات والرابعه--- جاءها صوت خافت ايوااا ؟؟


اناااااااااااااااا ماري ماري ابير انتي تابان

عبير--- سمعت تابان طار النوم

وش السالفه ظلام المغرب ياويلي دوام وصلاه وفيها تابان اجل امي قلقت علي وارسلتها --ماري تعال تعالي

فتحت ماري قامت عبير وماري اقرب للاضاءه --شغلي النور ماري


وعبير تستطرد بالحكي مع ماري

واهي تاخذ المنشفه ---ماري كم الساعه ها

وتسرع عبير في حركتها بالغرفه ولا اهي مركزه

ماري-- سااءه سته نوص

عبير بتوترر--يالله ياربيييه ماحسيت بالمنبه اصلا وين الجوال-- يالله حاست السرير

ولا لقته واستطردت بافكارهااا --بالشنطه استغفر الله بس

ماري --ايش انتي ابي البس

اي شي ماري اي شي طلعي بس بسرعه


ماري راحت للدولاب <بينما عبير للحمام







ماري سمعت جوال عبير يرن ونغمة امها --- اوووه انا انسى ماما

وراحت لمصدر الصوت الشنطه وطلعته وردت-- ماما ماما واهي تمشي بالجوال من جهة

الدرج وصدى الصوت ماخلى ام نايف تركز --ماما ااا


وماري مرجوجه ماتفتهم ---ماما كلاس عبير قوم اللهين انزل اللهين

اسمع انا


ماما ااسمع انتي انا

ام نايف سكرت الجوال ---اي اي هي طيبه بس ؟


ماري ترجع تدخل للغرفه وباذنها الجوال

وكان سؤال ام نايف سمعته من الدرج وردت عليه بالجوال --اي الهمدلله

ولم تصل الاجابه لم نايف لكن ام نايف تطمانت دام ماري عندها


ماري لمحت بالجوال 3 مكالمات لم يرد عليها ومسج واحد


طلعت لبس مكوى وخالص

ورتبت السرير


وجهزت العبايه

وفرشت السجاده عشان عبير تصلي

طلعت عبير بسرعه --خلا ص خلاص ماري اطلعي بلبس وبصلي محمود جا ولا اقولس راح المكتبه


ماري اي اي

ماما تبي شي

لالا طمني امي بس تلقيناها تدور تحت

طيب طيب


طلعت وسكرت الباب وراها تاركة عبير بحوستها وربكتها لانها ماتعرف تستعجل ترتبك


رجعت ماري تطق الباب

ماما


عبير مابعد كبرت للصلاه---هاااا استغفر لله شفيس بصلي ترىىى

ماري --في كول 3 نمبر وون مسج موبايل انتي

طيب طيب خلاص راجعه تقولين كذا هذا وقته على بالي شي مهم خلاص

طلعت

وكبرت عبير للصلاه وبعد ماخلصت صلاتها بسرعه لبست ومسحت وجهها بمنديل ديتول ورسمت كحل داخلي

وشوي مسكره وروج زهر تنورد جنز وقميص مقلم زيتي واحمر من زارا


والعبايه والشنطه والجوال بيدهاااا

وعلى الدرج يمه يمه

وينس يالله حبيبتي مع السلامه

حبت راسها --فمان الله

امها---كان ودي تاخذين فنجان قهوه

عبيرر---بعدين هناك قصدي هناك


قرب محمود السياره وركبت وتاكدت من اغراض المكتبه جنبها ولقتها كامله ونفس اللي طلبتها

--شكرا محمود

--افوا ماما

فتحت القفل الالي لجوالها ولقت 3 مكالمات ومسج

من غريبه ؟؟ اكيد اروج




لقت اروج مكالمه وامها مكالمه


ومكالمه من صديقتها مديره الفرع بالبنك

---ياويييلي واهي تعض شفايفها


بس استغربت ان الوقت تبع مكالمة مديره الفرع الساعه 3 ونص العصر سلامات غريبه ؟؟


نست المسج وجاري الاتصال بسميره <<<<<<<<<<<<<<< لم يتم الرد

عبير بقلق---لاحووول وش فيه عسى خير


قالت خل اشوف المسج

الا جوالها سميره يتصل بك

الو





الو


هلا وغلا سمور

شخبارك


الحمدلله


شخبارك انتي شتبين داقه بعد مايكفي انو قلنا لاتداومين

عبير باستغراب لا اداوم؟؟


اي لا تداومين ماشفتي المسج

اي مسج منتس لا والله عسى خير صاير شي


سميره بضحك----- شفيك خفتي


عبير باستغراب وخوف وتقول بداخلهاا مو ناقصتك ترى --- لاجد سميره صاير شي

سميره استغلت حالتها وبكل خبث--- اي صاير

عبير بتوجس--- شنو صاير

ارسلتلك اللي صار بمسج ياله مع السلامه

عبير وشهووو


سميره ؟؟؟


عبير تناظر الشاشه حقت جوالها-- ملخص المكالمه 3 و14 ثانيه


ومحمود متحمس يقرا مع العفاسي الاذكار حقت المساء عودته عبير كل يوم يسمعونهاوقت مايطلعون لفترتي الدوام

عبير بربكه -- تضغط ازارير الجوال وبكل خوف --جاري فتح الرساله


--هلا عبور لاتجين اليوم الفرع لانو في عمال بيجون لصيانه الاجهزه والمكاتب كملي نومتك ياحلوه--


انجننننننننننننننننننننننننننت عبير يالدوبه يالمعفنه اوريتس مردوده

وتوها بدق الا سميره يتصل بك

وردت بحماس-- والله لولا محمود لا اهزء فيس يالدوبه اوريتس اوريتس

سميره تضحك من قلب -- وانت على طول تفكيرس شين

سميره بضحك --امانه وش جا ببالس

عبير بعصبيه وضحك ---انقلعييييييي تضحكين بعد ههههههههههههههههههه اوريس شغلتس اذا تقابلنا بكره

ضحكوا وباي باي


عبير استوعبت انها بالسياره وقربت من الفرع --


اوه اوه محمود محموووود

معليش اسمع مافي دوام اليوم

ليه ماما

محمود استوعب ميانته--اوك ماما ارجع بيت

عبير --امممممم لالا روح بيت بابا ناصر

محمود--- اوك ماما


---------------------





دقت على امها وعلمتها السالفه كلها قالت امها والله ماخلي سموره ماتخلي حركاتها روعتس اجل

ههههههههههههههه ضحكت ام نايف

عبير --عاد تدرين يمه ان ماري واهي فوق عندي محرصتني اشوف جوالي وانا اقول لها ماعندتس سالفه انا في وادي وانتي تقولين جوالي فيه مكالمات

امها بضحك -- اي هالماري مبروكه الله يخليها لناويعطيها العافيه


عبير بضحك --امين


واستطردت قائله--يمه شرايس تخلين نايف يجيبتس لاقام ونتعشى عند خالتي شيخه بتجيها خالتي ساره وبناتها كالعاد ه يعني ها ؟


ام نايف تونس رجولها ----

عبير ها يمه اخلي محمود يرجع لس هو اصلااا راجع راجع لريناد عشانها بتروح مع النوري وافنان للسوق


ام نايف ----لالا مسيكين بصلي العشا وبيجيبني نور داري لاقام

اها --قولي اصلا انتي ماتبين الانور دارتس يوديتس تدرين اجل على خير


امها بابتسامه ---على خير


في خلا ل طريقها لبيت عمها وبيت خالتها بنفس الوقت توقعت ان اريج توها صاحيه ماتوقعت انها نايمه هالوقت ابدا

طلبت جوالها ماردت و2 و3 مافي رد


اريج كانت تتوضا وتسمع جوالها وتوقعت على طول انها عبير لانها ماكلمتها اليوم


طلعت ودقت عليها

الو هلا


هلا وغلا


وينتس عن جوالس


اتوضا


صوت سياره متاخره اجل


عبير جت ببالها فكره -- اي متاخره

اريج-- الله يعين والله على هالدوامات ياصبرتس انتي دوامين حنا صباح وياالله


عبير دواميين بس جنب بيتنا

ولا 180 ورى الرياض ولا فيها راحه


اريج بضحك-- تعودت

اخبار خالتي حصه ؟


عبير والله ماعليها طيبه يمكن تجيكم


اريج -- الله يحييها

عبير تدري اني مشتاقه لمن فيكم ؟؟


عبير --من؟


اريج-- سعودي وفصول والله مشتاقه لهم ولدلعهم


عبيررر بابتسامه ------لاتذكررررررررريني الا والله شطانه مو دلع ذكرتينيييي اسمعي اسمعي وينك انتي

بغرفتي بصلي وبطلع

لالا بسرعه افتحي لي الباب اول انا عند بابكم

اريج وشووووووووووو


يالدوبه واهي تضحك وفهمت انها عند باب بيتهم --ودك من يخليك عنده عشان تعرفين تكذبين علي هههههههههههههه


طيب طيب


--------------------


في بيت ابونوره فيصل

كعادتها ساره تعطر رهوف وتعكف اكمام تي شيرت سعودي رهوف ماما يلهههه نروووح

طيب ماما طيب واهي تلبس عبايتها

سعودي افصل جوالي من الشاحن حبيبي ودخله بالشنطه

ايوووه عفيه حبيبي

رهووف يالااااااااااااااااااااا

يالاااا مامي ياله


مرت على غرفة نوره وحنان

لقت نوره تصلي وحنان نايمه

ساره تكلم نوره ----قمتوا ماما

وجهت لهم الجمله ولاكن لن يرد احد نوره تصلي وحنان ماتنشاف متلملمه بمفرشها ونايمه



عطت شنطتها سعود ودخلت داخل غرفتهم --حنان حنان ياله قومي ماما

صار المغرب ياله قوومي الله يصلح قلبك


حنان واهي ياله تفتح--- ياله قمت قمت


امها ساره---ياله حبيبتي ماعادالا خير وبعدين

التفتت على نوره --- تقبل الله

نوره واهي تحب خشمها --منا ومنك اجل رايحه لبيت عمي

امها ساره-- اي اكيد وكملت وهي تناظر سعودي وقالت

سعود هات الشنطه حبيبي

طلعت الفلوس


اللي عطاها ابوها-- هذي لك ولحنوون واذا خلصتوا

تعالوا هناك كلكم انتي وريناد وافنان طيب -وفي احد بيروح من بنات عمك بعد

نوره واهي تفكر----مدري يمكن لمى

امها ساره -- اهااا


خلاص اوك


نوره--انشاء الله

امها--انشاء الله وقبل لاتطلع ساره

ناظرت سرير حنان


حنااان ماتسمعين ياله


حنان بفزع وتبعد المفرش ياله ياله


وضحك عليها سعود وشافته رهف وضحكت معه واهي ماتدري وش ضحك عليه اخوها


وهي على الدرج-- رن جوالهاااا


لاوالله رن قلبها حاطه نغمته نغمة تيلفون هاديه

وبابتسامه وخجل وحب لكل مره يخاطب تفكيرها --- الو

الصوت الرجولي الحاد وبكل رسميه -- هلا شخبارك

ساره عرفت ان عنده احد -- هلا بك والله طيبه دامني اسمع حسك


فيصل عرف انها استتغلت تواجده عند الرجال فقرر يختصر-- شالاخبار وينكم

ساره بشوق -- والله مانفكر الافيك شاغلنا قلنا نشغل انفسنا الى ان ترجع

فيصل عرف انها رايحه لبيت اختها وبيت اخوه --- اجل يمكن انا امر اخذكم

ساره بشوقها الدائم له--اجل بنتظرك من اللحين ترى

فيصل مرات يقول ابجي وينشغل وتزعل هي لانها تنتظره وتطر ترجع مع السايق --- رد بتوجس انشاء الله لا انشاء الله يصير خير


استطرد مايبي يسمع صوتها لانه يتوتره واهو مشتاق حده وده ان اللي عنده فهمها وطلع --- تبون شي

ساره بلكاعه وبصوت واطي لانها قربت من السياره -- نبي واجد بس مدري اقول ولا


فيصل بلهفه ضحك مايدري ليه قرر يخربها قال ---- صدق هذا اللي بالخاطر ولا ؟؟


في وقتها طلع ابو ماجد اللي فهم فيصل xووقتها ساره ركبت مع السواق وصار لازم ماتكثر حكي وتسكر

فيصل بشووووووووق-----ياويلييييييييييييييييه عليتس تعاندين اذا ابيس تحكين ماتحكين ويوم عندي الرجال تشفقيني عليتس طيب طيب

ساره تضحك بضحكه مكتومه من الحرج--- اوك انا بسكر تبي شي

فيصل --تعااالي تعالي وين يوم طلع اللي عندي اي - ابيتسسسسس -مشتاقلتس بالحيل

ساره سخن الجو زياده على الغطاء والتوتر من السواق ---مافي رد


فيصل بحب اكبرر--- امي انتي وينتس

ساره ماقدر الصوت يطلع --لايوجد رد


فيصل وهو بعمق جوه كعادته--لبى هالحس وهالنفس يعني ركبتي توني افهم


ساره تنطق بضعف والجو حررر عندها -- ايييي تبي شي


فيصل بابتسامه شوق-- طيب لاتتقولين تبي شي ترا ارد نفس ردتس لي

ساره توترتتت تمنت لو ان السياره كان فيها صوت رادو او اي ازعاج تبيييه تحبه تعشقه لانزفت مشاعره تضيع واهي تسمعه




فيصل-- خلاص امي انتي انتبهو على نفسكم طيب

الا اقول السوري باقي البنات في البيت ولا راحوا السوق

ساره بحرج -- لاعلى وشك


فيصل بعجله لانه يشوف رجال دخلوا عليه ---ماتشوفون شر


ساره-- ولا اياك





مرت محل حلويات ونزل السواق كالعاده عارف كل يوم الطلب صواني شوكلا وفطائر ومقبلات مشكل

وراحوا لبيت اختها وحماها وولد عمها

اجتمعوا كلهم بعد صلاة العشاء والبنات جاو الساعه 9 وكلهم يقولون مو مصدقين

ان عبير معنا اليوم وضحكوا يوم عرفوا بسالفتها وكعادة شيخه تمنت ان ربي يرزقها بوحده مثل ماري ههههههههههههه


ومن ضمن سوالفهم وضحكهم على عبير تذكرت ابلى نهى وقالت لازم بكره وقبل

لااروح الدوام امرها اقابلها مو اول مره يفهمون خواني غلط


منها


والاغلبيه رفضو وماايديوا الفكره ماعدا ساره الللي كانت مصره بحماس -- اي عبير لازم تواجهينها

حنا ياعبير نتمنى امهات يجون يطلعون على مستوى بناتهم لكن لاحياة لمن تنادي

ريناد ارتفع صوتها في هدوء الجلسه -- انا لازم اسال عنها عاجبتني ابيها لنايف

شيخه بذهوول --- وش السالفه منهيي؟


حصه ام نايف بحماس مع اختها ---تقول انها شايفتن وحده بالجامعه زينه وعاقل وتبيها لاخوها


ساره فاهمه تفكير اختها شيخه والاغلب عارف


ساره بثقه--الله يكتب اللي فيه الخير

شيخه بضيق -- اللحين بناتنا مالين بيتونا وتدورين له ياخيتي؟


حصه باحراج -- يابنت الحلال سوالف سوالف ولا هو اصلا رافض فكرة الزواج اللحين


شيخه-- ليه ياكافي فيه شي هو ؟وينه انا لي اسبوع ماشفته ؟


حصه بحماس وبكل عفويه--- لانتس وانا اخيتس لتس اسبوع ماجيتي بيتنا

وانتي تعرفين انه مايدخل بيتكم عشان مايحرج البنات

شيخه بحب -- اي ادريبه خابرته جعلني فداه --


وبداخلها تقول ياجعلك يانايف حليل لوحده من بناتي ولا تتعدا بيتيييي





لم يجف قلمي غداا يكشف لنا اسرارهم


صبى الاوراق






























 

 












رد مع اقتباس
قديم 31-03-2013, 01:08 AM   رقم المشاركة : 3
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية صمت المشاعر






صمت المشاعر غير متواجد حالياً

صمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond repute


مايموت عزمك دامني جنبك



















السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





صباحكم ومسائكم غائم بالافراح والمسرات اعجبني توقعاتكم واعجابكم بشخصيات وعلاقات الروايه

استلموا البارت الثالث المليء بالمنعطفات التي تحمل لنا المزيد عنهم


شيخه بحب -- اي ادريبه خابرته جعلني فداه --


وبداخلها تقول-- ياجعلك يانايف حليل لوحده من بناتي ولا تتعدا بيتنا

ساره تشهق يوم رن جوالها تحت رجولها

ضحكوا عليها -وحصه وشيخه خواتها سموا عليها

قالت عبير-- عشان النغمه ولا خفتي انه دق هههههههههههههههههههههههه


وضحكووووووووو كلهم


ساره واهي توقف ---------ياثقل دمكم بس


طلعت الصاله وجلست على الاريكه وبحياء وشوق----هلااااااااااوالله وغلا


فيصل عرف ان ماعندها احد--- هلاااااابتس زود اشتقت لتس


ساره بحيا وبشوق اكثر ---تدري انك زودتها اليوم عند السواق اقول خلاص خلاص وتواصل بالحكي


شسوي الحال من بعضه انتي السواق وانا ابوماجد قايتس خلنا نسافر ونبتعد عن الناس كلها





فيصل xساره<<<يضحكون





فيصل بنبرة قلق ولهفه --جعلني ماخلا من ضحكتس


ساره تعرف تفكيره --ولا اياك حبيبي وينك صوت سياره ؟


فيصل وهو يشدد قبضته على المقود--رايح اقص تذاكر لي ولمرتي الجديده


ساره بنفس الاسلوب-- لاااا اجل الله يهنيكم


فيصل باستطراد ومكر-- عادي اتزوج؟


ساره بنفس اسلوبه واشد --اذا تبي تموتني فكر فكر بس مجرد فكره


فيصل بحب وجنوون--بسسسسسسم الله عليييييييييتس جعل يومي قبل يومتس


فيصل -- ها حبيبي انا وصلت مكتب الحجوزات اقص 3 مقاعد اوك


ساره بتجاهل متعمد-- من3 رهوف تقصد؟


فيصل يسكر باب السياره --اي اي


ساره وبصوت متضايق --لا قص وحده انا ماقدر ارووح

فيصل يمسك بيده الثانيه تنده الفايغرا ويطقها بالمفتاح بضيق وباستغراب---اكيد


ساره بتروي تسمعه --- اكيد


اووك حبيبتي ماتشوفين شر

ساره تحاول تتخيل شكله يوم بلغته الخبر -- فيصل $


لاتزعل ماقدر اروح عشان البنات

فيصل يتمتمم بقهر وممتلىء بشوق لها -- لالا عادي باي


دخل المكتب واهو يقول لااازم لازم ياساره كل مره تبدين العيال علي --


ساره بابتسامه بعد ماسكر --واااااافديته انصدم جالسه اسولف معه وبالاخير منيب مسافره بكل برود يابعد عيني اكيد ضاق صدره

واجرت اتصال وبس انهته رجعت تقعد معهم

جاها مسج بعد ساعه

--معليش حبيبتي ماقدر اجي اخذك تعبان وبروح انام عشان سفرتي الصباح الساعه 11 تصبحين على خير--


قرت المسج وبداخلها-- وااااه فديته الزعلان نوم العوافي

دقت على الخدامه وفعلا قالت لها ان بابا فيه؟ ممكن نوم


مهيب اول مره تسويها فيها دايم ترفض تسافر معه لان سفراته كثيره واهي لازم تراقب بيتها وعيالها

كل ماتذكرت اللي سوته وانه بالبيت اللحين زعلان ومتضايق -ابتسمت حتى انها بعد العشاء

جالسه تاكل حلا باسكن روبنز مزينته شيخه اختها وتحبه ساره منها تقول --محد يضبطه غير شيوخ اختي


وشافتها عبير واريج وهي تبتسم مع نفسها واستوعبت يوم ضحكوا وترجوها تعلمهم وعلمتهم

وانجنوا هي اكبر منهم بسنوات معدوده وتفكير ساره يمكن اصغر منهم بالنسبه لعلاقتها ولحياتها المستقبليه

تحمسوا وش بيصير معها وتوقعوا توقعات حمست ساره زياده




----------




بعد العشاء راحولغرفة اريج

ساره وعبير يكملون سوالفهم وتعليقاتهم على المتزوجات وحركات المتزوجين

وصديقات اريج المعلمات واريج مالها ولا راي عن الزواج ودائما يلاحظون انها مالها حماس بهالمواضييع

وعبير تسولف سوالف زائارت البنك ومراجعينه


قالت ساره ----بفتح ايميلي شوي اروج لان وحده من البنات من امس مرسله الاضافه

وانا امس مافضيت ولاجلست على اللاب

فتحته وقبلت الاضافه وورتهم صور وايميلات حلوه وسكرته وحمستهم عبير على الفساتين اللي

وصلتها على ايميلها وفتحته وهم يتفرجون ويحفظون الصور ومتحمسين دخل ايميل متصل واهم كلهم مركزين مع صور الفساتين

عبير صرررررررررررررررررخت ياحبيله دخل

اريج xساره<<<<<<<<منهوووووووووو


راكان راكان اخوووووووووووووووي


ساره وهي تاخذ مخدة اريج وتنسدح عليها --يحبيله اي وتعلمهم بمكالمته امس لفيصل وسوالفه

وتراه يسلم عليكم

وعبير متحمسه تسولف معه

وتطقطق وتكتب بشوق له

قالها-- كلميني مايك كعادتهم


قالت --انا مو ببتنا انا من لاب توب اريج بنت عمي اذا رجعت كلمتك بس لاتطلع شوي واروح البيت


قال-- من عندك ؟


قالت-- اروج وساره وسلم عليهم واهي تقول اكتبوا سولفوا معه


ساره تقول لعبير-- فديته اكتبي عني له الله يرجعه انشاء الله


واريج استحت قالت --خلاص الله يسلمه

عبير بحماس ---مالكم داعي سولفوا معه

دق جوال عبير وطلعت قالت --باي باي راكان اللحين انا بروح البيت

قال باي

وراحت ساره تودع اختها واريج معها وخلو الايميل مفتوح -- بينما راكان نفسه مانتبه وراح


يكمل سوالفه بشات خليجي يحس انه اذا مادخل شات سعودي او خليجي يحس انه صدق تايه ومتغرب ويحب يسالهم عن اخر الاخبار

رجع لاايميله بعد مامل من الشات وشاف من ضمن المتصلين ايميل عبير قال امداها توصل للبيت ؟


كتب

عبير


عبير


امداك توصلين للبيت


وش كذا السواق عجل<يعني يسرع


لاتخليني اكلم نايف اخليه يسنعه

الوو


الوو


ارسل اشارة تنبيه

اريج اللي توها تدخل غرفتها وماسكه وركها الايمن سمعت صوت الاشاره جت ركض وبداخلها --وش السالفه ؟ وش ذا الايميل اوه عررررررفت ايميل عبير تو بتحط اكس

كتب راكان

عبير شفيك

ترا ماحب اقلق عليكم كذااا


مسكت جوالها بتدق على عبير

كتب

رديييييييي


مسكت الكيبورد متوتره واهو يتحرك واضح انه يكتب بس شاف محركهاا يقول انها تكتب وقق كتابه ورفع يده متطمن


كتبت عبير نست ايميلها مفتوح اللحين تدخل منه وتكلمك بقولها


قرا الرد عرف ان الرد من ساره او اريج شكلها اريج بنت عمي

كتب من اريج؟


ارتبكت واهي تطالع الشاشه




اي








ونعم والله

وشلونتس يابنت العم


وبارتباك وبصعوبه-- كتبت الحمدلله


وشلون ابوي وامي--


وبصعوبه اكثر --كتبت طيبين


والله اني مشتاق لكم

قرت الكلام -----توتررررررررت اكثر وسكرت غطا اللاب توب







-------------------------------


في السياره

مع نايف

عبير تعلمه انها واجهت راكان في المسنجر ونايف متحمس ياخذعلومه منها

قاطعتهم ريناد - نايف خالتي شيخه متضايقه منك

طالعها بالمرايه -- لاحول ليش الله يهديها خاله شسويت انا


امه --لاتشره عليك من غلاك تقول ان لها اسبوع ماشافتك

نايف بحماس - كان قلتي انتس ماجيتينا هالاسبوع في بيتنا واهي تدري اني ماقدر اواجهها الا عندنا الله يهداها بس


نايف باستطراد يكمل --- الاصدق يمه زعلانه


امه --- لا تشيل هم خالتك ماتاخذ بخاطرها

نايف بقلق يعني يالله ---عبير رقم خاله هو نفسه ماتغير صح

عبير وريناد --اي اي نفسه

قلب بالاسمااء وهو واقف عند اشاره القدس --- اي هذا هو اي

يرن

يرن


الووو


الووو


هلاااا والله ومرحباااا

هلا بك زود شلونتس ياخاله عساتس بخير

والله دامني اسمع صوتك ولواقرب عندي وبشوفتك بكون باطيب حالاتي xناصر يناظر شيخه ويهز راسه متضايق من كلامها

ناصر يمدح بولد اخوه ومره معجب وبرجولته ومنصبه وباهتمامه بشغل ابوه كله وانه ماوقف


شغل ابوه بل اكمل مسيرته ولو يتقدم عنده مهوب راده بس انه يقوله خذ وحده من بناتي نفس تفكير شيخه

هذا اللي مايبيه


وشيخه ماشيه في هواها ولاهمها احد

يقولون --انك زعلانه علي وتراني ماقوى زعلك

لاياوليدي ان زعلت ولاشرهت تراه والله من غلاك وانا امك والله اني ماعدك الا واحد من عيالي

الله لايخليني منكم اي والله ويرجع اخيك راكان بالسلامه ونفرح فيكم

نايف الله يسلمك انشاء الله

شيخه تغمز لناصر -- وشقلت متى ناوي تتزووج


نايف يلتفت على امه ويضحك--- متى ما امي بغت وضحك واستدرك كلامه --ماتشوفين شر سلمي واسلمي


وقفلوا


والتفت على امه واهو يضحك ---وعلمها بجملتها الاخيره

ضحكت وقالت ---ريناد علمي نايف باللي شفتيها اليوم


ريناد قالت -----اييييييييييه نايف شفت وحده تجننن تطرح الطير من السماء

نايف اختفت الابتسامه من محياه البدر --وبدا باصابعه يمشط شعر وكته الخفيفه

عبير لاحظت مدة البوز حقته وابتسمت لوسامته حتى واهو مبوز بسم الله عليه حتى بتكشيرته يهبل

وريناد توصف وتوصف متحمسه وشعررهااا ياناايف طويل قطعه وحده والظاهر انها ماتستشوره

نايف قاطعهاا----- ريناد تعشيتي ولا اطلبلك معي انا وامي دايت

ريناد بكل تحطيم--لاياشيخ شايفني دوبه

نايف --ها خلصي تبين


ريناد بقهر --لاااا


امها تضحك ---اطلب لبندر معنا اللحين تلقاه توه قايم من النوم مقابل الكمبيوتر لا اكل ولا خير


نايف بتكشيره -- طيب

ريناد التفتت على عبير زي اللي تقول شفتي -- عبير تضحك واهي تمسح بشعور سعودي وفيصل اللي ناموا من ركبوا السياره








-----------------------


في غرفه البنات نوره وحنان

حنان --انا ماشفت ابوي الا الظهر وسيارته تحت شكله نام ودي اروح اسلم عليه


نوره --تدرين انه بيسافر بكره هو وامي

حنان -- من يقول ؟


نوره امي قالتلي قبل شوي انو بتخلي رهف عندنا مع الخدامه وتقول انتبهوا عليها

حنان تكشر-- ياربي ابي اروح معهم

نوره --اذا عطلنا انشاء الله امي واعدتنا

حنان --ماتدرين وين بيسافرون

نوره --تدررين نسيت لا اسالها

حنان تفكر --

نوره تريد ان تشغلها --- عن مايدور براسها وتبي تنسيها السفره حقت ابوها وامها

حنون طلعي اللي شريناها اليوم نشوفها على اللبس

حنان --اوك


نوره بانتصار وبداخلها تقول--عسى تسلين وتنسين








-----------------------


ساره


مرت على رهوف وسعودي بالغرفه


وراحت لغرفتها وبهدووء دخلت ---والغرفه ظلام ماعدا

اضاءه اورنجيه مكان ساره ولا اهو اضاءته اللي عند راسه طافيه


كملت مشيتها ومعتقده انها مراقبه من جهته ومشت بخطوات واثقه نحو التسريحه


نزلت شنطتها وطلعت جوالها

ودخلت غرفة ابس تبدل طلعت وتعطرت وفكت كلبس شعرها

وخذت جوالها وجت عند السرير واهي عندها نسبه 40 في الميه انها مراقبه

وباقي 60 في الميه متحطمه من قبل لانها كم مره توقعت مراقبتها والصحيح تلقاه نايم


شافت واهي بطريقها للسرير ساعة الجوال اللي تشير انها 12 و10 بعد منتصف الليل


قللت النسبه الى 35 بالميه

داعبت شعرها قليلاااا


تذكرت اخر حوار وكيف حطمته واهو عند مكتب الحجوزات


ابتسمت بس مو مره


تذكرت اخر مسج كتبه بكل احساس لها ---معليش حبيبتي ماقدر اجي اخذك تعبان وبروح انام عشان سفرتي الصباح الساعه 11 تصبحين على خير--


اطلقت ابتسامه عريضه وهي تناظر عضلات اكتافه العاريه بجوارها


في حينهاااااااا تحركت لتقترب منه اكثر


لازالت بعيده -- اقتربت اكثر وبطريقها تبي تتحسس ظهره وخافت تصحيه

واردفت بيدها الحانيه لترجعها حيث ماكانت تحت خدها--


واطلقت عيناهاا الملتهبه اشتياقا له نحو اكتافه وبروز عظامه استسلمت لنفسها عندما استنشقت رائحة عطره الذي داعبها منذ الصباح

{ليتك صاحي


انتظرتك لو تبيني جيتي من بدري


انت زعلان


؟


فيصل ؟نمت


والله احبك وماهان علي نومتك زعلان

انا عارفه تبيني اروح معك--مشتاااق لي


قلبي انت حبيبي رد علي ترا والله والله انا اكثر

بس حبيت اداعب شوقك ووازيدك ولع هذه الليله

اي اي انا ابييييك تشتااق وتتلهف اكثرر واكثر

فيصل انا عارفه انك قلت فكرت بعيالها الاهم عندها مني صح


جاوبني


دامك عارفه ليش تساليني


هاا اي صح


احبك والله احبك }


وهاااهي يدااها تخرج عن دائرة حوارها مع نفسها لتتحرك لهفتااا وشوقاا

لتنكر ولتوضح لفيصل جمله بات يفهمها من ساره

-لووووووووولاك ماعرفت عيالي يافيصل -


بينما جااااااااااااااءهاااااااا صوووووووووووووووته اختررق هدووء افكارها واحساسها المرهف الذي بدا للتو بل من لحظات علمها انه بفراشها




--لاتقربييييييييييييين مني انا زعلاااااااااااااااان منتس--





----------------





دخلت عبير واهي مانست موعدهامع اخوها

وركض فتحت اللاب

وجلست تبدل علا بال مايفتح وهذا هو فتح وخلصت طفت الاضاءه

وجابت اللاب بجنبها علسرير انفتح الايميل شافته متصل

سر د عليها الي صار مع اريج ضحكت

---وانت بعد احرجتها وهي مايحتاج على جريف تراها تستحي بقوه زين منها انها ردت عليك


--- الا بسالك هي اللي تعرج

--اي تذكرتها

--لا ماذكرها تراني اكبرمنها بواجد


---لاوالله ياشيخ مابينكم الا 5س تراك كبرنايف

وهي كبري ومابينا الا 5س تراك شايب

ضحك وقال--طيب مقبوله منتس

قالتله عبير ---سالفه فيصل عمها يوم مدحه يقول لوربي عطاه سمنه كان وخرو عنه


تدري كلنا لنا7س ماشفناك والله ان ابوي ناصر متشفقن عليك

بجي انشاإلله هانت هانت

عبيروببالها فكره خطيره-- انت عندك كام صح

اي


شغله ابي اشوفك

عبير خليهابعدين شيفتي شيفه والشقه حوسه ويضحك


وعبير باصرار-- تكفى قابلتك لو تروع


مصره صدق عنيده

الله يعين اللي بياخذتس


ششكواي لله هااا فتح


وهي تشد قبضتها عالسماعات بذنهامومصدقه انها بتشوفه عقب 7 س هو راح منهم حتى شنبه مابعد طلع كله - لا لا توه توه


بس فتححححححححح

جاري تحميل كاميرااا الويب<<<<<<<<<<<<<


شهههههههههههقت


---------------------






























 

 













رد مع اقتباس
قديم 31-03-2013, 01:09 AM   رقم المشاركة : 4
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية صمت المشاعر






صمت المشاعر غير متواجد حالياً

صمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond repute


مايموت عزمك دامني جنبك



















السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صباحكم ورد وجوري جميعاا وجمعه مباركه علينا وعليكم ولاتنسون قراءة سوره الكهف بعد اليوم عشان ماتنسون خلوه بعد البارت اللحين

اليوم حبيت انزل لكم بارتين دسمين شوي نتقدم فيه لمعرفتنا اكثر فيهم

بسم الله استلموا البارتين قراءه ممتعه



الرابع والخامس







- البارت الرابع -





ششكواي لله هااا فتح


وهي تشد قبضتها عالسماعات بذنها لا لا توه توه


بس فتحت <<<جاري تحميل كاميرا الويب


شههههههههههقت











-------------------------------


في غرفة فيصل وساره


وفي ضوءها الخافت





يمااااااااااااااااااااايماااه صوتها وصراخها حس انها من جد تروعت وانكتم نفسها وحركتها

التفت بسرعه واهو يضححححححك


ههههههههههههههههههههههههههه خفتي احسن احسن

ها ساره شوفيني بسم الله عليتس

بينما ساره مغمضه عيونها بقوه وماسكه المفرش اللي دفنت راسها فيه

واهو يضحك مع اني زعلان بس رحمتس

شوووووووفيني ترا بعصب عليتس يقولها وهو يضحك


رفعت راسها بشوي شوي

حراااااااااااااااااام عليك والله حرااااااااااام تدري وش ادواك

ادواك واهي غصتها العبره والضحكه

دوااااااااااااااااك من يلغي حجزه ويقعد عن رهوف وسعودي ويخليك تروح لحالك


انجنننننننننننننننن استقعد بسرعه وشغل اضاءته اللي عند راسه ونورت الغرفه كلها ورفعها من جهة صدرها وقعدها ---- السوري حجزتي والله

بتروحين معيييي


والله


واهي تضحك وميته ربكه وحرج من انه عرف مفاجاتهاااا


مسكها ولملمها بقبلاااته ودفنها بصدره

الله لايخليني ولايحرمني منتس حبيبتي

وصوته فرحااان من جد لانه كان مضايق ماتخيل انه ترفض له طلب وله 3 ساعات ياكل بعمره ومتضايق انها حتى ماردت على المسج


ولاحتى رجعت للبيت مع انها عارفه انه بيسافر ويخليها


والله احلىىىىىى مفاجاه والله




اختفت الاصوات واظلمت الغرفه بالتقاء روحين متلهفتان


شوقا

وولعاا


لبعضهما





-------------------------








بينما كان هناك عينان تفكر

ولم تنم بعد رغم انها مانامت ولا اخذت قيلوله كافيه

تلك الرموش الكثيفه السوداء الخلابه بروعتها من يحادثها على طول يقول بخاطره

عليها رموش ماشاء الله ونفس حبة عينها السوداء- عدستها -- سوداء سواد جذاب لكل من يطالعها او تمر من امامه

حتى انهايوم كانت بالمدارس الخاصه

كانت اجمل احلى واشطر بنت بصفها وجوائزها من الله معلماتها يموتون فيها

وكل من جائهم زائر او مشرف لازم يبوسها ويعطيها هدايا

الى ان كبرت بالمتوسط ووالثانوي واهي لها شعبيه بشطارتها وذكائها وجمالها

حتى انها من ضمن اللي حصلوا على جائزه الموهبين حقة الملك عبد العزيز ورجاله واهي بثاني ثانوي لبراعة اختراعها في جهاز

لمادة الاحياء



بسم الله عليها ربي خذا بس ماحرمها من امور اكثر والحلو فيها انها راضيه بقضاء ربها

على ان عمها خالد يوم راح يعالج خذا تقارير لها والاطباء قالوا ان في نسبه نجاح للعمليه

بس توفى الله يرحمه وانشغلوا عنها





رجع ابوها بعد فتره يذكرها بالتحاليل والاشاعات ونتائجها الا انها طلبت منه انه اذا يحبها مايفكر نهائي باهالموضوع لانها رضت برجلها

وماتتخيل انها تمشي واهي ماتعرج

حاولت تتذكر ملامح راكان ماتدري ليش ---- لكن وبصعوبه تذكرت انه كان نحيف واسمر والظاهر انه قصير


اريج هي اللوحيده اللي ماشافت راكان كثير من بين خواتها

ففي فترة تعليمها كانت مكثفه من مدرسين خصوصيين الى مركز التاهيل لللعلاج

الى نوادي وعيادات صحيه

تقلبت على جانبها الايمن محاوله ابعاد تفكيرها اللي ماتدري ليش فكرت بهالشي


ياربي وش بيقول عني --- لا اكيد بيفهم انه ماله داعي يقول اشتقت لكم

اريج فووقي ياغبيه هو قصده امه وابوه اللي ربووه -- والله عليك تفكير

اريج باستسلام انسدحت على ظهرها --- اجل وش تفكرين فيه يااريج انه مشتاق لك ولا ---

انتي شفيك انتي تعرفين شكله ؟تتذكرينه ---لالا انا الوحيده اللي من خواتي اللي ماعشت معه

تذكرت انها كانت تتعالج وتدرس بنفس الوقت

غيرررت نومتها للشق الثاني وبالم غمضت عيونهاااا --- انا مافكرت هالتفكيرحب وخرابيط


بس مدري انحرجت من كلمته -- لالا الا خفت من كلمته


ولا لاتخافين مافكر بشي -- مو اريج اللي عندها احلام وحب وقصص وهميه ماتنفع لبنت مثل وضعها


يفهم اللي يفهم بكيفه متى المعرفه اصلا ولد عمي --- وفي الخارج---ومو محرم لي ---


خل يفهم اللي يفهمه-- مايهمني <<كان هذا كل ماهوجست به اريج مع ضميرها




لاتنسوون انها قالت مايهمها <<


----------------------





في غرفة عبير واهي تضحك وتعض شفايفها منحرجه من اخوها ههههههههههههههههههه

قال وشفييييييييتس تضحكين ويرفع حاجبه بابتسامه --- اضحك هااا


فيني شي يضحكتس


عبيربضحك---- لاااااا والله


راكان يرجع شعره على وراه -- اجل وشو اللي يضحكتس


عبير بانحراج مدري نست انه اخوها --- ياويليييي لاوالله تهبل بسم الله عليك

انتبه على نفسك من بنات الخوارج لايخطفوونك

راكان ومن شاشة عبير يرفع وجهه وتتعالى ضحكاااااااااااااته--- الله يقلع بليستس بس يخطفووني ههههههههههههههههه


عبير بحماس وتبتسم-- اي انتبه بس

راكان بحماس اكثر يشوقها --- لاوالله اللي ابيهم بنات ثانين

عبير باستغراب -- وشوو من تبي؟؟


راكان باستطراد اكثر يقهرها -- بناتنا الخليجيات الحلوين عندنا هنا يدرسون

عبير باستغراب--- من جدك تتكلم انت


راكان بحماس من شاشتها--- اجل امزح عليتس انا شايفلي 2 بنقي الزينه فيهم وبخطبها

عبير بجد واهي تطالعه وتقول عز الله خذوو ذالزين --- بتتزوج بدون لا تعلمنا ؟


راكان --هذا انتي اول من يدري عنيني علمتس

عبير بتمتمه وتقز ملامحه الحاده --- يعني اعلم اهلي


راكان وتتغير ملامحهه وبضحك-- لالا لاااااااااااااااااااااااااااا اعوذ بالله ماينقالتس شي


عبير --- والله ماينعرفلك انت توك تقول انا اول من يدري يعني كلهم بيدرون

راكان--- وانتي ماتصدقين خبر خلي الموضوع بيني وبينتس

عبير تهز راسها -- شكلك مابعد عزمت

راكان يحاول يشغل تفكيرها --- لالا انا توني هالفتره بادي اراقبهم

عبير --- اجل خلف الله وينك وين الدراسه 7 سنين وانت تقز قز ذا البنيات

راكان يشرب كاس الشاهي الاسود اللي عنده --- ويضحك

لاتشرقيني ياحلو السوالف معتس والله مشتاااق اشوووفكم والله كلكم

عبير بحماس اكثر-- والله حتى حنا ميتين على شوفتك

راكان بحماس---عبور لحظه ---

شافته يقوم ويخلي الكرسي فاضي وراح ورا الكرسي وتسمع صوته يسولف مع رجال


بحماس وضحكوووا

وقرب صوت راكان --واهو يقول والله ماتقصر يابو عايد الله لايخليني منك بس


وجلس على الكرسي وركب المايك والسماعات -- هلا ومرحبا

عبير بصوت خافت --هلا فيك

راكان بثقل --- يالله اخليكم سهرتكم انا

عبيربترجي---- لاتكفى لاتسكر ابي اجلس معك والله كم لي عنك 3 اسابيع ماسمعت طاريك حرام عليك

راكان يناظرها بالشاشه ويعض بشفته اليمين ويغمز--- يالله يالله سلموا واسلموا على الجميع وطفى الكام واهي تلمح بنطلون جنز يمر من وراه

وكتب لها --يادوبه حتى انا والله مشتاق بس زميلي كان طالع واللحين توه رجع اكلمك بعدين

عبير بقهر ---ياربي ذا وقته كتبت له منيب طالعه اذا طلع بتلقاني هنا


راكان بحماس اكثر -- لالا هو ساكن معي من شهرين

ياله مع السلامه

عبير باي








-----------------











عبير تتذكر وجهه وجاببالها البنطلون الجنز ذا لايكون متزوج ولاساكن مع بنت وش ذا الجنز




ياويلي علي افكار --- لالا-- يقول ابو عايد بس انا ماسمعت صوت ابو عايد ذا ؟؟


عبير وش هالافكاااار خلاص

ابتسمت وقالت بس الوجه خقق يجنن ماشاء الله يابخت اللي بتاخذه ماشاء الله صلاح وتوفيق

ويحب دراسته ومحبوب وووساااامه وعقل وكااامل والكامل وجهه سبحانه بس خساره ؟؟


هم كذا عيالنا لاسافروا برى تغيرت افكارهم صاروا يبون بنات افكارهم شرقيه

ولاااا غربيه ---عبيرررر وشفيييس خلاص تراس حللتي اخوتس


ابتسمت وهي تتذكر حركاته لها عالكام---


ومدري وشلون غفت عينها ونااااامت







---------------------------------------


في لندن في احدى ولاياتها


وتحديدا في شقة راكان







فلاح بترجي--


يرحم والدينك خلني اذاكرشوي ازعجتني بصوت قلمك والله مافي تركيز واستطرد قلائلااا--وشعليك قد اختبرتها

راكان بتهديد ---واناشغال ترى في بحثك لاتنسى


فلاح بضحك ---لا لا ياشيخ اكتب بسس لاتطقطق والله اقلقتني


راكان بابتسامة خبث وانتصار--طيب خلاص واهو ينزل القلم

انا بقوم ازين كاسين شاهي


فلاح ---انت ماذبحك غير ذاالشاهي


راكان ---يارجال وانت بس تراقبني مايسوى علي ترا مسكنك عندي صايرلي مراقب بالشقه


فلاح بضحك ---والله اني ماعرفت الراحه الا يوم سكنت معك


راكان واهو بالمطبخ ويعلي صوته---


لاتمدح مانيب طاردك لاتخاف

فلاح بطناز ----زين زين الشاهي بس وخلني اذاكر


مر وقت




وبعدها رجع والكاسين معه


سم




سم الله عدوينك


رشف منه رشفه فلاح---- اممم جعل تسلم ايدينك

واستطرد قائلااا---


شخبار اهلك ؟؟


كلموك اليوم

راكان بانشغال ---اي ماعليهم طيبين


فلاح يناظره --وابو ك طيب ؟؟

راكان ---اي كلمته امس وانشاءالله طيب ولا اليوم ماكلمته


فلاح --عرف ان اللي كانت معه بنت - بس منهي مايدري لانه واللي يعرفه


انه ماله خوات ولاهو مملك ولاحتى خاطب


قطع افكاره صوت راكان واهو يكتب البحث ولمحه ودرى ان فلاح مسرح---- ياسرحان هذا اللي بيذاكر ومن الصبح يسكتني


انتبه فلاح وباستطراد رجع نظارته حافظه نظره الى عيونه وجلس يقرا طاردا كل ماجا في باله











-------------------------------


في الرياض




وعلى اذان الفجر في بيت ال ناصر

ابو اريج








ناصر الله اكبر الله اكبر اشهد ان لااله الا الله اشهد ان محمدا عبده ورسوله عليه الصلاه والسلام

حي على الصلاااه

حي على الصلاه

حي على الفلاح

حي على الفلاح

اللهم لاحول ولاقوة الابالله


يالله صباح خير لاشر فيه

شيخه شيخه قومي اذن الفجر عسى ماتونسين شي

شيخه بخمول -- لاياله ياله قايمه

صبحك الله بالخير

صباح النور والسرور

داومت اريج - اي قمت ولقيتها صاحيه كعادتها وراحت بسلامتها


ماتشوف شر واستطرد قائلاا


قومي البنات اللي منهم عليها صلاه قوميها

انشاء الله

رح انت لاتفوتك الصلاه انا بقومهم

ماتشوف شر والله يتقبل منا ومنك

قامت ودخلت غرفة البنات

افنان يمه-


افنان -- لبيه يمه

ياله الصلاه افنان قومي ياله ياله لمووو -لمووو

افنان قومي وقوومي لمو


مالي حيل لنومها الثقيل قالتها وافنان تنزل من سريرها و تمصع

افنان وبصعوبه وهي تقول اعوذ بالله وبعدها ---انشاء الله بقومها

شيخه واهي طالعه تتمتم -- قائله الله يعيني على ميوس والو اللحين يبيلهم راسن صاحي يقومهم




-------------





في الغرفه الفوشيه وعلى اضاءه خافته من الستاره الفوشيه بخيوط ذهبي ورمادي التي بدا نور الفجر

يتخلل هواء غرفتها ليبرز لون غرفتها اللي ينمي عن ذووق من اختارها لها يوم تخرجت من اول سنه جامعه

وكانت هذ ي هدية نايف اخوها لها قبل 4 سنوات وكانت ولازالت الاجمل لان طراز 2006 الى 2009


مافيها فرق كثير والاختلافات في الديكورات وابراز ولا التصاميم كانت وحده

وعلى صوووت المنبه اللي شكله 2 مره يدق لان الاذان مر عليه 5 دقايق

وفعلا كانت الغفوه الاولى

فتحت عيوونها يالله بسم الله

تسندت على ظهرها

اصبحنا واصبح الملك لله

وقامت وهي تتوضا وتفرش اسنانها تذكرت انها شافت شي جديد امس

بسرررعه جات صوره راكان في بالها


ابتسمت واكملت تفريشهااا


صلت وقامت خذت روبها ونزلت تحت

ام نايف -- هلا صباح الخير


عبير-- هلا يمه صباح النور شلونتس


امها -- بنعمه من الله


عبير ---جعلها دايمه


امها -- علينا وعلى المسلمين

عبير --- اجل مابعد جاء نايف وبندر من الصلاه


امها -- نايف مابعد اما بندر عجزت وانا اطقطق عليه ومقفل الباب الله يصلحه

عبير بحماس وضيق---وليه ماعلمتي نايف يقومه

امها -- مابيه يسرف فيه من الصبح لانه الله يهديه مارقد الا قبل الصلاه جالسن عند ذا النت

عبير بضيق --- الله يهديه ويصلحه


ريناد واهي تنزل --- السلام

امها وعبير وعليكم السلام

ريناد وبصوت فيه النوم --- ماري ماري


ماري -- ايوااااااااااااااااااا


ريناد بخمول---خلص الفطور

ماري -- يالااا يالااا اجي اجي


ريناد بعجل --- بسرعه عجلي


وهذا صوت الباب نايف بهدوء يطالعهم ---- السلام

كلهم --- وعليكم السلام

نايف بذات الهدوء---صباح الخير----


كلهم ---صباح النور


نايف يطالع ريناد وبابتسامه خفيفه --- فيتس النوم


ريناد بتمتمه --- اي بقوه ودي ماداااوم

نايف وتغيرت نظرته لها ---

ريناد بخوف --- امزح امزح


نايف ونفس اسطوانته المعرووفه لهم --انا ماحب الغياب ولا عندي احد يغيب بالبيت الا تعبااان

ريناد بربكه -- والله داااريه والله اصلا نسيت الغياب ماعرفه من زمان عنه

نايف بضحكه ونظرة اعجاب فيها --- ايوه هذي ريناد اللي احبهاااا

ام نايف بابتسامه واهي تشوف ماري توزع الصحون على الطاوله -- الله لايفرق مابينكم ويوفقكم اجمعين

كلهم ---- اللهم امين

عبير ونايف بحب ---- ويخليتس لنا انشاء الله ويعطيتس الصحه والعافيه

امهم --- ياله حبايبي قوووا افطرواا ياله

نايف يطلع جواله وبحماس -- لا افطروا انا بشوف بندر وشفيه ابطى بالمسيد ماتدرين يمه معه جواله ولا لا


ام نايف تغير صوتها --- اااا لا بندر ماراح الله يصلحه عجزت وانا اطق عليه ولا قام

نايف بنظره غضب --- وليه ماقلتيلي قالها واهو يوقف وحصه تمسكه وتقربه للطاوله

والله ماتقومه خله الله يهديه ويصلحه انا برقى له لاجا حل المدرسه وبيصلي ويداوم

نايف عشان مسكة امه --

هدا وقال---يصير خير يصير خير بيجنني هالولد ذا

عبير بقلق --- الله يعينك عليه


نايف يناظر عبير --- اسمعيني عبير

ابي منتس شغله




- البارت الخامس -





عبير تطالعه وتاكل --- امرني


نايف واهو متنرفز --- ابي تاخذين لاب توب بندر ولاتعطينه اياه اوك


عبير--- بيجيني يسال عنه


نايف بحماس ---قولي له خذاه نايف ----

عبير ---طيب

----------------------











وبنفس الرياض لكن بحي الورود

في بيت فيصل ابو نوره




فيصل توه راجع من الصلاه سلم على بناته اللي ينتظرونه على الطاوله ومالمح ساره معهم

سال عنها وبدون مايخليهم يلاحظون انه عارف وينها

جاوبته حنان -- ماما فوق


هو يوم شاف ان حنون اللي ردت تمنى انه ماسال

ضحك بداخله وجلس قال --سموا بسم الله


سموا وبدوا يتناولون الصامولي ونوره تصب الحليب وتوزعه عليهم

لانها عارفه ان امها مو موجوده وماتبي تحسس احد ان امها مشغوله فوق


مدت كاس ابوها له--- قالها نوره نوره كانها يشعر فيها

نوره استحت ولاعرفت ترد عليه لانه دايم يقولها وكل مره ماتعرف وش ترد عليه قالت ---بالعافيه

فيصل يعافيكم ربي جميعااا --


ياحلوووين ابي اقولكم اني بسافر انا وماما

فيصل بس قال كلمته الاخيررره لفت نظره نظرات سعود له---- اللي قال وهو مكشر --- بس مابعد عطلت انا عشان تاخذ-----؟؟؟


وبنظره من ابوه

عرف سعودي انه مستسلم ومافي امل يغير باقي جملته من الوضع شي لان ابوه مبتسم ومتشقق وهو يقول الخبر


قال فيصل -- سعود وش قلت ابوي انت ماسمعتك

سعودي يكل خبزه بدون حشوه من الطفش --- انا وش قلت ؟؟ اي وين بتروحون له ذالمره؟؟؟<<صار عند سعود بنج من ابوه وامه


قريب الامارات اخلص شغلي وارجع مانطول

ماوصيكم خلكم مثل ماعرفتكم كبار وتقومون بواجباتكم طيب

نوره ماوصيك على حنون وسعود ورهف -


-- نوره بثقه واحترام --- انشاء الله بابا انشاء الله


فيصل حس انه انجز المهمه كلها بدون حتى لايمسك ولاصحن من السفره بس جلس وخذا الكاس من نوره وواهو يفكر وشلون يبدا

قال اقطع لي خبزه لين تجي فرصه وابدا الحوار وبس قطعها بدا وانهاها اللحين

نزل قطعة الخبز اللي يبست بين ايدينه

قام ووقف ولمح سعود بعيونه --- وقال افطروا افطروو في العافيه

سعود التفت بسرررعه قال --باباااا باباااا


فيصل بحماس التفت عليه --- لبى ابوي انت


سعود ضحك ومكر--- ابي فسحتي عشرين ريال عشانكم بتسافرون وانا مابعد عطلت

فيصل بابتسامه انتصار وخبث --- فسحتك 50 اليوم طيب

سعووود بصراااخ--- ونااااااااااااسه

حنون تقول في خاطرها --- والله ولعبها صح بابا

سعود بفرررح-------حنوون سمعتي 50 ريااااااااااااال

حنووون تبتسم ترفع له -- اي اي ياحظك

نوره تبعد وتطرد افكار حنون --- ياله تاخرنا حنون ياله حبيبي سعود ياله نلبس

سعود مبسوط --- ياله ياله


رهوووف تقابلهم بلبسها الوردي البرئ المرتب مع الحاضنه اللي جاءت تركبها للباص اللي واقف برىىى

قالوااا حنون ونوره ---بيباااي

واشرت لهم واهي تزين شنطتها ورى ظهرها ---باي







-----------------------------








في بيت ابو اريج ناصر




شيخه تمر من الصوفا اللي بالصاله وتتناول الكتاب والملف اللي بوسطه محاوله للتركيز في قراءته لمعرفة من يخص هالملف عرفت انه لمادة رياضيات

يالله اروووج --- نسته قلبي عليتس يابنيتي من العجله تبي تطلع للنقل بسرعه نسته


ادخلت يدها في جلابيتها وتناولت هاتفها --- جاري الاتصال باروج <<<<<<<





اريج بصوت نائم --- الوو


امها--- هلا قلبي غيرت عليتس نايمه


اريج بنعاس --- لالا يمه في شي


امها -- اي الملف والكتاب نسيتيه ولا مخليته ماتبينه


اريج تناظر الطريق كم باقي وين قدهم فيه محاولة معرفه كم تبقى --- لالا انا مابيهم


امها اجل ماتشوفون شر واستطردت --- وقفتوا صليتوا كم باقي عليكم؟


اريج بتافف -- تونا تونا باقي لاتحاتين

مع السلامه -- مع السلامه




------------------


في بيت ال خالد







عبير واهي تلبس طرحتها مرت على غرفة بندر مسكت مقبض الباب وعرفت انه لازال مقفل على نفسه


وبخاطرها قالت-- اذا رجعت اخذه اللحين هو نايم

وبسررررعه على الدرج ومرورا بالصاله قالت --- ياله فيصل ياله سعود انا بروح معاكم اليوم


سعود وفيصل فهموا ليه --- ياله ياله

وطلعوا للمحمود اللي ينتظرهم من بدري








-----------------------








عند باب بيت فيصل




كان السواق كعادته وميس والاء ولمى اللي تناظر باب بيت عمها وخالتها -- تترقب طلعة حنان اللي كل يوم تاخرهم عن الطابور


الاء بعصبيه --- ترى حنون يبيله تكفخ كل يوم تلطعنا في ذا الصبح


ميس بخوف --- اقوول اوص اوص هذي هي جات

ركبت حنون واهي مكتمه --- ----


لمى تجس النبض من تحت الغطاء ان مشية حنون كانها مكتمه --مافي سلام

حنون تسلك لها -- السلام عليكم


كلهم بتوجس --- وعليكم السلام


ووولاااا نفس الى ان وصلو ميس والو للمتوسطه

وقريب من اشاره مدارس دار العلوم --حنون تصدر صوت متضايق ---


لمو بقلق-- حنون قلتي شي


حنان ودها تحكي لمو -- قبل مايوصلون لشلتهم --تخيلي بابا وماما رحلتهم الساعه 11 بيسافرون الامارات وبحماس كملت يقول بابا ان عنده اوراق وماراح يطولون

لمو بتعقل فهمت نفسيتها--- اي انشاء الله مايطولون

واستطردت لمى --- اجل عمي ترقبي هديته عاد من الامارات وخاله معه الله الله وش بتطلع هداياكم

حنون تتحاول تنبسط-- اهم شي يرجعون طيبين وووواممم مايطولون

لمى براحه --- اي اي انشاء الله


ونزلوا للمدرسه





---------------------------








في لندن وتحديداا شقة راكان وفلاح

راكان يطلع من غرفته --- ووحده من عيونه حمراء لانه اذا خذا غفوه وماشبع تحمر عيونه-- ها خلصت

فلاح وهو ينزل نظارته --- اي مابغيت تو بدخل انسدح لي شوي


راكان واهو يجلس على الاريكه ---ابو عايد اذن ؟


فلاح ----اي توه مذن له دقايق

راكان ينفذ اكمام تيشرته ويوقف -- الله اكبر الله اكبر

وبعد دقايق جاه صوت فلاح من المطبخ -- بعد اختباري عندنا محاضرات

راكان واهو يمسح ايدينه -- لا اقرب سرير انام فيه

فلاح امممم على خير

---------------------





في الروضه في احدى الاحياء بالعاصمه الرياض


تدخل عبير ومعها سعود وفيصل

عبير اول مره تجي للروضه وكانت تتمنى انه من زمان لان الاطفال محتاجين احد يسال عنهم بالمدارس وعند معلماتهم

ولولا وضوح مكتب مديرة الروضه ولا كان عبير تاهت بين الفصول سعودوفيصل بس شافوا البزارين نسووا عبير وراحوا يركضون

عبير تقول على طول جيتي مالها معنى عندهم طيب علموني وين غرفة مديرتكم اول


الله يصلحكم بس


دخلت بعد ماتاكدت من المكتوب على الباب مديرة الروضه

السلااام عليكم

المديره الحامل -- وعليكم السلام

عبير صافحتها وتبادلوا السلام والاخبار

انا عبير اخت سعود وفيصل بن خالد ال---


يامرحبتين وش اخبارك وشلون الوالده وبعد التحفي والمجاملات

مابي اخذ من وقتك ولانو انا بعد وراي دوام

انا جايه ابي اشوف مستوى خواني واقابل معلمااتهم

اي اكيد يحقلك وياليت كل الاسر مثلك

هذا يساعدنا اكثر بتقييمهم

عبير باعجاب -- الله لايهينك ويعطيك الصحه والعافيه ولمحت بطنها اللي قدها على وشك --- ويهون عليك

المديره -- الله يجزاك خير

رفعت السماعه اساتذه نهى وامال بالله خلوهم يجيوني بمكتبي


الطرف الاخر بغرفة المعلمات --انشاء الله


تشربين شي ---

لا مشكوره تسلمين

تدرسين ولاتدرسين

لاموظفه بالبنك


ماشاء الله الله يوفقك

داومين اجل

اي والله


الله يعينك حنا صباحي ونطلب الاجر


عبير بابتسامه -- بس اللي يحب شغله بيبدع فيه وانا ماحبيت مجال التدريس

المديره--- على قولتك

المديره بداخلها تقوول بسم الله عليها ملامحها حاده وده الواحد لاسولف معها يسمي عليها من جمالها

عبير حست بنظرات المديره -- وخصوصا يوم طالعت ايديها اليمنى وبصعوبه انتبهت لليسرى

عبير تقول بخاطرها--- اشتغلت حركات معلمات المدارس

دخلت معلمتين وكانوا يسلولفون ويضحكون --


عبير مارفعت راسها بس عرفت ان اللي دخلوا هم نهى وامال --


ثنتينهم---السلام عليكم

عبير والمديره -- وعليكم السلام

المديره اعرفكم هذي عبير اخت الطالبين سعود وفيصل

وحده منهم اها اي اي هلا هلا كيفك اخبارك

والثانيه بحياء ملحوظ-- هلا كيفك


عبير تناظر الجريءه فيهم تحسبها نهى -- المديره انا اخليكم مع بعض وطلعت

الجريئه - اكيد تبين تعرفين مستوى سعود وفيصل

اي واالله ياليت -


والله هم ماشاء الله قدراتهم عاليه ونشيطين مع زملائهم وتركيزهم حلو عندهم انتبه دقيق للاشياء

انصاتهم ونشاطهم رائع يعني ماشاء الله عليهم لاتخافين عليهم صراحه انا اقيمهم من القدرات العاليه عندي

اي حتى اهم مره احسهم مقتدين فيك بس احس باوقات بكل شي ووجه عبير خالطته ملامح خجل وابتسامه -- لانهم كل شي تسوينه

يسونه بالبيت صعب يعني كل شي يصير هنا يطبقونه عندنا بالبيت وكل ماسالتهم قالوا ان انتي تسوينه وهم يسوونه

وامس قلت انا لازم اجي اقابلك عشان تفهمينهم انو مو كل شي يصير بالروضه يعيدونه بالبيت

امال ونهى بابتسامه واستغراب--

الجريئه تستطرد -- وشلون صعبه بالعكس اهم شي بالمهارات التطبيق وهذا شي فعال بالنسبه لشخصياتهم

عبير بحماس اكثر طارده خجلها -- لالا اجل امس يجيبون التراب ويرقونه فوق لغرفتهم

وقالبين الدعوه رمل واقولهم من قالكم يقوولون ابلى نهى قلت انا نهى نهى انا لازم اقابل نهى وضحكت




الجريئه التفتت على اللي جنبها وضحكت وقالت ----------- انا كذا طالعه منها هذي نهى عندك انا استاذتهم امال هههههههههههههههههههههه


عبير انصفق وجهها وقلب عشرين لون --- وضحكوا ووقفت امال قالت اخليك تصفين حسابك معها


انا استاذن عندي حصه اللحين معاهم اتمنى تمرينا بالفصل اوك


وقفت عبير احترام وحياء من اللي صار --- اوك سامحيني

امال بكل ود--- بالعكس حبيبتي اعجبني اهتمامك ليت كل الاهل مثلك


وطلعت تاركه نهى الحيويه معها ---


عبيرxنهى




نهى بابتسامه فمها اللي كنه خاتم سليمان -- لاتعتذرين من شي فاهمه قصدك

يمكن اللي صار طبيعي يصير من اي طفل يحب معلمته ومتعلق فيها

عبير بانصات والصراحه هي بدت تقز ملامح انوثة نهى --اها

والجميل بالموضوع انك جيتي وبلغيتيني لانو انا مادري شيصير بمنزل كل طفل

لاحظتي اشياء اخرى قلدوني فيها

عبير تذكرت يوم يقلدون مشيتها وطريقة تحريكها لشعرها بس قالت مالي داعي اقولها ناقصه انا احرج نفسي زود


يكفي اللي سمعته مني

ولا وقدام زميلتها بعد

لا بلعكس يقلدونك باشياء تعليميه استفادوا منها

نهى باحترام -- حلو الحمدلله


طيب تعالي شوفي نشاطهم داخل الصف

راحت معها وشلفتهم وهم انبسطوا تذكروا انها جايه معهم المدرسه سولفت نهى عليهم قدامها

وتذكروا اللي صار امس وعرفوا ان عبير قالتلها وقالوا مانعيدها الا بالحديقه صح قالت اي


عبير مره اعجبتها نهى مثل مايقولون من ساسها لراسها -- ياربي عالاخلاق والهدوء والحياء والادب والحنيه والاحترام

ومعاملتها مع معلمه شافتها تسلم عليها

ماشاء الله البنت زبده ومن عائله محترمه جات ببالها فكره جهنميه على طول




ناظرت جوالها واستاذنت من نهى وودعتها وخذت رقم جوالها بحجة غرضين اخوانها وفكرتها اللي دارت براسها




وعلى طول محمود وينك ---------- انا برى ماما -- اوك انا طالعه




--------------------------


الساعه 8 ص الرياض







ريناد تنزل لابسه تنورتها الجنز السماوي وقميصها الزيتي اللي امس شرته -- يمه مع السلامه

امها بحماس ريناااد ريناد تعااالي يمه --- محمود مهوب فيه

ليه وينه ترانا تاخرنا على الجامعه على بال مامر بنات عمي

محمود توه رايح يودي عبير من الروضه للبنك توني مسكره منها وتقول توها طالعه

ريناد -- هذا وقته تقابل معلمتهم كان خلتها بالطلعه ياربي

امها الطلعه هي بداومها

لاتحاتين هذا نايف بيرجع اللحين راح يودي بندر -- بخليه يوديكم

تناولت سماعه الهاتف امها وتدق على نور داري <<<<<<<<<<<


الو


الو


هلا بتس امري يالغاليه


وينك فيه يابوي


قريب امري


اي تعال ود ريناد الجامعه محمود توه مودي عبير البنك

نايف اي اي جاي خلها تطلع هي جاهزه خل تطلع انا برى


امها انشاء انشاء الله


امها يالله امي الله يحفظتس ويوفقتس هذا هو برى

ريناد اي زين ياله ياله وهي تلبس عسى بس يكون مروق ويمر البنات على طريقنا




------------------





لم يجف قلمي غدا يكشف لنا اسرارهم

صبى الاوراق






























 

 












رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة









الساعة الآن 08:43 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
منتديات بال مون - منتديات رومانس مون