منتديات بال مون  

العودة   منتديات بال مون > منتدى الفن والأدب > منتدى روايات عبير وأحلام > روايات المنتديات

روايات المنتديات روايات قلوب أحلام - روايات عبير الأحلام - روايات قلوب ملاذنا - روايات رومانسية مترجمة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-03-2013, 01:21 PM   رقم المشاركة : 17
:: رومانس مون متفوق ::
 
الصورة الرمزية اميرة





اميرة غير متواجد حالياً

اميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond repute


رواية ما رجيت من الفرح إلا رضاك و ما بكيت إلا علشانك قهر / كاملة









لنى وجهها احمر و عيونها من الخوف مدمعه رنوووو الحقيني حرررر


رنا رفعت راسها اشفيك واااا اشفيه وجهك صاير كأنه فراولة محمر هههههه


لنى أخذت المجلة اللي عالكنبة وقعدت تهوي فيها الحقيني يا رنووو والله فشيلة


رنا قامت رفعت خصلة عن وجهها اشفيك لا يكون شافك واحد من العيال وأنا محذرتك


لنى عيونها تلمع هزت راسها بإيه


رنا شهقت ميييييييين يا ويلك لو كان صالح


لنى بهجوم غريب ولييه إنشاء الله شمعنى صالح يعني تغاري عليه


رنا جلست بسم الله هدي شوي لا صالح والا غيره أنا قلت صالح لأنه هو اللي كان قدامك جالس


لنى سكتت وهي تتنفس بسرعه


رنا طالعت فيها لنى ليه تسوي كذا يعني صالح يعني لك شي


لنى قامت وبانفعال ما أطيقه ولا اقدر أطالع فيه مع وجهه بس


رنا بهدوء طيب ممكن افهم ليه كل هالانفعالات بدون سبب يعني


لنى متوترة ولا شي قلت لك بس كذا لا يروح تفكيرك تعرفيني ماااااااا اطيقه ولا أدانيه ولو هو آخر رجال بالعالم ما يعني لي شي


رنا وهي طالعه اوكيه امشي أخاف يوم تجيني تقولي ما عمري قلت اكرهه


لنى بأعلى صوت الله لا يجيبه هاليوم إنشاء الله


رنا خرجت وهي تضحك عليها غريبة شوي تكرهه وشوي تصرفها يدل عالغيره الله يعينها تناقض غريب




صالح جالس اشفيها كانت تطالعني بهالشكل ولما انتبهت إني باشر لها كأنها شايفه وحش


خايفه مني يعني امممممم يمكن يتهيأ لي" ناسي مره تهديده ولا كأنه سوى شي أقول لكم قلبه ابيض هالولد ^_^ "


صلاح صاااااالح اشفيك أقولك كنت تأشر لمين


صالح عادي بصراحته المعتادة لا بس وحده من البنات كانت فوق وأشرت لها تدخل عشان ما يشوفوها العيال " بالله وأنت وش تطلع مانت من العيال؟؟!!"


صلاح يعرف صالح يا ما حاولوا يغيروه لكن مو راضي مقتنع بتصرفاته بنات العيلة خواتي مالها داعي الرسميات" طبعا هذا غلط مية بالمية"


صلاح ما حب يسأله مع انه قلبه يحرقه لو كانت وحده من خواته يخاف يقلبها صالح مشكلة تشك فيني وما دري ايش اهاا طيب قوم نلعب كرة


صالح قام وهو يفكر شال الفكرة من باله من متى يسمح لخلية وحده من خلايا عقله تشغلها بنت


قاموا كلهم يلعبوا مع سلطان اللي من زمان ما لعب معاهم




احمد من أمس راح اخذ يارا ما قدر يصبر ع فراقها وكلم أبوه وقاله عاللي بيصير مع أمه ويارا وانه ما وده يخسر لا أمه ولا زوجته


عصب أبوه وقوم الدنيا خصوصا انه يموت ع يارا ويعتبرها زي بناته وأكثر ولو ما سعد وسلمان إخوان احمد هدو فيه كان صارت مصيبة لام احمد


راح احمد وصل يارا عند صديقتها وراح يزور أمه


دخل البيت في الصالة لقى أمه تقلب بالقنوات وهي تبرد أظافرها " مصغره نفسها الأخت "


احمد راح باس راسها السلام عليكم شلونك اليوم الغالية إنشاء الله بخير


أم احمد هلا وبدون نفس وين زوجتك ليه ما جات معك تشوفك إذا احتجت شي


احمد بنفسه لسى ما جلست حتى وبدأنا نفس الموال


احمد جلس والله عندها موعد صديقتها والده وراحت تزورها


أم احمد بعصبيه وبصراخ يا سلام عليها تاركتك ورايحه تزور صديقتها الوالده وليه ما تغار من صديقتها وتجيب لك الولد ولا ما هي بفالحه هالعقيم


احمد عصب أمي لو سمحتي زوجتي ما أرضى عليها تركت لك البيت وخرجت عشانك تتضايقي منها يعني تبيني أنا ما اجلس فيه بعد


: لا أنت ما تنهان مو من مقامك أنتي اللي بتتركي هالبيت وبراااا بسرعه لا أشوف رقعة وجهك هنا


شايفتني ساكت لا يا حلوه أنا ماني بنايم ع إذني و ادري باللي تسويه ارحمي البنت أنتي عندك بنات ما تخافي ربك يعاقبك فيهم برااااا بسرعه لمي أغراضك وع بيت أخوك بسرعه


احمد لف ع أبوه اللي كان داخل وسمع كل شي أبوي هدي نفسك ما صار إلا الخير


أبو احمد أي خير وهالمره موجودة في هالبيت


أم احمد كانت خايفه من جد اول مره تشوف زوجها معصب بهالطريقه سكتت ولا كلمه


أبو احمد قلت لك برااا ما تسمعي


أم احمد وهي خايفه خلاص بسكت ماني قايله شي يا سالم بس أنت لا تعصب


احمد أبوي خلاص أمي ما بتتكلم بهالموضوع بس الله يخليك هدي


أبو احمد كان يرتجف وعنده السكر أصلا والله لو ما احمد كان أنتي الحين في بيت اهلك وبدن رجعه "يقصد مطلقها"


أم احمد إنشاء الله وهي تتوعد وتتحسب على يارا بنفسها وطلعت


احمد جاب ابره الأنسولين لأبوه وعطاه هي عشان السكر عنده مرتفع من الانفعال


دخل سعد السلام عليكم


احمد وأبوه وعليكم السلام


سعد شلونكم عساكم بخير ويأشر لأحمد اللي لونه مخطوف شصاير


احمد يأشر له بعدين الحمد لله بخير ويكلم أبوه أبوي اشرايك تطلع ترتاح بغرفتك


أبو احمد ما أبغى أشوف وجهها قولها تطلع من الغرفة


احمد طالع في أبوه ما بيده حيله أبوه معصب وما يقول كلمته مرتين


طلع فوق دق غرفه أمه وأبوه ما حد رد عليه دق مره ثانيه ولما ما شاف رد فتح الباب ما لقى أمه خرج سمع صوت المويه شغاله في الحمام اللي جنب الغرفة


عرف انه أمه بالحمام ونزل طلع أبوه فوق وهو نازل خرجت أمه راح باس راسها أمي أنا خارج تآمريني بشي


أم احمد بدون نفس ما يجي من تحتها إلا المصايب


احمد حزت بخاطره هالكلمة أمي الله يخليك لا تزعلي علي أنا مالي ذنب بشي


أم احمد أبدا روح للسوسة حقتك تعلمك علي


احمد قاطعها أمي حنا شقلنا قبل شوي


أم احمد وهي تسكر باب الغرفة اللي جنب غرفتها أقول روح من وجهي ماني فاضيه لك


احمد حزت بخاطره ما هو عارف ايش اللي يرضي أمه اللي لا عيالها سالمين منها ولا أزواج بناتها


ونزل


سعد ها اشفيك ما تتكلم شصار


احمد وهو يبغى يخرج خليها على الله دخلت وكالعادة بدت نفس الهرج قام أبوي شكله كان جاي وسمع كلامها فهزأها وبحزن تخيل هددها بالطلاق


سعد اووووف اووووف والله ما هي بهينه هاليارا لهالدرجه أبوي يحبها


احمد عصب لا تجيب اسمها عالسانك


سعد هههههههههههه والله من جد وأخيرا يعني يمكن يمشي هالحل مع أمي


احمد ياليت توني كنت عندها وعادت نفس الاسطوانة وبعدها قلعتني من وجهها


سعد ااااه اش تقول تخيل هذاك اليوم متصلة علي فتون تبكي أمي متصلة ع زوجها وقايله له انه فتون مشتكيه منه انه يبخل عليها بمصروفها


احمد عصب شهالحركات والله ثامر مو مقصر منعمها عالاخر وبعدين هي عارفة انه مستحيل يبخل عليها تنهد أمي ما بتقعد إلا إذا خربت بيوت عيالها كلهم


سعد هز راسه والله اش نسوي مالنا إلا الصبر أبوي لو عرف ما بيسكت الحمد لله هديناه هذاك اليوم وإلا لو يدري عن فعايل أمي كان من زمان ما هي في البيت


احمد اليوم أبوي طردها من البيت بس أنا هديته والله لو تشوف أمي كيف خايفه تقول عقلت ما أمداها تطلع فوق رجعت المياه لمجاريها


سعد قام ياخي اش نسوي يللا أنا طالع بروح أجيب إياد ورناد "أولاده التوائم عمرهم 7 سنين" في بيت جدهم


احمد حتى أنا بروح أجيب زوجتي من المستشفى كيف أولادك وحشوني من زمان عنهم


سعد هههههههههه أي زمان قبل أمس شايفهم اللين ما شبعت منهم


احمد هههههههههههه الأطفال ما حد يمل منهم


سعد الله يعطيك اللي يملوا عليك حياتك فرح وسرور


احمد ابتسم أنا راضي أعيش مع زوجتي لو بدون عيال حياتي ما في أحلى منها


سعد يبغى يقهره اييييييه صح هاذي يارا الكل بالكل


احمد عصب سعد أنت ما ينفع معاك الكلام قلت لك لا تجيب طاريها عالسانك


سعد خارج هههههههههههههههههههههه مع السلامة


احمد في أمان الله وخرجوا كل واحد لطريقه




وصلت أم أبو فارس وإخوانه الاثنين ياسر وممدوح وأخته نهله


بعد ما سلموا


دانة كانت متكشخه وجالسه مع أمها بالصالة والجدة وعيالها كلهم بمجلس الرجال


أم فارس دندووون ما تلاحظي أنهم من اول واصلين وجدتك وعمتك للحين ما دخلوا


دانه ايواا يا ماما ما ادري اشعندهم


أم فارس الله يستر أنا مو مرتاحة لهالجيه


دخلت رندا السلام عليكم


أم فارس هلا هلا والله حبيبتي تفضلي وقامت سلمت عليها


دانة وهي تسلم عليها يا دبه شهالمفاجأة


رندا غمزت لها وأحلى مفاجأة


دانة ما فهمت في شي لكن ابتسمت ايواا والله أحلى مفاجأة


تعالي نجلس


أم فارس كيفك يا رندا


رندا وهي تفصخ عبايتها الحمد لله والله يا خالتي بخير كيفكم أنتوا


أم فارس الحمد لله بنعمه وعافيه كيف الرياض


رندا ههههههه تسلم عليكم نفسي أعيش هنا بالخبر أحلى


دانة ههههههههههه الخبر أحلى بكل شي


أم فارس ههههههههههه صادقه بس حتى الرياض حلوه


رندا حلوه من المباني وكذا لكن السكن لا هنا أحلى لا تنسي عشت فيها قرابة الست شهور قبل سنتين والله أحلى ما تمنيت ارجع الرياض


أم فارس ههههههه خير وبركه وين أمك ومرت ممدوح


رندا لا أمي ولا خالتي سامية " زوجة ممدوح " ما جو


أم فارس بحسره لييييييييه خسارتهم


رندا والله يا خالتي جدي مريض وابتسمت ماما كانت مصره تجي خصوصا هالمره ومرة عمي جالسه عند بنتها نوران بتولد


أم فارس استغربت ليه خصوصا هالمره تبغا تجي ما خطر ع بالها عشان يخطبوا دانة لأنه قبل فتره خطبوها وأبوها رفض وانتهى الموضوع فما توقعت يطلبوها مره ثانيه اهاا خسارتهم يللا خيره وين جدتك وعمتك


رندا بالمجلس يسلموا على عمي


دانه قامت أخذت العصير من الشغالة وضيفتهم




أبو فارس جالس مع إخوانه في المجلس هو وفارس


الجدة تغمز لولدها ياسر


فارس أنتبه عليهم وهو جالس مع محمد وجنبه انس المدلع


ياسر يا خوي حسام أنا جيتك اليوم طالب يد بنتك دانه لولدي محمد مره ثانيه أتمنى ما تردني


قاطعته نهله وهي مطيرة عيونها اش الشغله عايمه أنا من زمان طالبتها لأنس ولدي يبغاها


محمد وانس طالعوا في بعض


محمد يطالع فيه بنظرات دهشة ما خطر بباله انه يبغاها نظرته يخالطها كره وحقد وانس يطالع في محمد بلا مبالاة كأنه يقول له إنها لي أنا


محمد تكلم بصوت مبحوح من بعد إذنك يا عمي أنا طالب بنتك وشاريها من اول ياليت ما تردني


انس قام وبصراخ الشغله ع كيفك هي... دانه لي أنا سامع غصباً عن الكل


محمد محترم لكن فقد السيطرة ع نفسه وبعصبيه مانت ماخذها لو تموت


أبو فارس كان يطالع فيهم نظرة سخريه واحتقار رافعين أصواتهم في بيته وفي مجلسه وعلى ايش يضاربوا على بنته وقدامه هو و ما كأن بيده القرار


فارس ما قدر يستحمل من بعد إذنك يا بوي


أبو فارس هز راسه وهو عارف حكمه ولده


فارس بعصبيه لا أنت ولا أشكالك ياخذ أختي بهالطريقه اسمح لي يا محمد وأنت يأشر ع انس أختي غاااااااااااليه وما هي برخيصة حتى تتكلموا عنها بهالطريقه وما دام راسي أنا وأبوي الله يطول بعمره يشم الهوا دانه ما تاخذ إلا اللي يستاهلها ويقدر المجلس اللي جالس فيه أبوها غير كذا ما عندنا كلام


أبو محمد يحترم فارس طيب يعني واش رايك أنت يا حسام


أبو فارس بهدوء بعكس البركان اللي يغلي داخله


الكلام اللي قاله ولدي صحيح وأنا يشرفني يا محمد انك تاخذ بنتي


ارتاح محمد بس يا فرحه ما تمت ما أمداه يبتسم حتى كمل أبو فارس


لكن بنتي ما ني معطيها لأقارب


الجدة بحده وليه يا حسام عيال عمها أحسن لها من الغرب


أبو فارس يا أمي دانه بنتي وأنا حر أعطيها لمين هي بنتي الوحيدة وما ابغاها تكون سبب بتفريق العيلة


وبضيق أنا ما ابغا أعطيها لقرايب الشغله مو غصب


محمد لما سمع هالكلام استأذن وطلع وهو متضايق حده


انس جالس عند أمه وكأنه دانه ملكه الأناني متعود اللي يبغاه يجيه ع طبق من فضه


أبو محمد بتفهم اوكيه يا اخوي اعتبر ما صار شي وأتمنى ما يأثر على علاقتنا


أبو فارس قام باس راس أخوه الكبير أكيد ما يأثر حنا إخوان مو عيالنا اللي يفرقونا بس حط نفسك مكاني صعبه بنتي قبل محمد واشر على انس والأخ هذا طالبينها كثير من أهل أمها وعيال ينشروا والله لكن أنا رافض فكرة عيال العيله من الأساس


أبو محمد براحتك يا خوي


نهله بصراخ لا والله المسخرة هذي ما تصير من متى وأنا طالبه البنت لأنس


أبو فارس عصب بس عاد يا نهله احترمتك كثير لمي لسانك أحسن أنتي وولدك قلت لك بنتي ما هي لعبه ولدك يقول ابغاها خلاص منزل بالقران انه ما بياخذها إلا انس


العم ممدوح مره طيب كان ساكت ومخليهم ع راحتهم يتناقشوا ما يحب يتدخل بالمشاكل


الجدة بروح اسلم ع أم فارس ودانه والله مالك حق يا حسام ترفض محمد


أبو فارس سكت مهما تكلم ما راح يفهموه


نهله خرجت من المجلس وراحت عند الحريم كانت دانه تسلم ع جدتها وجات تسلم على عمتها الوقحة قالت لها قبل ما تقرب وهي تطالعها باحتقار أقول صبي لنا أنتي بس قهوة


دانة طالعت فيها ببرود وراحت صبت لجدتها وبعدين أمها وآخر شي عمتها


نهله وهي تاخذ الفنجال وليه إنشاء الله أنا أخر وحده ما تعرفي تصبي للأكبر وإلا لازم أمك قبلي على ايش أنتوا شايفين نفسكم هاا على ايش "تفكير البزران"


دانه طالعت فيها بغرور أنتي قلتيها أمي يعني أمي فوق الكل ما تقارنيها في نفسك بعدين أنتي جالسه الناس تبدأ باليمين ومحنا شايفين نفسنا أنتي اللي دخلتي يا عمتي وأنتي معصبه وتحطي حرتك فيني طالعت في أمها اللي ابتسمت لها بحب وحنان قهر العمة


سكتت نهلة وشربت القهوة وهي مقهورة من دانه ما قدرت ترد عليها


رندا وهي طالعه مع دانه لغرفتها جدتي متى قال أبوي ماشيين


أم فارس أي ماشيين يا خالتي ما قعدتوا


الجدة والله اللي جينا عشانه خلصناه واليوم وبكره الظهر راجعين


نهله بحده وبعدين لا تسوي فيها انك تبينا نجلس لأنك تستني اللحظة اللي نطلع فيها من بيتك"بكل عين تبغا دانه لولدها وهي بهالوقاحه معاها هي و أمها"


أم فارس ما عطتها وجه ليه يا خالتي خسارتك إلا ايش اللي جيتوا عشانه


الجدة ابتسمت بحسره وخسارة بوجه دانه اللي ما هي فاهمه شي حسام يقول لك بعدين الحين كيفكم أنتوا


أم فارس صبت لها قهوة والله بخير وكملوا سوالفهم


و طلعت دانه ورندا جناح دانه




محمد كان جالس بـ د. كيف عالكورنيش وهو يشرب الكوفي ويحس انه زي السم على معدته


مقهور هذي دانه اللي خطط حياته وعلى أساس هي معاه والأعظم إنها تبادله المشاعر نفسها


لكنه احترم نفسه وما عمره كلمها ولا تواصل معها بأي طريقه لأنه إنسان محترم ويبغا يجي بالحلال


كل اللي يعرفه من رندا انه حتى هي تحبه وأخر شي تضيع من يدينه بسهوله


سحب كرسي وجلس جنبه بدون ولا كلمه وطلب له كوفي وهو معصب


محمد لف عليه كيف عرفت إني هنا


فارس ما يحتاج عارف انك تحب هالمكان فجيته


محمد تنهد وسكت


فارس ساكت ويطالع للرايحين جايين الكورنيش كله شباب


محمد تنهد بصوت مسموع وكمل فارس اعذرني عاللي صار بس غصباً علي


.... كمل بحرقة وغصة بقلبه أنا أختك ابغاها من زمان


فارس بعصبيه خلاص يا محمد ما صار نصيب بس حكاية انك تصارخ في المجلس وقدام أبوي هذي صعبه وما هي من طبايعك حتى لو الخسيس انس استفزك المفروض تمسك أعصابك


محمد بحزن وتعب قلت لك اعذرني ما قصدت


فارس حزن عليه جات بباله رنا تخيل لو تروح من يده نفض هالفكره من راسه لأنه ما يدري ايش بيصير فيه لو ما تزوجها حط يده على كتفه معذور يا محمد لأنك غالي وربك يعوضك الأحسن إنشاء الله


محمد إنسان عاطفي درجة أولى قال بحزن إنشاء الله أصلا قبل يومين جاتني البعثة لأمريكا وكنت ناوي أتزوج وأروح بس إذا كذا كويس كسبت شوفتكم قبل لا أروح لأني بقدم سفري خلال ثلاث شهور


فارس تفاجأ لا تقول يا محمد والله بنفقدك


محمد ايش أسوي من اول أقول لسى ولسى بس خلاص ما عاد لها فايده جلستي هنا


فارس صدقني بتروح وبتنسى اللي صار إنشاء الله


محمد ابتسم بحزن يحاول يغير الموضوع إنشاء الله غريبة وين خويك المزيون عنك


فارس هههههههههه تقصد هشام


محمد ايواا


فارس ههههه في المزرعة كنا معاهم والله دايما يسأل عنك


محمد والله انه ولد حلال ينحب سلم لي عليه


جا الجرسون ومعاه الكوفي حق فارس


أخذه فارس وهو يقول إنشاء الله


وكملوا جلستهم




دانه دمعت عيونها بالفرح وصرخت احلفي والله مو مصدقه


رندا ههههههههههههه لا صدقي بعدين هذي ثاني مره وبخوف قولي إنشاء الله أبوك يوافق


دانة خافت إنشاء الله وأنا أقول جيتكم مو لله


رندا اسكتي اللي جيتها مو لله عمتي هي وانس هذا اللي ما ادري ايش يبغا جاي


دانة غريبة صار له أكثر من سنه ما طب بيتنا ما شفته إلا أيام جينا عشان عرس فهد ولد عمي ممدوح


تخيلي كنت بالمطبخ اشرب مويه ما ألاقي إلا انس قدامي ويطالع فيني بلى بشكله


كأنه اول مره يشوف بنت


تخبيت ورى الفرن وأنا ابكي من الفجعه تخيلي ولد واقف قدامك ما يتحرك ويطالع فيك بعدها راح


رندا بكره قالت ترى هو عيونه طويلة


دانه الله لا يبلانا




بعد يومين


.


.


.


كانت هند جالسه تمشط شعرها


دق الباب


هند ادخل


دخل يوسف اهلييين


هند قامت أهلا وسهلا أخي العزيز بغرفتي غريبة


يوسف هههههههه الكذابة دايما اجيك


هند لا والله صار لك أكثر من أسبوع ما شرفت


يوسف هههههههه اعذريني كنت مشغول


هند معذور تفضل طيب اجلس


يوسف اووووووه نسيتيني اللي كنت جاي عشانه أبوي يبغاك بغرفته


هند ارتبكت يمكن عشان خطوبتها أنا... طيب


يوسف ايواا كم في هند بالغرفة يعني


هند ههههههه وحده طيب ما تعرف ايش يبغا


يوسف هز راسه لا وابتسم إحنا نستناك تقولي لنا بعدين وطلع قبل ما يجيه على راسه بالفرشة اللي بيد هند


عدلت هند شعرها وخدودها متوردة استحت لما تذكرت عبد الإله ما تعرف ايش بتقول لأبوها خصوصا إنها


استخارت وارتاحت


طلعت من غرفتها ودقت غرفة أبوها


ودخلت


راحت جلست عند أبوها آهلين بابي


أبو هند ابتسم عيون باباتك كيفك


دانه بخير وعافيه


أبو يوسف ها يا هندووون ايش رديتي علي الولد يستنى


هند دنقت راسها وهي مستحيه


أبو يوسف بحنان ارفعي راسك يا هند يماما هالموضوع يحدد مستقبلك إذا مو موافقة عادي أقول له


هند منزله راسه ما هي قادرة تقول لا ابغاه وموافقة عليه


أبو يوسف يبغاها تتكلم خلاص يعني أقول له بنتنا مو موافقة وما فيه نصيب شوف لك وحده غيرها


هند بسرعه لا موافقة خلاص موافقة


أبو يوسف ابتسم بوجهها بخبث


هند انحرجت تمنت لو إنها ما فتحت فمها يووووووووه يا بابا أنت اللي خليتني أتكلم وخرجت بسرعه من الغرفة


أبو يوسف ضحك هههههههه الله يحفظك ويوفقك يا رب




دخلت غرفتها وقفلت الباب يا ربي أكيد الحين لو عرف يوسف هو و فطوم ما بيخلوني بحالي


جا ببالها عبد الإله وشكله لما طيحت صحن الفطاير عليه


مملووح مين كان يدري إني بتزوجه


شكله حنون بس كل ما اذكر انه كان شايلني يا ربي فشيله ما يحتاج يشوفني شوفه شرعيه حفظني كلها مرتين شافني بس طويييييله - تنهدت


طالعت بجوالها على السرير جنبها سوني اريكسون الذهبي أخذته وانسدحت خلي اكلم رنا


الأخت أكيد تعرف وما قالت لي دقت عليها


كانت رنا جالسه مع البنات يلعبوا مونوبولي قدام المرسم حق هشام


سمر نووووووور يا غشاشة والله ما في تشيلوا البنك من جنبها


نورة تمثل البراءة ما لمست شي


لنى يا كذابة شايفتك ارفعي رجولك


نورة تطالع حولها هاا شوفي ما في شي


ماريه دفت رجولها قامت طلعت الفين وخمسميه تحت رجولها


نورة ههههههههههههههههههههههه


سمر وجع إنشاء الله نوره ما تلعبي


نوره ههههههههههههه اللعبة ما تحلى إلا بالغش


رنا هههههههههههههه نوره من متى قاعدة تسحبي وأنا أقول اشفيها بدت تشتري البيوت والفنادق من بدري


نوره هههههههههههههههههههههههههه من اول اللعبة


سحر اجل ما في لعب نوره


قطع لعبتهم جوال رنا


رنا بنااااااااات اشششش هندووون ههههههه شكلها عرفت عن عبد الإله


البنات سكتوا والريم قربت منها تبغا تعرف اش صار عشان تقول لعبد الإله


رنا رفعت وبنعومتها مرحبا


هند آهلين رنووو


رنا آهلين عاش من سمع صوت العرايس


هند استحت رنووووووووو يا دبه تدري من اول ولا قلتي لي


رنوو هههههه شرايك حلوه المفاجأه


هند ههههههه تجنن


رنا هههههههه يا بنت استحي


هند هههه رنووو تفشلت مع بابا قال لي موافقة سكت


الريم تأشر لرنا بسرعه عطينا الخبر اليقين


رنا تحرق أعصاب البنات شهقت ايش قلتي مو موافقة حراااااام وعبود


هند رنووووو حراااام لا تحرقي أعصابهم مين هذولا البنات هههههههههه


رنا ايواا اش قلتي


هند سكت قام قال لي خلاص نقول له مو موافقة قمت صرخت إلا موافقة


رنا ضحكت بصوت عالي ههههههههههههههههههههههههههههههههه يا فشيلتك


الريم رنا بذبحك اش قالت


رنا طالعت فيهم مبرووووووووك تستاهلوا موافقة مس هند على مستر عبد الإله


الريم شهقت احلفي


رنا هههههههه وليه خذوا كلموها


الريم أخذت التلفون وكلمتها وسحر ما استنت طلعت على طول عشان تاخذ البشارة قبل الباقيين حتى سمر ما استنتها


البنات قعدوا يكلموها ويباركوا لها


سمر طلعت قالت للحريم


وسحر الملطوشة راحت من الفرحة عند الرجال بدون حجاب لكن ما لقتهم كانوا بقاعة البلياردو جرت بسرعه لجهتهم عشان تبشر عبد الإله وهي تجري حطت طاقية الجاكيت على راسها احتياط حتى لو طلع احد من عيال عمها وهي متاكده إنها ما بتشوف احد كلهم داخل


وهي تجري يالله بطلع عيون عبووود اللين ما أقوله


شافت خيال وهي تجري فخففت سرعتها ظنت يتهيأ لها لأنه المزرعة مسكره أنوارها إلا الخارجية صاير شكلها يخوف ولما قربت جهة النور شافت شاب واقف ومعطيها ظهره وشكله كان يسبح بملابس السباحة والأرض كلها مويه فلما شافته واستوعبت صرخت من الفجعه


اااااااااااااااااااااااااااااا


فيصل لف وهو مفجوع من الصراخ اللي وراه طالع فيها واقفة قدامه وتصرخ والحين بتفضح الدنيا بصوتها شهالمصيبه والله إني بريء


فيصل دنق راسه لناحيتها وما ادري من فين جاته الجرأة يكلمها وهو ما يطيق البنات لو سمحتي


سحر وهي ترجع على ورى بدون ما تتكلم معاه طالعت فيه بخوف وجرت بسرعه لداخل


فيصل أصلا كان جاي عند العيال وسبح وجاي يروح عند الشباب ما يلاقي إلا الأخت تصرخ بإذنه


بس شكلها كيوت والطاقية على راسها أعوذ بالله صحيح حلوه لكن نظرتها ولا كأني بعبع والمشكلة هي الغلطانة ههههههههههه


صالح ضربه على ظهره شفيك تضحك زي المهبول لحالك


فيصل أنتفض لما سمع حس صالح


بعد يده وخر يدك عني اش جابك


صالح يمشي معاه هههههه كنت طالع أشوفك تأخرت وشفتك واقف هنا عريان بهالبرد وتضحك قلت شكلك استخفيت توك جاي زعلان والحين تضحك بدون سبب


فيصل ابتسم ولا شي امشي ندخل


صالح الحمد لله والشكر مو طبيعي والله من جد توك معصب متضارب مع السواق والحين تضحك


فيصل وهو ينشف جسمه بالمنشفة ونسي نفسه مين ممكن تكون هالبنت لقرايب صالح


صالح شفت ملاك


صالح بغباء مين ملاك بنت خالتك اش جابها هنا " ملاك بنت خالته خطيبته السابقة "


فيصل عصب جن جنونه لما جاب طاري بنت خالته لف على صالح بعصبيه صالح لا تستغبي كم مره قلت لك لا تجيب طاريها هالحيـ#####!!!


صالح طالع فيه يعرفه إذا عصب سوري يا خي ما قصدت وطالع فيه بنظره ومين الملاك مشاء الله اللي شفته وخلاك مبسوط وقلب مزاجك


فيصل ارتبك ولا احد أنت لا تاخذ أي كلمه أقولها بجد


صالح عطاه نظره ايواا ما راح أخذه جد وإنشاء الله يكون كذا لأنك محل ثقة عندي دايما


فيصل بارتباك صالح شفيك كذا قلبت علي مره وحده


صالح يمشي وهو حاط يده على كتفه أبدا وابتسم مجرد فيلم لا تخاف واثق فيك لدرجه لو تخطب وحده من خواتي أعطيك هي وأنا مغمض عيوني وإذا قلت ليه أقول لك بكل بساطه لأنك معقد من البنات فمستحيل تتزوج وضحك بصوت عالي ههههههههههههههههههههههههه


فيصل طالع فيه بقهر وكمل ببرود إذا جيت أفكر أتزوج هذاك الوقت تكلم


صالح ابتسم بحنان فيصل من جد أنت متى بتطلع من هالعذاب شوف أنا صحيح ما أحب البنات


بس مصيري بتزوج عادي لكن أنت حالتك مستعصية مو عاجبتني أبدا أنت كنت مصر عالزواج والى الآن بس أنت تكابر شوف بنت خالتك تزوجت وأنت اللي جالس تحسبك إلى الحين تحبها ووفــ...


قاطعه فيصل بعصبيه لا تكمل ما بقى إلا هالاشكال أحبها وقلت لك قفل الموضوع


صالح تعب معه فيصل كم صار له موضوعك ثلاث سنين والى الآن مو راضي تقتنع


فيصل طالع لبعيد باشمئزاز أنا اكرهها وبسببها اكره كل البنات عقدتني منهم أحسهم كلهم خاينات


صالح فيصل ترى الناس أجناس وابتسم مو كأني زيك تصدق هذاك اليوم فارس يقولي مو كل أصابعك وحده لما عرف إني ما أحب البنات قلت له انه كلهم مدلعات ولسانهم طويل


فيصل ابتسم وأحلى شي فيهم لسانهم الطويل ودلعهم وبنبره.. خوفهم " تذكر البنت اللي شافها وصرخت "


صالح يمسك جبهته لا شكل حرارتك ارتفعت لأنك جالس بالمويه بهالبرد


فيصل ضحك ههههههههههههه صالح عمرك شفت بنت خايفه


صالح طالع فيه راح فكره بعيد وليه إنشاء الله خايفه من ايش وين شفتها أنت


فيصل ضحك ههههههههه لا يروح فكرك بعيد خايفه من صرصور من وزغه من أي شي كذا اللي يخوف البنات


صالح ضحك لما تذكر لنى وهي خايفه لما شافها وأنت الصادق في وحده من بنات عمي ما ادري اشفيها وبتفكير اممممم يمكن يتهيأ لي


فيصل خاف لا تكون نفسها اللي شافها


لكن صالح كمل هذي مستحيل تطلع مكان أنا فيه بدون ما يكون معاها وحده من البنات ههههههههههههههههه تذكر يوم عرس عبد العزيز ولد عمي


فيصل ايواا


صالح تذكر رقصت استهبال الأخت راحت قالت لامي ويا شين لقافة البنات


" الله عالأولاد"


وأمي طاحت لك تهزيء ولما شفتها تشرب مويه هزئتها


فيصل هههههههههههه صالح من جدك اش قلت لها


صالح هههههههههه قلت لها مين سمح لك تقولي لامي إني ارقص


ويقلدها قالت لي بدلع وغرور وأنا متأكد أنها خايفه مالك دخل


فيصل مات ضحك على طريقه كلامه


صالح قلت لها ببرود وأنا مقهور من داخلي بطريقتها معاي أنا أوريك إذا ما علمتك في مين تتدخلي وتحشري نفسك


فيصل خلاص بطنه عورته من الضحك ههههههههههههههههه صالح مجنون بنت عمك كنت واقف قدامها عادي


صالح بلا مبالاة ما أطالع فيها المهم مشت بغرور نفسي اخنقها لما تمثله اعرفها خوافة من هي صغيره وقالت أعلى ما بخيلك اركبه وطلعت تخيل كيف كان نفسي اذبحها واشرب دمها


فيصل ههههههههههههههههههههههههههههه مهبووووول ما حد قال لك ترقص زي البنات


صالح تعرفني استهبل مو من جد


فيصل يستفزه ايواا طيب بنت عمك هذي حلوه


صالح يكمل هباله ايواا شرايك أخطبها لـ.... وسكت وعصب تذكر نفسه اييييييييييييييه اش حلوه أنت الثاني صح انعطيت وجه


فيصل ههههههههههههههههههههههههههههه شدراني عنك كنت استفزك أنتا ما صدقت


صالح سكت وهو سرحان يطالع لبعيد ويتذكر شكل لنى وانعاد عليه موقف اليوم ابتسم بنفسه صح شكل البنات حلو لما يخافوا


فيصل صااااااااااالح قوم وين رحت


صالح أنتبه هاا ولاشي شتقول


فيصل والله انك مو معي أقول اللي ماخذ عقلك


صالح كمل لا يتهنى به


فيصل ههههههههههههههههه وليه حرااااام


صالح فيصلوووووووه لا تستهبل اشفيك اليوم لا الحمد الله رجعت لحالتك الاوليه شوي


فيصل تنهد الحمد لله


صالح يرميه بالكلام ما أقول إلا الله يخلي الملاااااااااااك اللي شفته بخيالك ببراءة مو من جد ترى بالخيال


وجري بسرعه رايح للديوانية


فيصل ابتسم صلووووووووح يا مقرود والله لو إني لابس كان لحقتك


دخل صالح وهو يضحك على فيصل اللي راح يبدل لبسه



.


.


.


لأن تكون محسوداً خير من أن تكون موضع شفقة . ( مثل ألماني ) .


<<< نهاية الجزء السابع







رد مع اقتباس
قديم 26-03-2013, 01:22 PM   رقم المشاركة : 18
:: رومانس مون متفوق ::
 
الصورة الرمزية اميرة





اميرة غير متواجد حالياً

اميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond repute


رواية ما رجيت من الفرح إلا رضاك و ما بكيت إلا علشانك قهر / كاملة








بسم الله الرحمن الرحيم


الجزء الثامن



الحب يستأذن المرأة في أن يدخل قلبها، وأما الرجل فإنه يقتحم قلبه دون استئذان، وهذه هي مصيبتنا


(برنارد شو)



**زهرة الياسمين... حبك عدواني **



سحر عند البنات لا تسألوا عن حالها فمها انشق من الصراخ " هههههههه امزح "


دخلت عالغرفة ولحقتها سمر


سحر رمت نفسها عالسرير وهي تتنفس بسرعه من الجري


سمر دخلت وراها سحووووور وين رحتي اشفيك شكلك كنتي تجري


سحر وهي تاخذ نفس وتأشر لها سمر سكري الباب


سمر قامت سكرت الباب وهي مستغربه اش اللي بيصير


سحر وهي تاخذ نفس مره ثانيه سمووووور يا ويلي شافني


سمر مين هو اللي شافك تكلمي


سحر واحد ما ادري مين هو


سمر ابتسمت طيب وش صار بعدين ليه كنتي تجري


سحر قالت لها القصة كلها


سمر ههههههههههههههه يا مجنونه تلاقيه انفجع وأنتي تصرخي


سحر والله ما حد قال له يكلمني


سمر ايواا أحسن والله قلة حيا


سحر بتفكير اقول سمر مين تتوقعي ما هو من أقاربنا هو ولا أولاد عماتي


سمر يمكن من اخو يائهم


سحر هزت راسها وبمكر ما شفتي خلووووود


سمر استحت سحر من جد وينه ماله صوت


سحر ما ادري يمكن رجع الجبيل شغله لراسه مسكين


سمر بنظره حالميه عنده مسؤولية مشاء الله عليه


سحر قامت لا يا شيخه احلفي بس اقول قومي بلا أحلام كثيرة خلينا نطلع


سمر قامت وليه يعني خليني احلم أنا ما بسوي شي غلط ما تكلمت ولا فتحت فمي بيني وبينك الشغله وعادي إذا ما تزوجته في مية غيره


سحر وهي طالعه متاكده انه عادي


سمر هزت راسها ايواا.... عادي


سحر ابتسمت طيب قومي لا تقلبيها فيلم هندي


وطلعوا




الريم بنااات ابغا اقول لعبووود ما يرد على تلفونه


رنا روحي له


الريم أخاف فيه أولاد


سمر دقي ع صالح


نورة سحر أنتي مو رحتي تقولي له


سحر بارتباك هاا لا مين قال


نورة حسبتك رحتي


سحر لا ما رحت دقي عليه مره ثانيه


سحر أنا بروح اخذ البشارة سمر قومي معاي


سمر بصوت واطي ما تبتي أنتي ووجهك


سحر هههههه تعالي وطلعوا


سمر يا هبله ايش بتسوي


سحر هههههه لا تخافي ما ني رايحه اللين ما اتأكد أخذت جوالها ودقت على نواف


بعد دقتين رد عليها هلا وغلا بناعم الصوت


سحر هههههههههههههه نواف آهلين


نواف هلا من زماااااااان عن هالصوت كذا ما تقولي أخويه الكبير جاي أجي أشوفه هيا الحين صار لي أكثر من أسبوعين مو شايفك


سحر شهقت اتقي الله كلها يوم فرح هالة شايفني ومين اللي قال أحلى من سهى


نواف اششششششش لا تسمعك المدام نروح فيها


سحر هههههههههه ايواا


نواف اقول لا تصدقي نفسك حبيبتي ترى مرتي أحلى


سحر ههههههههههههههه اش نقول أكيد ما تكمل معروف


نواف هههههههههههه خلاص كلكم حلوين بس هي شوي أحلى


سحر هههههههه قول هي أحلى وخلاص اقول لك عبد الإله وينه


نواف هذا قدامي جالس مع الشباب يلعب ورق


سحر ايواا طيب عندي خبر حلو


نواف هاتي الحلو يا حلو


سحر بس ما تقول لعبوود ابغا البشارة أنا


نواف اوكيه لا يكون وافقت


سحر ايواااا


نواف فرح قولي والله


سحر ههههههههه والله نتصل عليه ما يرد عطيني اقول له


نواف هههههههه مشغول باللعب بيطير لو عرف خذي وناوله


نواف عبوووود خذ أختك


عبد الإله متحمس باللعب مين بعدين اكلمها مشغول


نواف بحزم خذ


عبد الإله اخذ التلفون هلا


سحر اهليييييييين عبود


عبد الإله وسهلين هاا شعندك ترى حدي مشغول


سحر اجل ما ني قايله اللي يفرحك


عبد الإله عدل جلسته ايش


سحر هات البشارة


عبود حسب الخبر


سحر اللي اطلبه أي شي أي شي


عبد الإله أشوف


سحر بهدوء اوكيه واللي يقول لك انه العروس وافقت


عبد الإله نط وسط اللعبة وخربها عليهم احلللللللللللللللفي


سحر سمعت صراخهم لما خرب اللعبة ههههههههههههههههههه والله


عبد الإله يصارخ قولوا مبرووووووووك قولوا وافقت وافقت وأخيرا وفجأة أنتبه على نظرات الكل وأعمامه جالسين انحرج ورجع مكانه


أبو نواف مين هي اللي وافقت


عبد الإله قام من مكانه وباس راس أبوه وأعمامه أحمم خطيبتي أبوي وافقت


أبو نواف والله مبروك يا ولدي الله يوفقك


أبو سامي يللا إنشاء الله نعطيك مكانك في الشركة الجديدة هذا مشاء الله هشام اخذ مكانه هو وفارس من قبل لا يخطبوا وأنت شد حيلك


عبد الإله من عيوني ابشر أي فرع


أبو سامي شرايك أنت اللي بالخبر أكيد


صالح هههههههههههه انعفس مع الفرحة


كلهم قاموا يباركوا له


هشام ههههههههههههههههه الله ياخذ ابليسك فجعتنا نقزت بوسط اللعبة


عبد الإله انحرج هههههههههههههههههه من الفرحة والله


هشام ههههه الله يتمم عليك


الكل امييييييين


أبو عبد العزيز لا يكون بتفضحنا كذا وقت الملكة


عبد الإله ههههههههههههههه لا بسوي بروفه لتصرفاتي قبل باسبوع


الكل هههههههههههههههههه


صالح تنهد زي العجايز وضرب ظهر فيصل جنبه يالله عقبال ما نشوف فيصل معرس


فيصل طالع فيه يبغا يذبحه هالانسان ما يعرف يمسك لسانه


فيصل طالع فيه إنشاء الله أنا وأنت بيوم واحد


أبو نواف عجبته الشغله يا ريت ولله أبركها من ساعة


صالح لما شاف أبوه تحمس طالع بفيصل وهو يقول يا ريتني ما تكلمت لا أبويه اول نزوج عبود وناخذ راحة خمس سنين اقل شي بعدين نفكر بالموضوع


أبو نواف هز راسه أنا غاسل يدي منك


الكل ههههههههههههههههههه


فيصل ضحك على صالح اللي بس جابوا طاريه بالزواج يخرج منها زي الشعرة من العجينة




سحر تطالع بالجوال شف تركني وراح الأخ طيييب أنا أوريك خلي يخلص طقوس الفرحة حقته ويشوف


سمر ههههههههههههههههههههه امشي نطلع لا تخافي عبود كريم بالشي الحلو دايما


سحر بقهر أخاف يسحب علي


سمر ههههههههه ما اعتقد


طلعوا فوق البنات حايسين لأنه بكره أخر يوم لهم بالمزرعة


وبعد ما كلم أبو يوسف أبو نواف وقال لهم عن الموافقة


قرروا يرجعوا بدري شوي عشان يجهزوا لعزيمة الخطوبة ببيتهم


خصوصا انه عبد الإله مستعجل




اليوم الثاني


.


.


.


بالمزرعة جالسين الرجال بعد الغدا


أبو سامي يا أبو نواف الله لا يهينك مادام انه عبد الإله خطب وسعود صار له سنه مملك شرايك نحدد الزواج


سعود انفرجت أساريره وأخيرا حنوا عليه ورحموه ابتسم براحه وفرح


سامي لاحظ الفرحة عليه فابتسم له وشد على يده يسانده بفرحته اللي منتظرها سنين


أبو نواف خير وبركه والله بنتي جاهزة بس نحدد موعد الزواج


أبو سامي أخر الشهر الجاي يا سعود


سعود بشخصيته الراكزه قال وهو يحاول تكون طريقته مقنعه أنا كل شي عندي جاهز يا أبوي يا ريت لو يكون 15 نص الشهر الجاي


أبو نواف بتعجب يعني بعد ثلاث أسابيع جاهز


صالح يكلم سعود أسبوعين بأحلامك يا عمي طييييير تحدى توافق أختي واعرفها


صلاح أختي أنا اعرفها


صالح وأنا بالرضاعة يبابا


صلاح يقلده يا بابا اعرف بس أختي بتوافق أنا ادري لأنه صار لها فتره طويلة مخلصه أشيائها يمكن من قبل شهر جاهزة


أبو نواف يعني قولتك بتوافق بعدين لو وافقت القصر والمجسات والحوسه الباقية ما يمديكم تخلصوها بأسبوعين


قبل ما يتكلم سعود قال نواف إحنا الشباب بنجهز كل الأشياء خلال أسبوع هااا شباب


الشباب وافقوا وكلهم قالوا مستعدين أنهم يشتغلوا معاه


هشام أنت اشر وإحنا نسوي اللي تبغاه


سعود مشكورين ما قصرتوا نخدمكم بأفراحكم إنشاء الله


الكل إنشاء الله


سعود راح عند أبوه وعمه وباس راسهم الله يطول بأعماركم


الكل امييين


راح هشام حضن أخوه مبرووك يا خوي بفرح قد ايش صبر وتعذب عشان هالزواج ما كان مسموح له انه يشوف زوجته وأخيرا جا الوقت اللي بيكون معاها تحت سقف واحد


سعود الله يبارك فيك عقبال ما تترك حركاتك وترضى تلحقني


هشام ابتسم إنشاء الله ادعيلنا


صالح متأثر يستهبل خلاص وقفوا أفلام ترى قلبي ما يستحمل


الكل هههههههههههههههههههههههههههه


خرج سعود يبشر أمه


دخل على صالة الحريم بعد ما تحمحم حتى ما يشوف احد بوجهه كانت فيه أمه ومره عمه أبو نواف والريم جالسه معهم


سعود كان بيدخل لكن لما شاف مره عمه تردد


أم سامي هذا سعود يا أم نواف بخليه يدخل


أم نواف عادي عندها بالعكس مو راضيه عن اللي يسويه زوجها خليه يا نهى الريم حلاله


الريم جايه تقوم


لكن أم نواف جلستها خليك


الريم بتوتر مااماااا


أم نواف ما ردت عليها


أم سامي تعال يا سعود


سعود ما صدق خبر ودخل و البسمة شاقه الوجه يا هلا بالغاليين


أم سامي آهلين


أم نواف ابتسمت كيفك يا سعود


سعود بعد ما باس راس أمه وخالته جلس جنب الريم اللي حالتها لله


والله بخير يا خالتي كيفكم أنتواا


أم نواف بخير وسلامه


لف على الريم بابتسامة كيف الريم حقتي


الريم استحت وبهمس بخير الحمد لله


سعود الحمد لله وهو يبتسم ويطالع في الريم اجل أنا عندي لكم خبر حااااار يجنن


أم سامي ها مشاء الله من جينا المزرعة بدت الأخبار الحلوة


أم نواف هههههههه وأنتي الصادقة قول يا سعود


سعود يطالع في الريم ولما جات عينها بعينه قال حددنا فرحنا أنا والريم


أم سامي بفرح بغت تطير والله الحمد لله


وأم نواف ماهي اقل فرحه منها وأخيرا الله يتمم عليكم يا رب متى


سعود كان يشوف ردت فعل الريم اللي كان باين إنها مبسوطة بس ما نطقت بحرف


سعود بعد أسبوعين يوم 15-1 1430 هـ


الريم شهقت بعد أسبوعين ما يمدي


سعود قعد يضحك من قلب اش هو اللي ما يمدي وبعفويه كمل يا قلبي ارحميني صار لنا سنه مملكين كل أشيائك جاهزة


الريم غاصت بمكانها من الإحراج سكتت


أم نواف صح كلامه يا الريم أشيائك جاهزة بس حجز الكوافيراا بقي


أم سامي طيب يا سعود أنتواا القصر والأشياء الباقية حجزتوها


سعود كل الأشياء هذي الشباب تكفلوا فيها من أولها لأخرها بس باقي البرنسيسه الريم تدلي برأيها


الريم قامت وهي خجلانه كيفكم سووا اللي يناسب


سعود مسك يدها لا ما بنسوي المناسب بنسوي اللي أنتي يريحك وتبيه هذا زي ما هو فرحي فرحك


الريم وهي تحمد ربها اللي خلى سعود من نصيبها ابتسمت موافقة


سعود ابتسم وبعينه شكرها ابتسمت وتركت يدها منه بنعومة وطلعت


أم سامي الله يسعدكم يا رب


سعود اميييين يللا أنا خارج في أمان الله


خرج أم نواف على كذا يا نهى اليوم ضروري نرجع الفجر الخبر


أم سامي ايواا صح وبعدين بنتك احجزي لها كوافيراا للعرايس حتى تروح خلال هالاسبوعين


أم نواف أنا من قبل قايله ليارا تحجز لها احتياط بس ذكرتيني حجزها بعد بكره


أم سامي الله يوفقهم إنشاء الله بس لازم نبدأ التجهيز فورا وإلا المعازيم


أم نواف أنتي ابدي من عندك وأنا ببدا وبخلي يارا والريم يساعدوني


أم سامي إنشاء الله




الريم طلعت للبنات دخلت عليهم كانوا يلبسوا عشان يطلعوا براا الفيلا عند الورد اللي جنب المسبح


الريم وجهها احمر ومبسوطة بناااااااات


ماريه وهي تعدل بلوزتها نعم ماحد بيسمعك كلهم بيلبسوا اليوم اخر يوم بالمزرعة يبغوا يفلوها


الريم أنا أخليهم يسمعوا كويس قامت طفت الأنوار فصارت صالة الجناح مظلمة شوي البنات هجدوا


نورة بدفاشه ريموووووووه افتحي حجابي ضايع


الريم في أهم من الحجاب بنااااااااااااات خبر جديد


خلود ابتسمت ايش قولي


الريم تحدد فرحي


ولا تسالوا عن الإزعاج اللي صار والصراخ من الفرحة بيصير فرح ثاني في العيله


رنا وهي تضمها دمعت عيونها من الفرحة ما بغيتوا أنتي وسعود والله فرحت لكم من قلبي


الريم تسلمي يللا ما نبغا دموع وفريها لبعدين


رنا تركتها هههههههههههه هاله بتطير من الفرحة لو عرفت


الريم صرخت صح والله ما أتزوج وهي مو جنبي


رنا هههههه اكلمها أشوف إنشاء الله تجي بعدين لازم تحضر أخوها وغمزت لها ويا ما توسطت له وطلعت عيونه


الريم ههههههههههههههههههههههه وين رايحين


سلمى بنطلع نجلس براا


الريم قامت بلبس اطلع معاكم


رنا جلستها اجلسي وين طالعه شمس ما ابغا تروحي عند اخوي محروقة


الريم لااااااااااااا بطلع اخر يوم


رنا بجلس معاك كلها نص ساعة وتغرب الشمس ونطلع لهم


دقت الخدامة الباب


ودخلت كيس كبير و طلعت


سمر قامت شهذا


علبة سعد الدين


الريم قامت من مين


سحر طلعت العلبة


فتحوا العلبة


كانت كيكة بيضه وشوكلاته ومكتوب عليها


" بشارة خطوبتي .. عقبااااااالكم


عبدالإله "


سحر ياااااي عبود يا عمري يجنن


رنا ابتسمت يستاهل والله


سحر اوكيه بقطع لنا وناخذها ونطلع


رنا جلست سحر اقطعي لي أنا والريم بنجلس هنا اللين تروح الشمس


سحر اوكييه فروم ماي اييز


رنا ههههههههههه




في جزر المالديف....


كانت العروس نايمه وصحيت ما لقت عزيز جنبها


في الكوخ حقهم المطل عالبحر من جميع الجهات وكأنك بالفعل بجزيرة بمنتجع كبير مقسم فيه الهوتيل


ومجمع تجاري


ومطاعم


شكله يجنن غير هذا في الكوخ حقهم اللي بوسط البحر


صالتهم تطل على جهة من البحر قدامها مكان يجتمعوا فيه الناس ويركبوا الجندولا ويقيموا العروض والألعاب النارية الضخمة بالليل وكانوا حتى لو ما نزلوا يقدروا يشوفوهم ويمتعوا نظرهم فيها




جا على بالها أهلها وحشوها صار لها اسبوعين إلا يومين بعيده عنهم


عاشت بهالاسبوعين أحلى أيام حياتها مع عبد العزيز اللي كان حنون معاها وما يرفض لها طلب دعت في سرها الله يحفظه لها وللي يحبوه ويوفقها تسعده


كانت لابسه روب نوم عرايسي طويل لونه وردي فاتح ساتان وأطرافه ريش ابيض وفاتحه شعرها العسلي ونازل على كتوفها يغطي نص ظهرها نزلت من السرير لبست شبشبها الريش الوردي وطلعت تدور على عبد العزيز دورت عليه ما لقته غريبة وين راح


جلست بالصالة قدام التلفزيون تقلب فيه لقت فيلم ياباني قعدت تتفرج عليه


وهي بالها عند عبد العزيز وين طلع بدون ما يقولها والوقت بدري الساعة 11 الظهر


سكرت التلفزيون ودخلت الحمام أخذت شاور سريع تتنشط فيه وطلعت


لبست فستان ناعم ممسوك على كتوفها بشريطه ساتان تحت الصدر


لونه بلون البحر والشريطه لونها فوشي فاقع يوصل لتحت ركبتها


لبست صندل للبيت عالأرض فوشي وحطت جلوس وكحل بعيونها العسلية حركت شعرها بالهوا ورتبته فنزل على كتوفها مموج رطب زادها نعومه على نعومتها


طلعت براا الصالة وجلست عالكنبه تقرأ قرآن تهدي نفسها حتى يجي عزيز اللي ما تدري وين أراضيه


وهي مندمجة بالقراءة دخل عزيز وحس بهدوء البيت حسبها نايمه


دخل عالصاله شافها بشكلها الملائكي تقرأ قرآن قرب منها وغمض عيونها وبهمس نعووووومي


هالة فزت كان القرآن بيطيح من حضنها بس مسكته


تركها ههههههههههههههههههه كل يوم اكتشف انك خواااااااااااافه أكثر


هاله انحرجت ههههههههههه عادي أصلا البنت اللي تخاف يدل على أنوثتها ونعومتها مو دفشه زي الأولاد ما يخافوا من شي


عبد العزيز حط الأكياس عالكنبة اللي جنبه وقعد جنبها بهذي معاك حق كلك نعومه وانوثه ما حد يقدر يقول لا


هاله ابتسمت بحيا تسلم من ذوقك


عبد العزيز بتفكير هاله الحين كل البنات كذا نعومات زيك


هاله فتحت عيونها بغيره لا اااااااا طبعا مو كلهم أنا فريدة من نوعي


عزيز ههههههههههههههههههه اوكيه ما قلنا شي بس لا تطلعي وجه سعود قدامي خليك هاله الحلوة


هاله هههههههههه وش فيه سعود حلو أخويه مشاء الله


عبد العزيز أكيد حلو لأنك تشبهيه بس أنتي أحلى


هاله عيونك الحلوة وين كنت خوفتني عليك


عزيز طالعها بنص عين خفتي علي اللي تخاف ما تقعد بمكانها إلى ما تتطمن مو تتروش وتلبس - ومط بكلامه - ووووتتعدل


هاله بدفاع لا والله حرام عليك كنت اهدي نفسي وبعدين حرام أتعدل يعني لزوجي ومالت براسها ومين كان يقول لازم تعدلي نفسك لزوجك يجي يشوفك يهدى مو يتعب نفسيا


عزيز ههههه ابتسم ابتسامة زادته وسامة مشاء الله ما يفوتك شي


هاله عشان تعرف أنا مين مو تسوي اللي تبغاه وتبدا بالهجوم


عزيز هههههههههههه تنفعي محاميه


هاله والله مو بطالة الفكرة عزوز وين كنت ما قلت لي


عزيز كنت الله يسلمك ورمى كابه عالكنبه واخذ كيس ورق مزخرف ومرسوم عليه جزيرة وسفينة وأشجار الرسمه بارزه وكان شكل الكيس فني


فتحه وطلع منه علبه بنفس شكل الكيس فتحها وطالع فيها هلوو هذي اشتريتها طقم للفستان اللي اشتريناه وأول مناسبة بالعيله البسيه


هاله لمعت عيونها وهي تشوف الجواهر بالعلبة


طقم ذهب خالص لونه باهت عقده كأنه حبل ثخين وجايه التعليقه على جنب على شكل ثعبان بألماسات بنيه


ونفس الشي خاتمه وحلقه كان قمة في الفخامة والروعة


هاله طالعت فيه مو عارفه كيف تعبر له عن شكرها اللي منحها ياه مو قليل يكفي حبه وحنانه


عزيز فاهمها اصبري شي ثاني


طلع علبه ثانيه وفتحها فيها ساعة ذهبيه يلمع الاماس البني فيها وجلدها فاخر فخمه وناعمة رووووووووووعه ذوقه بمعنى الكلمة


هاله لما شافته مغرقها بهداياه من يوم وصلوا لحد هاللحظه


رمت نفسها بحضنه وضمته وهي تمسح دمعه طاحت من عينها تحمد فيها ربها انه عزيز لها


عزيز يشد عليها هههههههههههههههه هلوو خنقتيني خلاص


هاله ما تركته بالعكس شدت على يده أكثر


عزيز استسلم هههههههههههههههههه خذي راحتك


لما تركته قالت بنبره عزيز


عزيز يالبيه


هاله الله لا يحرمني منك بجد ما ادري ايش بسوي لو اعيش لا سمح الله بدونك


عزيز باس يدها الله لا يكتب علينا فرقه وقام يللا قومي بدلي بنتغدا وما بنرجع إلا الليل اليوم آخر يوم


هاله ايواا صح ذكرتني خسارة


عزيز بكره طيارتنا الساعة 12 الظهر


هاله قامت طيب بعد في هدايا ناقصة بشتريها قبل ما نمشي


عزيز نعومي عندي مفاجأة بس مو الحين بوديك مكان خيااال وأقولك هي


هاله بنعومه عزيييييز قلت لك ما أحب المفاجآت


عزيز قام لا تحاولي تأثري علي ما ني قايل إلى ما نروح المكان اللي قلت عليه


هاله أمري لله


راحت لبست بنطلون ابيض و بالطو طويل اسود وحجاب ابيض


عزيز لما شافها لا ما ينفع اليوم ابيض غيري بينعدم البنطلون


هاله ليه وين بنروح


عزيز بتهديد نعومي قلت ما بقول ترى برووح


هاله راحت بسرعه وهي تتكلم بصوت عالي لا دقايق وأكون قدامك


دخلت تبدل وعزيز بدل وقعد يستناها لبست بنطلون جينز غامق وبالطوا بني وحجاب بيج و تلثمت ما طلعت غير عيونها


عزيز هاله يللا مشينا


أخذت شنطتها البيج ولبست جزمتها وطلعت يللا جاهزة


مسك يدها وطلعوا




دانه بهدوء ودموعها بعينها ليه طيب يا ماما


أم فارس يا دانه يا حبيبتي أبوك يعرف مصلحتك


دانه تصارح أمها طيب يا ماما محمد كويس وما يعيبه شي


أم فارس بحزم دانه أبوك لو عرف إني قلت لك بيزعل ومحمد عادي تقبل الموضوع والله يعوضه وأنتي ألف واحد يتمناك وكل شي قسمه ونصيب لا تحسبي انه الرجال بيسكت بعد فتره بتسمعي انه تزوج وبتقولي ماما قالت


دانه ماسكه نفسها لأقصى حد قامت طيب خلاص مدام بابا أنهى الموضوع بنفسه اعتبريه انتهى وطلعت لأنه دموعها خانتها


صقعت بفارس تعدته ومشت


فارس استغرب شكلها دانه .... دانه


مشت بدون ما ترد عليه


دخل باستغراب عند أمه


فارس أمي اشفيها دانه






رد مع اقتباس
قديم 26-03-2013, 01:23 PM   رقم المشاركة : 19
:: رومانس مون متفوق ::
 
الصورة الرمزية اميرة





اميرة غير متواجد حالياً

اميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond repute


رواية ما رجيت من الفرح إلا رضاك و ما بكيت إلا علشانك قهر / كاملة







أم فارس ارتبكت ما تبغا تبين له انه دانه عرفت اختلفنا أنا وهي بموضوع فزعلت


فارس أمي دانه ما تزعل على أي شي مع احترامي لكلامك وسكت بعدين كمل عرفت دانه عن سبب جيت أعمامي


أم فارس بقلق ايواا


فارس عصب وليه بتبكي تبغا محمد ولا انس


أم فارس تنرفزت فاااااارس أختك لا تتكلم عنها بهالطريقه


فارس يهدي نفسه اعذريني أمي ممكن تقولي لي ليه بتبكي


أم فارس ما ادري تأثرت خليها يومين وتنسى


فارس اوكيه أنتي عارفه لا محمد ولا انس طبعا ما يناسبوا لدانه عارف شخصيتهم الاثنين ودانه مستحيل تمشي معهم حتى محمد المحترم لو أبوي يرضى يزوج أقارب أنا ما أوافق على محمد لدانه ما ينااااسبها ابد


كل واحد تفكيره بجهة


أم فارس الله يوفقها


فارس خليها أنا افهمها بس هدت


أم فارس خلاص أقلعت طيارتهم أعمامك


فارس ايواا ما تركتهم إلا لما طلعت


أم فارس الله يرضى عليك ولقوا حجز


فارس ايواا كان في حجز الحين الساعة 6:30 و2:00 بالليل جدتي أصرت الحين


أم فارس يوصلوا بالسلامة أنت وين رايح


فارس باس راسها بطلع أشوف دانة وبعدين ما ادري وين بروح




دانه كانت بغرفتها مقفلة الباب والله يعلم بحالها خلصت الكلينكس اللي بالغرفة على دموعها


والله حرام اللي يصير ظلم أنا شدخلني محمد ما في شي يعيبه عشان الباقيين ما يزعلوا أنا أنحرم من الإنسان اللي من أنا صغيره أحبه ولا احد يدري غير رندا وتشهق بالبكى لما تذكرته ايش بيكون قاعد يسوي رندا قالت لي انه كان فرحان بخطبته مره ثانيه اول مره بابا رده لأنه ما خلص دراسته صحيح ما اعطاه كلمه وقال له انه ما في نصيب بس هو ما استسلم وخلص دراسته ورجع تقدم اااااااااااااه يا ربي ايش بسوي الحين مستحيل أتزوج غيره حرااااااااام وربي حراااااااااااااام


"كل تفكيرها عن مشاعره هو ما فكرت بمصلحتها"


سمعت دق عالباب وصوت فارس قامت دخلت الحمام وغسلت وجهها فشيله لو دري عن سبب بكاها


وفتحت الباب كانت عيونها متورمة من البكى


فارس دخل آهلين


دانه بصوت مبحوح ابتسمت ابتسامه صفرا أهلا


فارس قال لها ما بدخل بس باس راسها دانه تأكدي ما بنسوي شي لغير مصلحتك فكري كويس بكلامي ولا تخلي احد يأثر على تفكيرك بكلام ماله أي أصحيه ورجع باس راسها وطلع


سكرت الباب دانه واستندت عليه وكملت بكى تحس نفسها مظلومة


ما حد فاهم اللي تحس فيه إنسان من عشر سنوات وعندها أمل انه لها والمصيبة انه يبادلها الشعور وهذا اللي كاربها خايفه على مشاعره أكثر من خوفها على نفسها بدون ما تحس على حالها


بعد نص ساعة وقفت بكى كان الإمام أذن صلاة العشا قامت عالحمام غسلت وجهها انفجعت من شكلها بالمرايه كانت عيونها منفخه وحمراا من البكى وخشمها احمرر وجبهتها حاره من البكى تحس كأنه بخار يطلع من وجهها من كثر البكى وباين الإرهاق على وجهها توضت وراحت تصلي وتدعي ربها يفرج مصيبتها


"اللهم آجرني في مصيبتي واخلفني خيرا منها"


بعد ما خلصت صلاه فصخت جلال الصلاة ولبست بجامتها فتحت قفل غرفتها حتى أمها ما تخاف لو فتحته وما ردت عليها لأنه فيها النوم تعبت من البكى انسدحت عالسرير والدمعة على خدها اول ما غمضت جفنها راحت بسابع نومه




البنات ما خذين راحتهم في منطقه الورود للان فيها من العصر


نورة تاكل قطعه كيك يا ربي آخر لقمه ما ابغا اسمن عشان الفستان ما يضيق


سحر هههههههه اللي يقول فيك شي عشان تسمني جلد على عظم


الريم رنا أنتي اشتريتي فستان وإلا لسى


رنا اممممم عندي كم واحد جديد بس ما ادري ايش البس أي واحد فيهم


الريم الحين أنا لازم لما نرجع احجز برنامج العروس عند المشغل


رنا أي مشغل بتروحي


الريم يا بريمادونا أو هيفاء الجديد


رنا إذا تبي احجز لك أنا حجزت لهاله عند بريمادونا شغلهم مره حلو برنامج كامل للعروس على خمس أيام شامل لكل شي


الريم ايواا يا ريت تعرفي احد هناك


رنا شفتي دانه بنت عمها رندا خالتها تشتغل هناك يعني اعرفها عن بعد اكلمها إنشاء الله أقول لها تحجز لك إذا قدرت لأننا ترى متأخرين


الريم ايش اسمها خالتها


رنا سعاد على ما اذكر .... ايواا سعاد


الريم خلاص الله يخليك إذا قدرتي احجزي لي عندهم بعد يومين


رنا من عيوني مرت أخويه الغالي وبنت عمي الحبوبه ما اقدر ارفض لها طلب


الريم هههههههههههه تسلمي ... متى بنرجع


رنا الفجر شكلنا نواصل وننام بالسيارة


خلود سحر متى عزيمة الخطوبة حقت عبووود


سحر سمعتهم يقولوا بعد بكره العصر وبعدها بيومين الملكة


نورة بسرعه كل شي


رنا عبووود ما في يصبر حتى هند قالت لي ما هي جايه عزيمة الخطوبة وهي العروس لأنه ما بينها وبين ملكتها يومين


الريم صح عبوووود مره مستعجل ما صدق يردوا بدري


الكل هههههههههههههههههه




بعد ما تغدوا العروسين عزيز وهاله


ركبوا التلفريك وداهم على منطقه سياحية جبليه ونزلهم هناك


عزيز يمشي مع هاله هلووو يللا ما بقي غير دقيقتين عالموعد


هاله تمشي بسرعه عزيز ايش هالموعد تكسرت رجولي


عزيز ابتسم والله لولا الناس كان شلتك وجريت بيبدا الموعد وإحنا ما جينا


هاله صرخت اللللللللللله شوف هذيك المنطقة


عزيز ايواااااا هناا يللا امشي نوقف بالنص


منطقه جبليه وبوسطها في مساحه فاضيه بشكل قلب محفوفة بزهر المتيولا من كل حوافه وبالنص فاضي واقفين فيه الناس واغلبهم عرسان أو عشاق يجو لهالمكان لأنهم يعتقدوا الحظ فيه مشيوا الين ما وقفوا بوسطه


هاله فرحانة عزيز يجنن شوف


عزيز ابتسم الحين تشوفي الأحلى وقعد يعد تنازلي 10-9-8-7-6-5-4-3-2-1-0


طلعت نافورة كبيره غطت حواف كل القلب الفاضي المجتمعين فيه الناس صاروا واقفين والمويه تحفهم حواللي4 أمتار طول المويه اللي من حوليهم


هاله ماسكه عزيز وخلت حرمه عجوز بريطانيا تصورهم ولما خلصت تأشر لهم إنهم مناسبين لبعض هاله ابتسمت لها وبعدها العجوز قالت لعزيز تكلمه


العجوز وهي تأشر على هاله Are you wife this youth


الترجمة: أنتي زوجة هذا الشاب


هاله ابتسمت لعزيز yes, I his wife


الترجمة: نعم أنا زوجته


العجوز هزت راسها بابتسامه are they bridegrooms??


الترجمة: أنتم عروسين


عزيز ماسك يد هاله yes, since two weeks


العجوز بإعجابwow!! they are bridegrooms beautiful typecasts some.


الترجمة وااااااو عروسين جميلين تنسبان بعضكما


عزيز وهاله ابتسموا لبعض ورد عليها thank you


الترجمة: أشكرك


العجوز نشبت بابتسامه واسعة I wish to enjoy a fantastic honeymoon!!


أتمنى أن تستمتعوا بشهر عسل رائع


عزيز بعد ما وقفت النافورة قال لها لأنهم بيمشوا thank you good Luck


الترجمة: شكرا لك حظ سعيد


العجوزه باست خد هاله good bye


الترجمة: مع السلامة


هاله ابتسمت بإحراج خجلت منها لما باستها خصوصا انه عزيز طالع فيها بنظره أحرجتها


هاله صافحتها بابتسامه thanks


وراحت العجوز


عزيز ابتسم لهاله فبادلته الابتسامة ومسكوا يد بعض وراحوا كان فيه كشك يبيع ايس كريم


عزيز نعومي تبغي ايس كريم


هاله هزت راسها ايواا


عزيز راح شرالها بالكاكاو اللي تحبه وجاب لنفسه فانيلا


جلس وجلسها جنبه على كرسي خشبي ههههههه هاله حبتك العجوز


هاله ههههههههههه يا حليلها طيبه


عزيز ضرب جبهته اووووووه نستني المفاجأه اللي جينا عشانها


هاله تحمست ايواا ايش هي


عزيز وهو يلحس الايس الكريم بهدوء شفتي أخوك


هاله استغربت شدخل أخوها أي اخو عندي ثلاثة


عزيز هههههههه الله يخليهم لك


هاله خافت عزيز كمل اشفيه اخوي ايت واحد


عزيز ببرادة ينرفزها حبه حبه أخوك سعود


هاله قامت اشفيه سعود


عزيز جلسها ما فيه إلا الخير بس حددوا زواجه بعد اسبوعين


هاله صرخت واللللللللللللله


الناس التفوا عليهم يشوفوا اشفيه


عزيز طالع فيها يخفي ابتسامته على حماسها عجبك كذا الناس كلها تشوفنا


هاله منحرجه سوري تحمست


عزيز قام ما هي مشكله يللا بنروح السوق نكمل الهدايا عجبتك المفاجأة


هاله قامت مسكت يده وهما يمشوا وأحلى مفاجأة ابغا اكلمه بعدين كويس قالنا نشتري هديته من هنا


عزيز وأخيرا الله يوفقه هو والريم يا قلبي مره فرحت لها


هاله يا حياتي أكيد تلاقيها الحين على أعصابها


عزيز ابتسم يللا خلينا نروح نشوف لهم هدية زواج حلوه




فارس كان طالع من البيت متضايق الساعة 10 بالليل ما هو عارف وين يروح


ما لقى إلا المكان اللي فيه اعز اثنين هشام ورنا اللي كل ماله يتعلق فيها راح لهم عالمزرعه


الشباب كانوا جالسين ورى الفيلا سواليف وضحك آخر يوم وما يدروا انه فارس جاي


البنات كانوا داخل مع الحريم


رنا قامت سحور تعالي معاي أنتي والا سمور ابغا اطلع والبنات يبغوا يجلسوا هنا


سحر وسمر قاموا هم الاثنين يللا


رنا ههههههه ما صدقتوا خبر


سحر ايش نسوي طفش داخل وسبحان الله حلت لنورة تلعب كيرم


رنا ههههههههه ابغا اجلس قدام الفيلا لأنه الشباب من ورى جالسين


نزل فارس من السيارة بعدما وقفها وهو باله كله مع رنا نفسه يشوفها صار له يومين ما سمع عنها أي خبر


دخل المزرعة وباله معها وكان يبتسم على تفكيره أنا فارس الكابر اللي ما يهتم لأي بنت والبنات دايما يتميلحوا قدامه وهو يعطي الطاف على طول انسحر برنا وأخذت كل عقله وصار ما يفكر إلا فيها


سحر وسمر كانوا جالسين وعاطيين ظهرهم للباب حق المزرعه ورنا قدامهم وجهها للباب وكانوا كلهم متحجبين للاحتياط


دخل الأخ فارس والابتسامة منوره وجهه شاف قدامه رنا حفظ شكلها وانطبع بذاكرته فعرفها من شافها على طول هي اول إنسانه شافها قدامه بالحجاب زايده حلا ارتبك ما عرف ايش يسوي قدامه يا ناس قدامه نفسه يصرخ في العالم أحبها وابغا أتزوجها


إيه حبها من صفاتها الحلوة وأخلاقها يكفي إنها محبوبة من كل الناس والكل يمدحها


رنا لما شافته واقف قدامهم هي الوحيدة اللي شايفها كانت تحكي سمر وسحر عن مواقفها معاه وتلاقيه قدامها حطت يدها على فمها عيونها طلعت على براا من الخوف


سمر هههههههههه لا يكون شفتي الأخ فارس


سحر ههههههههههه رنووو شفيك


رنا تأشر لهم قامت فارس وراكم وجرت بسرعه لداخل


سمر وهي تلف ههههههههه شكلها بدت تهلوس فيه من الحب الطاغي وش يجيبــ....


سكتت لما شافت فارس وصل لباب المزرعه كان راجع اول ما شاف رنا وكيف كان شكلهم غلط لف بسرعه جاي يخرج لأنها واضح إنها انصدمت وسمع آخر جمله قالتها سمر


سحر اشفيه سمر شدتها قومي فارس ورانا


سحر ما لها فرصه تتكلم سحبتها سمر وهي ماشيه شافت فارس لاف رايح للرجال




فارس يلعن ابليس بقلبه وبنفس الوقت فرحان شاف رنا يالله اش تعني له هالبنت في شي علقه فيها يمكن كثرة حكيهم عنها؟!!


مشي اللين ما صار بوسط الأولاد وقف وهو سرحان ويبتسم وفي باله موااااااال وقرار عازم عليه هذي ثاني مره احد يصرح بحب رنا ليه قدامه


صالح فز فارس ولا يتهيأ لي


هشام لف على طول قام أبو الفوارس يا هلا والله راح سلم عليه وضمه يا شيخ لك وحشه


فارس ابتسم يا مرحبا والله شفت ما قدرت ع فراقك جيت


هشام ههههههه تسلم


سلموا عليه باقي الشباب


صالح فارس اش جابك بهالوقت


صلاح ههههههههههههه صلوووح اش هالسؤال


فارس ههههههههه متعودين هههههههه لا بس كنت فاضي وقلت أجي اسهر عندكم


سعود الله يحييك باي وقت


فارس ويحييك اوووووووه صحيح سعود عالبركه حددت زواجك يقولوا


سعود ابتسم الله يبارك فيك عقبالك


فارس من قلب امييييييييين


هشام ههههههههههههههههههه فارس رحت ورجعت فيك شي من متى تبغا تتزوج


فارس هههههههههه ايواا والله اشتهيت الزواج شفت كيف


هشام ههههههههههههههه غريبة الله يوفقك


فارس هههه ويوفقك يا رب


هشام خيانة يعني بتودع العزوبية مره وحده ومعد نشوفك


فارس في نفسه زوج أختك دلوعتك إنشاء الله كيف ما تشوفني: لا تخاف مسنتر عندك كل يوم إنشاء الله


هشام ما خطر بباله قصد فارس أبدا ههههههههههه دخيلك ما نبغا نخرب المدام عليك كل يوم مره وحده


فارس ههههههههه نعودها لا تخاف كل الأمور تنحل




رنا واقفة قدام مدخل المطبخ خدودها محمره تحس جسمها حار مرتبكة بنات


اش هالمصيبه


سحر ههههههههه والله أشكالنا خطيرة


سمر ما شافنا لا تخافي بس أنتي


رنا عصبت اش اللي بس أنا وإنشاء الله محرمه وأنا ما ادري


سمر سوري ما قصدت رنووووو اشفيك


رنا متنرفزه مانتي عارفه انه أكيد سمع كلامكم كان واضح انه مصدوم


سحر رنوووو خلاص يا كثر الأخطاء اللي تصير لا تتحسسي بزيادة انسي الموضوع


رنا قامت تهوي نفسها حر قوموا ندخل ابغا اطلع فوق


سمر تهمس لسحر أي حر بالخير كل هالبرد وحر


سحر هههههههههههه لأنها منحرجه يا ذكية


سمر ههههههههههههه يللا


طلعوا فوق


راحت رنا شغلت الاستريو واتفاجأت وانصدمت لما انساب صوت فارس الهادي من الاستريو لفت عالبنات فورا وكلهم طالعوا فيها


رنا بصدمه مين حاط هالسي دي وسكرته


خلود والريم وسحر وسمر كانوا جالسين


خلود بنفس الصدمة ما ادري أنتي ما كنتي تدري لما شغلتيه


رنا لا على بالي أي سي دي محطوط مو أنا اللي حطيته


سمر ايواا تذكروا قبل أمس لما دانه شغلته يمكن نسيته هنا


سحر طيب عادي لا تكبروا الموضوع حصل خير شغليه سموووور


رنا راحت جلست وواضح عليها التوتر الصوت بإذنها ما نسته أبدا


سمر طالعت برنا وبعدها شغلته


سكتوا كلهم صوته الهادي مع نبرة الحزن اللي فيه اللي تناقض صاحبها تدل على رومنسيته وتجبر الواحد يسكت ويبحر بعالمه الخاص


رنا ساكتة بتوتر تلعب بخيوط المخدة اللي عالكنبه جنبها غصة بقلبها كل ما تذكر سالفة خطبته


قطعت عليهم نورة طفت المسجل بناااااات قوموا نجهز الأغراض ونطلع برااا


رنا بهدوء لا وتوي نشف حلقي وأنا أحاول فيكم مو راضيين


سمر بس أحسن إننا طلعنا لحالنا وغمزت لرنا


رنا فهمتها عشان فارس ابتسمت من قلب


نورة يللا بنات قوموا


الريم طيب جايين الحين


دخلت كل وحده ترتب أغراضها لأنهم بيمشوا وبيصلوا الفجر بالخبر


رنا وهي تاخد البرواز اللي فيه صورتها عالكمدينه جنب السرير تذكرت الورقة حقت دانة اللي مره نسيتها


رفعت على طول المخدة ما لقت شي خافت انه الخدامات رموها لما نظفوا الجناح بالصباح


طلت لقتها طايحة بين المرتبة والسرير فتحتها بسرعة وقرت


هااااي رنوووو


كتبت لك هالورقة بسرعه بس ترى أنا جادة بكلامي


عيشي حياتك ولا تتعلقي بأوهام عيشي اليوم بنفسه لا تستني بكره


واعرفي انه أي شي ممكن يحصل لا تقولي مستحيل


تحياتي...... دندن


رنا خافت لما قرت الورقة اش قصدها يعني لا يكون عرفت إني أحب فارس بس أنا ما سويت شي خطأ


دانة كانت بتستهبل عليها حتى ما تتوقع انه فارس بيخطبها وتكون مفاجأة حلوه بعد ما تلعب بأعصابها


سكرت الورقة جات بتحطها بشنطة يدها لكن رجعت وقطعتها ورمتها بزبالة الغرفة وهي مقهورة اش قصدها دانة من هالكلام ليه تتكلم بالألغاز ولو عرفت يعني لأنه أخوها أصلا تتشرف إنها تاخذني لأخوها سكرت شنطتها بقوة وهي متنرفزه


الريم رنوووو شويه شويه عالسحاب ارحميه


رنا انتبهت لنفسها ضحكت بدون نفس ما في شي يرحم بهالحياه


الريم استغربت رنا تقول هالكلام وهي اللي دايما تتكلم عن الأمل والصبر في الحياة


كانت بتكلمها لكن رنا كانت مرتبه شنطها على طرف ونازلة


نزلت رنا وهي لابسة تنوره جينز فاتحه تحت الركبة وبلوزة نص كم سكري وفيها كتابات كثير بألوان فسفورية فاقعة


أم سامي آهلين رنووو


رنا راحت باست راسها آهلين ماما كيفك


أم سامي كويسة أنتوا بس جينا هنا ما نشوفكم أبدا


رنا ههههه نستغل جمعتنا


أم نواف صح لأنكم ما تجتمعوا كثير بس بدأت الدوامات


رنا شفتي كيف عشان كذه


أم عبد العزيز الله يوفقكم جهزتوا الشنط خلاص


رنا ايواا والبنات فوق يكملوا الباقي


طلعت من عندهم رنا ونزلت تحت وطلعت لبراا


جلست عالمرجيحه اللي على يسار القصر والشباب كانوا طالعين كلهم ماحد في البيت


دقت على دانة لكن كان تلفونها مقفل استغربت اشفيها البنت قلبت فجأة


دانة كانت نايمة وصحيت تحس راسها ثقيل صداع فضيع تسحبت من السرير حقها ونزلت أخذت لها شاور سريع وطلعت وهي بالروب قاعدة تمشط شعرها تذكرت اللي صار كله نزلت دمعتها ما بيدها حيلة أخذت جوالها وفتحته عشان تدق على رندا لقت مسكول من رنا قالت تدق على رندا اول وبعدين رنا


دقت على بنت عمها رندا أكيد وصلوا


رن رنتين بعدها ردت


رندا بكآبة هاي دانة


دانة عرفت إنها عرفت ما تقول دانة إلا إذا كانت متضايقة هاي


رندا تذكرت اتفاقها مع محمد عدلت صوتها آهلين دندون


دانة خنقتها العبرة رندا لا تكابري ادري انك عرفتي صدقيــ....


قاطعتها رندا دندون لا تصيري كذا انتهى الموضوع أنا عارفه شايله هم محمد وبكذب كملت هذا هو قدامي ما فيه أي شي عادي متقبل الموضوع وهو رجال أنتي لا تشيلي هم عادي عيشي حياتك ولا كأنه صار شي


دانة تشهق بالبكى رندا ما اقدر صدقيني


رندا كسرت خاطرها دانه حياتي لا تزعليني منك وربي محمد قايلي عادي انتهى الموضوع اللي الله كاتبه صار وقال لي لا عاد افتح الموضوع ومحد زعلان لا تجيبي الهم لنفسك


دانة ببكى اوكيه أنا اش أسوي الحين مو ذنبي اش دخلني بالبقية يعني لأنه من الأقارب اخخخخخخ بس لو إننا من العصر الحجري البنت لازم تتجوز ولد عمها


رندا متضايقة جاتها الضحكة لما قالت دانة هالعبارة لكن مسكت نفسها دندون إحنا اش قلنا لو تفتح عمل الشيطان قومي توضي وصلي ركعتين وتأكدي انه كل الخير الله بيكتبه ما دامك مستخيره الله


دانة تمسح دموعها إنشاء الله مع السلامة


رندا باي


وسكرت قامت صلت واستخارت ربها حست بالراحة بعد الصلاة والدعاء


بعدها عدلت شكلها بالمرايه


قالت لازم تنزل أمها وأبوها غير فارس اش بيقولوا أخذت الجوال ونزلت كانت ما راح تدق على رنا بس قلبها ما طاوعها تطنشها


طلعت من جناحها بالقصر ونزلت من الدرج ما لقت أمها وأبوها نادت الخدامة


سانيا سانيااااااا


سانيا جات يس مس


دانه جيبي لي بندول


سانيا اوكيه


جلست دانة عالكنب في صالة القصر وبيدها الجوال تحس راسها بينفجر


جات سانيا مس وعطتها هو مع المويه


أخذته دانه ثانكس وين ماما


سانيا برااا في حوش


طلعت دانه لقت أمها وأبوها جالسين في الحديقة قدام المسابح السلام عليكم


أم فارس وأبوه وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


أبو فارس هلا ببنتي تعالي جنبي وبعد لها تجلس بينه وبين أمها


جات دانة وهي ماسكة الجوال غرقت عيونها هذا أبوها مهما سوى مستحيل تزعل منه


أم فارس فرحت توقعت دانة ما تخرج من غرفتها أبدا ولما سأل أبوها وينها قالت له إنها نايمه


أبو فارس هههههههههه شهالنوم دندون الساعة اثنين بالليل


دانة رجعت راسها على أبوها وبصوت هادي كنت تعبانه


أبو فارس سلامتك اش يعورك


دانة صداع خفيف وتوي أخذت بنادول


أم فارس أجيب لك شي تاكليه دندونه


دانة تطالع بالجوال لا شبعانة


دق جوالها شافت " كل غلاتي" يتصل بك


رفعت جوالها وقامت عن إذنكم بكلم رنا


أبو فارس خذي راحتك بابا


هزت راسها دانة وراحت لداخل البيت تكلم رنا تشوف اش تبغى منها


رفعت وقبل لا تقول الو جاها صوت رنا وشكلها معصبه


رنا الو


دانة بهدوء آهلين


رنا كانت بتستفسر عن الورقة بس شافت صوت دانة ما يطمن دانة اشفيه صوتك فيك شي


دانة ماسكة نفسها وما كانت تبغا احد يدري عن الموضوع أبدا حتى اقرب الناس ليها رنا سبحان الله خيره كل مره تجي تبغا تقول لها لكن في شي يخليها ما تقول فقررت ما تقول لأحد أبدا والحين انتهى الموضوع وأفضل انه يبقى سر ولا شي بس تعبانه يا رنووو


رنا بخوف سلامة قلبك اشفيك ايش يعورك


دانة لما قالت لها رنا سلامة قلبك جات عالجرح فقعدت تبكي بقهر


رنا خافت دانة حبيبتي اش فيه اش اللي يعورك


دانة ما ردت بس كانت تبكي


رنا صارت ترجف ما هي عارفه كيف تعرف اشفيها


رنا وقفت بخوف دانة بس خلاص اهدي قولي اشفيك


دانة بين شهقاتها رنااااا تعبانه والله تعبانه


رنا قعدت تبكي يعني اشفيك اش اللي تعبان فيك


دخل هشام حتى يشوف للشباب طريق ولقى رنا واقفة تكلم وتبكي راح لها بسرعه


هشام رنا اشفيييييه ليه تبكي


رنا جاتها فرصه هشاااااام دانة تعبانه ما ادري اشفيها تبكي


هشام استغرب اشفيها طيب اش قالت لك هي اهدي ما يصير كذه تزيدي عليها


رنا هشام الله يخليك خلي فارس يرجع يشوفها هي تحتاجه


هشام طالع فيها اش دراها هي انه فارس جاا طيب شوفيها أنتي وأنا اكلمه أصلا أكيد راجع خلي الخدامات يطلعوا الشنط إحنا راجعين الحين


رنا رجعت للتلفون دانة لكنها كانت مقفلة


رجعت دقت عليها ما ردت وبعدين عطتها بيزي


دخلت وقالت للشغالات ينزلوا الشنط ولقتهم كلهم يلبسوا عبيهم


أم سامي رنوووو فينك مشينا يللا البسي بسرعه


رنا راحت بسرعة لفوق حتى ما ينتبه احد إنها بتبكي


طلعت تلبس وهي ما هي عارفه اشفيها دانة انقلبت فجأة اش اللي متعبها




.


.


.


يمكنك أن تبعث النصائح والمواعظ ولكنك لا تستطيع بعث مكارم الأخلاق . ( مثل تركي ) .


<<< نهاية الجزء الثامن







رد مع اقتباس
قديم 26-03-2013, 01:24 PM   رقم المشاركة : 20
:: رومانس مون متفوق ::
 
الصورة الرمزية اميرة





اميرة غير متواجد حالياً

اميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond repute


رواية ما رجيت من الفرح إلا رضاك و ما بكيت إلا علشانك قهر / كاملة






بسم الله الرحمن الرحيم


الجزء التاسع


وجد الحب لسعادة القليلين ، ولشقاء الكثيرين



** زهرة النعناع ...سأحتفظ بذكرى حبك **


الكل واقفين عند السيارات بيحركوا


هشام يبغا يقول لفارس يشوف أخته بس ما هي حلوه انه يقول له روح شوف أختك تعبانه عشان كذه ما دخلهم وقال إنهم يمشوا على طول ويستنوا الحريم برا لأنه أشيائهم من اول جاهزة بالسيارة


فارس يللا هشام أنا ماشي


ما قال له لا بالعكس ارتاح انه جات منه لأنه حتى هو جاه فضول يعرف بايش تعبانه أخته في أمان الله إحنا لاحقينك الحين


سلم عليهم ومشي


لبست عبايتها رنا واخذت شنطتها الواسعة الفوشيه ونزلت


لقتهم براا طلعت وراحت عند هشام لفت بعيونها عالكل ما لقت لا فارس ولا سيارته


هشام لا تخافي رنووو خلاص فارس راح


رنا شكرا هشوم ودخلت عالسيارة سندت راسها والأفكار توديها وتجيبها اش ممكن يكون بدانة اللي مخليها كذه يعني لا سمح الله ممكن الخبيث تقشعر جسمها لما جات هالفكرة براسها حتى راحت بنومه ريحتها


لف هشام يشوف باقي السيارات


سعود وهشام ورنا مع بعض


خلود وماريه ونورة وخالد وفهد مع بعض


سلمى ودعاء ومها ومحمد وفراس مع بعض


نواف راح مع زوجته وعياله


سامي مع زوجته ومجوود


الأعمام كل واحد مع زوجته


عبد الإله مع سمر وسحر والريم


صلاح أصلا جاي مع صالح


لنى كانت عند المسابح ماسكه وليد تحاول تجيبه وهو إلا يبغا يغطس رجولة بالمسبح الواطي


هشام واقف عند الباب صالح بالله شوف باقي احد قبل لا اقفل


صالح دخل لقى بنت لابسه عبايه واقفة عند المسبح بتحاول تطلع وليد وهو مو راضي


راح لعندها طبعا الأخ صالح ما يعتبر البنات شي ممكن يأثر فيه بنات عمه إذا شاف وحده منهم عادي ممكن يجلس يسولف معاها يعتبرهم أخواته طبعا هذا غلط بس هو أصلا عنده عادي يعتبرهم زيهم زي أي شي بالحياة "غني عن التعريف"


قرب وبكل ثقة وليد حبيبي تعال


وليد على طول جري ونقز بحضن صالح


لنى لفت لما سمعت صوته طاحت الشنطه من يدها وبعدين يعني يا لنى لمتى هالخوف


صالح لف اووووووووه آهلين لنى


لنى عطته ظهرها واحتقرته


صالح ابتسم بخبث شفيك خايفه


لنى لفت وجهها وأخذت شنطتها من الأرض طول عمرك تبقى حقير


صالح رفع صوته هييييييييه أنتي شهالكلام لا عاد أشوفك تطولي لسانك هاا بنرفزة قال يستفزها ... يا بزره


لنى من الخوف دمعت عيونها من تحت النظارة الشمسية


وهي رايحه ما تقدر ما ترد اقلب وجهك


صالح كان ماسك وليد ويشد على أيده وهو ما هو حاس مقهور منها تأملها وهي ماشيه


كانت لابسه عبايتها ولافه الطرحة ولابسه نظارة شمسيه


وتغطت لما شافته يطالع فيها وهي خارجه


وليد ااااااااااي عمو يدي تعورني


صالح أنتبه معليش حبيبي ما انتبهت بس هذي المنحوسة أنا اعرف كيف أربيها


وليد مو فاهم شي ايش تقول عموو


صالح مشي لبرا بنرفزة ولا شي


اعطى وليد لنواف وراح ركب سيارته يستنى صلاح


لنى صلاح شوف ما ني راكبه مع صلوووووح لو أموت هذا الناقص هالمقرود اركب معاه


صلاح الهادي بطبعه عصب لنى ما حد قالك ما تجي من اول السيارات مليانه واحنا معانا خدامه امشي قدامي بسرعه


لنى تبغا تبكي افففف شهالحظ المنحوس ركبت وراه والخدامة كانت جالسه جنبها


لنى بقلبها اففف بسيارة المعفن لا وجنبي شغالة


صالح ابتسم لما شافها جلست وراه بيبدا اللعانة


فتح الشباك هشاااااام خلاص قفل ما في احد


قفلوا المزرعه ومشيوا


هشام اول ما دخل لقى رنا نايمه غطاها بفرو السيارة حقته


سعود يا حليلها رنووو من زمان عنها


هشام هههههههه مع المزرعة


سعود هشام ترى اليوم طيارة عزيز وهاله بتوصل بس بتكون مفاجأة


هشام فرح من قلب جد والله يوصلوا بالسلامة إنشاء الله




صالح لنى كيفك


بكل عين قدام أخوها بس هم متعودين عليه كذا


ما ردت


صالح يوه ليه ما تردي عادي سؤال


لنى ساكتة وصلاح خلقه معصب صالح وقف ترى ما ني برايق لخناقكم


صالح ببرود نام طيب أنا اسألها هي


لنى غطت عيونها لأنه صالح مصخها حرك المرايا وطالع فيها ورفع حاجبه كم مره بابتسامه


لنى قلبها يدق بسرعه من هالحركة خافت منه زيادة


صلاح صلووووووح أحشمني عاد يعني أنا أخوها


صالح ببراءة شفيك لنى زي أختي بس أحب اتناقرمعها توسعت ابتسامته أحس بالمتعة


صلاح بعصبية متع نفسك بشي ثاني هي خلقه ما تبغا تركب معاك


صالح ايييييييه وأنا اللي ميت عليك ابغاك بسيارتي


لنى نزلت دموعها بس ما نزلت راسها حتى ما يحس


صلاح صرخ صااااااااااالح لا تخليني أوقف واحد من أعمامي وخليهم يبدلوا معاك


صالح هههههههههههه خلاص نكمل بعدين إنشاء الله




سكرت من عند رنا اول ما سمعت صوت رجال وبدون تفكير اللي فيها مكفيها طلعت غرفتها وقفلت الباب


فارس رجع ودخل سلم على أبوه وأمه وجلس معاهم شوي وبعدين استأذن يطلع يتروش ويبدل


لكنه من الأساس رايح عشان دانة يشوف ايش صار عليها نسى اللي صار شوي لما راح عالمزرعة


دق الباب ما رد عليه احد دق مره ثانيه ولما ما لقى رد فتح الباب وشاف الغرفة فاضيه و دانة بالحمام وصوت المويه طالع قاعدة تتروش



جلس عالسرير ينتظرها اخذ جوالها وقعد يفرفر فيه والرسايل اللي تعجبه يرسلها على جواله خصوصا رسايل رنا يبتسم لما يقراها اغلبها كلام عادي


فتح مسج من " كل غلاتي"


" دندوووون والله لو ما رديتي بيصير شي مو طيب والكلام السخيف اللي كاتبته يصير خير عليه "


"دانه خوفتيني ممكن اعرف ليه بتبكي والله قعدت ابكي معاك حرام عليك طمنيني ايش اللي متعبك"


المسجين توهم جايينها يعني بعد ما راح هو


ما فهم شي فتحت دانه الباب وخرجت بروب الحمام تفشلت لما شافت فارس جالس على سريرها وجوالها بإيده ومعقد حواجبه رجعت عالحمام فارس اطلع دقيقه بس البس وادخل


فارس أنتبه على صوتها اوكيه أنتظرك براا


طلع قامت طلعت دانة من الحمام وقفلت الباب بسرعة طلعت لها بجامة ناعمة قطنية لونها وردي وموف ولبستها وبالها مشغول مع فارس ايش بيسوي بجوالها وليه شكله معصب فتحت الباب وقالت وهي تمشط شعرها الطويل تفضل فروووس كانت آثار البكى رايحة تقريبا بعد الحمام الدافي اللي أخذته وأعصابها شوي ارتاحت


دخل فارس الللللللله اش هالريحه الحلوة


دانة جلست عالسرير تمشط شعرها هههه بخاخ جو عجبك خذه


فارس جلس مقابلها لا بس ريحته حلوه بعدين سكت وكمل بعد ثواني دندوووون


دانة تخفي توترها نعم شفيك ماسك جوالي


فارس ابتسم شهالرسايل اللي من كل غلاتي


دانة شهقت فروووووووس ليه فتحتها


فارس ناظرها وبعيونه الجدية من جد دانة شفيك تعبانه


دانة عرفت قرأ رسايلها هاا لا بستهبل عليها


فارس رفع راسه وطالع بعيونها دانة قلت لك لا تضايقي نفسك لشي ما يستاهل


دانة غرقت عيونها شي ما يستاهل محمد ما يستاهل يا فارس وقالت قد ما تقدر بمرح تغير الموضوع حتى ما تبكي ايش مجيبك لغرفتي بهالوقت


فارس ابتسم بمرح وانسدح على سريرها داااااااااااانة عندي خبر حلو


وهي تلم شعرها كعكه على فوق طفشت من الدموع تبغا ترجع لشخصيتها الحقيقية اللي ما يهزها شي يكفي بكى من أمس وهي تبكي عيونها تحرقها إذا غمضتها من كثر البكى وكأنها مجروحة في وسط عينها وباهتمام رمت الفرشة عالسرير ها قول اش الخبر الحلو


تنهد وقام جلس مقابلها دندووون أنا تعبت خلاص قررت أقول لامي تخطب لي رنا


دانة عيونها لمعت من الفرحة غبطت رنا اللي تحبه بتتزوجه صحيح لسى ما خطبوها وعرفوا رأي أهلها لكن هي متأكده إنشاء الله موافقين بسبب إنهم من زمان يعرفوهم وأبو فارس وأبو رنا ما في شي يفرحهم قد انه يكون بينهم نسب واهم شي انه فارس ينشرى وما ينرد دين وأخلاق وحسب ونسب وجمال وجاه ومال


فارس دندوووون ليه الدموع مانتي فرحانة لأخوك الوحيد وحبيبك


دانة ابتسمت من قلب وضمته وأخيرا ايش اللي غير رأيك وأنت قايل بعد ست شهور


فارس تركها وبعصبيه مصطنعه مين قالك بعد ست شهور


دانة ارتبكت لأنه عرف إنها كانت تسمعه لما كان يكلم أمه هاا سمعت من أمي


فارس عارف إنها كانت سامعته وهو يحكي مع أمه طالعها بنص عين متأكده


دانة ههههههه ايواا لا تطالعني كذاا خلاص سمعتك وانتهى الموضوع


فارس ابتسم قرصها من خدها بخفيف يا ملقوفة تتجسسي علي أنا وأمي


دانة ههههههه يللا الحين ايش اللي حمسك تخطبها بهالسرعة


فارس تنهد من قلب وبصوت حالم وهو سرحان يطالع الشباك الكبير اللي بغرفتها يطل عالمسبح اللي بوسط حديقة قصرهم شفتها...


دانة شهقت بخفيف اشر لها فارس بدون ما يطالعها لا تقاطعيني وكمل كنت


داخل المزرعة وشفتها جالسة بحجابها اااااااه يا دانة وجهها كأنه بدر الحجاب الأسود مطلع وجهها كأنه هاله من نور جميلة جميــــــــــــــلة هالكلمة انوجدت لها واللي محليها أكثر حياها كل مره اشوفها فيها ما تطالعني أو تجري المهم تهرب من المكان اللي أنا فيه هذا وهي تعرف إني خوي أخوها وما عندي حركات


كان يتكلم بحريه عن مشاعره وأحاسيسه ودانه تطالعه مفهيه من متى أخوها فارس فاااارس الكابر يهتم ببنت أو يعطيها أي اهتمام لا اللي قدامها فارس يتغزل ويمدح وشوي بيكتب شعر فيها هبلت فيه هالرنا ما هي بهينه والله


فارس كمل يا لبى قلبها أنا


متى تصير زوجتي ملكي لي أنا يا دانة لي أنا بس


دانة ابتسمت فاااااااارس من متى صاير رومانسي كذا بزيادة


فارس هههههههه لجل عين تكرم مدينه وبغرور كمل أنا من يومي رومانسي يكفي صوتي العذاااب


دانة هههههههههه مصدق نفسك قال عذاب قال


فارس بهدوء وغموض قولي آمين


دانة استغربت منه بس قالت بمثل هدوئه آمين


فارس وهو واقف عند الباب بيطلع عسى ربي يا دانة يرزقك باللي يسعدك وتتمناه كل البنات


وغمز لها جمااال ورومانسيه و...


قاطعته دانة بخجل لأنه كلامه اثر فيها وذكرها بجرحها فاااااااااارس بس لا تكمل


فارس هههههههههههه يا قلبو عاللي يستحي


دانة محمره خدودها وطلع صوتها مبحوح فااااااارس والله لو ما سكت بشوف شغلي مع رنا


فارس فتح الباب بسرعه لااا إلا رنا يا ويلك لو قربتي منها


دانة ههههههههه


فارس بااااي


وطلع


سكرت دانة الباب وتنهدت نزلت دموعها على خدها من جديد تحرقها لييييييييه يصير كذا معاي أنا بس اللي أتعذب ليه يا ربي بس أنا كل الناس مرتاحه


محمد عايش حياته لااااااا وتذكرت اللي أمس صار


بالليل طلعت بعد ما حكت مع رنا ورجعت على غرفتها نزلت تبغا تاكل لها شي لأنه بطنها كانت تعورها يوم ونص ما هي آكله لكن شدها صوت أمها وهي تحكي بالجوال


أم فارس لا.... والله .... الله يوفقه إنشاء الله ومتى بيسافر امريكا


:.............................................


أم فارس ثلاث شهور بسرعة يا قلبي عليه


:.............................................


أم فارس وليه دانة تعرف لا تخافي أصلا محمد زي أخوها وإنشاء الله ربي يرزق كل واحد بنصيبه ويستر عليه


:............................................


بس هذا آخر شي سمعته وكاااافي كافي حتى يعذبها تركت لدموعها الحرية ورجعت لغرفتها بدون أكل نفسها انسدت وانفتحت شهيتها للبكى


دخلت غرفتها وكملت بكيها اخخخخ القهر تركها وراح يسافر تواجه الرفض لحالها هنا وهو يتمتع بحياته هناك اخخخخخخخ والله انه نذل شهقت بالبكى هذا محمد ما تقدر تفكر مجرد تفكير انه تكرهه تحبه تعشق الأرض اللي يمشي عليها


صحت من سرحانها على صوت تخشع له القلوب غصب عنك إذا كنت متضايق ترتاح تحس بالأمان


الله اكبر الله اكبر لا اله إلا الله


اشهد أن لا اله إلا الله


اشهد أن محمد رسول الله


زفرت بقوة تبعد الهم عن نفسها بأمل هذي بداية يوم جديد مهما كان علمها فارس تكون متفائلة بالخير دايما


مسحت دموعها وقامت دخلت الحمام توضت طلعت وهي تردد مع المؤذن وصوته اللي يبعث الطمأنينه والسكينة بقلوب العباد صلت ودعت ربها يفرج همها طوت سجادتها وانسدحت عالسرير غمضت عيونها جات ببالها رنا


حرام خوفتها أخذت الجوال تبغا تدق لكنها ترددت الحين الفجر أكيد نايمه وإلا بتصلي رسلت لها مسج


" رنوو أنا بخير حبيبتي بكره أتفاهم معك تصبحي على خير"


حطت الجوال عالكمدينه حست بضيقة قامت شغلت الاستريو


صارت الغرفة ظلام بعد ما سكرت الستاير وباردة والسكون يعم المكان يقطعه صوت عذب للشيخ السديس يقرا سورة البقرة يهدي البال ويريح النفس وعليه غفت دانة وراحت في عالم الراحة


"من جد أكثر شي يرتاح فيه الإنسان هو النوم لو مهما كان ومهما فيه بس نام يروح كل تعبه لأنه ما يكون بالحياة يكون بعالم ثاني بالموت الأصغر"




وقف قدام القصر فتح السيارة هشام ونزل سعود يللا نلحق الصلاة


" بعمري ما تمنيت أكون رجال في أي شي إلا شي واحد أمنيتي تكون الصلاة بالمسجد ع الحريم واجبه يعني الرجال وش يبغون |أكثر من كذا يصلوا بطمأنينه وخشوع وبوقتها يا حظهم"


سعود قام وهو يتثاوب أعوذ بالله من الشيطان يا إني تعبااان تعب


هشام حتى أنا والله خلينا نصلي ونرجع ننام دخل راسه رنوووو يللا


رنا كانت توها صاحيه على صوت المسج قرته من دانة تنهدت رغم الخوف اللي تحس فيه يللا هشومي نازلة


هشام ابتسم وحشتني هذي الهشومي


رنا ههههههههه يللا رجعنا من جديد حتى أنت والله مره افتقدتك


لفت على سعود وباسته على خده مبروك عريسنا


سعود ههههههههههه عقبالك


رنا انخطف وجهها تذكرت فارس ما ردت شغلت نفسها بحجابها تعدله


سعود رفع التلفون ودق على خالد


دق دق بعدها جا صوت خالد وشكله حتى هو نعسان الو


سعود هلا خالد وصلتوا


خالد آهلين لا على وشك باقي عشرين كيلو


سعود توصلوا بالسلامة انتبهوا بالطريق


خالد هههههههه أنا بالبيت من زمان واصلين نسيت المزرعة ما بينها وبين الجبيل ثلث ساعة


سعود ضرب راسه اوووووه نسيت هههههههه من التعب والله أحس ابغا أنام مره نعسان


خالد هههههههههه يللا صلي ونام نوم العوافي


سعود ههههههه مع السلامة قفل من عنده ومشى هو وهشام لحد بوابة القصر ودخلوا رنا الفجر ما في أمان بس كانت أمهم واصلة من وقت مع ابوسامي اللي راح الصلاة


رنا وهي تقفل الباب خلاص الحقوا الصلاة ماما هنا


هشام متأكده


رنا ابتسمت بتعب ايواا روح


لف ومشى يكمل طريقه مع سعود للمسجد القريب من قصرهم والتعب هادهم أشكالهم كأنهم صار لهم اسبوعين ما ناموا هشام أكيد وصلوا من زمان أهل الجبيل ما بينهم وبين المزرعة شي


سعود ابتسم ايواا صح


هشام وهو يفصخ نعاله عند المسجد بمكان النعالات


"اللهم افتح لي أبواب رحمتك"


نفس الشي سعود سواه ودخل




دخلت رنا لقت أمها جالسة بالصالة بشرشفها الصلاة راحت باست راسها وحطت راسها على فخذها وانسدحت عالكنبة بلبسها


هاااي ماما


أم سامي بحنان آهلين رنوووو وصلتوا قعدت انتظركم سامي وصل وراح يصلي قلت ما أنام اللين أشوفكم كلكم قدامي


رنا غفت من التعب بدون ما تحس وأمها تمسح بحنان على شعرها اللي طاح الحجاب منه


رنووو نمتي هزتها بخفيف يا قلبي نمتي هنا لهالدرجة تعبانه


ما ردت كانت مرهقة فنامت على طول


تركتها بحضنها وقعدت تستغفر وتسبح اللين ما يجي واحد من إخوانها يشيلوها على غرفتها


ضغطت عالزر اللي جنبها اللي ينادي الخدامات من غرفهم


جات لولي رئيسة الخدم فلبينية يس مام


أم سامي كعادة القصر عندهم كل يوم لازم تنظيف شامل للقصر كل صباح حتى غرف الضيوف


حتى لو تفاجأت بضيوف عشان كذا الشغالات كثار بهالقصر حتى ما يتعبوا بتنظيفه وكل شهر تجي الشركة وتنظفه تنظيف كلي من كل النواحي


أم سامي بصوت هادي بحزم تتعاطف مع الشغالات لولي اليوم نظفوا زي كل يوم حتى غرف الضيوف افتحيها ونفظي غبارها اوكيه


لولي بدون تأفف أطاعت هذا شغلها وتشرف عليه من 12 سنة اوكيه مام


طلعت دخل أبو سامي مع عياله


أم سامي ابتسمت لهم أهلا صباح الخير


باسوا عيالها راسها صباح النور


شافت التعب بعيونهم وقبل لا تنطق


طالع أبو سامي برنا ابتسم بحنان راح باسها على راسها هشام اسند أختك لغرفتها


هشام مو ناقص بيتكسر بس هذي رنا ما يرفض لها شي وأبوه طلبه ابشر يالغالي


سعود ابتسم بخبث بوجه هشام وباس راس أبوه وأمه وطلع الدرج قبله


سامي طالع كيف رنا دلوعة البيت نايمه ببراءة والتعب باين بوجهها أشيلها عنك هشام


هشام رفعها بشويش حتى ما تصحى وقال بحنان لااا هذي الرنا تعبها راحة


طلع الدرج وسعود سبقه دخل جناحه وقفل الباب اخذ شاور سريع دافي وراح بسابع نومه


دخل هشام عالغرفة وحط رنا عالسرير الفخم المزخرف الغرفة مرتبة ونظيفة الخدامات منظفينها قبل لا يجوا



غطاها تحركت رنا وعقدت حواجبها هشام خاف لا تصحى


فتحت عيونها شافت هشام بوجهها يبتسم وبهس نامي نامي أنا طالع


جلست بسرعه وبصوت كله نوم لااااا عبايتي وسخه وما تروشت


هشام طالع فيها يا تفكير البنات الحين نعسانة وخايفه عالسرير من العباية ولسى


ما تروشت


اللي يشوفها يقول صار لها أسبوع ما تروشت كلها أمس متروشة ابتسم رنووو نامي وبكره تروشي


رنا نطت من السرير لاااا بتروش - تثاوبت- وبنام


هشام فتح الباب وابتسم انتبهي لا تنامي بالحمام


رنا قفلت الباب وراه ههههههههه لا تخاف ما ني بنايمه فيه




صحى من النوم هدوووووووء بعكس لما جا ينام الأصوات ماليه المكان استغرب الظلام والهدوء اللي هو فيه نزل من السرير بخفة طلع من الجناح وهو مستغرب الهدوء والظلام يلف المكان كأنه فاضي فتح جواله يستدل على مكان التحكم في النور شافه فتحه بسرعه وهو يلتفت حوليه ليه كل هالهدوء معقولة نايمين ناظر في ساعة جواله شافها الساعة 5:30 فتح باب الغرفة وطلع شاف النور بدا يتسلل للفيلا


عرف انه الفجر طلع بس ليه ما فيه احد


دق جناح أخوه أبو سامي ما حد رد تنهد وفتح الباب ما لقى شي المكان فاااضي ومرتب


بتفكير سكر الباب وين بيكونوا راح لكل الأجنحة لف عليها تعب ما لقى احد والفيلا كبيره تعب وهو يدور عليهم


نزل الدرج وطلع لبراا عند الزرع بالمزرعة الكبيرة لمح خيال وقف شعره شفيك يا سلطان أنت رجال يتهيأ لك ما في احد شكلهم تركوني وراحوا عصب وش هالمزحة السخيفة صحيح ثقالة دم حس برعشه الجو كان بارد مره ومغيم لف وراح جلس عالنافورة اللي مقابله لباب المزرعه دق على أبو سامي مارد على نواف هشام ما حد رد ما يحس إلا بإيد على كتفه نقز


بسم الله الرحمن الرحيم


شاف البواب واقف بالفانيله والوزار وعليه فوطه فيها كل الألوان اللي عرفها سلطان من يوم انولد وهو مكشر بانت أسنانه الصفرا المكسرة ايس أنت سوي هنا كلوا روه


سلطان بنرفزه بعد ايد البواب العجوز وهو متقرف وخر ايدك مالك دخل وينهم هذولا


البواب ما عجبه الحكي هز راسه هذا بابا عبد الله وبابا صالح و


سلطان وهو يرتجف من البرد ما عليه إلا تيشيرت خفيف مع الجينز لا تكثر حكي وينهم


البواب وهو يلف بيمشي ما فييييه كلو روه ليل


سلطان لف عنه يا حلاوة وإنشاء الله أنا ارجع على رجليني


تذكر بيت أخته بالجبيل يروح عندهم ويجي لما يجوا يروحوا الخبر عشان حفلة عبد الإله


دق على بيتهم ما رد دق على خالد ما رد عليه تنهد إنا لله وإنا إليه لراجعون


رجع دق على بيت أخته سارة دق ودق ودق ودق


سارة بعد ما تطمنت على عيالها وصلت الضحى سمعت التلفون يرن بإصرار وهي رايحه ترد قبضها قلبها يالله صباح الله خير مين داق عالصباح


ردت الوو


سلطان ما صدق بلهفة الوو


سارة عصبت مين أنت


سلطان عرف صوتها على طول أخته العصبية سارة أنا سلطان


سارة بعصبيه أكثر مين سلطانه على هالصباح


سلطان مسك ضحكته اللي مو بوقتها ابد و مو مناسبة سلطان أخوك يا سارة


سارة حن صوتها سلطان حبيبي وينك من زماان يا لقاطع


سلطان قبل لا يتعمق أكثر بالحكي سارة بليز أنا جالس بالمزرعة لحالي بهالبرد واشك بينزل مطر ابغا احد يوصلني عندكم بعدين ارجع الخبر


سارة بخوف سلطان يا قلبي وايش مجلسك بالمزرعة ليه ما رجعت معاهم


سلطان تذكر بنرفزه حضرت جنابهم نسيوني ولا كأني من العيلة


سارة حنت عليه أخوها الدلوع سلطون لا تخاف بروح أشوف عمك سالم وهو رايح العمل يجيبك


سلطان وش لا تخاف هذي بزر أنا اوكيه بس لا تتعبيه واستعجلي بموت والله من البرد


سارة بسرعة يللا في أمان الله بروح أشوفه سكرت وراحت تشوف زوجها شافته صاحي وقاعد يتعطر خارج


سالم صباح الخير


سالم لف عليها صباح النور ليه ما نمتي


سارة وهي خايفه سالم سلطان اخوي بالمزرعة لحاله تقدر تجيبه هنا وأنت رايح عملك برد و..


سالم قاطعها خلاص بروح أجيبه ايش يسوي بالمزرعه لحاله


سارة ابتسمت نسيوه يا قلبي


سالم خلاص أنا بجيبه لك أنتي نامي


سارة عدلت له ياقة الجاكيت الله يحفظك


طلع سلطان سكر من أخته ولف ما لمح البواب هذا مدري وين راح إنشاء الله يجي زوج أخته بسرعه البرد دخل بعظمه ناظر بالسما الغيم متجمع والمطر ينذر الكل بنزوله دعا بسره انه سالم ما يتأخر عليه


شد على ايده من البرد ورجع شعره على ورى راح عند باب الفيلا الضخم حاول يفتحه يتدفا داخله لكنه مقفل عصب الله ياخذ ابليسه هالملقوف مين قاله يقفله


رجع لمكانه وجلس ما حس إلا بالصوت المقزز يجيه مره ثانيه لف


البواب حط جنب النافورة قطعة صوف لونها رايح وشكلها كنزة يعني عشان يتدفى فيها


سلطان طالع فيه شهذا


البواب ابتسم هازا فيه برد البس أنتاا


سلطان اغتصب ابتسامه عشان ما يجرحه شكرا


البواب ما رد عليه ورجع من مكان ما جا


سلطان طالع بالكنزه الحين يبغاني البسها سد خشمه استغفر الله اجلس بالبرد ولا البس هالشي


حس برذاذ على ايده رفع راسه للسما وهو يدعي انه ما تمطر الحين على طول


لكن المطر أسرع منه قطرة قطرتين وراها خمسة وعشرة وبدا ينزل بغزارة


عبا المكان






رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة









الساعة الآن 01:44 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
منتديات بال مون - منتديات رومانس مون