منتديات بال مون  

العودة   منتديات بال مون > منتدى الفن والأدب > منتدى روايات عبير وأحلام > روايات المنتديات

روايات المنتديات روايات قلوب أحلام - روايات عبير الأحلام - روايات قلوب ملاذنا - روايات رومانسية مترجمة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-06-2013, 06:36 PM   رقم المشاركة : 9
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية جنيــن






جنيــن غير متواجد حالياً

جنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond repute


// نفسي عزيزه يا بنـــــدر // للكاتبه قلم نابض بجويتي




// الجــــــ التاسع ــــــزء //
:: بيت بو بنــــــدر ::
على الغداء الكل مجتمع على المائدة .. ما عدا أم بندر الي نفسيتها تعبانه من يوم ما طلع بندر و رافضه يطب فمها أي شي ..و منسدح
ه على فراشها بهم و حزن .. و شعور بالمراره
قال بو بندر _ عبير نادي أمج تلاقينها بغرفتها .. عبير بحزن _ أبشر يبه .. راحت عبير لغرفه امها .. شافتها منسدحه عالسرير كان شكلها مؤثر .. اسرعت لها عبير بالمشيه وحبت يدها _ يمه الغدا زاهب .. أم بندر ببكا _ ياناس أرحموني جيبولي وليدي .. عبير وتبجي _ يمه ولي يعافيج انتي اكلي و بندر بيجي إن شاء الله .. ام بندر بحسره _ ضاع قلبج يا ضبيه ضاع .. عبير _ ما بيضيع إن شاء الله اسبوع بالكثير و يرد لنا. يلى يا الغاليه الغدا بيبرد .. ام بندر _ روحي تغدي انا مو مشتهيه شي .. عبير تمسح دموعها _ يمه عشان خاطري ..أكلي بس لقمه عشاني يمه .. ام بندر و ت
قوم من على سريرها _ آه ياراسي .. ( تمسك راسها )
عبير بخوف _ يعورج يمه .. ام بندر _ روحي انتي تغدي وانا باكل بندول و بلحقج .. #################
بندر بعد مواجهته مع محمد وكيف كانت الرده الفعل قرر ياخذ إجازه أسبوع عشان يسافر لأطهر بقاع الأرض مكة المكرمه .. يستنشق هواها الطاهر .. يمتع ناظريه ببيت الملك جل جلاله .. يفضض ما في قلبه لله وحده .. فـ لله المشتكى .. بيطهر ذنوبه و آثامه بــ تعبده لخالقه .. و يطلب من الله الخير له و لأهله .. سافر بندر على أقرب طياره توصل لمكه المكرمه .. تذكر القلوب الحنون .. تذكر بسمتها لاشافته مرتاح .. تذكر أهتمامها و شغفها بتجهيز جناحه .. تذكر اليوم الكئيب و ضعفها كيف كان و رجاها له انه ما يتركها .. أعتصر قلب بندر حزن و حسره على طيشه و تسرعه .. بلا شعور
ضرب يده بالكرسي في مقاعد الدرجه الأولى للخطوط الجويه الكويتيه
تألم بقوة الضربه .. قال بندم _ سامحيني يا مويمتي .. :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
بدور بترحيب _ يا هلا و يا مسهلا بشمعه الجلاس .. تو مانور البيت .. جنان والتعب واضح على وجهها قالت _ بوجودج يا أم عمر .. أم محمد تأشر على الصوفا _ جنان قعدي حبيبتي .. فجأة سمعوا صراخ و ضجه واصلهم من الدور الثاني و لا سارا تركض من على الدرج _ مرحبا يا مرحبا يامرحبا بالطش و الرش .. ضحكوا على روحها المرحه وهي تركض بخفه لجنان و تحبها حييل .. جنان تحرش _ آي خوش حبه هاذي .. أخاف من الحره مو من الفرحه .. ؟ سارا _ آفااا انا مو فرحانه بشوفتج
؟ يا حيف يا حيف ..
بدور _ سويره ولي يعافيج روحي جيبي الكيكه بالثلاجه .. سارا بدلعها الطفولي _ من عنوني يا آآآمر .. سارا تمشي للمطبخ ألتفتت جنان بصدمه لبدور و امها _ لا لالالالا ما أصدق هاذي سارا أختي ؟! أضحكت أم محمد و قالت _ وانا امج هاذي سارا أختج صدقي صدقي .. من فرحتها بانتهى اختباراتها صارت مطيعه 10/10 .. بدور _لا وزيدج من الشعر بيت انا مواعدتها نروح سوا لفيلا مودا هالأسبوع عشان تجهز لها كذا شغله على قولتها شغل عطله الصيف .. جنان بإبتسامه _ دوم ان شاء الله .. الكل _ امــــــيــــن .. سارا و هي جايه معاها الكيكه _ تأمنواا على شنوووو؟ ام محمد _ اقول بس دقي على ابوج و أخوج شوفيهم جم باقيلهم و يوصلون ؟ سارااا _ آبشري يا فداج عنوني كلها ..
جنان افلتت منها ضحكه محبوسه .. طالعتها سارا بإستغراب فقالت _ جنووو حبيبتي شفيج تضحكين ؟ جنان ودها تقول مو لايق عليج البنت الخدومه و المطيعه .. لكنها ماحبت تفشلها قالت _ لا بس تذكرت موقف مضحك .. سارا كأنها حاسه انها لها دخل بهالضحكه قالت بإبتسامه متصنعه وواضحه _ آهااا عشان جذي تضحكين .. ( راحت بعدها) ام محمد _ ياويلي على بنتي كل هالطيبه عشان هالفيلا مودااا .. لا حول و لا قوة إلا بالله .. بدور بضحكه _ أحس انها تمثل قدر المستطاع .. جنان _ انتي شفتي بسمتها لي كأنها تدري اني أجذب عليها .. ام محمد _ قل أعوذ برب الفلق . أذكري الله البنت ذكيه من وهي صغيره .. جنان و بدور _ لا إله إلا الله .. بدور _ جنان محمد ماقالج شي و هو رايح لعذاري ؟ ont size="5"> جنان تحاول تتذكر _ أممم لا ليش ؟
بدور _ لا بس موصيته على شغله يجيبها من الصيدليه بس الله يصلحه شكله نسى .. جنان تهز كتوفها _ يمكن ..! أم محمد بصوت عالي _ ساراا .. سارا بغرفة امها _ نعم يمه .. ام محمد _ رد عليج أبوج ؟ سارا _ اييه يقول كاهو بالطريق .. ام محمد مستغربه بنتها سارا بغرفتها للحين ما طلعت .. سألتها _ وانتي شمقعدج بداري ؟ سألتي أبوج و خلاص !! سارا و طلع راسها عليهم من باب الغرفه وتبتسم _ قاعده أرتبلج غرفتج ماما .. بثواني أنفجرت جنان و بدور من حركات سارا و خدمتها اللا معهوده .. أما امها خافت على سارا قامت بسرعه لغرفتها شافت سارا ترتب الشيفو نيره و هي تقول لها _ يمه أنتي فيج شي ؟ تحسين بش
ي ؟
سارا بعفويه _ لا بسم الله عليه مافيني إلا العافيه .. امسكتها امها من يدها وطلعت من الدار .. لي وصلن للصاله و أم محمد تفحص وجهه سارا بدقه .. قالت _ لا أكيد فيج حراره و لا شي .. سارا معقده حواجبها _ والله مافيني شي .. ام محمد _ زين كل هالطيبه و الخدومه عشان فيلا مودا ( قالتها بإستنكاار ) سارا و تمط الجبنيز _ يمه انا متواعده مع رفيجاتي هناك عشان نشتري شغلات .. ام محمد وتقعدها على الكرسي _ زين لو قتلتلج أكلملج أبوج نسافر هالصيف للنمسا ..؟ سارا بفرح _ صج يمه ؟ ام محمد _ ايه أحسنلج من فيلا مودا .. جنان _ ايه والله أحسنلج من هالفيلا مودا .. والله هالسالفه سامعتها من وحده معاي بالكلاس تقول في بنت شرت جنطه ماركه قوتشي .. بعدين سافرت لإيطاليا و راحت لمحل يبيع جميع مستلزمات ماركه قوتش
ي و قعدت تسأل الحجي ( البائع ومن الأخطاء الي نقع فيها تسمية البائع بإسم محمد و هذا أكبر خطأ نفترض انه كافر نصراني او يهودي او انه بوذي مجوسي .. و حتى لو مسلم مدام اسمه مو محمد مايجوز انا نناديه بمحمد كأننا نستحقر هالاسم .. وانا سمعت هالتنبيه من الشيخ المطلق و يفترض مناداته بعبدالله بعبدالرحمن لأنه بالأساس عبد لله عزوجل ) * نرجع لـــــ القصه * و أتوريه هالجنطه الي شرتها من فيلا مودا سألته هل هالجنطه هي ماركه أصليه أو تقليد ؟ قالها هاذي مو قوتشي بالأساس ..
يعني ناس تسوي جنط و تطبع علامه الماركه ثم تقول ماركه قوتشي .. ! بدور _ بصراحه انا اول مره اسمع بهالسالفه و بعدين فيلا مودا تجيب أصحاب الماركات العالميه في الكويت عشان يعرضون جديدهم من عطورات و جنط و ميك آب .. و يبطلون لهم بعد فروع بالديره جنان _ اوكي صح ألي تقولينه بس مو كل البضاعات أصليه او بالأحرى ماركه من الماركات . يعني في ناس تحجز زاويه او طاوله او لاين ثم تعرض بضاعتها بغش و تدليس ام محمد تددخل
_ استغفر الله عادي عندهم ياكلون مال الناس لو بالحرام استغفر الله .
بدور _ عاد النبي صلى الله عليه و سلم قال لـــــ الكل _ عليه الصلاة و السلام . بدور _ قال لسعد بن ابي وقاص _ يا سعد اطب مطعمك تكن مستجاب الدعوة .. جنان _ و في بعد حديث قال الرسول صلى الله عليه وسلم عند وصف رجل اكله و مشربه و لبسه كله حرام قال ( أنا يستجاب له ) او كما قال .. أنا <<< على النون شده سارا _ لاحول و لا قوة إلا بالله و انتي ( اطالع ببدور ) مواعدتني مع هذيل .!! جنان _ لا يا سارا انا ما أعمم بس انتي تحري مو تشترين بعماج تأكدي عدل ..؟ سارا بثقه_ لالالا خلاص غيرت رأيي بروح للنمسا .. بدور بغيض _ ماقول إلا ماااالت جنان _ وانتي ليش بتروحين للنمسا يا حظي .. ؟ ألتفتت
لأمها _ يمه شراايج نسافر لميلانو و باريس ؟
سارا بخشونه _ هااااااااي انتي الله بالخير شمدخلج بيناتنا ؟ حبيبتي روحي مع حبيب القلب لو تروحون لمثلث برمودا و لا تل أبيب كيفكم بس أهم شي ابعدي بعيد عناااا .. جنان تحس كأن نار شابه بوجهها من كثر ماهي مرتبكه ماتدري شني أسباب أرتباكها و توترها هل من طاري بندر و لا لأنهم ما يدرون ان بندر بيطلقها مشاعر تملكت جنان بهاللحظه .. حاولت تكون طبيعيه و ما يلاحظون تغيرها و توترها و خدمها بهالشي دخول ابوها و محمد مع عذاري .. الكل فرح بوجود عذاري و قعدوا يسلمون عليها بحراره .. جنان و حاظنه أختها _ أشتقت لج واجد .. عذاري بتحرش _ أمس كنت عندج .. جنان ببراءة _ صح بس جيتج عندنا اليوم غيــــــر .. عذار
ي بنفسها تقول _ اي بالله اليوم عندج بيكون غير غير يا جنان ..
عذاري ببسمه _ بس اليوم ببات عندكم و باجر عالعصر سي سيد بياخذني .. جنان بقهر _ آآآوووف يبط الجبد هالرجال .. عذاري تخصر _ أشوفكم أخذتوا حريه الرأي بهالرجال بزوود .. جنان _ اقول بس لا يكثر .. محمد يمد كيس لبدور _ هاج كاهو الكيس .. بدور _ شكراااا محمد _ بس شكراااا ( يقلدها ) بدور تسوي بعيونها حركات يعني اسكت .. أم محمد تسأل عذاري _ شلون وافق انج تجين .. عذاري تشرب قهوه _ أمم عادي حاولت فيه و الحمدلله وافق .. سارا تنادي طلال _ أنت ليش ما تسلم .. ! و لا على راسك ريشه ..؟ طلال أخترع و أنخش ورى أمه قالت عذاري بضيق _
يــــــوه يا سارا ترى الولد يخترع منج ..
سارا _ ليش يخترع مني شنو شايف ؟!! عذاري _ شوفي حركاتج أول ثم تعالي حاسبيني .. ! ثواني و لا طلال يبجي بصوت مزعج .. أحضنته عذاري بحنان .. وقالت لسارا _ ما خرعتيه ها ؟ هذا كله ما خرعتيه ؟!!!! بو محمد ما قدر يستحمل من الضغط الي عليه قال بعصبيه _ أنتي لي متى بتكبرين ؟! الكل سكت من صراخ بو محمد سارا من الخوف جتها العبره نزلت راسها بخوف .. محمد حاس بأبوه و بالهم الي شايله بقلبه قال له _ استهدي بالله يا بو محمد .. بو محمد بقهر _ قومي اصعدي فوووق .. فزت سارا بسرعه و أركضت للدور الثاني .. ام محمد و جنان و بدور كانوا مستغربيين من ردة فعل بو محمد الغريبه .. يا ما سارا تحرشت بال
أطفال و كان بو محمد بس يضحك .. و إذا بجوا كان يقول لها بهدوء _ خلاص ..
الله أكـــبـــر .. الله أكـــبـــر ..
أشهد أن لا إله إلا الله
أشهد أن محمد رسول الله
حي على الصــــــلاة
حي على الفـــــــلاح
الله أكـــبـــر .. الله أكـــبـــر ..
لا إله إلا الله ..
بو بندر _ يلى الصلاة يا بنات .. و طلع من البيت لمسجدهم .. ما داوم اليوم في الشركه من فعلة ولده .. رفض
انه يخبر و يعتذر لــــ أخوه عن طلاق ولده لبنته .. فــ حب يكون البلاغ من عند بندر ..
فاطمه ببملامح جامده تتقهوى مع خالتها و عبير .. وكان الكل ماله خلق .. عبير شافت ان حاله امها ما ينصر عليها .. عبير _ يمه أم بندر بسرحان كبير .. ما حست ببنتها كلش .. أشرت عبير بيدها قدام وجهه أمها .. أم بندر بضيقه _ شتبين يا عبير ؟ عبير _ يمه تبينا نتمشى عالبحر . كانت فاطمه اتابع حوار لكن بقلب مجروح .. أم بندر بهم _ بعد الصلاه نطلع أحس اني مخنوقه بس ابي اسمع صوته بس .. فاطمه أبتسمت ابتسامه خفيفه بحسره و مراره . قالت عبير لفاطمه بحزن _ اليوم طلعت جنان ؟ فاطمه _ طلعت من الع
صر ..
نزلت راسها عبير شوي كأنها تفكر بشي .. /////////////////////////
صعدت بدور لشقتها عشان تصلي صلاه المغرب .. بدون ما تحس بشي .. جيت عذاري مع خالها و زوجها ما حسستها بشي .. ربما كان لأبو طلال دور في لامبالاة بدور .. بقى في الصاله الكل من الحريم ما عدا بدور .. دش بو محمد و محمد _ السلام عليكم الكل _ وعليكم السلام .. قال بو محمد و هو واقف _ سويره أصعدي فوق .. سارا بخوف _ والله والله يبا ما عودهااا .. أبتسم لها وقال _ أدري انج ما بتعودينها بس ابيهم بموضوع خاص .. سارا بغيره _ و جنان معاااااهم ؟<
/font> بو محمد _ و جنان معاهم .. جنان بتقهرها _ ويت ويت ويت تبين كيس ؟ سارا _ سخييفه و بعدين شبي بكيس .. جنان _ عشان تلقطين وجهج .. كانت سارا بتكلم بس قاطعها بو محمد بعصبية _ بس عاد شهالألفاظ هاذي ؟ وانتي( يطالع بسارا) قلتلج اصعدي فوق تفهمين الكلام ؟ قامت سارا بخطوات سريعه .. لفوق .. مشى بو محمد و قعد على غنفه .. ثم قال بخجل _ جنان تعالي يبه أهنيه .. ( يأشر على مساحه جنبه) مشاعر و أحساسيس مختلطه غزت قلب جنان .. حست كأن وجهها يشحب .. بطنها يآلمها .. قامت و هي أطالع بأمها ثم بأخوها و آخرتها بعذاري .. .. كان فمها يبتسم بتوتر و خوف شديد .. مشت لي قعدت عند أبوها .. ونزلت راسها .. مسك ابوها يدها اليمنى و حضنها بحب و حنان بيديه الثنتين .. أرف
عت راسها جنان و عيونها بعيون أبوها .. تنطر يقولها بشكل صريح بعيد عن الإحتمالات .. بعيد عن التوقعات ..
أم محمد قلبها نغزها من شي شين بيصير .. قعدت على أعصابها .. ثم استغفرت ربها بقلبها و تعوذت من الشيطان الرجيم .. عذاري دموعها أوشكت على السكب .. ملامح جنان ما هانت عليها .. أختها ما فرحت حتى بملجتها .. و يجي هو يطلقها يا الله صعبه صعبه عليج يا جنان .. محمد من شاف جنان وتوترها و خوفها الواضح عليها نزل راسها .. من صغره و ما يحب يشوف خواته بهالضعف و الإنكسار .. ما يبي يشوف رده فعلها ما يبي يشوف دموعها .. قال بو محمد بثقل و قلبه ينزف حرقه و ندم على مستقبل بنته .. _ جنان يا قلبي سامحيني و انا بوج .. ( سكت ثواني ) مالج نصيب مع بندر .. جنان تهز راسها ببطء بإشاره لا. قالت ام محمد بصدمه _ ششتقول يابو محمد ؟ بو محمد يحاول انه لا ينكسر قدام أهل بي
ته قال _ بندر طلق جنان ..
جنان بصراخ و يده حاطتهم على أذونها بتكتم صوت الحقيقه و بتكم صوتها وهي تقول هذا الي انتي تبينه ليش الحين تصرخين و تبجين .. توج تحسين بقيمته توج تندمين مافكرتي تغيرينه بعدين .. فرصه و رفستيها يا جنان .. جنان بصراخ _ لاااااااا ام محمد الصدمه شلتها عن الحركه و النطق .. كانت تشوف جنان و صراخها و رفضها سماع اي شي . ومكان العمليه يعورها بس تحملت بأقصى ماعندها .. بو محمد مسك يديها و نزلها من على اذونها _ بس بس يا جنان . الزواج قسمه و نصيب .. و بندر خلاص ماضي و حاولي تنسيه . جنان بعيون حمرا تهز راسها بلا .. قالت بتردد _ خلاص طلق ؟ أم محمد قامت من مكانها و راحت لغرفتها بهدوء .. عذاري على طول ألحقت أمها . جنان تلتفت لمحمد و تعيد سؤالها عليه _ محمد الله يخليك بندر طلقني .. ؟ t size="5"> محمد حس بحقد ناحية بندر _ أستغفرك يا رب ..
قام لي وصل عند جنان وقعد جنبها _ جنان أنتي مو كنتي ما تبينه خلاص كاهو سبحان الله الي تبينه صار .. جنان بقلبها انتو مو فاهمين و لا راح تفهمون ابدا .. بس انتي طلبتي الطلاق منه .. فماله داعي هالندم ..!! لكن انا أبيه أبيه و بندر لي و انا له .. قاطع أفكارها بو محمد _ كنت أتمنالج بندر لكن بندر مامنه حسوفه .. ( قالها بحسره ) قامت جنان من عندهم بتروح لغرفتها محتاجه جلسه هاديه صريحه مع مشاعرها المتلاطمه .. ابومحمد مغطي وجهه بيديه .. ما تصور ان بندر بهالشكل .. وهو الي يفتخر و يعتز إذا قالوا له هذا ولد اخوك و اشاروا به بالعنان .. طلعت آهه موجعه من بو محمد جعلت محمد يطالع ابوه بحزن .. محمد بنفسه _ هذا ما جنته يداكم بس الله يهديكم .. أنتم تخططون و تنفذون و احنااا الي ناكلنا و فوق هذا نتحمل خطأكم .. الله يعينج يا جنان .. جنان و هي على عتبات ال
درج سمعت صرخه عذاري من غرفه والديها خلتها تنزل بسرعه و كان بومحمد و محمد يركضون ما يدرون شسالفه ..
جنان أفتحت غرفه أمها شافت الغاليه مغمي عليها على السرير و عذاري تحاول تقعد و تصيح بخوف .. حاولت تكلم بس ابوها و محمد امسكوها بصوب عشان يدخلون .. منظر امها كرها بنفسها أكثر و أكثر .. كل شي جميل بحياتها حست كأنه اندثر . شلون بتحس بالحياه و زينتها و امها مغمي عليها بسبة قرارها السريع .. : : : اســــمـــعـــــوهــــــــــا : : :
لا يا يمه كل شي يصير و لا هالمنظر الي أشوفه .. وعت على صراخ محمد يقول _ بسرعه انا بالسياره انطركم .. شافت ابوها و عذاري يشيلونها بخفه .. صرخت بأعلى ما عندها _ انا السبب انا السبب لو تروح امي انا القاتله .. كله مني كل
ه مني ..
ابوها يطالعها بنظرات متسائله _ شتخربطين يا جنان مو وقته .. و امج ما فيها إلا كل بس ضغط و أرتفع .. جنان تهز راسها بلا _ انا انا انا الي قلت لـــــ بندر يطلقني .. بحركه مفاجئه من أبو محمد سحب شعرها بقهر .. قال بعيون مقهوره _ هذا حصاد ثمرتي يا جنان !! ثم تركها .. جنان بألم من شدة ابوها _ أي أي ( شفيــــــــــــــــــــكم )
طالعوا لأعلى الدرج شافوا سارا مخترعه و تنزل بسرعه .. بو محمد استعجل عذاري بلبس العباية لأمها و شالوها بسرعه و طلعوا .. سارا شافت منظر امها قالت بتوتر _ امي شفيهااا تكلمي ؟ ليش شايلينها ؟ وين بتودونهاا ؟ سارا مسكت كتوف جنان _ جنان تكلمي ؟ امي شفيهاااا ؟ جنان تشيح وجهها عن سارا _ ودودها المستشفى
..
سارا تقاطعها _ ليــــــــــش ؟ جنان ما تحملت قالت بعصبيه _ أرتفع عليها الضغط خلاص أرتحتي .. خلصت من كلمتها ثم اصعدت فوق لغرفتها .. /////////////////////////
// فنــــــدق التوحيــــــد بمكه المكرمه //
أخذ بندر جهازها و ضغط على رقم البيت .. مره مرتين و الطرف الثاني ما يرفع السماعه .. بندر بخوف _ يا الله سترك و عفوك .. شسالفه ليش ما يردون ؟ عاد الإتصال للمليون مره .. بغى يسكر إلا أن في أحد رفع السماعه .. بندر كأن الروح ردتله قال بسرعه _ السلام عليكم .. فاطمه عرفته قالت بهدوء _ وعليك السلام .. size="5"> بندر تمنى أي أحد تمنى أبوه و لا تكون فاطمه حس كأنه صغير بفعلته قال بحرج _ شخبارج ام حور ؟
فاطمه ببرود _ الحمد لله تمام و كلنا بخير .. فهم قصدها بــــ كلنا بخير فحب يدش باللي شاغله بسرعه _ فاطمه امي و عبير موجودين ؟ فاطمه _ لا .. رايحيين للبحر .. بندر ضغط على شفته السفلى ماراحت إلا أكيد صدرها ضايق و نفسيتها تعبانه .. بندر بشوق لأهله _ زين متى بيردون ؟! فاطمه _ يمكن بعد ربع ساعه . بندر _ اوكي يعطيج العافيه ام حور ما قصرتي .. فاطمه _ الله يعافيك .. سكر بندر السماعه ينطر هالربع ساعه متى تعدي بسرعه .. فاطمه ضاق خلقها أكثر _ أوف مدام نزلت تحت خل ادق على أهلي .. دقت فاطمه على رقم بيت أهلها
.. سمعت صوت سارا و كأنها باجيه من نبرته ..
ساراا _ آلو فاطمه بإستغراب _ ساراا شفيج حبيبتي صوته مو طبيعي ؟ ساراا قعدت تبجي زياده _ أمي . فاطمه بخوف _ شفيهاااا ؟ سارا _ ودوها للمستشفى .. فاطمه عرفت ان الخبر وصلهم أخنقتها العبره _ و جنان وينها ؟ سارا _ فوق بدارها .. فاطمه بحسره _ الله يهديك يا بندر .. سارا باستغراب _ شكو بندر اقولج امي الضغط ارتفع عندها تقولين بندر .. تكفين لا تجيبين طاريه .. فاطمه _ ليش ما قالولج ان بندر طلق جنان ..؟ سارا مصدومه _ هااااااا طلق جنان !!!!!!! فاطمه _ ايه طلقها عشان جذي الضغط ارتفع عند امي يلى يلى مع السلامه
خالتي و عبير جو ..
سارا بكره _ الحقيرطلق جنان ! حرام عليه و الله .. أنت تستاهل وحده قذره مثل نوف و أخس بعد .. رفعت راسها لفوق .. فقررت تروح تواسي أختهاا المسكينه .. %%%%%%%%%%%%
دخلت عبير و يا أمها و الضيق و الحزن بادي على وجوههم .. حبت فاطمه تفرحهم بهالخبر عل و عسى تدخل في نفس خالتها السرور و الراحه .. فاطمه بإبتسامه متصنعه _ خاله بندر دق .. أم بندر بفرحه _ متى و وينه ؟ و شنو قال ؟ و ليش ما خليتيه ينطر ليما اجي .. عبير بضحكه وكأن الحياه دبت في جسمها _ يا حليلج يا يمه اشوي اشوي على البنت أكلتيها بقشورها .. ام بندر بإبتسامه مؤثره _ سامحيني يا فاطمه تعرفيني مشتاقه له .. t> فاطمه _ لا شدعوه يا خاله ما صار شي .. انا قلتله انج مو موجوده و اهو بيدق و يمكن ألحين .. ام بندر _ آمــــــيــــــن يا بنيتي. عبير وتمشي متجهه للدرج _ يلى يمه انا بروح أبدل و جايتــــــ صوت التلفون قطع حديث عبير . #################
@ بــــعــــد مرور أسبوع @
جنان منعزله عن الناس بس تقعد أداوم لجامعتها ثم تحبس روحها بدارها .. خايفه من رده فعل أخوها الي ما شافته بعد ما قاله ابوها عن طلبها للطلاق. و لا حتى محمد كان يجيها عشان تحس بإنها غلطانه بفعلتها .. جهازها في أغلب الوقت مغلق .. كانت تتحاشى من عبير بعد ما الكل درى .. لأن من صالحها ان الناس تعرف انها هي الي طالبه الطلاق ..
و أرتاحت أكثر شي من علاقه أهلها مع عمها و أهله .. الي تحاول ان الطلاق مايأثر على روابطهم الأسرية .. بقدر المستطاع.
قسمت روحي بعد فرقاك روحين ..،
وحده معك .. و الثانية بإنتظارك.
جنان قاعده تشخبط بدفترها الوردي .. سمعت طرق على الباب .. جنان _ منووو ؟ سارا _ انا ساراا الحلوه المزيونه .. جنان تأفف _ أخلصي علي شنو تبين ؟ سارا _ صج شين و قواة عين .. بطلي الباب و أقولج .. جنان ورايحه للباب _ لحظه .. فتحت الباب و لا ساراا أحذفت عمرها على جنان تحضنهاا بقوة .. جنان _ آآي شوي شوي علي .. سارا تبعد عنها _ أشتقت
لج آآوي شدعوه جنوو لهدرجه عايفتنااا و لا تشوفين امي و ابوي محتاجين شي و لا ماشيات .. ؟
جنان بألم _ أهما ما يبوني و لا جان ما طقوا الباب يسألون عني .. سارا الزواج مو غصب و انا تعرفيني عدل ما حب اكون غثيثه على احد .. عشان جذي طلبت منه يطلقني .. سارا تحب خد جنان _ خلاص الي صار صار .. و الله يوفقج في حياتج مع الزوج الصالح .. خوش دعوه مو ؟ جنان تخصر _ مو جنج طولتي شكو جايتلي ألحين .. ؟ سارا بضجر و تكشيره _ آوووف رقيه و سبيكه تحت .. ! جنان بإستغراب _ منو رقيه و سبيكه ؟ سارا _ شفيج قمتي تنسين شكل طق الوالد اثر بالذاكره .. جنان بعصبية _ اللهم طولك يا روح .. منو رقيه و سبيكه هذيل ؟ سارا _ بنات خالتج ام جابر تحت مع خالتج جاين يعنني صله رحم !! جنان بضيق _ لا مو صله رحم قولي جاين حق التشمت
وانتي الصاجه ..
سارا بقهر _ عاد هديل و أسيل كلش ما ينطاقن .. عوووع عليهن .. جنان بخزه _ سويره مو جنج كثرتي غيبه .. سارا _ بصراحه بصراحه جنو هذيل كفو هديل و أسيل .. ؟ جنان _ زين ألحين شالمطلوب مني ؟ سارا _ الوالده تقول جابليهم عشان ما تطلع علوووم .. جنان _ مالي خلق .. سارا _ يا بنت عشان ما يقولون انج متحسفه عليه وانج ميته عليه .. يختي كلها طقة خد وبس .. جنان _ أوكي خلاص لوعتي جبدي .. // بيــــت بــــو بنــــدر //
بندر بسرعه _ أوكي خلاص بس بعد شهر تروحين لهم عشان عمي و أهله .. ام بندر _ أبشر بالي تبي
ه بس أشوف عياك يا وليدي ..
بندر بإبتسامه متصنعه_ بتشوفين عيال عيالي بإذن الله ام بندر ترفع يده للأعلى _ آمين يا وليدي .. عبير جايه لهم _ عاد بندر دعيتلي بالحرم .. بندر يمثل انه يفكر _ لحظه خل افكر .. عبير بقهر _ افا أختك و لا تذكرها يا حيف يا حيف على الأخوان .. ام بندر تكلم بندر _ خلاص أقول لأبوك .. ؟ بندر بضيق _ خلاص يمه قوليله بس قلت انا لا تستعجلون .. عبير بإستفهام _ شفيكم بينكم ألغاز ؟ ام بندر بفرحه _ أخوك بيتزوج ؟ عبير بصدمه _شنووو ؟ بندر قام بسرعه و قال _ انا بنام قعدوني عالعشا .. عبير وتلتفت على امها _ يمه شسالفه شصاير ؟ توه مطلق بنت عمه جك بم يتزوج ..؟ /> و منو هاذي ست الحسن و الدلال ؟ ام بندر بعصبيه _ تعالي طقيني بعد .. شفيج رجال بيتزوج حرام ؟ و بياخذ وحده مو غريبه عليه .. نوف بنت خالج .. عبير بصدمه أكبر _ منــــووووو ::: بيت بو محمــــــــــــد :::
// غرفه بو محمد //
أم محمد بخوف _ و هاذي السالفه كلها .. بو محمد سرح نص دقيقه ثم طالع فيها _ خلاص انا باجر أكلمها بس اليوم شلون كانت نفسيتها ؟ ام محمد تدمع عينها _ والله تحس بحزن بعيونها مهما ضحكت او جاملت خالتها .. بو محمد يمسح وجهه بكفوفه _ الله يصلحها وانا اني متفشل من بندر أوله جا يسلم علي و تحسين كل واحد مفتشل من الثاني .. /> ام محمد تمسح دموعها _ قسمه و نصيب .. أنتــــــــــــهــــــــــــــــى

رد مع اقتباس
قديم 12-06-2013, 06:37 PM   رقم المشاركة : 10
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية جنيــن






جنيــن غير متواجد حالياً

جنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond repute


// نفسي عزيزه يا بنـــــدر // للكاتبه قلم نابض بجويتي





الجـــــــ العاشر ـــــــزء
نوف بشحوب قافله عليها الغرفه الأفكار توديها و تجيبها .. نوف بحرقه من ضياعها _ كله مني .. ليش أفكر مجرد تفكير اني أروح برجولي له .. بقه
ر من غباها و سذاجتها قعدت بلا شعور اطق جبهتها بالطوفه ..
نوف ببكى محبوس من القهر _ الله ينتقم منك يا حقـــــــير .. يا ويل حالي لو صار الي ما بيه . ( أطق راسها بقهـــــــر ) (( نوف يلى العســـــا تهت )) وقفت نوف عن الضرب بسرعه كانت الخدامه تبيها تنزل تحت تعشى .. قامت بثقل كبير كأن الثقل على راسها .. حست بشي بارد يمشي على وجهها .. أرفعت أصبعها السبابه تلمسه .. فتحت عيونها بوسع كأنها عادت لوضعها الطبيعي _ انا شسويت؟ قامت بتروح لحمامها " أكرمكم الله " تغسل جبهتها بماي بارد عشان يوقف النزيف .. و حطت لزقه جروح على الجرح .. نوف تكلم نفسها و هي رايحه لليت الغرفه عشان أطفيها _ بعد لو يشوف هاللزقه بيلعن خير خيري عشان يعرف شسالفتي .. هو بس شاف الكدمات ووداني لللمستشفى أجل
لو يشوف هالطقه ..
سحبت فراشها عليهااا .. و حاولت تنام بعد ما تقلبت على فراشها يمين و يسار ليما غفت عيونها ... '''''''''''''''''''''''''،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
:: بيـــــــت بو بنــــــــــــــدر ::
// الديـــــــوانـــــــيـــــــه //
جاسم يقهوي ابوه و بندر .. بو بندر _ شوف يا بندر الزواج ما هو لعبه .. و انت تعرف انه رباط غليظ .. فعلينا تقديسه .. أنت معاي يا بندر ؟ بندر _ إيه معاك يا بو بندر .. بو بندر بحزم _ و هالبنت بنت خالك فاهم .. و إن شاء الله الي صار مع بنت عمك ما يصير مع بنت خالك عدل كلامي ؟ size="5"> بندر _ عدل بس بنت عمي هي الي طلبت الطلاق ..
بو بندر بعصبيه _ و انت ما قصرت قالت المره طلقني قلت تم .. هذيل الحريم لا تمشي وراهن إن مشيت ضعت وانا بوك .. أبتسم جاسم و طالع ببندر .. قال بو بندر _ شفيك تبسم لأخوك ؟ تضحك على كلامي .. جاسم ضبط نفسه _ معاذ الله اني أضحك على كلامك يبا .. و أنت صاج الحريم أن مشينا و راهن ضعنا .. انا أشهد .. بندر بيتحرش قال لأبوه _ يبا شكل ولدك مجرب !!! قال بو بندر _ المهم متى تبينا نروح لخالك ؟ بندر بتحرش _ يبا مالي نفس بالزواج .. بو بندر بعصبيه قام بيطلع _ حسبي الله و نعم الوكيل ما لعب بنفسيتي غيرك يا بندر .. ضحك بندر و قام بسرعه يلحق على أبوه .. مسك راسه و حبها _ آفا يا الغالي انا العب بنفسيتك .. أبشر بعد شهر نروح نخطب .. بو بندر بسرعه _ وانت
ضامن ما في أحد بهالشهر يخطبها غيرك ..
يا بندر خير البر عاجله .. بندر _ و عمي و أهله ..؟ ما نفكر بمشاعرهم ..؟ جاسم _ بندر الي طلب الطلاق هم يعني عادي الأمر بالنسبه لهم .. ألحق و أخطب بنت خالك عالأقل الأهل يعرفونهاا .. بندر بإقتناع _ خلاص يا الغالي باجر نروح نخطب .. بو بندر براحه _ الله يوفقك يا ولدي و أشوف ضناك .. جاسم _ شدعوه يعني حــــور ما تكفي ؟ بو بندر بحنان يقول لجاسم _ حور عيني اليمين يا جاسم وابي أشوف عيني اليسار .. جاسم و بندر حبوا راس أبوهم . طلعوا من الديوانيه لـــــــ داخل البيت .. سمعوا صوت عبير و هي تنافخ عبير بقهر _ يمه و الله ما تصلحله .. /> ام بندر بعصبيه _ عبير قلتلج مليون مره ما لج دخل بهالزيجه فاهمتني ..؟ بندر ضاق خلقه من كلام أخته و امه .. دش بو بندر و جاسم .. شافوا عبير و أمها ساكتات. لف جاسم لي ورى و قال _ بندر دش ما في أحد ... بندر _ السلام عليكم .. الكل _ و عليك السلام .. أنسدح بندر و حط راسه بحجر امه .. قال _ يمه ولي يعافيج دلكي راسي .. أم بندر بحنان _ يعورك تحس بشي .. ؟ قطعهم صوت بو بندر يسأل عبير بحده _ عبيـــــــر .. عبير _ آمـــــــر يبـــــــا .. بو بندر _ شفيج على بنت خالج؟ عبيربقلبها _ آخ يا الحظ .. نوفوه الوقحه تاخذ أخوي .. !! قالت عبير _ ما بينا شي .. بو بندر _ وليش ما ت
صلح له .. ؟
البنت عوره ؟!! عبير ودها تقول إيه عوره بأخلاقها .. لا دين و لا أخلاق .. ينشد فيهاا كلها أستغفر الله بس الله يستر علينا .. قالت عبير _ لا مو عوره .. بو بندر بحاجب مرفوع _ شايفه فيها شي موزين .. عبير بحقد و قهر _ لا بس ماتصلح لأخوي كلش .. أخوي يستاهل احسن من جذي ..يستاهل جنان .. خنقتها العبره فقامت من عندهم بسرعه و صعدت لغرفتها .. ما تدري ليش قالت جنان .. بو بندر _ بس جذي .. بندر انا مو قايلك أن مشيت ورى الحريم بتضيع .. بندر بهم _ الله يصلحها عبير .. أم بندر _ ماعليك منها بنات و هاذي سوالفهن .. بتكبر بعدين .. ألتفتت على بو بندر _ أتفقتم الخطبه بعد شهر ..؟ بو بندر _ لا باجر العصر عندهم و يقدم الله ال
ي فيه الخير ..
أم بندر بفرحه _ آآميـــــــــن .. بندر بتردد سأل _ يبه أتصل فيني بو علي يقول معزومين باجر الغدا عنده .. يقول ادق على ابوك جهازه مغلق .. بو بندر _ايه كان طافي .. ليش ما قالك عن سبب الغدا ؟ بندر _ لا و الله ما سألته و لا قالي .. أم بندر تذكرت _ أستغفر الله تذكرت بنتهم جايه مع زوجها من السفر .. بندر حس كل الدم صعد لوجهه. بو بندر يحك حنجه _ اهااا جاسم بإستغراب _ منو بنته ؟ بإندفاعيه قال بندر و عيونه حمر _ و أنت شكو تسأل عن بنتهم .. ؟ جاسم استغرب من عصبيه و هجوم بندر _ عادي بنت جيراني و مره متزوجه و بعدين سؤالي مافيه شي عشان تنفض ريشك علي !! بو بندر _ بندر شفيك على اخوك و ما قال شي غلط عشان هالنرفز
ه ..
بندر يتدارك نفسه _ لا بس أحنا ما نرضى لأحد يسأل عن محارمنا فحتى هم ما يحبون احد يذكر أهله سواء بالزين او بالشين . الكل ما حب رده فعل بندر لــ جاسم .. بندر يحاول يهدي نفسه .. ضربات قلبه تزيد بقوه .. حس كأن الكل يسمع الضربات قام من عندهم ..و كأنه مرتكب خطأ ويحاول التخفي من أهله .. بو بندر يطالعه _ وين رايح ؟ بندر نظراته متشتته بالهوا _ بروح أشرب ماي و جاي .. بعد ما طلع بندر من الصاله رايح المطبخ .. قال بو بندر _ ام بندر تصدقين ان بومحمد أوله العصر داق علي يقول جابر ولد خالة جنان يبي القرب منهم .. ام بندر _ لمنو جاي لجنان ولا سارا .. ؟ بو بندر _ الله يصلحج يا ام بندر جاي لجنان .. ام بندر بحزن _ والله اني للحين أتمناها لبندر .. بس الزواج قسمه و
نصيب ..
جاسم _ سبحان الله يمه يمكن ترتاح مع جابر و توفق و بندر يرتاح مع نوف و يتوفق .. بو بندر _ صدقت يا جاسم .. ام بندر بآهه _ الله كريم .. باجر بعزم ام محمد و بناتها .. إن شاء الله.. بو بندر معقد حواجبه _ ليش منتي رايحه باجر للخطبه .. ؟ ام بندر _ لا مالي شغل بالخطبه انتم يا الرياجيل تروحون اما انا لا .. بو بندر بعصبيه _ انتي شفيج ؟ هاذي عوايد الخطبه الحريم يروحن .. ام بندر تحاول تهدي نفسها _ لا حول و لا قوة إلا بالله .. أدري ان الحريم لا زم يروحن بس انا مابي اروح عشان البنت تستحي و توافق عشاني .. فهمت ؟ جاسم ماسك ضحكته _ والله عليج حركات يمه .. أجل انتي تبينها ترفض .. ؟ بو بندر يأشر عليها _ والله الظاهر أمك تبيها جذي .. ام بندر و تقوم من م
كانها _ الصراحه انتم ما ينقعد أحد معاكم إلا و تاكلونه .. خل أقابل مطبخي و أنجب العشا ..
بو بندر يغمز لجاسم _ سويتي خير ... ام بندر بزعل اطالع بجاسم _ شفت ابوك يا جاسم .. وراحت المطبخ و هي زعلانه .. شافت بندر قاعد على كرسي و يشرب عصير .. بندر كان يتذكر أيام مراهقته كان عمره15 سنه مع ولد جيرانه عبدالله يلعبون كرة قدم بحوش جيرانهم .. بعدها ... عبدالله بتعب _ آه آه آه بندر بروح داخل أشرب ماي ..أجيبلك معاي .. بندر وينحنى من التعب _ ايه تكفى أحس تعبان حدي .. دخل عبدالله بيتهم .. و لا يسمع بندر صراخ و ضحك البنات الصغار أعمارهن حوالي 10‎_‎11 سنه و يتراكض للحوش لكنهن وقفن بعد ما شافن بندر .. بندر أتسعت أبتسامته لما طاحت عينه على أم نفنوف وردي و بيدها باربي .. ize="5"> بندر و يوقف على ركبه و يمد يديه لهااا _ هنوفي تعالي . الهنوف معقده حواجبها و تمد أصبعها الصغير _ لا تقول تعالي مره ثانيه .. بندر يهز راسه بنعم _ تعالي عندي لج حلااااااااوه .. الهنوف _ جذااااااااب .. بندر _ لا لا عيب تقولين جذاب يا بندر صح .. ؟ الهنوف تخصر _ زين وين الحلاوه ؟ بندر يطلع الحلاوه من مخباة بنطلونه _ كااااهي .. يلى تعالي .. الهنوف بطفوله ركضت لبندر بتاخذ الحلاوه بس بندر رفع الحلاوه بيده لفوق .. بحيث ما تقدر تاخذها .. بندر _ أول حبي راسي بعدين أعطيج الحلاوه .. بسرعه الهنوف حبت راسه .. و قالت _ يلى عاد بندوووري .. بندر استانس واجد من كلمه بندوري .. عطاها الحلاوه ..و ضحك بصوت عالي و لا بسرعه البرق انحاشت الهنوف حياء من بندر .. font> أم بندر تمشي لي عنده _ بندر بندر فز _ يمـــــــه .. ام بندر تحط يدها على كتفه _ بسم الله عليك شكلك غاص بالتفكير .. ؟ ضحك بندر بصوت جهوري .. بثواني سمع ضحك ابوه و جاسم قال _ شفيهم يضحكون ؟ مدت بوزها ام بندر _ أنا دري عنهم .. بندر بذكاء _ زين ليش البوز ممدود أكيد انهم ضايقوج صح ؟ ام بندر بهم لفت لناحيه ثانيه و عطته ظهرها .. وكتفت يديها .. قام بسرعه بندر من على الكرسي و وقف قدام امه .. كان طول بندر واضح جدا بالنسبه لطول أمه .. مسك كتفوها برقه و قال _ آفا ام بندر زعلانه ؟ وحب راسها بحنان .. ام بندر رفعت راسها لبندر و قالت _ جنان أنخطبت يا بندر .. بندر صح كانت جنان و لا شي بالنسبه له حتى بعد طلاقهم بس كلمة أمه ( جنان أنخطبت يا بندر ) حس كأن جنان كانت قطعه منه و راحت لغيرك .. <
br /> بندر يحاول يتماسك _ خلاص يمه الي ما يبينا ما نبيه .. ام بندر تقاطعه _ لا يا بندر انت كنت تقدر ترفض طلبها .. جنان صغيره ما تعرف الحياه عدل .. بس أنت الله يهداك وافقت على طلبها .. بندر بضيقه من هالسيناريو الي كل ما لهم يعيدونه عليه _ خلاص يمه كل مالنا نعيد و نزيد .. خلاص قدر الله و ما شاء فعل .. و جنان راحت لطريق و انا بروح لطريق .. #################
سارا وبطاقه دعوه معاها .. تنادي _ يمه يمه يمه .. أم محمد تسكر باب غرفتها _ نعم .. شعندج ؟ سارا تأشر البطاقه _ بطاقه دعوه لج .. ام محمد _ من منو ؟ سارا _ جارتنا ام مالك عرس بنتها الخميس هذا ..
ام محمد تاخذ البطاقه من بنتها _ خل أشوفها ..و نادي جنان لي متى حابسه روحها بالغرفه ؟! سارا وتصعد الدرج _ أبشري .. دخلت الصاله أم محمد .. وجلست على الصوفا .. بتفكير عميق .. بنتها جاها خطاب و هي حابسه روحها.. قالت بزفره _ يا الله أنك توفقهاا .. دخلت بدور على خالتها _ السلام عليج خاله .. ام محمد _ وعليج السلام يا بدور .. تعالي أقعدي عندي ... بدور اطالع وراها _ جنان للحين معتكفه بدارها ؟ ام محمد بحزن _ ايه معتكفه للحين أجل لو تدري عن الخطبه شبتسوي ؟ بدور تبتسم _ إن شاء الله تفرح و توافق و جابر خوش رجال و يابخت من ياخذ جنان .. زين و أخلاق و دين بعد شيبي ..؟ ام محمد بإحباط _ بس بنات أخوي عوبات يا بدور أعرفهن عدل .. ize="5"> أكتفت بدور بإبتسامه صادقه من شعور خالتها ناحية بنات أختها .. بدور بقلبها _ وانا اعرفهن بعد بنات خالتي شرهن واصل للمحاكم أعوذ بالله .. أم محمد تغير الجو الكئيب .. قالت _ أقول جارتنا ام مالك طرشت بطاقه دعوة لعرس بنتها .. بدور _ أي وحده فيهم خاله ؟ ام محمد _ رهف ام شعر طويل ذكرتيها الي زارتنا بالعيد مع أمها .. ذكرتيها ؟ بدور تحاول تتذكر .. بيأس قالت _ و الله ما أذكرها يا خاله . ¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤
!! غــــرفــــه جــــــنـــــان !!
واقفه قدام المنظره تمشط شعرها .. بعد ما خلصت .. راحت لكبتها أطلع روب صغير تحت ركبها و لونه أصفر فاتح .. خلصت جنان و مشت تبي تطلع تذ
كرت شي نست لا تسويه ..
راحت لـــ التواليت و سحبت عطر جنيفر لوبيز و رشت مرتين على ملابسها .. و طلعت من غرفتها .. سارا و تنقز على الدرج و تغني بصوت واطي بس واضح .. سارا _ بيت العطاااار .. بيت العطاااار .. بيت العطااااار .. جنان شافت شكل أختها شلون تناقز فحبت يدها وجه و قفا _ الحمدلله على نعمه العقل .. سارا وقفت و تخصرت _ محتراااااااااا .. جنان بتقهرها _ على شنو أحتر على ثقالة دمج و لا على خفة عقلج .. سارا بقهر _ أمي تبيج تحت .. لحظه لحظه هاذي يبيلها زفه محترمه .. على طريقة أخوانا الشامين .. سارا بصوت عالي _ آآآويــــها يا جنان يا بنت علي .. آآآويــــها أسفرت و أنورت .. آآآويــــها تعالي يا أختي يا الحبيبه .. ont> آآآلولولولوليــــــــــــــــــــش . جنان أضحكت بنعومه على خبال أختها .. و حطت يدها على يد سارا و هم ينزلون على الدرج .. أم محمد و بدور كان واصلهم صراخ سارا و هي تغني لجنان .. أم محمد بخرعه تقول لبدور _ يا ويلي لا يكون سويروه سامعه شي عن الخطبه و قالت لأختها .. بدور بإستغراب _ بس شدراها .. محد قالها لا انا و لا انتي و اكيد محمد ماقالها .. ام محمد قامت بسرعه تروح لدرج _ خل أشوف هالزفه على شنو ؟ قامت ام محمد و معاها بدور و هم متجهين لدرج شافوا جنان و سارا يتهامسن و نازلات .. أخترعوا من أمهم الي قالت بصوت عالي _ سويــــــــره !! سارا تحط يدها على صدرها _ بسم الله الرحمن الرحيم .. خرعتيــــــــــــــــــــني ..! r /> ام محمد تقلدها _ خرعتيــــــــــــــــــــني ..! أقول شهالصراخ الي صجيتينا فيه ..؟ سارا اطالع جنان _ يمه جنان تكرمت و نزلت . أم محمد تاخذها على قد عقلها _ صج و الله ..؟ سارا بطفوليه تقول _ و الله .. ام محمد _ يا خساره عبالي من اليوم خدامه الجيران .. جنان بزعل _ يمــــــــــــه .. بدور _ شنو بنتم واقفين عند الدرج !! ################# / بو محمد و محمد في السياره /
محمد _ يبا أسمحلي جابر استعجل .. البنت ما صار لها أسبوع مطلقه يجي هذا و يخطبها ..
أبو محمد _ ش
نو يعني نوقف نصيب البنت .. بعدين ما يملج عليها إلا بعد 3 شهور تنتهي عدتها .. ألحين نعطيه الموافقه بعدها يحلها ألف حلال ..

محمد _ بس يبا يمكن ترفض جنان الزيجه هاذي ..
بو محمد _ انا بكلمها و أحاول اني أقنعها ..
محمد _ الله يقدملها الي فيه الخير ..
صفطت محمد السياره قدام بيتهم .. و نزلوا بيدشون البيت ..
جنان بإنصاع _ أوكي خلاص بروح .. بس بشرط ماما ..
سارا _ نفســــــها ..
أم محمد تأشر لجنان _ لحظه لحظه .. وطالع بسارا _ وانتي شنو ؟
سارا وجهها أحمر _ نفس شرط جنان ..
بدور تدخل _ هو انتي تدرين شنو شرطها عشان تقولين نفسها ..
سارا انقهرت _ خلاص سحبتها .
أم مح
مد _ قولي يا جنان شنو شرطج ..

جنان تربعت و قاعده على الصوفا _ تروحين معاي باجر لـــ أتيليه أشتري نفنوف جاهر ..
ام محمد _ آبشــــــري ..
سارا بغيره _ وانا بعد ..
أم محمد _ و نفنوفج مال عرس أختج توه جديد . و مو ملبوس بعد ..
سارا بدلع _ آآوووف ....
أم محمد _ جنان قولي لــــــ بنت عمج يمكن تروح .. ( و راحت لغرفتها )
جنان بصوت عالي تسمع أمها _ اكيد بتروح ما يبيلها كلام .
سارا _ أكيد لزقة عنزوووت ..
جنان بقهر _ أحسن من وجه بن فهره ..
بدور بضحك تمد يدها لــ جنان _ كــفــــــــــــــــاج ..
جنان بقهقهه مدت يدها لـ بـدور
و قعدن يتضاحكن و سارا ماده البوز 3 أمتار ..
size="5"> شافتهم مطولات بالتطنــــــز .. أخذت الكوشيات و حذفتها عليهن بقهر ..
سارا بعصبيه _ سخيــــــفـــات
جنان تاخذ الكوشيه وتحذفها على سارا ..
دخل بو محمد و محمد عليهن و شافوا الصاله عفيسه ..
بدور أنتبهت لهم و استحت من عمها و قعدت ساكته .. أم جنان و سارا واقفات فوق الصوفا و يتحذفن الكوشيات على بعض .
بو محمد بصوت عالي _ يا بنات .
جنان و سارا على طول بحركه وحده قعدن و دنقن راسهن ..
بو محمد يقعد و يطالع جنان _ حي الله بالشيخه جنان تو ما نور البيت ..
جنان حست وجهها حار ما قدرت ترد على أبوها من فشيلتها بالي سوتها .. بس قامت بإنحراج ليــــــ لأبوها و حبت راسه _ أنا آسفه يبا ..
و منزله راسها أطالع رجول أبوها ..
رفع راسها بيده قال بحزم _ بنت علي راسها شامخ و
مرفوع لا تنكسينه يا بنت علي ..

جنان أخنقتها العبره و حبت يد أبوها .. قام أبوها و حظنها بحنان ..
سارا بغيره قالت _ يا ســــــلام كل الحنــــــان لـــ جنـــــان !!
قال محمد بيتحرش فيها و فتح ذراعيه _ بالأحضان يا ســاراااا ..
الكل قعد يضحك على شكل سارا المنحرج .. قالت عشان تنحاش _ بروح لــــــ الماما أحسن ...
أستمر ضحكهم عليها .. و زاده ركضها من الإنحراج ..
بو محمد يبتسم _ سويره تنحرج ؟!!!
محمد يقهقه_ و الله من صجي أتكلم بنتك هاذي أول مره أشوفها تنحرج من قلب ..
جنان مستحيه من محمد ما تواجهت معاه بعد طيحة أمها ..
و حاسه انه شايل بقلبه عليهااا ..
جنان و حست بوجود محمد جنبهااا و مسك أصابعها يطقطق
فيها .. قال
بهدوء _ زعلانه مني ؟

جنان شفتها السفلى أنحنت للأسفل .. لاحظها محمد قال بسرعه _ خلاص خلاص لا تبجين .. زين شفناج بس دموع لا مابي أشوف ..
قام و حب راسها و طلع لــــــ شقته فوق .. بثواني لحقته بدور ..
بو محمد _ جنان وين أمج ؟
جنان أرفعت راسها _ بدارهااا ..
ام محمد _ روحي ناديهااا ..
قامت جنان تنادي أمهاااا ..
طقت الباب ..
ساراا _ منووووووو ؟
جنان _ انا الحرامي ..
سارا تمثل انها مخترعه _ يااا يما ..
جنان خشنت صوتها _ آآآكل بونياااا ( بنيه = بنت )
سارا نفس الوتيره _ يااا يما ..
جنان و تفتح الباب _ عيني على ذيج المره ( تأشر على أمها الي طالعهم و تبتسم)

سارا بدلع توقف على السرير _ أرجع ورى أرجع ورى ..
جنان حبت تقهرها _ أقووول أقضبي أرضج أحسنلج ..
و طالع بأمها _ يما أبوي يبيج بسرعه و كاهو بالصاله ..
=+=+=+=+=+=+=+=+=+=+
!! بعــــــد صلاة العصــــــر !!
مشت عبير بتروح لغرفه بندر الي عبالها غلطانه و رايحه للقرشي مو غرفه بندر ..
عبير أطق باب الغرفه ثلاث مرات ..
بندر بصوت عالي _ دااااااااااش ..
عبير بسرعه أفتحت الباب بس ما لقت أخوهاا .. مشت لــــــ تواليت ..
قالت بقهر _ حركات يا بنييدر معمول دوسري و عود ..
ما شفته يوم ملج على جنوو سوى
جذي كلها رشه عطر و طلع ما قول إلا مــــــ ..

( شتســــــويــــــــــــن ؟! )
بندر حاط الفوطه على رقبته .. عبير بحقد تكلم بصوت واطي _
و الله ما تستاهل ..
بندر يطلعها بنظرات _ تكلميني ..
عبير _ لا بس شميت ريحه بخور من دارك قلت خل أشوف المعرس قبل لا يروح ..
بندر يضحك _ مره وحده معرس
خل توافق البنت بعدين قولي معرس ..
عبير بزله لسان _ أضمن لك موافقتهاااا .. لا تحاتــــــي ..
بندر بجديه و هو يمسح ذقنه بالعود _ تبين الصراحه انا مالي نفس بالزواج بكبره ..
عبير و تتكأ على التواليت _ زين ليش تربط نفسك بوحده .. ؟
بندر _ مابي أزعل أمي مره ثانيه و لا ابيها تقول بندر يحب يخالفني .. و بعد الي شفته من طلاقي
لـــ جنان أحتقرت نفسي وانا أشوف أمي تبجي ..

سكت بندر بملامح حزينه ثم كمل _ وانا ما بي أشوف هالمنظر مره ثانيه .. لو تقول أرجع و أخذ جنان بس خلاص جنان جا نصيبهاا و انا بشوف نصيبي ..
عبير كأن أحد كت عليها ماي قالت بتساؤل _ جنان أنخطبت يا بندر ؟
بندر أخذ شماغه وقعد يشخص _ ايه ليش ماعندج خبر ؟ غريبه ..
عبير بحزن _ من طلاقكم و جهازها مغلق و دوام ما أداوم .
بندر _ الله يوقفها .. تستاهل جنان كل خير ..
بندر حس كأنها مو طالعه من قلبه .. ما يدري ليش .. يمكن حس أنها قطعه من ممتلكاته الي حارسها 5 سنوات من رجال العايله و القبيله ..
عبير ضاق صدرها من حال مصير أخوها و رفيجتها بنت عمها .
تذكرت وقاحة نوف و حبها لــــــ بندر .. و جرأتها في السؤال عنه .. و كرها العميق لجنان ..
قررت انها تطلع من الغرفه عشان
ما تنفجر و اطلع حقدها على اخوها ..

عبير بصوت مقهور و يرتجف _ يلى انا طالعه ..
بندر لف عليها و قال بحنان _ ما في مباركه مقدمااا .. ؟
عبير تبتسم بتصنع _ مـبــــروكـــ
ياخوي ..
و مشت تبي تسلم عليه .. قال بندر بمرح _ خشـــــــــم خشــــــم ..
حبوا خشوم و بندر يضحك على شكل عبير و هي تحك خشمها ..
سمعوا صوت بو بندر ينادي و هو واقف عند الدرج .
بو بندر _ يا بندر بسرعه عجل ..
بندر يشوف نفسه آخره مره و يطلع مع عبير و يسكر الباب ..
بندر بسرعه ينزل من الدرج _ كاني يبا قدامــــــك جاهز ..
أم بندر ماتحملت تشوفه كاشخ و ما تيبب ..
أم بندر _ كلولوليـــــــــــــــش
> جا بندر و حب راسها وقال _ أشوفج شايلة عذبي يا الغاليه .
ام بندر بفرحه _ آميــــــن يا وليدي ..
بو بندر بجديه _ يلى مشينا يا بندر ..
بندر _ يلى ..
بعد ما راحوا مشت عبير و قعدت جنب فاطمه الي حست أنها غلط بينهم ..
عبير _ ليش ما قلتيلي ان جنانوه السخيفه انخطبت ..؟
فاطمه بحرج شديد _ تو الناس ماصار شي عشان أقولج وهي صاحبه الموضوع ما تدري عن شي ..
ام بندر باستغراب _ ما قالولها للحين ؟
فاطمه _ لا ما قالولها بس يمكن باجر أو بعده ..
أم بندر _ أها الله يوفقها .. و الله اني تمنيتهاا لــــــ بندر بس قدر الله و ما شاء فعــــــل ..
فاطمه _ و نعم بالله و سبحان الله كل شي بيدهـــــ ..

// بسيــــــاره بنــــــدر //

بو بندر يكلم أخوه _ أيه و هذا انا و عيالي رايحين لهم ..
بو محمد _ الله يوفقه و يرزقه الذريه الصالحه .. و سامحونا على القصور ودي أكون معاك بهالخطبه بس ما قدر ألحين ..
بو بندر _ وجهك يا خوي أبيض ..
و يلى تامرني على شي انا ألحين قدام بيت بو أحمد ..
بو محمد _ ما يامر عليك عدو و موفقين أن شاء الله ..
%%%%%%%%%%%%
// ديوانيــــه بو أحــــم ــــد //
أحمد _ زين بس قصيده ..
بندر _ آسف ..
أحمد بقهر _ تصدق أنك مغرور و شايف نفسك .. و الله أسمعها نصيحه مني الغرور مقبرة الإنسا
ن ..

بندر فاتح عيونه حيل _ ألحين عشان قلت آسف مابي أقول أبيات شعري صرت مغرور و شايف عمري .. ( هز راسه بلا )
بو أحمد أنتبه هو و بوبندر وجاسم و نواف على أصواتهم العاليه نوعا ما ..
قال بو أحمد _ عسى ما شر شفيكم ؟
بندر بنفسه _ ولي هذا .. ألحين شلون أفتك من هالنشبه ..
أحمد أنتهز الفرصه _ يبا أبيه يسمعني آخر قصايده .. و الرجال مايبي يقول ..
قال جاسم _ شدعوه يا بو عذبي عطنا من قصايدك الزينه
بو بندر يبتسم _ يلا وانا ابوك سمعنا يا بندر ..
بندر يعدل قعدته ثم قال _ والله هاذي ما هي لي .. حافضها من ديوان الشاعر شاعر الغزل محسن الهزاني .. و هالأبيات لها
قصه و موعظه لبني آدم ..
الأمطار صار لها فتره ما تنزل على أديار قوم محسن .. فأجتمعوا رجال القوم و شبابهم و راحوا مك
ان عشان يصلون صلاة الاستسقاء و يدعون ربهم .. وكان محسن مشهور بأشعاره الغزليه الصريحه و الفاحش ..

يوم أنهم شافوا جاي لهم بيصلي معهم .. طردوه و قالوا أنت ما يتقبل الله منك بسبب أشعارك الفاحشه .. و أنت و أنت ..
عاد محسن إلى بيته بخفي حنين ..
و سبحان الله .. الأمطار ما نزلت .. جا من الغد .. جمع محسن الصبيان الصغار و صعد لمكان معهم ودعا ربه و قال هالأبيات الي استحضرتني ألحين .. و الي تسمى بالإستغاثه ..
دع لذيذ الكرى و انتبه ثم صل _ و استقم في الدجى و ابتهل ثم قل ..
يا مجيب الدعا يا عظيم الجلال _
يا لطيف بنا دايم لم يزل ..
واحد ماجد قابض باسط _ حاكم عادل كل ما شا فعل ..
color="purple"> ظاهر باطن حافظ رافع _ سامع عالم ما بحكمه ميل _ أول آخر ليس له منتهى جل ..
ماله شريك و لا له مثل _
بعد لطفك بنا يا الله أفعل بنا _
كل ما أنت له يا إلهي أهل ..
قال بندر بعد ما خلص _ و سامحونا على الإطاله ..
الكل _ صح لسانـــــك ..
بندر يطالع أحمد بنظره بشموخ _ صح بدنكم ..
دخل بو أحمد على مرته و حريم عياله _ السلام عليكم ..
الكل _ و عليك السلام ..
قعد بو أحمد _ شخبارجن يا بنات ..
الكل _ تمام يا عم ..
بو أحمد يطالع أم احمد _ ما
شوف نوف .. وينها ؟

أبتسمت أم أحمد _ والله طالعه مع رفيجتها و بترد شوي ما هي مطوله ..
بو أحمد بضيقه _ وين رايحه بالضبط .. ؟
ام أحمد _ والله مادري ماقالتلي ..
بو أحمد بعصبيه _ وشلون مادري .. ليش ما سألتيها .. ؟
ام أحمد بتنهي النقاش _ عاد ما سألتها ..
قام بو أحمد بقهر من أهمال مرته تجاه هالبنت ..و دش غرفته يريح على ما تجي نوف و يفاتحها ..
نواف بعد ما راحوا زوج عمته و عيالها ..
قرر يروح السوق يطلع عبايه زوجته عند محل تفصال بمجمع
نوف و رفيجتها عهود كاشخات على الآخر و العطر يفوح من أول ما يدش الوالحد المجمع يشم الريحه .. و قاعدين في الكوفي و جنبهم طاوله فيها ثلاث شباب .. يقطون عليهن تعليقات سخيفه ..

/> نوف _ تصدقين اني للحين مادري شلون بيكون قراري إذا
أحد تقدم لي ؟
عهود بلا مبالاة _ عادي قولي ما أفكر بالزواج و انا توني صغيره و ابجي عندهم بيصدقونج في الاخر ..
نوف بحسره و قهر _ لي متى يا عهود برفض أخواني ماراح يخلوني أوكي أبوي ضامنته بس أخواني ما راح يستحملون اكثر من جذي ..
عهود بضيقه خلق _ انتي جايبتني أهنيه تونسيني و لا تضيقين خلقي .. تكفين غيري السالفه ..
نوف بحقد _ ايه لأنج ماوراج رياجيل عادي عندج لا أبو و لا أم يسألون عنج كلن في عالمه بس انا غير .. و الله ليكروني كر ماعندهم مشكله هذا شرف يا عهود شرف و ضاع .. و انا نفسي تعبـــــ
بعفويه نزلت نوف راسها لتحت .
و قعدت تنافض بخوف .. حست قلبها كأنه ببلعومها .. تبي تنحاش من الي قاعده تشوفه. بس رجولها ثابته في الأرض ..
نوف بخوف _ نــــــ
ــــواف

عهود قعدت تلفت يمين و يسار لي شافته داش محل عبي .. و ما هو بيمهن ..
قالت بسرعه _ قومي قومي يلى أخوج دش محل خل نطلع ..
مسكتها من كتفها بعد ما شافت شكل نوف المصفر .. و أنتفاضت يدها .. و طلعوا من المجمع ليـــــ بيت نـــــوف ..
''''''''.......''''''''........''''''''.......'''' '
جنان _ آلـــــو ..
عبير بعياره _ نعـــــم أختي من بغيتي .. ؟
جنان مشت معاها _ و الله في ناس مدحولي خدامه عندكم .. و داقت عشان آخذها ..
عبير _ عندنا خيـــــر .. قولي شسمهااا يا ام شنو ..؟
جنان يدها على حلجها بغى يزل و تقول معاج أم عذبي ..
عبير _ آلـــــــــــــــو ..
> جنان بدلع _ و الله بغيت خدامتكم أسمهاا عبيــــــــــر ..
طراااااااااااخ .. ( صوت القطار )
جنان أصبعها فأذونا _ آي صمخ يصمخ يا الخدامه ..
عبور تسكر بوجههي ..
ردت ادق مره ثانيه .. و جنان معصبه ..
رفع السماعه بندر و قبل لا يرحب بالمتصل سمع جنان تهدد
جنان بعصبيه _ انا جنان بنت علي يتسكر بوجهي التلفون ..!!!!
بندر يبتسم و يطالع بأخته الي تسمع صوت بنت تهاوش بس ما تدري انها جنان ..
بندر وأذونه تعوره من صراخها قال بهدوء _ السلام عليكم .. جنان ولا حركه و لا همس ..
قال بندر خل أحرجها _ وين صوتج يا بنت علي ..؟ توج مفجره أذوني بصراخج ..
جنان حمدت ربها انها بروحها ما عندها أحد و لا شاف وجهها المفتشل و حس بشي ..
جنان بحرج _ آســــــ
ــــفه ..

بندر يضحك بصوت عالي حس بإنحراجها قال _ تبين عبير .. ؟
جنان بهدوء _ إذا ما عليك أمر ..
بندر عطى السماعه لأختـــــه .
و قعد يقرى مجلة نون بصمت ..
عبير _ نعم للحين تبين الخدامه و لا المعزبه .. ؟
جنان بخجل _ عبير ليش ما رفعتي السماعه قبله .. أكيد بيقول بنت عمي لسانها طويل ..
عبير و تشوفه يقرأ المجله _ يختي ماهو يمج .. الأخ مندمج مع الماقازين ..
( بندر يرفع عينه بسرعه لأخته و ثم يرد يطالع المجله )
جنان بسرعه _ مجله !!
عبير _ إيه أخوي مثقف ..
جنان _ شخبارج ؟!
عبير ودها تفاتحها ليش طلبت الطلاق من أخوهاا و هي جازمه ان جنان تحب أخوها ..
لكنها قالت
ماودي أفتح جراح أهي تحاول تطيبه ..

قالت _ تمام أنتي قوليلي شعلومج ؟
جنان تاخذ زفير و شهيق _ الحمدلله بخير .. اقول عبور !
عبير _ آمــــــــــــري ..
جنان _ تذكرين رهف بنت جيرانا ..؟
عبير بعد تفكير قعدت تمثل الكحه _ كح كح كح قديمه .. شخباري ..
جنان _ عليج نور أهم شي تذكرينها .. الخميس هذا عرسها ..
عبير بلامبالاه _ و شنو يعني خل تزوج !
رفع بندر راسه و معقد حواجبه و يطالع عبير ..
جنان بنفاذ صبر _ انا بعرف أنتي شلون تفكرين ؟!
عبير بغبا _ من عقلي ليش تسألين ؟
جنان بحرقه و صراخ _ وبنروووح
يوم الخميس عرسها و ابيج تروحين معاي ..
عبير بهدوء _ بس جذي .. أوكي
لما تخلصين خلاص مري علي وانا اروح معاج ..

جنان قالت بسرعه _ يلى مع السلامه و سلميلي على الأهل ..
عبير بخبث _ منو قصدج حددي ؟
جنان _ بدون تحديد .. يلى السلام عليكم ..
عبير تبتسم _ وعليج السلام ..
£££££££££££££££££££££££
دشت نوف البيت لقت أمها تمشي بسرعه لها ..
ام أحمد بعصبيه _ ليش تأخرتي ؟
نوف بخوف _ ليش أحد سأل عني ؟
ام أحمد تمسك كتفها بعصبيه _ ألحين انا أسألج و أنتي تسألين ..
ليش تأخرتي يا بنــــــــــــت ؟!
نوف _ سيارة رفيجتي بنجرت ..
ام أحمد هدت _ أها اجل ابوج يبيج بداره .
.

نوف بخرعه _ ليش شيبي ؟
ام أحمد _ أبوج و يبيج .. روحيله بسرعه ..
نوف _ اوكي أبدل و أجيه ..
و صعدت الدرج بخطوات سريعه .. سمعت باب البيت يفتح .. و صوت نواف يلقي السلام ..
بعد ما غيرت و مسحت آثار المكياج .. نزلت تحت و أصواتهم شوي عاليه في دار أبوهم ..
يدها قعدت تراجف بعد ما سمعت صوت نواف و هو يقول _ غصــــــب ما هو على كيفها .. ليــــــ متى ترفض ؟ و أحنا جنه مو رياجيل نقدر نضغط عليهاا إذا شفناه كفــــو
بو احمد _ والله انك صاج بس مو بالغصب .. يا ولدي ..
تشجعت و طقت الباب .. سمعت ابوها يأذنها بالدخول ..
نوف و عيونهاا على نواف .. صوتها بدى يرتجف _ يبا آمر بغيتني بشي ..
بو أحمد بعطف شاف وجهها بدى يشحب .. _ تعالي اقعدي .. بالأول .. و ما حصل إلا كل خير .

مشت ليــــــ وصلت السرير و قعدت بالنص بين أبوها و نواف
أبو احمد _ شوفي يا بنيتي .. البنت مالها إلا بيت زوجها .. لزمن عليها تزوج .. و تسكن فيه .. طال الزمن و لا قصر ..
نوف بعد هالمقدمه الي كأنها سم تشربه .. قالت بخوف واضح للكــــــل _ لا ..
نواف بسرعه و الشرر يتطاير من عيونه قال _ شنو لا ؟
نوف تلزق جنب أبوها _ مابي أتزوج ..
نواف بصراخ _ شنو ما تبين تزوجين .. ؟ شعندج يوم كل ما جا رجال كفو رفضناه عشانج و ألحين لا لا يا نوف بتاخذين بندر غصبن عليج ..
نوف متشبثه بيد أبوها بخوف قالت _ لا لا تكفى يبا .. أبوس يديك بس قوله لااا ..
أبوها بألم يطالعها أعتقد أن خوفها خوف كل بنت مقبله على الزواج .. قال لها يهديها _ نوف يا بنتي الزواج رحمه و أنس و موده .. و أستقرار .. و بندر صح انه طلق بنت عمه .. بس هذا ما عيبه ..
ize="5"> نوف بذهول اطالع أبوها _ منو ؟!!!!!
ابوها _ بندر ولد عمتج ...
نوف بإستغراب _ و جنــــــان ؟
ابو أحمد _ ما كتب الله لهم نصيب مع بعض ..
نوف تأشر بيدها بــــــ لا ..
نواف يحاول يمسك نفسه _ إلا بنــــــدر .. الرجال شارينه ..
نوف دموعها تنزل و تكلم نفسها _ يااا الله وين أروح ؟ والله ما بيفهموني .. و إن فهموني بيذبحوني .. و بندر بندر بندر .. آه يا نوف كاهو جا برجلينه لج بس بعد متى بعد فوات الآوان .. !!
بو أحمد مسك يد بنته _ ها يا نوف أقول مبروك ..
نوف فجأة أنفجرت بكاء _ ما بيه ما بيه ..
ابو احمد _ يا نوف انا الرجال شاريه فهي وقت و بعدها بتتأقلمين بهالوضع ..
قامت نوف بتطلع وقفها صوت نواف _ باجر بقوله الموافقه ..
طل
عت بعد كلام أخوهاا شافت امها و أحمد قاعدين بالصاله ..

أركضت بتصعد عــــــ الدرج ..
أنتهــــــــــــــــــى ..'

رد مع اقتباس
قديم 12-06-2013, 06:38 PM   رقم المشاركة : 11
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية جنيــن






جنيــن غير متواجد حالياً

جنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond repute


// نفسي عزيزه يا بنـــــدر // للكاتبه قلم نابض بجويتي




:: الحـــــــ عشر ـــــــادي ::
جنان منحرجه و تسلم على خالتها .. جنان مستعجله _ خاله في آحد أهنيه ؟ أم بندر _ لا مو موجودين أخذي راحتج .. و لا روحيلها فوق ..
جنان و هي صاعده فوق _ إن شاء الله خاله .. دخلت جنان و أفتحت باب الغرفه بسرعه بتخرع عبير بس البنت مو موجوده .. جنان مستغربه أجل وينها ؟! و فصخت العبايه و الملفع .. وراحت تشوف نفسها بالمنظره. كان نفنوفها أحمر خامة ديور .. و منثور على ناحية الصدر شوار فسكي ذهبي .. على شكل مشجر .. و طويل و له فتحه ليـــــــ تحت الركبه .. و مسويه تسريحتها رومانيه .. و مكياجها ذهبي عالأحمر .. سمعت صوت ماي بالحمام " اكرمكم الله " تأكدت انها فيه .. جنان بمغامره طفت ليت الحمام ' أكرمكم الله ' و وقفت قدام الباب تنطر صراخ عبيـــر .. أنفتح الباب و جنان بإبتسامه شاقه الحلج .. بس الي طلع كان بندر الي على وجهه علامات أستفهام من إطفاء النور .. و من هالورده الحمرا الي واققه قدامه .. ؟!! جنان بحركه سريعه حطت يدها على حلجها تمنع شهقتها من المنظر ألي قدامها ..
> حست بقلبها انه بيطلع من المنظر .. و شعرها كأنه واقف . جنان بصوت واطي _ يمــــــــــاهـــــ ! مدت رجلها بتنحاش و لا اليد الي قضبتها بشده .. بندر بتساؤل مع أستغراب _ منـــــــو ؟! جنان تحس بألم من مسكت يدها _ آآآي .. أترك يدي أتركها .. بندر حس كأن صخره طاحت على راسه قال _ جنـــــان ؟!! و ترك يدها بسرعه و طلع من الغرفه مثل البرق .. جنان بلا شعور ركضت برى الغرفه بتروح لسيارة أهلها و تنطرها .. صوت كعبها أزعج أهل بيت عمها .. طلعت ام بندر من المطبخ بسرعه بتشوف مصدر الأزعاج .. جنان العباية و الملفع بيد و يدها الثانيه ماسكه الدرج حتى ما تطيح .. ام بندر بخرعه _ بسم الله عليج شفيج يا بنتي ؟ جنان تحس البيت أسود و ما فيه إضاءه .. و كأن أ
لهام غشاها حتى تنزل بدون طيحه أو إصابات ..
جنان بتأتأه _ آآآنا برى .. آآآنا بروح برى .. ( شوي و تبجي من الموقف ) أم بندر أخترعت أكيد جنان شايفه شي شكلها ألحين عكس أول ما دشت عليها .. أمسكتها بتحكم .. لاحظت أرتجاف جسم جنان .. و عيونها بغت تزغلل .. قالت _ أعوذ بالله من الشيطان الرجيم .. جنان تأشر بيدها عالباب و طالع وراها عالدرج _ خاله بروح بسرعه امي تنطرني .. أم بندر تذكرت بنتها قالت بصبر _ و الأخت الكريمه وينها ؟ أرتبكت جنان وبسرعه قالت _ فوووق شكلها بطول .. ام بندر بإستغراب _ زين أقعدي بجيبلج عصير على ما تشرفنا عبير .. جنان بسرعه و هي تلبس عبايتها و ملفعها قالت _ يعطيج العافيه خاله بس امي مستعجله و انا ..... ( يا حي الله ببنت العــــــــم ) nt size="5"> جنان بخرعه ألتفتت لأعلى الدرج و لا بندر ينزل و الإبتسامه شاقه الوجه ..
جنان برجفه في صوتها _ الله يحييك و يبقيك يا ولد العـــم .. أم بندر بإستغراب _ أنت موجــــــــود بالبيت !! بندر و يقعد عالكرسي _ قبل عشر دقايق جيت بسرعه . و أخذت شور عالسريع و هالحين بروح لعشا واحد من الربع .. أم بندر بقهر _ زين و أختك وينها ؟بيت عمك ينطرونها و كاهي جنان راحت لغرفتها و تقول انها مطوله .. بندر عرف ان جنان ما قالت لأمه عن الي صار فوق .. بندر _ أرسلتها لغرفتي تجيب ساعتي .. ثم ألتفت لــ جنان الي واقفه بخوف و ماسكه يدها بألم من شده آثار مسكة يده .. جنان حست منظرها x‏ بينهم .. و لمحت راسه أنه يطالع فيها .. بلا شعور مشت ليــــــــ باب البيت بتطلع .. وقفها صوت عبير و هي نازله بسرعه .. عبير
بدلع _ آآآهو قاااايه ..
جنان بصوت يرتجف _ انا أنطرج برى .. سكرت الباب وراها و راحت سيده لـــ سيارتهم .. أم محمد شافت بنتها بروحها قالت _ جان قعدتي عندها بعد ! جنان بتوتر _ آسفه يمه عالتأخير .. و كاهي جايه .. عبير تمشي لـــ سيارة أهل عمها .. سارااا _ ما بغـــــــت ؟! ألكزتها جنان على خصرها .. جنان _ أستحي على وجهج وبعدين انتي مو شايلتها على ظهرج .. عشان تعصبين .. و شفيج طايره الصاله ما بطير ؟ أم محمد بحزم _ ســــــــــارا .. سارا _ خـــــــلاص( تسكر حلجها ) هم ... عبير تفتح الباب _ السلام عليكم .. ام محمد و جنان _ وعليج السلام .. size="5"> أم محمد _ شخبار الوالده و الأهل ؟ إن شاء الله تمام ..! عبير _ الحمد لله كلهم بخير و أمي تسلم عليج يا خاله .. أم محمد _ الله يسلمها و الحمدلله .. والله انها دقت علي امس و عزمتني بس حاشتني ظروف ما قدرت أروحلها .. بس إن شاء الأثنين كلنا عندكم و ها قوليلها لا تنسين .. عبير بمرح _ أفا عليج يا خاله ودي حاقه تنسي .. سارا بلقافه _ عفيه ع الشاطره. عبير كانت بترد عليها بس جنان قرصت يدها .. عبير بصوت واطي _ آي هي أنتي شفيج ؟! جنان بصوت واطي بعد _ وين كنتي يوم صعد لج بغرفتج ؟ عبير بسرعه _ صعدتي لغرفتي ! جنان تهز راسها بنعم _ إيـــــــه عبير _ بس ما شفتج ؟! جنان بإنحراج _
صح ما كنتي فيه بس بندر كان فيه ..
عبير تضغط على شفتها السفلى _ إمبيييه .. صح صح كان مطرشني لغرفته أجيب ملابسه و ساعته .. جنان بتحقيق _ و هو وينه عن حمامه " أكرمكم الله " عبير تخيلت المنظر و أضحكت بصوت مرتفع شوي .. جنان بحرج _ مافي شي يضحك ؟ عبير مسكت ضحكتها _ مايه كان حار فراح لحمامي .. ثم طالعتها بخبث _ ليش شافج جذي ؟! جنان حست بحراره تشب بخدودها _ طفيت الليت عليه .. عبير ما تحملت أكثر فضحكت .. كشتت جنان بعبير و لا تكلمت معاها عشان أمها و سارا ما يحسون بشي من كثر مساسرتهن .. و ضحك عبير .. بعد نصف ساعه وصلوا لصاله الأفراح .. و نزلوا يدشون لصاله . olor="DimGray"> :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
// بــــــــــــــنــــــــــــــدر /:
دشيت غرفة عبير لقيتهااا تجهز أكسسواراتها .. أمرتها اطلع ملابسي و ساعتي .. و آخذلي شور دافي .. تسبحت عالسريع .. لكن فجأة الليت طفى .. أخذت منشفتي الزرقا و لفيتها علي .. و هميت أني أطلع و أشوف شسالفه ؟! يا الله مستحيل ! ملاك بغرفه عبير !! و تبتسم لي !! قعدت أطالعها بس شفت الصدمه بعيونها و حاولت تنحاش من قدامي .. بتصرف متهور مني مسكت يدهااا بعرف هاذي منو ؟ شلون دشت الغرفه ؟ بس إجابتها علي .. كأن صخره طاحت على راسي .. ياااا الله هاذي جنان بنت عمي علي ..!! معقول .. انا شفتها قبل كذا مره بس مو بهالجمال الخلائقي .. تذكرت أني خاطب وحده غيرها بسرعه سحبت يدي من يدها و طلعت برى الغرفه .. ما دري شالأحاسيس الي عاصرتني بهاللحظه .. شعور بلذه من جمال الخالق .. شعور تعجب و أشمئزاز من تصرفي و شكلي الشبه عاري قدام بنت
عمي ..
شعور ندم وحسره .. ! لا لا يا بندر خلها لحظه عابره و فكر في خطبتك لبنت خالك .. و جنان آه يا الجمال جمال مصور سبحان الله .. حسيت أن وجهي محترق من حراره الموقف .. و قلبي زاد ضرباته .. دخلت على عبير بغرفتي شفتها عافسه كبتي عفس .. بندر بعجله _ يلى وين ملابسي ؟ عبير رفعت راسها ثم نزلت حيا من شكل أخوهاا _ كاهي بس قاعده أدور لك الفانيله .. بندر ياخذ ملابسه و يدش حمامه " أكرمكم الله " سمع صوت عبير عند الباب _ الفانيله و الساعه ع السرير .. و أذا بغيت شي انا بغرفتي تشـــــــاو .. مادري ليش أبتسمت إبتسامه حالمه .. بس نفضتها على طول بعد ما خلصت و انا نازل ليــــــ تحت كنت أسمع حشرجه بين أمي و جنان .. قلت خل أرحب فيها تستاهل بنت عمي .. بندر _ يا حي الله ببنت العم .. شفتها أطالعني بسرعه و يدها على مسكتي لها _
الله يحيك و يبقيك يا ولد العم ..
سألتني أمي عن عبير وانا عقلي مع الي واقفه بنص الصاله . يا ريتني يا ريتني يا ريتني .. أطلعت آهه من بندر _ ما عاد يفيد .. أنت كنت ما تبيهاا و هي بعد ما تبيك .. صوت تسكيرت الباب خلتني ألتفت لحولاي ما لقيت غير أمي و معاها عصير برتقال تمد لي .. طالعتها و انا أبتسم لها و آخذ القلاص و أشربه .. أم بندر بحنيه _ بالعافيـــــه .. بعد ما خلصت قمت عشان أحب راس امي و أروح للعشا .. وانا طالع اسمع دعاوي الغاليه لي .. همست بمد _ آآآميــــــــــــن .. <<<<<<<<<<<>>>>>>>>>
r /> / بيـــــت بو أحمـــــــــــــــد /
نوف أتابع مع أمها بالصاله برنامج وثائقي .. نوف _ يمه أبسألج سؤال ممكن ؟ ام أحمد بلا مبالاة _ قوولي سامعتج .. نوف منقهره من اللامبالاة الي تشوفها بأمها قالت بقهر _ يمه .. أم أحمد وتلتفت لها _ نعم شتبين صجيتي يمه و يمه قولي شعندج .. نوف بتردد _ أبوي عطى بوبندر كلمه ..؟ ام أحمد _ لا للحين يقول بيحاول فيج حتى تاخذينه و أنتي راضيه .. نوف _ يمه بس انا ما ابي واحد مطلق .. ! ام أحمد تلتفت عليها _ بسج بسج دلع .. جاج الدكتور و المهندس و كلهم عزابية .. و رفضتيهم .. و ألحين كاهو ولد عمتج رجل أعمال و مطلق قبل الدخله و رجال يعني ما يعيبه شي .. أقول بسج دلع .. ماباقي من عمرج شي .. r /> ألحقي على نفسج و وافقي بالطيب لا يجيج احمد و نواف .. و بتوافقين وورى هالكور بعد ( تأشر على راسها ) نوف بضيقه قامت بتطلع لغرفتها ..حاسه بكتمه على صدرهاا .. ودوخه .. ما قدرت تكمل مشي فأقعدت على أقرب كرسي قدامهااا .. أمها لاحظت ان بنتها تعبانه ووجهها شحب .. و يدها على فمهااا .. ركضت لهاا و رفعت وجه بنتها .. ام أحمد بخوف _ نوف حبيبتي فيج شي ؟ نوف تحاول تطرد الهواجيس الي أقتحمت فكرها بس الأحداث و الواقع يثبت صحه الهواجيس .. هزت راسها بـــــ لا .. ام أحمد _ زيـــــن شفيه وجهج جذي ؟ دخل نواف البيت .. وشاف منظر أمه و أخته فسكر الباب بسرعه و جاي لـــــهم .. نوف من شافت أخوهاا و هي تهز راسها بلا و بصوت واطي و تعبان _ تـــــوبه تـــــوبه تـــــوبه و الله ما أعودهاا ما أعودها .. نواف بتوتر _ يم
ه شسالفه نوف شفيها ؟!
ام أحمد أدور حولينها _ مادري مادري شفيها .. نوف الرؤيا عندها أصبحت مثل الضباب و الأصوات تختفي ثم ترجع .. بألم و ضيقه صرخت صرخه مدويه _ لااااااااااااااااااا فقدت الوعي و هي قاعده على الكرسي ... ام أحمد ببجى _ ألحق علي يا نواف روح جهز السياره .. نواف يركض لباب البيت _ لبسيها عباية بسرعه يمه .. طلع نواف و شغل السياره وترك بابها مفتوح .. ثم ركض داخل البيت حتى يشيل أخته .. شاف أمه تلبسها العبايه و هي مغمي عليها .. سحبها على طول من أمه و مشى عالسريع لباب البيت .. وقفه صوت أمي و هي تبجي _ لحظه نواف أنطرني لا تروووح .. نواف بخوف _ يلى أنطرج بسرعه .. دخلها نواف بالمقعد الخلفي براحه .. و ركب السياره و لا على طلعه أمه .. ثم حركها ب
سرعه ..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
جنان و عبير قاعدين في الكراسي الأخيره .. و تاركين سارا مع امها .. جنان تأشر بعيونها لوحده مرت قدامها _ طاعيها بسرعه .. عبير تلف عليها _ ليش شفيهاا ؟ جنان _ هاذي ريم الي معانا بالجامعه .. ؟ ما تذكرينها ؟ عبير _ آها وانا أقول وجهه هالبنفسجي مار علي أثاريها ريموه .. ! عبير _ حلو نفنوفهاا مو ؟ جنان بغرور _ نوعا ما .. عبير تخزها بتقهرها_ أحسن من أحمرج هذا الي يقول مصاص دما .. جنان بثقه _ أحم أحم ما شريته إلا و انا واثقه بأنه حلو علي .. عبير تضغط رجل جنان بقوة .
جنان بعفوية بصوت شوي عالي _ آي آي .. عبير تنزل راسها و تقول _ جنو سامحيني بس شوفي هالعجوز تخزج خز شوي و بتاكلج .. مادري شيشايفين عليج بالأحمر .. جنان بنظره رومانسيه _ مو شايفين إلا حوريـــــه .. عبير اطالع بنت عمها الي سرحت _ لا لا هالحاله هاذي ما ينسكت لها .. جنان بتعمق في السرحان قالت عبير _ يا ااا هو وين رحتي لا تخافين بتخطبج لولدهااا .. جنان كشرت بوجهها وبسرعه قالت _ ويع شبي بولدها ماكو شغل .. جنان بنت علي ما تاخذ أي واحـــــد .. عبير حست كأن أحد صفعهاا جنان بنت علي ما تاخذ أي واحـــــد !! قالت بصوت مقهور _ صح و بندر من هالأحد و أنتي تستاهلين الشيوخ مو ؟ شجاب لـــــ جاب .. جنان بتأنيب ضمير قالت _ عبير و الله ما قصدت أخوج .. و هالشيوخ ما تاصل نص رجوله و شموخ ولد عمي .. بعد رد جنان حل سكون بينهم
..
عبير بتساؤل _ جنان ممكن أعرف ليش رفضتي أخوي ؟ جنان بقلبها _ لا يا عبير مو بهالمكان أفتح جروحي لج .. جنان بألم _ ما أقدر شي خاص فيني . عبير بقهر _ أنتي شنو ما تحسين انا بموت من القهر و أنتي ولا شي عادي عندج .. جنان أستغربت هاللهجه الشديده من عبير قال و هي تهز كتفها _ عبير شفيج علي و شدخلج في طلاقي ..؟ عبير تبتسم بإستهزا _ ليش ما تدرين عن ولد خالتج .. ؟ جنان مستغربه شكو الطاري _ منو جـــــابـــــر ؟! عبير بحزم _ أي جابر خاطبج من 3 أيام ليش ما قالولج الأهل ؟ جنان ماقدرت تفكر قالت _ أنتي شقاعده تخربطين ؟ عبير _ هذا الواقـــــع يا بنت علي .. جنان تحاول تهدي نفسها لأنها بمكان محيط بالأنظار قالت بصوت مرتجف _ مااا
حد قالي!!
عبير _ أكيد توج مطلقه قالوا خل ننطرها كذا يوم .. و أنقولها . جنان بنظره خاطفه طالعت بأمها الي قاعده مع أهل العروس تسولف و تضحك .. حست الدموع قاعدة تتجمع .. عبير الي ما نتبهت لــ جنان قالت _ و بندر خطب نوف ؟! جنان ألتفتت لعبير بحركه سريعه ثم قالت بصوت مخنوق _ بس بس بس يا عبير أنتي بتذبحيني بتذبحيني .. قامت بسرعه و راحت لحمامات الصاله ' أكرمكم الله ' سكرت الباب عليها و أسندت ظهرها عليه و هي رافعه راسها للسقف .. جنان بصوت مقهور _ راح راح راح بندر راح .. و راح لنوف نوف الي ما تستاهله و لا تستاهل سواقنا بعد .. حاولت تمسك دموعها عشان ما تخرب مكياجها .. قعدت تطرد بندر و نوف من مخيلتها .. و تفكر بعريس اللئطه .. أبتسمت بمراره .. قالت _ لو أني ... ( سكتت ) ثم قالت _ ما عاد تفيدنا لو .. سمعت صوت عبير _ جنان جنان
بطلي الباب ..
جنان عدت من 1 لـــــ 10 و افتحت الباب .. شافت عبير تبتسم لها و تقول _ بل عليج ما كنت أدري أنج تحبين أخوي لهالدرجه ؟! جنان تحاول تتماسك _ مالت عليج .. عبير بتقهرها زياده _ وي ألحين تلاقين الي ما تتسمى ماتت من الفرحه .. جنان تكابر _ عليها بالعافيه .. عبير تحوط بيد جنان _ أقول أمشي يا سنفوووره .. جنان وقفت واطالع نفسها بالمنظره _ انا سنفوره ! كل هالكعب و سنفوره .. ؟ ثم كملت بصوت مبحوح _ أولى يوم شفت أخوج كنت واصله كتفه تقولين سنفوره ها !! عبير اطالع جنان بإستغراب بقلبها _ شفيها جنون قامت تقط خيط و خيط .. عبير بخبث _ وانتي شدراج أنج وصلتي كتفه .؟ جنان بإنحراج من فلتة لسانها قامت تغير السالفه _ تصدقين سويره ما قالتلي عن الخطبه ؟
عبير تمسك يدها _ أمشي خل نشوف متى يغنون لنا .. طقت جبدي بس بصراحه بعض الرقص يضحك جنج داشه حلبه مصارعه هوشه مو رقص أنثوي .. جنان تبتسم بحسره _ عبير تتكلم عن الأنوثه يا الله شي خطير .. عبير اطق راس جنان _ أمشي أمشي وانتي ساكته .. طلعوا و راحوا لصوب أم محمد و سارا .. جنان مستغربه من هدوء سارا التام و جلستها الناعمه بس لو أطول شعرها أحسن من هالبوي الي طايحين فيها هاليومين .. قعدوا جنب بعض .. أم محمد سارا جنان عبير .. جنان تهمس لسارا _ عسى ماشر شفيج الليله صايره قمه في النعومه و الانوثه ؟ سارا أبتسمت أبتسامه متصنعه _ يعني حلوه ؟ جنان _ تجنين الي ما يتجنن .. سارا تستخبل _ يعني على شان القافيه و الوزن جنان تجنين الي ما يتجنن ..! جنان _ إيه أطلعي على حقيقت
ج هاذي سويروه الي أعرفها مو الصم البكم !!
ساراا تحط رجل على رجل _ بس صوتج لا يرتفع في ناس أطالعني و شكلج بتخربين كل تعبي .. جنان أفتحت عيونها على وسعها _ آيا بنت الذين آمنوا هالتصنع عشان تبين الزواج .. أذا هذا حال 16 و 17 أجل شحال 20 و ما فوق ..؟ سارا ترد تبتسم _ محتـــــرااااا خل أضبط من هالحين .. يا كثر بنات الثانويه الي متزوجات و لا ملجات و لا مخطوبات .. وانا شناقصني يعني ..؟ جنان تجاريها _ لا بعد عمري مو ناقصج شي .. قمر 14 و فوق هذا لابسه بيبي .. يا الله أسم الله عليج أطيحين الطير من السما تخبلين الواحد .. سارااا تمسك يد جنان بصوت هامس _ شوفي بنتها شلون أطالعني شوفي .. جنان تضغط على يدها _ سويروه هين أن ماخليتهم يزوجونج جابر ماكون بنت علي . ساراا تعبس _ عوووع عليهم شبي فواحد خواته عوووب .. عشان من أول ليله و متشابكين بالشوش ..
جنان ترفع أصبعها السبابه بوجهه أختها _ بهاذي صاااجه .. عبير تتدخل بينهم _ ها بنات وين وصلتوااا في نهايه المؤتمر الهامسي .. ؟ ساراا تحرك فمها لليمين _ لمثلث برموداا يا آنسه عبير .. عبير ترفع حواجبها واطالع بجنان .. جنان بحرج تغمز لعبير تحرك شفايفها ب_ تغـــــار .. حتى ما تسمع سارا شقالت جنان .. فجأة ولا أخت العروس جايه لأم محمد تقول _ يا هلا يا هلا نورتوا الصاله بحضوركم .. ام محمد _ بنوركم يا ام ماجد .. أم ماجد تمسك يد ام أم محمد _ ألحين طلبت أغنية خاصه لأهل علي .. و لا يسمعوا الطقاقه تقول _ لا مالت على علي .. و لا مالت على محمد .. و الساااامع يقول آمين .. و دشت بالأغنيه .. قامت عبير و سارا يرقصون .. و أم محمد و جنان داشين ا
لملعب يصفقون لهن .. و دشوا أهل العروس يرقصون مع عبير و سارا ..
جنان تصفق و فجأة جا بالها أنها بيوم من الأيام بتحضر عرس بندر .. هل بتصفق و توقف في الأستقبال .. تهلل و ترحب بالحضور .. و بندر بيروح لبنت غيرها .. تذكرت شكله يوم راحت لغرفة عبير .. كان شكله جذاب .. بالديرتي الي مسويه .. أنتبهت على قرب انتهاء الأغنيه .. و ردت لكرسيها بهدوء و نعومه .. !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! سفط نواف السياره قدام المستشفى و نزل بسرعه للي قاعدين عند باب المستشفى يطلب كرسي متحرك لأخته ..
بسرعه افتحوا الباب و قعدوها عليه .. و نواف ماسك أمه بحنيه الي انهارت في البجي من منظر نوف التعبان وجهها كان شاحب بالحيل .. وجسمها يتنافض ..
نواف يشوف النيرس و هم يدخلون أخته بغرفه .. حب راس امه و قال _ ما فيها إلا العافيه .. شكلها عند ضغط أو أنيميا
حاده ..

ام أحمد تقعد عند باب الغرفه _ لا لا قلبي يقول بنتي بتروح مني .
نواف قاعد جنبها يهديها _ يمه شهالكلام ؟! كلها نصف ساعه بالكثير و ترد معانا للبيت ..
ام أحمد ترفع يدها _ يا رب يا رب ..
بعد خمس دقايق طلع الدكتور .الدكتور _ السلام عليكم ..
ام أحمد و نواف وقفوا _ و عليك السلام ..
أشر الدكتور لـ نواف بإبتسامه يقصد تعال ..
الدكتور _ ممكن أخ ؟
نواف بسرعه يقاطعه _ معاك نواف .. طال عمرك بطاعته ..
الدكتور أخذ نواف بغرفته .. و جلس عالكرسي .. و جا نواف و قعد قدامه ..
نواف بإهتمام _ ها دكتور عسى ما شر ؟
الدكتور يعقد حواجبه _ أنت زوجها ؟
نواف حس بثقل بجميع أنحاء أطراف جسمه حتى
لسانه حسه ثقيل ..

نواف يهز راسها بـ لا ..
الدكتورما أنتبه على هالشي فقال بسرعه _ و الله ما أدري شقولك يا أخ نواف .. المدام صحتها في تدهور بشكل خطير .. و الله ماكتب للبيبي حياه و هي توها ببداية الحمل فأثر سوء غذاها مع الأنيميا الحاده الي فيها بالجنين .. بس زوجها ليش ما جا ؟
نواف سرح بالدكتور فتره قصيره ثم قال _ مســـــافر ..
الدكتور يكتب أدويه لـ نوف و قال بعض النصايح لنواف عشان يدير باله على أخته ..
الدكتور يوقف و يعطي نواف الورقه _ حمدلله على سلامتها و أهي أهم .. و الله يعوضهاا ..
نواف مايدري الدكتور شيخربط شيقول بعد كلمه جنين و زوجها .. أخذ الورقه و طلع بسرعه .. بس ماشاف أمه في الأنتظار .. فدخل غرفه أخته و لقى أمه تحبب بنتها و تحمد لها بالسلامه ..
صوت بـ داخله يقول _ ليش تسودين وجهنا و تنزلين راسها بالقاع ليش يا نوف ليش ؟
"5"> تقدم خطوات و كان بيهم عليها و يطقها بس ليش يجيب الفضايح لنفسه .. رجع خطواته لوري .. و شاف أمه تلف عليه .. و لا عينه بــ عين أخته المنكسره
ظلوا دقايق يطالعون ببعض .. نوف أكسرت عينهااا بعد ما عرفت أن أكيد الي خافت منه حصل .. نظرات أخوهاا ما تبشر بالخير .. ألا الشر و علمه .. نزلت راسها بخوف ..
نواف بعد ما شافها تنزل راسها قال بصوت رعدي _ انا برى الغرفه ناطركم ..
ركبوا السياره بصمت قاتل .. و ما قطع هالصمت غير صوت أم أحمد _ ها بشر شقال الدكتور عن أختك ؟
نواف بجمود _ ما فيها إلا العافيه ..
أم أحمد _ إيه بس ما قال عن شسبب الغماء ؟
نواف بينهي هالنقاش _ فقر دم ..
وصلوا البيت بعد عشر دقايق .. نوف تمشي ببطء و يدها حول رقبة أمهااا .. ودخلوا البيت .. و نواف قعد بسيارته خمس دقايق ينطرهم يدخلون البيت و

يتفضى لأخته بعد ما تروح امه لغرفتها تنام ..

/////////////////////////
الســـــــاعه 11:30 مساءا ..
سيارة أهل بو محمد سافطه قدام بيت بو بندر عشان عبير تنزل .. عبير و هي قاعده تنزل و توصيها ام محمد ما تنسى تقول لأمها انها بتزورها يوم الاثنين .. ولا بندر واقف عند باب بيتهم .. ثم جا لسياره و راح لجهة باب ام محمد الي قاعده فيه ..
بندر يدخل راسه _ شخبارج يا خاله ؟
أم محمد بحيا _ الحمدلله بخار جعلك بخير يا بو عذبي ..
بندر يحك ذقنه _ و شخبار شيبتنا ؟ إن شاء يزقح ؟!
ضحكت ام محمد _ تمام يامال العافيه .. أنتوا شخباركم و شعلومكم ؟
بندر وعيونه على أم نفنوف الأحمر الي واضح بطرف طالع من العباية _ الحمدلله تمام .. و كلهم جميع
بصحه و عافيه بس مشتاقين لشوفتكم عندنا .. يا خاله ..

أم محمد تبتسم _ أبشر أبشر قريب كلنا عندكم و الحاضر يعلم الغايب ..
بندر _ هاذي و الله الساعه المباركه .. و حياكم الله و البيت بيتكم ..
سارا تستهزأ تهمس لجنان _ شفيه ولد عمج صاير أتيكيتي و ذرب .. غريبه عليه هالترحيب ..؟
جنان ما ردت عليها .. من دخل بندر راسه وجنان الهوا ما تنفسته .. حست كأنها قاعده في ساعه الذروه من الحراره الي شابه فيها .. تذكرت خطبته لنوف .. فغمضت عيونها بقهر و تعض شفتها السفلى .. صحت على صوت ساراا الي بغت تفجر أذونها ..
جنان بهلع _ بسم الله الرحمن الرحيم .. و قعدت اطالع بالدريشه أدور بندر الي أختفى و هم طالعين من فريج عمهم .
ساراا _ شفيج أنتي ساعه وأنا أنبح عليج ما تردين ؟ وين رحت يا قميـــــــل ؟
جنان بقهر _ لجهنم الحمرا تاخذج قولي آمين يا سارا ..
سارا
تكش عليها _ فالج ما قبلناه أعوذ بالله منج شهالدعاوي هاذي ..

جنان _ أحسن عشان ثاني مره بلا تخريع لخلق الله ..
قطعهم صوت أمهم و هي تقول _ جنان يمه أول مادشين البيت تعالي غرفتي أبيج بشغله خاصه ..
ساراا أشتغلت الغيره و اللقافه عندها _ ليش ؟ شمعنى جنان ؟ و شسالفه يمه ؟
ام محمد _ ألحين صاحبه الموضوع ساكته و لا سألت حتى سؤال .. أنتي شكوو ها شكو ؟
ساراا بدلع _ يمه والله ماقدر انام لازم أعرف ..
ام محمد _ لا حول و لاقوة الا بالله .. عيب عيب يا سارا لي متى بتكبرين عن هالحركات .. جوزي جوزي والله هالحركات ينقد الواحد عليها ..
سارا سكتت منحرجه من أمها .. اما جنان بعد ما خلصت امها من تهزيبها لسارا قالت _ حاضر .
==========^=========
t size="5"> دش نواف البيت .. شاف سكون و صمت أهل البيت .. لازم يطلح حرته .. النار للحين شابه ما طفت .. صعد بخطوات سريعه ناحيه الدرج ..

وقف قدام باب غرفه أخته ثم طقه ثلاث طقات .. شافه مسكر .. كمل طقه على الباب بس بطق خفيف ما يزعج النايمين ..
نوف الي ما غفت عيونها من بعد طلعتها من المستشفى .. متأكده و حالفه يمين ان نواف عنده خبر بمصيبتها وجهه ما يطمن .. أكيد عرف عن مصيبتها .. حاولت تنام بس الكوابيس و الهواجيس تحاصرنا من كل جهة .. و جهازها مغلقته مالها خلق لأحد .. مصيبتها كبيره .. غطت وجهها بيدها يوم تخيلت شكل نواف و الدكتور يقوله .. أفزعها طق باب غرفتها .. بسرعه أخذت شرشفها و تغطت .. أكيد هذا نواف ماكو غيره ..
قالت بقلبها _ ياربي شيبي ألحين ؟
ارتاحت يوم وقف طقه .. لكنه رد و طق الباب .. و بإستمرار ..
نوف ما تحملت قامت واطرافها تراجف من الخوف .. قالت بصوت خافت _ منوو ؟
نواف و الدم مالي وجه _ نواف
أفتحي الباب ..

نوف أفتحت الباب بتردد .. و لا نواف بحركه سريعه عطاها طرااااق حار على وجهها .. و شغل ليت الغرفه ..
نوف يدها على وجهها .. و تبجي بصوت واطي .. نواف بحقد و قهر صار يرفسها على بطنها و ظهرها .. لي طاحت و يعطيها شلوتي ..
سحب شعرها و رفع راسها لوجهه قالت بصوت فحيح _ يا الواطيه ..ما تخافين من ربج .. ليش مرمرغتي وجيهنا بالتراب .. هذا نتاج التربية يا سافله يا حقيره .. ثم سحبهاا ليـ الجدار و قعد يطقهااا .. نوف ما تحملت الطق .. قعدت تصرخ بصوت عالي _ والله ماعودهااا .. أتركني أحب رجولك بس أتركني ..
نواف يوقف طقها عالجدار _ بعد عندج نية تعيدينهااا ..
انا بربيج إذا أهلنا ما أحسنوا تربيتج يا الساقطه ..
نوف بصراخ من شدة شعرها و قعد يرفس بطنهاا .. و يصفها طراقات عشوائيـــــه ..
نوف الدم تارس وجهها و خشمها يصب دمها .. كانت ملاحمها شبه واضحه من كثر الدم .. أخذت
تشاهق .. و تحرك يدها بالهوا بس تبي تنحاش من طق أخوها ..

نواف أنهد حيله و من القهر قعد جنبهاا و أخذ يبجي يقول _ هذا جزاتنا يا نوف هذا جزاتنا يا بنت أبوي ؟!!
نوف حاسه الدنيا تدور فيها و جسمها حار و شاب عليها .. تلاحظ دماء تتطشر من خشمها و من حلجها بس الرؤيا عندها مغيمه .. كانت طايحه على الأرض و تأن بألم ..
أحمد ألي شقته قدام غرفه أخته .. سمع صراخ و طق وطيحه .. تعوذ بالله من الشيطان الرجيم .. و طلع من شقته .. لاحظ نور الغرفه مولع فتأكد انها قاعده بس شهالصريخ و الطق ..؟!
دش الغرفه .. و ركض لأخته الي طايحه و الدم حولينها و فيها قعد يهزها و يطق خدها بشويش .. أحمد بصدمه _ نوف نوف ..
ثم ألتفتت لأخوه الي يبجي و منكس راسه للاسفل .. قال بصوت عالي _ نواف وليرحم والديك شصاير .. ؟ قوم ألحق أختنا بتموت !!
نواف عيونه حمر _ خل تموت و ترحمنا من الفضيحه ..
> أحمد ترك نوف و مسك دشداشه أخوه _ فضيحه ! قول شسالفه شقاعد تقول ؟
نواف يحاول يفك قبضه أخوه لدشداشته _ أختك مو شريفه عارف يعني مو شريفه ؟ كانت حامل و مات الجنين ؟ وانا أشوف كل ماجا رجال ترفضه أثاريهاا الواطيه بايعه شرفها لحثاله ..
احمد ما تحمل كلام أخوه فدزه ليــ ورى و قال بصراخ _ أطلع برى برى ..
ألتفت لأخته الي تبجي بصمت و لا هي حاسه بشي من حولينها .. مغير تسمع صراخ بس ماتستوعب الأمور الي صاير عندها .. أحمد وقف صامت بس يطالعها و لا ..أبو أحمد و ام أحمد دخلوا الغرفه من الصراخ و الطق .. و أشكالهم كانت هالعه من المنظر الي قدامهم ..
ركضت ام أحمد و طاحت على بنتهااا الي طايحه ببركه دماء ..
ام أحمد تحاول تقومها _ حسبي الله و نعم الوكيل منو الي طاقهاا ؟ حسبي الله حسبي الله ..
دش نواف عليهم و فجر القنبله بوجهه والدينه و هو يصر على اسنانه _ بنتكـــــم مو شريــفه.


و طلع برى الغرفه ليـــــ شقته .بو أحمد مشى بخطوات ثقيله لـــ سرير بنته و قعد عليه ..
أصابع يده ورجله صارت مثل الصخر ما تحس و لا تحرك .. قال بثقل _ شنــــــــــو تقول ؟
أم أحمد صرخت عليهم _ أختكم بتمووت حرام عليكم .. ثم ألتفتت لزوجها _ بو أحمد بنتك نوف بتموت .. أمش نوديها للمستشفى ..
بو أحمد تماسك و قام و طلع برى الغرفه
كان وده يخنقها ليـــــ تغرغر الروح .. و لا هالعار يحوشه ..
تحرك أحمد بإتجاه الباب و لا أمه بترجي ممزوج ببكا _ أحمد أختك يا أحمد ..
أحمد فجأة طق راسه بالطوفه و جر بجامته و صوته مخنوق _ يمه خل تموت و تريحنا ..
قاطعته أمه _ خلاص بس خل نوديـــــ
أحمد بصراخ يقاطعها _ بـــــاس و لا بذبحهااا .. مافيها إلا العافية .. بتفضحيناا يا يمه خليها تموت بغرفتها ..ولا نوديها و سين و جيم ..


و قبل لا يطلع سمع شهقاتهااا قال بحقاره _ تفــــــــــوا عليج يا القـــــذره ..
ألتفتت ام أحمد لبنتهاا بأسى قالت _ ليش يا نوف تسوين جذي ؟ شقصرناا عليج عشان تجازينا بالعار ؟
و ضمتهاا لصدره و هي تسمع أنيـــــن موجع من بنتها ..
#################
جنان أطق باب غرفه أمها ..
أم محمد _ دشي ..
جنان تفتح الباب و تدخل و تسكر الباب ..
جنان قعدت جنب أمها ع السرير .. ام محمد تحط يدها على فوطه الراس لجنان _ جنان يمه .. بندر ماضي و ولى صح ؟
جنان ما قدرت ترد فألتزمت الصمت .. كررت ام محمد سؤالها لبنتها .. جنان بحركه خاطفه مسحت دمعه خانتها ..
أم محمد قلبها عورها من أنكسار بنته
اا فباستها على جبهتها و قالت _ الي فات مات .. و قضاء و قدر .. بس ليش تبجين يا جنان .. هاذي كانت رغبتج .. ؟ يـــــوه يا جنان ما نبي دموع خلاص .. حظنت جنان بقوة .. بعد ما حست هدوء بنتها قالت _ ها أتكلم و لا بعد في دموع ؟

أضحكت جنان غصب عنهاا و قالت _ قولي يمه آمـــــري ..
ام محمد بصوت هادي اقرب للهمس _ جابر ولد خالتج جاي يخطبج ..
جنان رفعت عينها و حطتها بعين أمها تطلب منها الأستمرار بالكلام ..
امها تبتسم _ بس هذا الي عندي ها شقلتي .. و لا تستعجلين أخذي راحتج .. إذا وافقتي بنفسج تروحين لأبوج و تقوليله ..
جنان بحزم و إصرار _ الزواج شايلته من أولوياتي بهالوقت هذا .. ( ثم قامت ) يمه قولي لخالتي مالكم نصيب عندنا ..
طلعت بسرعه حتى ما تناقش معاها أكثر ..
بعد ما طلعت من غرفة أمها وقفت براحه .. جنان _ آه .. ثم ركضت تصعد لـ غرفتهاا ..


بعـــد مـــــرور 3 أيـــــام على الأحـــــداث الواقـــــعـــــهــ ،،
أهل جابر تقبلوا الرفض بشبه نفس راضيه ..
نوف كانت حالتها من سيئ لــ أسوء .. و تردي لـــ أردى ..
كانت منطوية على نفسها بغرفتهاا حتى لا يصير تصادم مع أهلها .. أمها ما تركتهاا كانت تجيها كل ساعه تتطمن عليها ..
و تتحسر لا شافت الرضوخ و الكدمات منتشره على وجهها الجميل و جسدهاا النحيل ..
بندر و أهله كانوا ينطرون رد بو أحمد .. على أحر من الجمـــر .
بندر قاعد مع أمه و عبيـــــر .. وحور الي قاعده بحضنه و تلعب بأصابعه .. و هو سرحان بتأخير رد خاله .. بندر كان متأكد انهم بيوافقون من خلال حديثهم معه .. و علاقتهم الأسريه مع بعضها البعض ..

بس ليش تأخروا الله اعلم ..
فجأة سمع نغمه جهازه .. طلعه من مخبات دشداشته .. شاف " أبو أحمد يتصل بك " رفع حور من حضنه .. و قعدها بحضن عبير .. و راح لـ صالتهم الثانيه ..
بندر بترحيب _ يا هلا و يا مسهلا عاش من سمع هالصوت ..
بوأحمد حاس بالفشيله قال بحرج _ عاشت أيامك يا الغالي ..
شلونكم شلون الأهل ؟ إن شاء الله تمام ..
بندر _ لا الحمدلله كلنا بخير أنت يا خال شخباركم .. شخبار الأهل ؟
ابو أحمد بحسره _ الحمدلله ..
بندر أستغرب سكوت خاله بوأحمد قال _ آلـــــو خال بو أحمد ..
أبتسم بوأحمد بمراره _ والله يا وليدي اني ودي أموت وانا مرتاح
أن بنتي عندك معززه و مكرمه بس الزواج قسمه و نصيب ..
و شي بالغصب بيزيد الطين بله .. font>
بندر منصدم حس كأن فيه شي يخلي بنات العايله يرفضون الأرتباط فيه..؟ و هو ما يعرفه .قال بسرعه _ لا لا يا خال .. الغصيبه ما هي من شيم الرياجيل .. و صدقت الزواج قسمه و نصيب و هذا قدرنا يا خال ..
بوأحمد _ الله يرزقك الصالحه يا بو عذبي .. وانا والله توني مسكر من أبوك .. قلت لازم أكلمك .. والله ما أضمن أحد على أهلي بعدك يا بندر .. بس تعـــــ
بندر يقاطعه بإنحراج _ لا عادي يا خال ..
أنتوا شخباركم ..؟
بوأحمد _ الحمدلله يلى تامرني على شي يابو عذبي ..
بندر _ سلامتك يا خال ..
بو أحمد _ مع السلامه ..
بندر _ الله يسلمك ..
بندر قعد يطالع شاشه تلفونه بإستغراب و تساؤل شديد .. أبتسم بمراره .. بندر بقلبه _ ثاني مره تنرفـــــض يا بندر !!
فجأة صار
ت شاشته
" الوالد الغالي يتصل بك "
بندر بضيق _ مرحـــــبـــــا ..
انتهى

رد مع اقتباس
قديم 12-06-2013, 06:39 PM   رقم المشاركة : 12
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية جنيــن






جنيــن غير متواجد حالياً

جنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond repute


// نفسي عزيزه يا بنـــــدر // للكاتبه قلم نابض بجويتي




'
'
الجــــــــــــــــــــزء
:: الثــــــــــ عشر ـــــــــاني ::
'
> ' بندر مجتمع مع أبوه و اخوه جاسم .. في الديوانيـــــه .. بندر بعصبيه حذف شماغه على الكرسي .. بو بندر يحاول يمتص غضب ولده _ بندر .. هذا نصيب نصيب و الي الله كاتبه لك بصير سواء ألحين و لا بعد 5 سنيـــــن .. بندر قام بعد ثواني متجه لشماغه قال بعزه _ ماكون بندر أن مـــــا ... ثم قطع كلمته و قال بعد ما أخذ نفس و زفره _ أعوذ بالله من الشيطان الرجيم .. و ماشي بيطلع .. و قفه أبوه _ على وين رايح ؟ بندر بصوت غليظ _ ما دري .. جاسم يمسكه من يده _ و انا اخوك تعوذ من أبليـــــس .. الزواج ماوقف على جنان و نوف .. !! بنات الحمايل تارسات بيوت الكـــــويـــــت تـــــرس . و أسمك نار على علـــــم
.. و تحب يدها ظهر و قفا الي يوم فكر بندر ياخذهااا ..
بو بندر يطبطب عليه _ وانا أشهد أن بو حور صدق .. أنت بس أشر و انا من هالحين أخطبها لك .. بندر ما تحمل الكبت و القهر الي كان عايشه فأنفجر بوجههم قال بصوت عالي _ ألحين ألحين يبا تقول أنت أشر .. ( أخذ يطق صدره) لو مورابطني ببنت عمي جان شفت عيالي هالحين حوليك يبا . سحب شماغه بعنف و بسرعه لف و طلع من الديوانيه . بو بندر ضاق صدره .. مشى بيقعد .. قال بحزن _ والله ماراح ارتاح إلا بشوفته مع أهله .. بس انا ما أقصد انـــ ... قطعه جاسم الي قعد جنبه و حاط يده على ظهر ابوه .. قال بحنان _ يبا كلنا نعرف إنك تبي الخير له و هذا ما يختلف فيه حتى المجنون .. بس بندر له حياه خاصه هو بنفسه يتخذ القرارات لأنها مصيريه بالنسبه له .. و مو بس بندر .. هذا لكل إنسان في الوجود .. حياه خاصه له و فيه ..
دش البيت شاف أهله و فاطمه قاعدين يتقهون .. قال بصوت جهوري _ يـــــاا ولــــــــــد ..
تغطت فاطمه و عدلت قعدتهاا قالت عبير _ بندر حيـــــاك .. دش بندر بوجهه أسود و نزل راسه و عالسريع طلع فوق لغرفته .. الكل لاحظ أن بندر فيه شي .. صوته .. و مشيته السريعه .. تأكد أن في شي صاير .. عبير اطالع بأمها و معقده حواجبها _ شكله متضايـــــق؟! قامت أم بندر و هي تقول _ الله يستر .. و صعدت فوق لغرفته .. فاطمه تسأل عبير _ ردواا عليكم أهل نوف .. عبير تاخذ حبة بيتزا من الفطاير قالت بجمود _ لا للحيــــن .. يعني ثقــــليه الأخت !!! فاطمه ماحبت تتعمق بهالأمور عشان ما ياخذونا بحساسية بعدين .. قالت و تصنع أبتسامه _ الله يوفقهــــم .. و بتحرش قالت _ و يوفقــــج .. بس أمتى بشوف هاليوم ؟ يااا ا
لله يوم و لا يتطوف ..
عبير بحيا شبت خدودها بصبغ أحمر ما قدرت ترد عليه .. حست الكلمات تبعثرت .. و لسانها أنربط .. فاطمه ما تحملت شكل عبير فضحكت بصوت عالي شوي .. فاطمه تحاول ضبط نفسها _ لا لا لا ماصدق هاذي عبــــوور ؟! يا الله أنك تسلمها و ترزقهاا الرجال الي يخليها يادهينه لا تنكتين .. عبير ما تحملت وقامت على رجولها .. قالت فاطمه و هي ميته ضحك _ على وين ؟ عبير تخصر _ بروح لداري .. فاطمه مسكت الضحكه غصب و قالت بصوت واضح انهاا بتنفجر من الضحك _ و انــــا ؟!! عبير بتقلبها عليهاا _ خلصي ضحك .. ثم أقعد عندج .. فاطمه تحط يدهاا على فمها تمنع ضحكتهاا .. عبير و ترد تقعد مره ثانيه .. قالت بأنتصار _ ايه جذي شكلج حلو .. <
br /> [][][][][][][][][][][][][][][][][]
:: غرفــــهـ بنــــــــــــــــدر ::
جيت و قلتها متأخر يا بو بندر .. خلاص حلمي الوحيد راح من 5 سنين الهنوف الهنوف راحت لـ غيري .. و الطيور طارت بأرزاقهاا .. و كلن أخذ نصيبه .. وانا على حطت يدي قاعد أمشي وراهم .. ليــــ تنداس كرامتي بالأرض .. بنت العم تنخاني أطلقهاا .. من رفضها الشديد لإرتباطها فيني .. و بنت الخال رفضتني بعــــــــد .. سمعت طرق على باب الغرفه . قلت _ منو ؟ صوت أحب مخلوق عندي و أحن قلب .. آآآه يا يمه لو تدشين قلبي و تحسين فيه جان شاب راسج .. ما حسيت إلا و يدهاا على راسي تحاول تفك قبضة يديني على الراس .. قالت بصوت خايف _ بندر أنت تشتكي من
شي ؟ تعبــــان ؟ أبوك جاسم فيهم شي ؟
هزيت راسي بـ لا .. ووقفت مقابلها .. شفتها اطالعني بعيون متوتره تنطر الحروف تطلع من لساني .. قلت بلا أهمية و كأني مو مهتم بالي أقوله لكن شكلي يعكس هالشي _ أهل خالي رفضواا .. ام بندر بصدمه _ شنــــو ؟!! بندر أبتسم بجرح و قال بصوت مقهور _ مادري شنو شايفين علي يمه .. ؟ هاذي بنت العم و هاذي بنت الخال .. ام بندر ادافع _ أسم الله عليك جنك البخت .. و شيخ الرياجيل .. و الله و الله لأزوجــــك أحســــ بندر بسرعه حط يده على فمها بخفه و باس راسهاا بهدوء .. بندر بأسى _ الله يخليج لي يا الغاليه .. أتركي هالموضوع بتاتا .. و أنسيــــه .. انا خلاص تعبت .. و الي الله كاتبه بيصير .. سواء الحين و لا بعد عشر سنين .. أم بندر ماقدرت تشوف ولدهاا يأس من حاله .. قعدت تبجي و هي تقول _ والله أنك تستاهل الخي
ر يا ولدي .. بس انا شسوي رحت لأحسن بنات العايله بنت عمك جنان ولا صار نصيب .. و هالحين بعد بنت خالك .. زين انا شسوي ؟! والله ودي أشوفك فرحان و مستانس و عيالك تارسين البيت ترس .
بندر حضن امه بهدوء .. و هو يحب راسهااا .. بندر بهمس _ يمــــه خلاص دموعج غاليه .. و بتشوفين عذبي و عيال عذبي بعد .. سمع ضحكتها بين دموعهاا .. رفع راسه لــــ سقف الغرفه و أبتسم .. /////////////////////////
كأنه تذكر شي مهم ما سواه .. و كان من المفروض مسويه من زمان .. بخطوات سريعه نواف يصعد الدرج و كان هام بدخول غرفه أخته نوف .. و لا بوجه أمه و هي تسكر الباب وراها .. أمه بوجه تعبان و بيدهاا كرتون كلينكس و فوطه صغيره قالت بتساؤل _ نعم ..؟! نواف يوقف بهدوء _ أبي آخذ
تلفونها و لاب توب ..
ام احمد _ جا قبلك أخوك .. و أخذه .. نواف عطى ظهره أمه بس ما قدر لف عليها و قال بملامح خاليه من المشاعر _ شخبارها ألحين ؟ ام أحمد بحزن _ كلها على بعضها زرقا و حمرا .. نواف بسرعه طلعت منه _ تحمد ربها ما سحبتها من شعرها و كريتها بالبر .. أم أحمد بضيق _ الله يهدينا يا وليدي .. و الله قابل التوبه .. و هي حاسه بذنبها و ندمانه .. بس أبسألك كلمت بو بندر ..؟ نواف يحك شعره _ ابوي كلم الأثنين بو بندر و بندر و تعذرلهم و الله يا يمه وجهه مثل جذي ( يأشر على نص كفه == صغير من الفشله ) أم أحمد بآهه _ آه يا وليدي .. بس الله يستر عليناا و يصلحناا .. و أهلك لا يدرون عن شي مو كل شي تقوله .. و أبوك كلم أحمد بعد .. البيوت لها أسرار يا نواف و بهالأمور ما تنقال فاهمني عدل ؟ نواف
يستند على الطوفه _ و هاذي سالفه تنقال يمه !! الله يهديج بس .. الله يفرجها ..
ام أحمد _ آميــــن ..( تأشر بعيونها يعني أمش ) ام احمد _ يلى قدامي .. نواف يوقف عدل _ أبشـــــري . و نزلوا لدور الأرضي مع بعض بقلوب منكسره .. على أخطاء هم يتحملونها بسبب أهمالهم لرعيتهم .. نوف بعد ما طلعت أمها من غرفتها .. رفعت راسها لسقف و دموعهاا حارقه خدودها من الحراره .. و من ألم الكدمات المنتشره على وجهها .. تذكرت دخول أخوها أحمد عليهاا .. أحمد بدون استئذان فتح الباب و قالها بنظره أستحقار _ ويــــن الموبايل ؟! نوف بخوف قعدت تلعثم _ فا ل دررررج .. أحمد لاحظ تعبها و صحتها المتدهوره .. قسى قلبه عليهاا .. حاول يبعد الرأفه و الحنان الأخوي عن طريقه .. حتى تحس بشناعة و
عظمة الخطأ الفادح الي سوته ..
مشى لدرجهاا و سحبه شاف موبايلين .. رفع نظره لهاا و قال بإستنكار و تعجب _ أثنيــــن ! نوف حست بإنحراج و خوف إنه يكمل عليها طق نزلت راسها لحجرهاا مالها وجه ترفعه بعد فعلتها السوده .. هز راسه بإستحقار و إشمئزاز .. و حطهم بجيبه ثم قال بصوت مقهور _ و اللاب توب وينه ؟! نوف و منزله راسها _ بالدرج الثاني .. سحب أحمد الدرج الثاني .. شاف الجهاز و أخذه .. وقف لحظات يطالع منظر أخته .. مو مصدق انها وصلتهم لهالحال سبحان الله .. صح ان الرقابه كانت مو ذاك الزود عليهاا بس كنت آمرها على أشياء و أردعها بس الفاسد فاسد لو بين أربع جدران يبقى فاسد . لو بعد يزنى بجدار بيته .. نوف شعر جسمها حست كأنه واقف .. غمضت عيونها بخوف تنطر من نتيجه هالوقفه طراق و لا شدة شعر .. لكن خاب ظنهاا احمد طلع من الغرفه بدون أ
ي عدوان عليها .. كرهت نفسهاا كرهت رفيجتها عهود كرهت شي أسمه رجل .. خونه و حقيرين ياخذون الي يبونه ثم يحذفها مثل القذر المشمئز .. كرهت كل شي .. كل شي بحياتها .. تمنت لو ذابحها نواف جان أبرك لها من النظرات القاتله لها من أخوانها .. و من رفض أبوها شوفته لها .. و لا كلام امها اللي يقطع القلب يحسسها كأنها وحده حقيره و واطية ما حافظت على شرفها و أعز ما تملك .. و هذا هو فعلا التصور الحقيقي لها .. بس الي صار صار .. !!
نوف بألم عدلت قعدتهاا بعد ماسمعت صوت نواف مع امه يسولفون عند باب غرفتها .. كانت ردة فعلهاا .. بصوت مكبوت و دموع ذرفت _ تعال و ريحني .. و فكني من الضنك الي عايشته .. قال عز من قائل ( و من أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا و نحشره يوم القيامة أعمى ) لا ترخصين النفس يا بنت تكفين .
بعض البشر ما يستحق الموده .يلعب على كل العذارى بحبلين . /> وللدرك الأسفل يا العزيزه مرده .
يجهل أصول العرف و الشرع و الدين .
ضد المبادئ و التقاليد ضده .
متمرس في مهنته قد له سنين .
يشدكم له و الطواري تشده .
مصيونت عنه جميع الفناجين
وتنشل يمن في المجالس تمده
لا تامنين الي موارية الوجهين
جعل الليالي السود عنك تلده
النية القشره لها ألف تخمين
وبعض النوايا المشكله تسده

وده يحقق رغبته بالملايين
وكوني على صد الخطر مستعده
يا غالية ضرب الهوى للمساكين
والمصلحه بأمر الهوى يبل المخده
كل العصور السالفه و المحبين راحوا معا ما راح جدك و جده
صولي الكرامه و أعدلي بالموازين
ولابد من ميلات بقعا تكده
لا تخلطين الماي يا بنت بالطين
الفرق واضح بين عدك و عده
أنتي ذهب يا بنت و العسر و اللين
والله يعين الي غدا في مده ..

// الشاعره : الراسيه //
#################
سارا تلعب مع عيال أخوهاا في حوش بيتهم الكبير .. صراخهم واصل ليـــ آخر بيت في الفريج سارا تعبت من اللعب .. وجهها صار أحمر .. و دقات قلبهاا كانت سريعه .. قالت بتعب _ آآآوفــ تعبت يا ناس .. ( قعدت على الأرض ) عمر يجر يدهاا _ ساراا قومي قومي .. ساراا بجهد _ خلاص انا تعبت شرايكم ( اطالع بوجيههم و تبتسم ) نشوف منو أحسن واحد فينا يتسبح قبل الثانـــــي . فجأة و لا مافي أحد عندها بالحوش .. طاروا لــ شقتهم فوق عشان يتسبحون .. ساراا تقوم _ صج مساكين ينقص عليهم .. دخلت البيت و لا الكل قاعد ما عدا أبوها .. size="5"> ساراا و هي متجهه للدرج _ السلام عليكم دار قوم مؤمنين . الكل _ و عليج السلام .. محمد يبتسم _ شقايله لهم ؟! ساراا تمط بديهاا _ آوف ما يتعبون عيالك ؟ حشى معبين بنزين مدى الحياة .. انا تعبت .. الكل قام عليها _ قولي لا إله إلا الله .. سارا و تصعد _ لا إله إلا الله عيني عليهم بــــــــــارده .. بدور _ ايه المفروض قايلتها من الأول !! سارا توقف بنص الدرج و اطالع بأمها _ ألحيـــــن انا بعرف منو أمي ؟! ام محمد بإستغراب _ انا أمج .. جنان تتدخل _ طبعا إذا ماعندج شك أخت سارا .. سارا _ زين ليش مادافعين عني يومنهم قاموا علي عشان عيالهم و انا بنتج ما دافعتي عني .. جنان _ يمه منج قلبتي السالفه عليهم ..
> ام محمد بحنان _ زين أنتي وين بتروحين تعالي تقهوي أكلي حلى و فطاير .. ساراا _ بروح أتسبح و هوااا عندكم .. جنان _ استعجلي الفطاير لااا طوفج و هي حاره .. سارا تركض و تأشر على يدها _ خشووولي تكفون بتسبح ع السريـــــع و أجيكم .. ضحكوا على شكلهاا .. جنان اطالع بــ محمد و تبتسم _ تموت على الفطاير أختك .. ضحك محمد و قال _ عليها بالعافيه .. أم محمد تذكرت _ لا تنسون باجر إن شاء الله معزومين عند عمكم .. و انتي يا بدور حياج معانا .. ما عندج عذر .. باجر الأثنين .. بدور بحرج _ لا أفا عليج يا خاله أبشري .. و القعده عند أم بندر ما تنمل .. ام محمد _ إيه والله انج صاجه . قلوبن طيبه و علومن زينه و نفوسن صافيه .. size="5"> جنان حست بحراره و لا تبي ترفع نظرها لأي أحد حتى ما تفضحها ملامحها و نظره عيونها
فضلت منزله راسهااا .. جنان بقلبهاا _ خلاص يا جنان ليــ متى بتمين جذي ؟! بتعيشين على ذكرى تحجير ..!! كاهو و لا فكر بــ 5 سنين الي أنربط أسمج بــ أسمه .. من تطلقتوا سيده خطب شريفه مكه هزت راسها _ أستغفر الله أستغفر الله .. الله يدفع البلا .. و يهديهاا .. و يستر عليهاا .. دور على راحته و سعادته .. و لا فكر فيج .. و انا رفضت ولد خالتي الرجال الكفو عشان ذكراه .. ! بس انا مابي إلا هو و لا أتخيل اني بيوم بروح لغيره . و لا أتخيل عيالي يكون أبوهم غيره .. و لا أتخيل يزفوني لواحد ثاني .. بنــــــــــدر لي أنا .. لي أنا .. بس هو خطب و بيتزوج و بياخذها .. و بيجيب عيال و بيربيهم .. معـــــ بعـــــض ..! و انا بقعد أنطره !! بس لي متى ؟! مر طيفه كلمح البصر .. يوم شافته بغرفة أخته .. أبتسمت بحياا و خدودها مورده
..
في حضوره جدد الشوق بوصالـه
وفي غيابه مانـي والله بالقويـه..
ذا حبيب الروح من يقـدر يطالـه
ببقى له طول العمر ويكون ليه..؟
حتى نفسي ما تبي شخص ٍ بدالـه
صرت انا ودقات قلبي له عطيه..
كل ضلع ٍ من ضلوعي اشتاق لـه
وكل ما صديت صاح الشوق بيه..
ضاع عمري والمحبه كلهـا لـه
طول وقتي والمشاعر هيه هيـه..
="purple"> استحاله شـوف غيـره استحالـه
ما حد ٍ يرقا غلاته فـي البريـه..
ويل حالي حتى قلبي ويـل حالـه
ضايع ما بين نـار وبيـن فيـه..
لاحظت أصوات عاليه و ضحك و صراخ ساراا .. بسرعه رفعت راسهاا لأهلها .. و لا سارا تقول بضحكه _ الله بالخـــــير وين رسيتي ؟! جنان بإنحراج قالت بسرعه _ عندكـــــم .. محمد مستغرب _ والله منتي عندنا صارلي ساعه و أقول أخذتي صيفي أخذتي صيفي و لا يمنا أنتي ؟ سارا بترجي _ لا تكفين جنو لا تاخذين صيفي .. عشان سفرة الصيـــــف .. جنان تفكر ثم قالت بأسف _ ما أقدر سارا سامحيني لازم لازم أخلص هالصيفي 6 وحدات .. ثم التفتت لأخوها _ إيه بو عمر باخذ صيفي .. ليش
؟
محمد _ لا عادي بس الوالد كلمنا انه مخطط هالصيف بنسافر إذا ماعندج أرتباط .. جنان أنحرجت أكثر بتقول شي و لا سارا بصوتها العالي و هي تخصر _ يا ســـــــــــــــلام .. شهالظلـــــم ؟! أشكره عيني عينك .. انا بلي ما يحفظني بس جنان لاا أهم شي دراستها . و صحتها و نفسيتها .. و انا بنت البطه السوده .. صح ؟ محمد ماحب كلامها قال بصوت عالي و هو معصب _ ســـــارااا سارا لانت ملامحها و قالت بصوت خافت _ محمــــــــــد .. محمد و هو معصب _ إن سمعت هالكلام مرة ثانيه ما تلومين إلا نفسج .. علـــــم ؟! >>> على العين ضمه :/ سارا بحرج _ علم .. طالعت سارا بأمهاا .. قالت امها بحزم _ اسمعي كلام أخـــوج زيـــن .. _____________________________

/> عبير فاتحه حلجها من الصدمه قالت فاطمه _ سكري حلجج .. عبير بقهر _ والله انها ما تستاهله .. واني أتمنى بندر ياخذ الي تصون بيته و أخلاقها سابق شوفتهاا بس انها ترفض أخوي .. ؟! أكيد في الموضوع إنا و لا يوم شافت جنان تطلقت منه .. عافته الحجيه !!! فاطمه مستغربه ان بندر يرفض مرتين ! صدف سبحان الله .. فاطمه _ خلاص يا عبير .. بندر رجال يستاهل الأحسن .. و الله بيرزقه إن شاء الله .. بس أنج تعصبين .. و أهيا و أهيا مدري شنو .. أسمحيلي هذا قرارها و هي حره .. سواء عافته و لا لأ ؟ و مو عشان أهو أخوج تقعدين تقولين ان في إنااا .. لا يمكن أهي ما تبيه بالأساس .. و لا فكرت فيه .. و يمكن يتهيأ لج انها تحبه و تبيه .. عبير فقدت السيطره على نفسها _أنتي شفيج ؟ أقولج البنت تقولي بعظمه لسانها شنو شايف بـ جنان و مو شايفه فيني .. ؟ و من بالثانوي و الحبيبه تحقيق معاي .. أكثر من جذي شتبين أوصفلج أياها !! <
font size="5"> نوف بنت خالي و انا خابزتها عدل و عاجنتها .. رفضها هذا وراه شي .. و شي جايد بعد .. و هي مناتها بندر بس الحمدلله فكه مانبي قربهاا ..
فاطمه ضاق خلقها من هالسوالف _ تكفين ولي يعافيج أقطعيها من سيره .. غيبه و نميمه و لا استفدنا شي . صح يا عبير .. ؟ ألحيــــــن أنتي شنو استفدتي من هالحجي كله و لا شي صح ؟ عبير بقهر و حقد _ صح بس آخ ألحيـــن تقول عند البنات بندر الـ... خطبني و رفضته .. فاطمه _ يلى عاد .. رفضها لها .. و خل نحجز حلى باجر حق اهلي .. أبرك لنا .. عبير مدت بوزها .. طقتها فاطمه على راسها _ فكري معاي .. ما تعرفين وحده تسوي حلى على وزن ..؟ عبير بتقهرها _ شنو يعني دقي على أي مطعم و جيبي حلى .. ( ركضت للدرج بعد ماقامت فاطمه بطقهاا ) عبير تضحك _ أضحك عليج أسفر و أنور بيتنا بوجود أم محمد الغاليـــه .. فدي
تها و الله .
فاطمه عقدت حواجبها _ زين وين رايحه ؟ عبير _ وانا كل ما اقوم تقولين وين رايحه ! خو بروح أجيب موبايلي مسيفه عندي كذا حرمه تسوي حلى على كيف كيفج .. فاطمه _ ناطــرتج مو اطوليـن. بدقايق دش بندر و جاسم .. سلموا و قعدوا .. جاسم يدور امه _ ويـــن الوالده ؟ فاطمه _ نايمه بغرفتهاا .. جاسم _ آهااا .. و عبير بعد نايمه ..؟ فاطمه _ لا ألحين بتجي .. ( فاطمه لمحت شكل بندر الشامخ الي مو كأنه قبل ساعات من رفضه و لا كأن صار شي ) مدت الفنجان له .. قالت _ بو عذبي القهوة .. بندر ياخذ الفنجان .. سألت فاطمه زوجها _ عمي ويــنـه ما شفته اليوم ؟! جاسم _ بال
شركه عنده إجتماع طارئ ..
جاسم يلتفت لبندر _ صج شسالفه هالإجتماع ؟!! بندر عقد حواجبه _ في موظف مسرب مناقصه سريــــه .. جاسم بصدمه _ آوف .. لا حول و لا قوة إلا بالله .. و شسويتوا فيه ؟! بندر يهز كتفه _ انا قلت لأبوي و عمي نفصله .. و ما ياخذ و لا فلس حمر .. لأنه يعتبر خاين الأمانه .. لكن الله يهديهم قالوا فصل إيه بس حقه بنعطيهه .. جاسم بإستنكار _ بيعطونه فلوس بعــــد ! بندر بستهزاء _ يقولون مستحقاته .. جاسم _ الله يعيــــن بس تصدق الشركه عوار راس شزينك لو كنت مدرس .. بندر يعدل جلسته _ لا والله وانا أخوك .. الشركه علم حنكه ذكاء .. طول بال سعه صدر .. تطوير ذات .. كل هالصفات تكتسبها من الشركه و من ممارستك فيهاا .. أما التدريس صح أن الرسول صلى الله عليه و سلم قال ( إن معلم الناس الخير تستغفر له الحيتان في البحر ) مهنة ت
حصي أجرها بعلم نافع تعلمه للطلاب .. و أنت بعالم البــــرزخ .. بس أحس انها وظيفه روتينيه .. ماكو تجديد فيها نفس الكتب ما تغيرت ..
لا تجديد و لاتطوير فبجذي تحس بمــــلل قاتــــل .. ( بنظره يمثل أنه خايف ) و فوق هذا مدرس رياضيات يا للهــــول !! قمه في الجمــــود و التعقيــــد .. ! جاسم بمرح ألتفت لـ فاطمه و قال _ جنه في أحد غلط علي ؟! سمع جاسم و بندر ضحكه خجوله منهاا .. فأبتســــموا .. قال بندر _ لا ما عاش من يغلط على بو حــــــــور .. و بو عذبي موجــــود .. جاسم _ أقول استريــــــــح بس .. و لا عبير جايتهم و بيدهاا موبايلهااا .. و اطالعهم و طقم الأسنان كلها طالعه .. بندر يتحرش _ تسوين دعايه أسنان حجيه عبير .. عبير تهز راسها بــ لاا .. هز راسه بندر بــ لا بعد .. و قال _ زين ليش هاللولو طالعين كلهم .
/> عبير تجلس عند فاطمه _ وانا نازله تذكرت دكتورنا بالجامعه يقول قال الرسول صلى الله عليه وسلم ( الإبتسامه في وجه أخيك صدقه ) و الأقربون أولى بالمعروف مو؟ جاسم و بندر يطالعون بعض ثم قالوا مع بعض _ مــــــــو ... أنحرجت عبير من حركتهم .. قال بندر يوم شافها أستحت _ والله عليج حركات يا عبور .. قال جاسم لــ فاطمه _ و تلوميني ليقلتلج اني أحبهااا .. عبير رفعت راسها و طالعتهم تذكرت زياره أهل عمها قالت بمكر _ إيه إيه أمبيــــن أنكم تحبوني ..! بندر _ آفا يا عبير تجكين بحبنا لج .. و أنتي أختنا الوحيده .. ؟ عبير كملت التمثيل _ إيه باجر أهل عمك بيجون و ماعندنا فلوس الحلى و القهوه و الفطاير .. ترضاها لأهلك يا بندر ؟ فاطمه بنفسها تقول _ حسبي الله و نعم الوكيل .. شهالنصب و الأحتيال .. أوب أوب و حريفه في الجذب .. و مم
ثله بدرجه أولى بعد .. صج إن كيدهن عظيم ..
بندر بسرعه دخل يده لمخباته و طلع بوكه ديور .. قال بجديه _ جــــم تبيــــن يعني ؟! عبير توهقت قالت بسرعه _ 30 دينار .. و أخذتها من يد بندر بعد ما مدها لها .. جاسم مستغرب _ ليش 30 أنا أعرف بــ 10 إذا كثرت بعد .. عبير وجهها قفط _ لا ياخوك انا حاجزه عند مره مو طالبه مطعم .. بندر بتساؤل _ باجر إن شاء الله بيجون كلهم .. ؟ عبير بإستخفاف _ هذا و أم بندر أموصيتك عشان ما أنسى .. !! بندر تذكر يوم جاها بالسياره يسلم عليهاا قال _ إيه أعوذ بالله تذكرت .. ثم قام بيطلع للدور الثاني .. سأله جاسم _ ويــــن يا بو عذبي؟ بندر يلف عليه قال _ بطلع فوق أنام لي ساعه و إذا حطيتوا العشا .. ( يطالع عبير ) تعالي قعديني .. عبير _ أب
شــــــــــــــــر ..
@@@@@@@@@@@@
جنان ترسم عيونها بالآي لاينر الأسود مثل الفرعوني ..
كان مكياجها ترابي .. و ناعم حيل .. مع قلوس ترابي ..
تركت شعرها مثل ما هو بس سوت هواا عليه بدون أستشوار .
و لبست جيجي بيج و بدي برتقالي فاتح .. كانت بمنتهى الأنوثه .. كانت تشوف نفسها بالمنظره و لا على دخلت ساراا عليها ..
ساراا كانت تقل جمال عن جنان واناقتها بس كانت جذابه و تلفت الأنتباه ..
ساراا لابسه تنوره خامتها أسترج سودا ليــ تحت الركبه ..
و بدي سماوي فلانتينو .. شعرها
مثل ماهو .. مع جل خفيف قدرت ترفع اطراف الشعر للخارج ..
ساراا _ يلى تحت ينطـــرونج .. مستعجليـــن ..
جنان أخذت الجنط
ه مع عبايتها و هي جايه صوب سارا _ كا خلصت .. أسبقيـــني يلى ..

سارا و تطلع _ أوكــــــي ..
تذكرت عطرها الجديد أليـــن ..
و دخلته جنطتهاا .. وطفت الليت و طلعت ..
////////////\\\\\\\\\\\\\\\
بنـــدر بسيارته متجهه للشركه ..
سمع مسج جاي له .. رفع جهازه إلي فـــ المقعد الي جنبه
شافه من جاسم مكتوب ..
" ويـــنـــك يا بــو عذبي ؟!! "
ضغط بندر على الأتصال فيه ..
بعد دقايق رفع جاسم الخط و رد ..
بندر _ هلاا بو حور ..
جاسم _
هلا فيك ..

بندر _ آآمــــــر يا بو الشباب ..؟
جاسم _ ما يامر عليك عدو ..
وينك ؟!
بندر _ والله انا رايـــح ألحين لـ الشركه ..
جاسم _ ليش شعندك ألحين ؟
بندر يحك ذقنه _ أباخذ أوراق و ابرجـــع للبيت ..
جاسم _ آهااا .. بطول و لا لأ ؟
بندر عند الأشاره حمرا _ لا إن شاء الله نص ساعه بالكثير .. و اكون في البيت .. ( بتساؤل )
ليش تسأل عسى ماشر ؟
جاسم _ الشر ما يجيك بس بو خالد يقول عازمكم عالعشا عنده ضيوف جاييله .. و انا و ابوي عنده ألحين .. شفتك مو موجود قلت أكيد ماعنده خبـــر ..
بندر يقاطعه _ لا لا عندي خبر قالي خالد اليوم العصر .. بس مالي خلـــق .. والله ..
جاسم _ أفـــــــــا .. /> بندر _ والله مالي خلـــقلهم ..
جاسم يمد الحرف _ إيـــــــــه .
بندر _ شفيك عالمــــــد اليوم ؟
لا يكووون يخزك أهو !!!!
جاسم يضحك بصوت شوي مرتفع و يقول _ إيه ..
بندر بضجر _ أعوذ بالله ناس ماكو شغل ..! عشان جذي تشوفني مو كل مره راز وجهي عندهم .. عاد هو ما شاء الله عليه من الهياط إلي فيه بيته شهرياا عنده ذبيحه ..
جاسم يطالع بو خالد و يبتسم _ جنه يدري أنك قاعد تحش فيه .
بندر يكمل بقهر _ ولا تدري شلون الظاهر حاط عند الحدود و مداخل المناطق لافته و كاتب عنوان بيته .. و العشا علي ..
و لا تدري بعد اجيك على القطاوه قبل لا يدشون بيته و بعد ما يدشون شوف جسمهم شلون يصير ..
جاسم بهدوء حاول يضبط نفسه بعد ماشاف نظره من أبوه _ أقول يلى تامرني شي ..
="5"> بندر بيتحرش _ يا حرام شكلك أخذت نظره محترمه من الغالي ..
جاسم _ يلى مع السلامه ..
بندر بقهقه _ الله يسلمك ..
بو خالد بفضول _ هو وراه ما شفناه اليوم ؟!
الكل سكت ما يدري عن منو يسأل .. إلا بو بندر و جاسم إلي ماحبوا يتكلمون إلا إذا ذكروا اسمه ..
شاف بو خالد الرياجيل ساكتين . وجهه كلامه لـ بو بندر .
بوخالد _ بو بندر ؟
بو بندر يطالعه _ ســم يابوخالد.
بو خالد _ سم الله عدوك .. بندر يونس من شي ؟! ( يونس = يشعر = يحس :/ )
بو بندر _ لا بصحه و عافيه ..
بو خالد _ وراه ما جا العشا .. و الله انه لي أسبوع ماشفته .. إلا بالمسجد .. مير أعوذ بالله ما يجي يتقهوى و لا يسلم .. ياخوك أحنا جيران .. و هذا هو بالعشا ما جا .!
e="5"> جاسم بقلبه _ ياليل مطول عز الله مابيسكت ألحين ..
بو بندر بينهي النقاش _ كلن عنده ظروف .. و الرجال بالشركه ما عنده وقت .. و لا انا و جاسم ما نسد ؟
بو خالد بفشله _ لا والله ماكان قصدي جذي ولا أنت و بو حور تسدون المكان و زود بعد ..
سكت بو بندر حتى ما يتجادل معه بالنقاش .. فأحترم بو خالد نفسه و قعد يسولف مع الضيوف ..
:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
بخور الورد الطائفي عاج البيت كله .. و صواني أدش و صواني رايحه للمطبخ .. و الأطفال يلعبون بغرفة حور المخصصه للألعاب ..
عبير بدراعتها البنفسجيه المخرمه من صوب الأكمام ..و بنهايتها .. و مكياجها الناعم .. قلم و ماسكارا مع قلوس وردي .. و مسويه آلاشات على برى .. كانت قاعده جنب جنان . و تسولف معاها بإندماج ..
عبير بحقد _ شفتي نوفوه ؟<
br /> جنان حاولت تخفي أشمئزازها من أسمها _ شفيهاا ؟
عبير اطالع بالحريم تشوفهم إذا يشوفونها و لا لا ثم قالت بسرعه _ رفضت بندر ؟
بحركه سريعه و كـ تنفس الصعداء .. زفرت جنان بأريحيه ثم قالت بنظره جميله و مريحه _ خيـــــــــــــــر إن شاء الله ..
عبير بإحباط _ بس انا مقهوره ليش ترفضه ؟
جنان بغى يزل لسانها و تقول بصراحه ماتهمني الأسباب بقدر ما يهمني الرفض .. يا الله ودي أرقص لا ودي أطير ..لا ودي أدور حوليني .. خلاص نوف راحت راحت .. عسى وين ما تروح .. بس هالبندر ما يروح لغيري .. بس شلون وانا رفضته .. بس ما ما أدري شالتناقض الي انا عايشته ..
أي آي آي حسبي الله على عدوج أصبع بغى يدش بجسمي .
عبير _ أحسن عشان ما تسرحين .. ؟ وين رحتي و وين وصلتي ؟
جنان بفرح هزت كتوفها بطفولية _ ببيتكم ..
عبير بخبث _ آهااا .. ont>
ساراا و هي نازله من الدرج و الأطفال يركضون وراهاا ..
قالت بدفاشه _ لحظه خل أنزل بعدين تراكضوااا ..
و لا على بالهم نزلوا سيده لجدادتهم .. الي كل وحده مدت فطيره لطفل ..
منظرهم كان حلو و هم ياكلون الفطاير بطفوله وبراءه .. قالت أم محمد و هي تصفق _ يا جعل عمر يصير رجال ..
يدخل على أمه الأجوديه ..
يقول يمه تراني حاج ..
تولمي جان لج نيه ..
و قعدوا الكل يرددهاا و يصفق ..
قالت فاطمه بدلع _ أفا يمه ألحين انا ماعندي إلا وحده .. و سحبتي فيهاا و رحت لعيال بدور الثلاثه ..
بدور بسرعه قالت و هي ترفع حواجبهاا _ هذا الشيخ عمر ..
ام محمد تبتسم _ هذا أول حفيد يا فاطمه .. !
فاطمه تمد لسانهاا لبدور _ ذالي
نا بأول حفيد .. كل ماقلنا شي قلت أول حفيد ..

أم بندر بإبتسامه _ الله يحفظهم كلهم .. خلاص يا فاطمه أمسكي بندر ليـ يقصد لها قصيده خاصه ..
فاطمه _ الظاهر هذا الي بسويه يا خاله ..
تموا يسولفون و يضحكون على مواقف لهم .. كانت النفوس طيبه و مالها أثر من طلاق جنان و بندر .. و لا كأن صار هالشي من طيب أصل المعدن .. و القلوب النظيفه البيضه ..
بعد نصــف ساعه .. بندر قبل لا يدش سمع الأصوات .. و عرف انهم للحين موجودين .. حب يسلم على خالته .. و أهل عمه .
قال بصوت جهوري حتى يتغطون البنات و الحريم ..
بندر _ يا ولــــــــــــــــــد ..
دقايق و لا صوت عبير _ حياك ..
دش بندر الصاله و هو واقف بنصهاا .. قال _ السلام عليكم .
الكل _ وعليك السلام .
بندر يغلظ صوته _ شلونج يا خا
له ؟

ام محمد _ الحمدلله ..
بندر _ شخبارج ؟
ام محمد _ تمام يامال العافيه .
بندر يطالعه الي لابسات أسود بأسود ولا يحرف يميز بينهن خاصه بدور و جنان نفس الجسم و الطول قال _ شخبارج يام عمر ؟
بدور بحيا و حرج _ الحمدلله تمام ..
بندر أبتسم عرف يميز ثم ألتفت لجنان و سارا ونزل عينه بسرعه _ شخبارجن يا بنات العم ؟
جنان و سارا لكن صوت سارا أعلى و أوضح _ الحمدلله ..
بندر رفع نظره مره ثانيه لجنان قبل لا يعطيهم ظهره و يصعد لداره .. حس بقشعريره أنفضت جسمه .. كانت عينها بعينه .. جنان بسرعه نزلت نظرها قبله بخوف و ربكه .. حست بفداحه الحركه .. ما كان قصدها .. بس رفعتها لما درت انه بيعطيهم ظهرها و بيروح بس طلع اللئيم مو هين .. و قاعد يقز .. يا ويلي يا ولد عمي هاذي آخرة العمر . يعني ماكو زواج قعدت تقز .. جنان يبا لا تقلبين الطاوله عليه .. مو ج
نج كنت اطاعينه .ايه بس ماكان قصدي حركات المراهقين .. ألحين يلى أخذي شلون بينظرلج .. مره مناديته عندج و مره رايحه عنده بنفنوف و ألحين معطيته نظره ..

جنان ودها تغطي عيونها بيدينها من حراق وجهها .. شافته يصعد الدرج .. ثقلت حركتها على ما تفصخ العباية و النقاب و الملفع على ما يروح الأحمر الصابغ وجهها من الإنحراج ..
؟؟؟!!!؟؟؟!!!؟؟؟!!!؟؟؟!!!؟؟
متجهــــه لغــــرفته ..
// بنــــــــــــــــدر //
شوف الصدف يا بندر .. ! حتى جنان رفضت ولد خالتهاا ! بس ليش قاعده البنت ترفض كل من جاهاا .. ؟ شنو الســــر ؟ و انا بكل تأكيد لو أرد و أخطبهاا مره ثانيه بترفض .. بس ليش ؟ هذا الي ذابحني .. و نوف بعد شنو أسباب رفضهااا ؟ يا الله ناس جذي ترفض منيــــ و الطريج !! بدون أس
باب !!

بعد ما بدل و لبس بجامه النوم .. كان بيطفي الليت و لا صوت أبوه عند الباب ..
بو بندر _ بندر ..
بندر بخطوات سريعه فتح الباب _ هلا يبا ..
بو بندر دش و هو يبتسم لولده .
بندر بادله الأبتسامه و قال و هو يأشر على الكرسي _ حياك يابو بندر .
مشى بو بندر متجهه للكرسي
و قعد عليه .. قال _ تعال أقعد لا تم واقف ..
جا بندر و قعد على سريره .. قال بندر _ هلا يبا تامرني بشي..
بو بندر _ انا جاي و أقول اني صح يمكن غلطت بربطك ببت عمك .. و اني والله يا بندر هذا من حرصي عليك و اني أبيلك الخير و الفلاح .. بس مثل ما يقول المثل تأتي الرياح بلا ما تشتهيه السفن .. و هذا الشي جا فوق طاقتنا .. و انا استمسحك ياوليدي .. إذا إنك زعلان علي .. و أبش
بندر حب يد ا
بوه و قاطعه _ لاني زعلان و لاشي كلها عشان مره .. و هذا رزق يهبه الله ما يشاء من عبيده ..

بو بندر يطالعه _ يعني الي صار بالديوانيه .. ننساه بتاتا ولا يتكرر ..
بندر _ أنساه يا بو بندر و هاذي بوسه عالراس ..
بو بندر بإستفسار _ زين ليش ما جيت لعشا بو خالد ؟ والله انه زعل و قعد يتشره علي قدام الرياجيل في الديوانيه ..
بندر كشر وجهه _ أستغفر الله الرجال هذا شيبي مني ..؟
بو بندر يفرك يديه _ والله اني مادري ..بس ياوليدي حق الجار واجب علينا ..
ولا تنسى الشاعر الي يقول :
والله أني ماتولم للمهونه ..
إن شكرني صاحبي و لا نكر بي
والصديق ألي ضحكلي في سنونه ..
يحسبنه في
ثرا نفسه مكر بي . أعرف الرجال من نظرة عيونه .

لظلمت عينه إلى لدن نظر بي ..يومهم ما حصلوا ما يطلبونه
العزيزه بالمجالس تفتخر بي
والدي كل الجماعه يعرفونه
شايب بالمرجله و الطيب يربي
يالدارك يا محمد لا تخونه
أحفظه باسم الموله حرب حربي
يالجارك كرم الي يكرمونه
واستره لا شفت شي ما شعر بي
بندر يبتسم _ صح لسانك و لسان الشاعر يا بو بندر ..
بو بندر و هو قايم بيطلع _ المهم جارك أكرمه ..
بندر _ أبشر يا ال
غالي ..

بو بندر _ مع السلامه
بندر يسكر الباب _ مع السلامه
و بعدها حذف عمره عالسرير بينام .. اليوم راسه بينفجر من كثر الأحداث .. الي صادفته ..
ثواني و بندر في سبات عميق .
عبير بروب سكري و شعرها المربوط مثل ذيل الحصان تقرأ الكتاب بصوت عالي
يقول الشاعر :
قد كنت في جِنِّ النَّشَاط والأشرْ *
كأنَّني خرجتُ عَن طورِ البَشَر
وكنت نَجْدِىَّ الهوى من الصغرْ *
أهيمُ في بَدْر الدُّجى إذا سَفَرْ
/> وقائدي في الدين آيٌ وأَثَر *
صَحَّ بَرَا وٍ ما وَنَى وَلا عَثَر
وَمَذهبي حُبُّ عَلِيٍّ وَعُمَر *
والخلفاءِ الصَّالحين في الزُّمرْ
هذا وَلا أحْصُرُهُمْ في اثني عَشَر *
لا ولا أَرْفَعُهمْ فوق البّشر
قطع عليهاا نغمتهااا حذفت الكتاب على السرير .. و راحت للطاوله تاخذ موبايلهاا ..
عبير _ هلا بو حور ..
جاسم بلجهه أمر _ تعالي بسرعه لديوانية انا هناك و جيبي معاج عصير برتقال ..
عبير بغبا _ شلون أروح للدوانيه . ؟ أخاف فيها أح
د ..

جاسم بصبر _ ألحين انا اقولج انا هناك .. يعني تعالي لا تخافين .. و لا تنسين العصير نفسي فيه ..
عبير _ هواااا و عبور قدام يديك يا خوي كلش ولا نفسك ..
ضحك جاسم و قال _ يلى بسرعه ..
نزلت عبير من الدرج و هي تقصد بإلقاء بارد ..
حب على الجدران ما قد كتبنا
و ارفع حبنا ولاكنا ألتقينا .
حنا تمنينا بهوانا ما تعذبنا .
و لا الظروف كانت صعبه علينا ..
ما شافت أحد بالصاله .. قالت بنفسها _ الله يهديك يا بوحور أحد فهالعصاري يرسل أحد ..
دشت المطبخ و الخدامه مو موجوده أكيد
نايمه حرام بعد هاذي لا زم تاخذ بريك بعد هالكرف .. يااا الله صج يعينهم صراحه انا هالعصير و يالله أقوم وأحطه بقلاص شلوون بهالأدمية إلا من صباح الله لي 11 بالليل .. ريوق و غدا و عشا . الحمدلله على النعمه .. و الله انا بخير و عافيه .. و لا فوق جذي نخلي هالخدامه تجيب قلاص ماي و انا قادره أجيب لنفسي و ربي منعمني بالحواس .. استغفر الله يا رب انك تتوب علينا .. أوف نسيت .. طقيت جبهتي صبيت العصير بالقلاص و نسيت لا أخذه معاي للديوانيه . يااا الله أحس كأن الكلمه مشبوهة بالنسبه لي ديوانية ديوانية خخ قعدت أحاول أتأقلم معاها الله يهداك بس يا جسووم ..

عبير رفست الباب برجلها اليمين عشان تفتح لها الباب .. و تدش .. قالت تقلد بندر بصوته و خشونته _ يا ولــــــــــــد ..
جاسم عرفها قال _ دشي يا عبير ..
عبير لفت على يمينهااا و تلاشت الإبتسامه و وجهها أنصفق من الي تشوفه .. جاسم و رجال قاعد معاه .. عبير ما تدري الصينية وينهاا .. ؟ عيونها على الآخر مبطله .. فجأه حست على نفسهاا و أنحاشت بسرعه .. و العصير
منكت و الصينيه منقطه على الأرض ..

قال الرجال بعيون ضاحكه لجاسم _ على بركة الله .. باجر العصر عندكم ..
.
.
.
أنتهى ..

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة









الساعة الآن 09:45 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
منتديات بال مون - منتديات رومانس مون