منتديات بال مون  

العودة   منتديات بال مون > منتدى الفن والأدب > منتدى روايات عبير وأحلام > روايات المنتديات

روايات المنتديات روايات قلوب أحلام - روايات عبير الأحلام - روايات قلوب ملاذنا - روايات رومانسية مترجمة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-04-2013, 01:10 AM   رقم المشاركة : 5
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية جنيــن






جنيــن غير متواجد حالياً

جنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond repute


رواية جددي فيني حياتي باللقاء / الكاتبة : وديمه العطا ، كاملة



nt color="black">الجزء الثالث.......


على المساء كانت الساعه عشر ونصف كانت بعض البنات قاعدات برا في الحوش في المكان المعتاد ويسولفن كلعاده وقف حمد سيارته ونزل وركضت له شما بنت خالته


شما:حمد طالبتنك طلبه قول تم


حمد:لامش تم


شما :حمد حرام عليك قول تم


حمد :شو طلبج


شما :اول قول تم


حمدوعيونه اتدور بين البنات لين استقرت عليها وهو مش حاس بنفسه:امرنا لله تم


شما :ودنا الدكان


حمد:لا والله اي دكان هذا الي فاتح الحين ؟


شما:ياسلام كلها الدكاكين فاتحه الحين والهنود صافين طابور جدامه ايتابعون فلم هندي


حمد:انتي قلتيها بنفسج جدامه طابور هنود عاده الحين الفلم لاعب دوره فيهم ويوم بيشوفنج بيخطفونج


شما:عادي خلهم يخطفوني وانته سو عمرك البطل وانقذني


حمد:ترانيه عطيتج ويه زياده


شما:انته قلتليه تم


حمد:باجر بوديج والحين ممكن اتروحن تيبن اليه عشا


شما بغيض:والله احنا هب مسؤلين عنك انته ريال متزوج وخل حرمتك تنفعك


صرخ عليها حمد:شمااا...


وعيونه على طول راحت لامل الي كانت منزله راسها اطالع تحت


انتفضت شما من صرخته


شما:لاتصرخ عليه جذيه


بعدها قامت وراحت لداخل


البنات بعد قامن وانسحبن الا امل الوحيده الي تمت حمد استغرب انها ماراحت


رفعت امل نظرها وتلاقت نظراتهم امل :ايبلك عشى؟


حمد:لا.....مايحتاي سدت نفسي هذي الله ايسد نفسها


طالعته امل بنظره اهو مافهمها بعدها قامت:على راحتك


خلته وراحت لداخل


وعلى الساعه ثنتين قعد حمد الي تعود يرقد في الصاله على صياح ياهل قام وطلع لبرا وحصل سلمى وهي شاله ولدها واتحاول اتسكته


حمد:شبلاه؟


سلمى :مصخن وشل صدره تعبان


حمد:اوديج المستشفي


سلمى :وين احنا والمستشفي انرد العين يعني


حمد:لافديتج اهنيه في واحد قريب فاتح ...جهزي عمرج انا بلبس كندورتيه وبشغل السياره وانتي وعي وحده من البنات اتروح معاج اتساعدج على الصبي


سلمى:غثيتك في رقادك


حمد:افا عليج ترانيه خاله لحمار هذا


دخلت سلمى غرفة البنات وحصلتهن نايمات


وقفت عند الباب اطالعهن:ياسلام كل يوم سهره واليوم وانا في حاجة وحده فيكن تخمدن


طلعت امل من الحمام اتنشف شعرها


امل:انتي تكلمين نفسج ولا منو


سلمى:امل زين انج واعيه ممكن طلب امل


امل :امري فديتج


سلمى:تسلمين حمودي تعبان بوديه المستشفي واباج اتروحين معايه


امل :من عيونيه بس عطينيه دقيقه ابدل بدلت امل ولبست عباتها وشيلتها وطلعت وشافت السياره الي بالحوش مشغله معناه ان السيره معاه


ركبت امل السياره


امل :السلام عليكو


حمد:وعليكو السلام


امل:عطيني حمودي عنج


كانت سلمى جالسه جدام لانها كانت حاسه ان حمد مايعرف امل وهي كلبقيه ماقدرت اتقوله


سلمى:جزاج الله خير يديه عورتنيه من الصبح شالتنه


حضنت امل حمودي وقعدت اتلاعبه متجاهله وجود حمد


اما حمد فكان وجود امل معاهم في السياره مسوي جو عنده


كل شوي كان يرفع نظره للمرايه ويشوفها


¤¤


¤¤


تابع الجزء الثالث.......



في سيارة حمد كانت امل اتلاعب حمودي وحمد كل شوي رفع نظره الها


وفي مره من المرات طاحت عينه بعينها وحس بقلبه طاح ارتبك وتم طول بقية الطريق عينه جدام


سلمى :ماجن الطريق طويل انا فكرت انه قريب


حمد:الحين بنوصل ماشي باقي عشرين كيلو


اول ماوصلو التفتت سلمى لامل


سلمى :الحلوين ياله وصلنا


لاكنها تفاجئت انهم رقود في ثنينه


حمد:شوه!


رفع نظره للمرايه وشافها حاضنه حمودي وراقده رد والتفت لسلمى وابتسم :رايحين في عينها هذولا انزلي


نزلت سلمى ودارت لين باب امل وفتحت الباب


سلمى:هيه حبايبنا ياله قومو


فتحت امل عيونها وشلت سلمى عنها حمودي


سلمى:ياالله حرارته مرتفعه اسمحوليه انا بسبقكم


حمد:لاحقينج سيري سيده الرسبشن جدامج


اختفت سلمى وامل عدها قاعده ماتحركت اتقرب حمد من بابها وتم ايطالعها


حمد:شو مابتنزلين؟


التفتت له امل وتمت اطالعه بدون ماترد عليه


قرب حمد اكثر للباب


حمد:تسمعينيه؟


امل:هاه


بعدها قعدت اطالع حوليها


امل:وصلنا؟


ابتسم حمد:شرايج


امل:حمودي ..حمودي وين؟


حمد:شلته امه وراحت داخل


عضت امل شفايفها منحرجه


حمد:يألله


عدلت امل حجابها وبعدها لبست غطوتها على راسها استغرب حمد سلمى ماتتغطى وريم قالتله ان خوات زوج سلمى مايتغطن شوالسالفه


اول مانزلت امل وقفل حمد سيارته مشو خطوتين وتعثرت امل لاكن حمد اتداركها ومسكها قبل لاتطيح حاط ايديه جدامها واتكات امل عليهن ورفعها وهو يوقف جدامها ماسك ايديها


حمد:شوه عدج راقده؟


امل:اسفه مادري كيف طحت


حمد:ماعليه ماعليه ياله انروح داخل


قعد حمد يسال عن الياهل الي دخل قبل شوي بعدها قرب من امل


حمد:مالقيتهم وين بيروحون يعني


امل:صدق اخاف صار شي


حمد: انا قلتلهم اسمه حمودي


امل :لا قل محمد كيف حمودي


ضحك حمد:تعالي تعالي في الغرفه هذي


دخلو الغرفه على سلمى وحصلوها حاطه ولدها جدامها والاكسجين عليه ولاحضت سلمى الابتسامه على شفايفهم طبعا امل كشفت عشوتها بعد مادخلت


سلمى:دوم ان شاالله هالضحكه


اتلاقت نظراتهم بعدها امل قربت من حمودي


امل :شو اخباره؟


سلمى:عنده التهاب في صدره مسبب له الحراره


امل :فديت روحه مايشوف شر


سلمى :طالعي البيبي الي في الشيشه وراج


التفتت امل وراها على زاويه في الغرفه وشافت منز صغير فيه بيبي صغير يمكن ماكمل اسبوع تقربت منه بسرعه


امل:ايدنن ياله ياله ياله شوفي صبوعه مصغرهن


مدت امل يدها لصبوعه ومسك صبعها


تقرب حمد من المنز وهو ايشوف الفرحه في عيونها وتم ايطالع البيبي معاها


حمد:شواسمه


قرا حمد الاسم


حمد:عالم رفيق اكبر...ايهبي ولد البتاني اقلعيه


طالعته امل:حرام عليك لاتقول جذيه والله انه ايدنن


حمد:ههههههه شو يعني ايدنن


امل:يعني ايجنن انته ماتفهم


كانت سلمى اطالعهم ومستغربه منهم"الحين هذولا الخلايف يدرون انهم متزوجين"


حمد في خاطره "ياربي شوهالشعور الي احسبه شعور غريب مستانس عليه ماقد حسيت به والله... بس فنان ايدنن"


حمد:طالعي طالعي عيونه بسم الله منهن اقلعيه عنج الحين بيدخل علينا الخان وبيضرب بروسنا ببعض


امل:يووووووه فديته


حمد:ولد خان هذا قاعده تتفدينه


امل مانتبهت ان في واير مركب في ابهام ريل البيبي ايقيس الاكسجين ودقات القلب ..الجهاز فجئه قعد ايصيح


حمد:حووه شو صاير


امل بعيون مرعوبه:هاه شبلاه؟


دخلت الممرضه وقعدت تتحرطم وهي تبطل لف البيبي وتعدل الواير


امل بعيون تدمع:انا ماسويت له شي شو صار له


حمد اول ماشاف دموعها صرخ على الممرضه وقعد ايكلمها بالانجليزي


التفتت الممرضه لامل وحطت يدها على يد امل :ماما مافي خوف مافي مشكله هذا جهاز بس بطل شوي انا تعبان شوي زياده في شغل


هزت امل راسها وهي تمسح عيونها


حمد:ايصيحج ولد البتاني هذا


امل:والله خفت صار له شي


سلمى:حمد مسكينه الممرضه ماسلمت منك


حمد:زين ماكفختها على ويها


مشت عنهم امل لطرف الغرفه اطالع الادويه واللفات على رف موجود اهناك وهي تحس بقلبها ايدق بسرعه


‏"اآآآه ياحمد لوتدري انته شو مسوي فيه ماصدق ان هذا شعوريه بيكون ناحيتك فديت زعيقك اتجنن والله اتدنن مادري كيف بحط عينيه بعينك باجر اذا دريت انيه زوجتك ولا اذا حاولت تمسك يديه اووووه"


سلمى :شبلاج ليش ترتجفين جذيه


؟


امل :هاه لاماشي بس ماجن المكان بارد


قام حمد:بطالعهم واخليهم ايبندون المكيف


طلع حمد وابتسمت سلمى لامل


امل:ليش اطالعينيه جذيه


سلمى :لاماشي المهم امل تراهم قالوليه انهم بيرقدونه


امل:والله اتم عندج


سلمى:لامايحتاي ردي انتي مع حمد مسكين سهرناه وباجر تعالي اذا تقدرين وهاتي اليه بعض اغ****ه


امل:ماعليج يعني بروحج ؟


دخل حمد


سلمى :ماعليه اصلا المكان مابيكفي شكل ام الصبي بترجع اتبات عند ولدها بعد انتي روحي واشبعي رقاد عشان اتضمين حمودي باجر واحط راسيه انا شويه


امل :ان شاالله اذا تبين شي سويلنا على تيلفون ريم


سلمى:ماعليه خلاص حمد ردو انتو انا


حمد:طيب تحملي على عمرج وسويليه تيلفون اذا تريدين شي او صار شي


سلمى:ان شاالله اتيسرو انتو


حمد:يالله


طلعو حمد وامل وراحو للسياره وشعور حمد بالوناسه ايزيد عنده


¤¤


¤¤


¤¤


ودمتم وديمه







رد مع اقتباس
قديم 25-04-2013, 01:11 AM   رقم المشاركة : 6
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية جنيــن






جنيــن غير متواجد حالياً

جنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond repute


رواية جددي فيني حياتي باللقاء / الكاتبة : وديمه العطا ، كاملة



الجزء الرابع.....




بعد ماصعدت امل صعد حمد وهو طبعا ايحس بسعاده مش عارف شو مصدرها ..مسك طريق العوده وكانت امل جالسه جنبه وهيه هاديه وطبعا كانت منزله غشوتها على وجها


امل:عادي؟


التفت الها حمد:شو هو الي عادي؟


امل :انخليهم بروحهم


حمد:شو المشكله ماعتقد انها اول مره ترقده


امل:لو تميت عندها كان احسن


حمد بابتسامه:مشالله علاقتكن وايد حلوه


امل"هذا شو ايخرف وايقول اكيد مفكرنيه اخت زوجها ..طيب خلك على عماك بشوف شو اخرتها معاك"


حمد بعد السكون الي عم السياره


حمد:اذا تبين تعقين غشوتج ترا الطريق خالي مافيه سيارات


امل:لا عادي جذيه


سكتت اشوي وردت اتقول:علشان بعد اقدر اغمض عينيه اذا يانيه الرقاد ههههه


حمد: ايوااا ...على فكره انا ماقد سقت في وقت متاخر جذيه اخاف اذا تميت جذيه محد ايسولف عليه ارقد واجلب السياره


رفعت امل غطاها بسرعه


امل :شوه انت صدق تتكلم؟


استانس حمد فوول اول مارفعت غطاها وبان الخوف عليها"ههههه مسكينه روعتها صدق... بس وناسه والله انا مادري ليش مكيف جذيه بحياتي ماحسيت بهذا الشعور ..الله يستر من هالشعور"


امل :انزين اذا شغلنا الراديو مابيطرد عنك الرقاد


حمد:الا بيزيده


التفتت امل له بنص جسمها وطالعته


امل:طيب شو عنه تريدنا انسولف؟


ضحك حمد:ول ول ول كل هذا خوف


امل:شدرانيبك اتقول بتجلب السياره


ابتسم حمد:يابنت الحلال امزح معاج اصلا انا شبعان رقاد يباليه الحين يومين لين احصل الرقاد عقب ال..........


امل:عقب شوه


حمد:هاه ماشي ماشي..اذا تبين اتشغلين لمسجل شغليه


امل :لا محب صدعة الاغاني


حمد:عيل شو تسمعين


امل:ولاشي


رفع حمد حواجبه مستغرب:ولا شي


امل:احب اسمع اكثر شي القصايد


حمد:حق منوه؟


امل :مافي حد محدد


حمد:اوكيه شرايج انا احطلج شريط شوفيه اذا حلو


وتمو بعدها حمد وامل في سوالف لين ماوصلو البيت واتمنى حمد لو الطريق كان اطول بعد رغم انه كان طويل والاخ كان على سرعه معينه


كان الوقت قريب الفجر


حمد:هذي سيارة ابويه معقوله ضوا بعد ماطلعنا المستشفي غريبه اول مره


بعدها التفت لامل:متى تريدينا نرجع لسلمى ؟


امل :مادري على الساعه عشر


حمد:بتكونين واعيه


امل:ان شاالله


حمد:طيب خلاص


امل:وانته؟


حط حمد راسه على سكان سيارته لانه عده مانزل وامل كانت اتكلمه وهي واقفه عند الباب:انا شوه؟


امل:بتكون واعي؟


حمد:هذا اذا رقدت


وقفت امل اتبادله النظرات وابتسامه تعلو ثغرها وطبعا دقات قلوبهم حدث عنها ولا حرج وبشعور غريب رجع يتملك حمد ويحسبه يسري في جسمه


غمض عيونه شوي وفتحهن وهو ياخذنفس و مازال ايطالعها امل حست بحركته هذي بنار تلفحها نزلت راسها


امل:ت تصبح على خير


قالتها وركضت داخل قبل لاتعطيه مجال ايرد عليها




على الساعه تسع اتلاقى حمد وامل في المطبخ


حمد:انتي واعيه؟


امل :هيه بجهز ريوق حق سلمى


حمد:زين


وهو طالع:متى تبينا نمشي


امل: نصف ساعه بعد واكون جاهزه


حمد:طيب تمام


دخل حمد الميلس وحصل ابوه وامه وخالته


سلم عليهم وقعد عدال امه


حمد وهو يعقم كندورته:صبيليه شاي خالوه


الخاله:من عيونيه...الا بسالك انته مسري سلمى البارحه المستشفي


حمد:هيه كلمتيها


الخاله :لا تيلفونها مغلق


حمد:اكيد فضى ...الحين بنروح الها بنوديلها ريوق وسمان الها ولولدها


الام:منو معاك


رفع حمد نظره لابوه:مادري وحده من البنات


‏ ‏


امل جهزت الفطور ورتبت اغراض سلمى وولدها وراحت اطالع حد من البنات ايروح معاها لاكن مافي فايده الوقت هذا عندهن للرقاد


رجعت بعد مالبست عباتها وشيلتها طلعت في الممر الي جدام الصاله وهناك سمعت الصراخ بين حمد وعمها ابو حمد


حمد وهو يوقف:خلاص يابويه خلاص انا الموضوع هذا منتهي منه رد والتفت لبوه:انا من البدايه قلت لك انك ناوي تدبسنيه في هذا الموضوع لاكن انا مشيتها لك ورضيت بس لين اهنيه وخلاص انته تدري انيه ماحب حد يفرض عليه شي


ابوحمد:انا ادور مصلحتك


حمد:انا مش ياهل يابويه ولاهب غشيم ماعرف مصلحتي ..هذا الزواج مرفووووض من البدايه مرفوض ..اسلوبك هذا مابيفيد معايه


ابوحمد:والله لو تلف الدنيا كلها مابتحصل نفس امل


حمد:انا عاده خص املك هذي ماريدها لو كانت شو ماكانت ماريدها ..ان شالله ملكت جمال العالم وملكت الاخلاق والصفات الحميده كلها ماريدها خير شر ماريدها ياناس افهمونيه ماريدها


الام:ياولديه هد اعصابك مايسوا عليك


حمد:لا يسوا يوم انكو تتحكمون بحياة الواحد يسوا ياميه


وانا هذي امل لازم اطلقها وفي اقرب وقت ان شالله


ابو حمد:ان طلقتها تراك لاهب ولديه ولا اعرفك


حمدبعيون بدت تحمر من القهر :ليش يابويه ليش القهر هذا كله


ابو حمد وهو يوقف:انا مابقهرك ياولديه ..طلبيه الوحيد بس انها تكون على ذمتك وانته حر بنفسك واوعدك مافتحلك الموضوع هذا ابدا ...لاكن والله ياحمد لو تينيه اتحب اريوليه واتقول يابويه انا **** ابها ان نجوم السما اقربلك


ضحك حمد على فكرة ابوه


ابوحمد:انا اقولك الحين وعشان ماتلومنيه باجر انيه ياولديه تمنيت انك تعطي نفسك فرصه اتعرف فيها امل لاكن عنادك وعزة نفسك منعت هذا الشي مع انيه ابوك مابتمنا لك غير الخير


حمد:طبعا والتحكم في حياتيه باجر بتقول بعد حدد نسلك ياحمدعشان مصلحت


حمد ماكمل جملته لان خالته عطته كف على ويهه


الخاله:انته ماتستحي تتكلم مع ابوك جذيه


حمد:تضربينيه ياخاله؟!


الخاله :هيه اضربك ولا نسيت انيه مرضعتنك واليه حق عليك


دارت نظرات حمد على الكل ونزل شل سفرته وطلع


ركب سيارته وقعد فيها شوي ايحاول ايهدي نفسه


اما امل فكانت اتحاول اتهدي نفسها من الصياح بعد الكلام الي سمعته "يعني شو انا لعبه في ايديهم ..لازم اكلم عميه واخليه يعتق الاستاذ من...."بعدها رجعت الها موجت الصياح كانت امل حابسه نفسها في واحد من الحمامات الخارجيه


عسلت ويها وحطت الغشوه وطلعت للمطبخ خذت الاغراض وراحت للسياره اول ماركبت شافته متكي بجبهته على ايديه الي على السكان وما كان لابس سفرته


امل:تاخرت عليك؟


حمد:هاه لا عادي خلصتي


هزت له راسها وبعدها حرك السياره رايح للمستشفي نفسيته ماسمحت له يفتح معاها اي موضوع واتمنى لو هيه تكلمت على الاقل اطلعه من الجو الي هو فيه لاكن السكوت كان مخيم على المكان لين ماوصلو وراحو لعند سلمى


شلت امل حمودي بعد ماسلمت على سلمى وصدت للجهه الثانيه اتلاعبه


قعد حمد عدال سلمى


حمد:شوه شلوه ولد البتاني


سلمى:نقلوهم غرفه ثانيه


حمد:زين


سلمى:شبلاكو اشاكالكم والله انها


حمد كان خاطره ايفضفض:شو بيكون غير موضوع زواجيه الزفت الي ابتليت به


سلمى كبتت شهقتها "هذا شو ايهبب


اكيد مادرا ان امل اهيه زوجته الله يستر ماتسمع الاسمعت وانطرت ذنها بعد بس انا ماحب هذي المواقف مستحيل انا الي اقوله "


حمد:ابويه كان مصر انيه اقبلبها زوجه لاكن انا مستحيل اخليهم يتحكمون في حياته اكثر من جذيه طول حياتيه وانا راضح فو كل شي


وعمرهم مامشونيه على شي فيه راحتيه لاكن الحين خلاص اذا قالو يمين انا بقول يسار


سلمى:شو ياحمد مغايض


حمد:هم الي حدونيه ...يتركونيه في حاليه وانا اعرف مصلحة نفسيه


لا واسمعي النكته هذي ايقول ابويه اونيه لو اييه في يوم من الايام واطلبها نجوم السما اقرب اليه


واااايد مصدق عمره مع هلامل


سلمى عضت شفايفها واتوجهت نظراته الي معطيتنهم ظهرها ومشغوله اونها اتلاعب حمودي


قامت سلمى:انتو يبتو قهوه زين باروح اودي حق الحرمه هذي الي عدالي اتقول راسها مصدع واتريد قهوه


خلتهم وطلعت تم حمد فتره سرحان بعدها


حمد:اوفففف


التفتت له امل بسرعه


واتلاقت نظراتهم


حمد في خاطره"شبلاها اليوم ساكته ونظراتها متغيره"ابتسم الها عقب وردت له ابتسامته


¤¤


¤¤


¤¤


ودمتم وديمه..






رد مع اقتباس
قديم 25-04-2013, 01:12 AM   رقم المشاركة : 7
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية جنيــن






جنيــن غير متواجد حالياً

جنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond repute


رواية جددي فيني حياتي باللقاء / الكاتبة : وديمه العطا ، كاملة



الجزا الخامس000000000000000





بعد ماوصلت امل وحمد البيت دخلت امل المجلس وحصلت ام حمد وخالته قاعدات يتغدن وبعد السلام والسوال عن احوال سلمى


دخل حمد وكانتت امه اتحط لقمه في فم امل الي استحت منه بعد ما شافها 00هو استغرب حركة امه ماقد سوتها الا له هو000اظاهر ان حتى اميه رايحه في عينها00000000000


قامت امل ومرت من جنبه رايحه للغرفه


حمد بهمس وهو ايطالعها بطرف عينه 00كملي غداج


امل00لامشتهي بس عن خاطر عموه


خلته وكملت طريقها


الام00حياك اتغدا


طالع حمد خالته واتذكر الكف الي خذه منها بعدها اتقرب منها وحبها على راسها


حمد00اقول ليش عيال خالتيه ما اسمع الهم صوت عندج ثرهم مساكين مولايين


الخاله00عجبك الكف


حمدمسك يدها وحبها


حمد00ههههههه بصراحه اتذكرت حليب اميه


الام00طالع انا الحين لو رافعه بس صوتيه عليه جان ركب سيارته وراح


حمد00اووه بدت الغيره عاد


الخاله00اناوالله ياخويتيه اشوف الريال مستانس وللا ماظن بيعدي موضوع الكف جذيه


ضحك حمد00افا خالوه انتي اظربينيه بالعصا ولاهب قايل شي


الخاله00عيل قم استسمح من ابوك


وقف حمد00وبعد قولي روح هات حرمتك من دبي عطيتكن ويه زياده


خلاهن وطلع


الخاله00هو بعده ما عرفها


الام00لو يدريبها قلتلج ماتم اهنيه


الخله00عيل طالعي ولدج الصبي هب صاحي


دخل حمد الغرفة المخصصه لسلمى وكانت امل طالعه من الحمام وماعليها غطىرجع وطلع لاكن وقفه صوت امل00حمد


رجع ودخل وكانت منتهيه من لبس شيلتها


امل00تعال انا بروح عند البنات ههههه


حمد00ليش تضحكي


امل00لا ولا شي


لاكنه سد طريقها اول ما يت تطلع


وقفت اطالعه


حمد00ليش تضحكين


امل00حرام اضحك00 اتذكرت سالفه


حط حمد ايديه في جيوب ثوبه واتكا على حافة الباب وبابتسامه قال00ضحكينا معاج


امل بابتسامه 00مره ثانيه انا ماصليت اريد اروح اصلي00ممكن


حمد00شوووه


امل 00تعطيني طريق


حمد00اوكيه00تفضلي


امل00الحين هذا ايكفينيه امر فيه


حمد00جربي


امل00وبعدين


ضحك حمد ومشى داخل الغرفه واختفت عنه امل بسرعه في الغرفه الي جنبهم


على العصر دخل حمد على امل الي كنت جالسه بروحها في المجلس اطالع التلفزون وكان على قناة طيور الجنه التفتت امل عنه للجه الثانيه بدون ما ينتبه شو كانت اتسوي


وقعد قريب صنية الشاي والقهوه اول ما مد يده عشان يشرب قهوه التفت الها وحس انها قاعده تمسح دموعها


حمد نزل فنجاله 00شبلاااااج


امل 00ماشي


حمد00لا في شووووه


امل00بصراحه ماستحمل اسمع النشيد هذا


كان النشيد نشيدلما نستشهد بنروح الجنه


حمدوهو يطالع التلفزون 00ليش شو فيه


امل ابتسمت ورجعت اتصيح


قام حمد واتخطى الصنيه وقعد عدالها ومد الها الفاين


حمد00يابنت الحلال شبلاج انتي اتصيحج نشيده خبل انا اصدقج


امل00والله اهيه انته لو تسمع كلماتها مابتلومنيه


تم حمد ايطالعها مستغرب منها


حمد00انتي شووه كل شي اياثر فيج وين كنتي عايشه


ضحكت امل00انا اسفه ما عليك منيه


قامت بعدها


حمد00وين رايحه


التفتت له00باروح عند البنات


خلته وطلعت وتم قاعد ايفكر فيها


في اليوم الثاني ركبت كل البنات مع حمد عشان ايروحون عند سلمى التفت حمد ايدورها وما شافها


حمد00كلكن ييتن حد باقي


ريم00احنا بس الي بنروح


حك حمد راسه


حمد00يعني لازم اتروحن


شما00لييييش لاتقول مابتودينا


حمدنزل من السياره00بصراحه بيمرعليه ريال خليكن بنادي الدريول ايوديكن بس هاه سيارتيه مبا فيها خياس







رد مع اقتباس
قديم 25-04-2013, 01:13 AM   رقم المشاركة : 8
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية جنيــن






جنيــن غير متواجد حالياً

جنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond reputeجنيــن has a reputation beyond repute


رواية جددي فيني حياتي باللقاء / الكاتبة : وديمه العطا ، كاملة



تابع.......



وصى حمد البنات على سيارته وراح للدريول وقاله ايروح ايوديهن واخذ من الدريول سيارته وكان فكره مشغول فيها ليش ماراحت معاهن


بعد مامشت السياره وقف حمد دقايق ايفكر بعدها دخلت سيارة ابوه ووقفت جنبه ..كانت امه وخالته فيها


الابو:علومك


حمد:علوم الخير


الاب:اشوف الدريول امودي البنات في سيارتك


حمد:اباه بعد مايوصلهن ايروح ايجيكها بترول ..علومكم انتو وين رايحين


الاب:بنروح انحوط في المزارع شوي وبنودي خالتك مزرعتها..بتخاوينا


حمد:اخاويكم!!!الحين في هالحر لافديتك اتوكلو


الاب:امبونك مناحس دوم


بييييييييب بييييب


طلعت امل من البيت وهي شاله في ايدها دبة ماي صغيره وركضت للسياره صعدت جنب الخاله وعيون حمد عليها


امل:اسمحوليه اتاخرت عليكو


طالع الاب حمد بطرف عينه


الاب:خوز خوز عن باب السياره


خطى حمد خطوه لورا وهو عده متعجب من الي يصير جدامه "هذي وين رايحه معاهم !!؟؟؟"


حرك الاب وطلع متوجه لوجهته وتم حمد واقف يتبعهم بنظراته حتى اختفو بعدها تم ايطالع المكان يعني محد تم الا هو..


على المسا كان حمد وابوه في مجلس واحد من معارفهم الي في المنطقه وكان حمد جالس مع راشد احد اصدقاءه


حمد:وهذي كل السالفه


راشد :انزين ليش ما ترضى ابها اكيد ابوك ايريد مصلحتك


حمد:ياراشد عقب مشاكليه العام مع ابويه خلاص ماريده يدخل في حياتيه وهو مصر الا ايمشي الي ايريده


راشد:حرام عليك ياحمد لبنيه شو ذنبها


حمد:ماعليها شر قاعده عند خالتها في دبي


راشد:ههههه وقالك مالها حد ..تدري انا يعجبني ابوك احسبه غييير عن شوابنا ..داهيه


حمد:وصلت ..ايتكتك ويوصل للي ايريده


راشد:انزين دامه قالك اذا لقيت الها ريال يستاهلها بيخليك اطلقها ويوزها اياه ..تعتقد انا اصلح اكون هذا الريال بعد اذنك طبعا


طالع حمد راشد:من صدقك انته؟


راشد:هيه والله انا صارليه شهرين قاذي اميه اتدور اليه حرمه ودام ان ابوك صافطنها لك وانته ماتباها انا اولى


ضحك حمد:حلوه هذي واحد ايخطب وحده من ريلها ..شفت مسخرت الزمان


راشد:حمد اكلمك جد اذا انته ماتريد لبنيه صدق خلنيه اكلم الوالده اتروح اتشوفها


حمد:وين اتشوفها في دبي


راشد: اكيد ابوك بييبها


حمد:خير لين اييبها بتصلك اول ماتوصل الليدي امل


راشد:اسمها امل الله اتصدق قلبيه بدا ايدق من الحين


رفع حمد صبعه مهدد جدام ويه راشد


حمد:بعدها على ذمتيه وهلكلام ماريد اسمعه مره ثانيه


راشد:السموحه يابو شهاب


اول مالتفت حمد للحاضرين اتفاجى ان ابوه كان قريب امنه وكانت كل نظراته غيظ فهمس لراشد:الله يستر اظاهر ان الوالد سمعنا طالع كيف ايطالعنيه


راشد:اححم انا بروح استعيلهم ايحطون العشا



في طريق العوده كان الاب ساكت وحمد ايسولف ايريد يعرف شو في خاطر ابوه


لاكنه كان ساكت طول الطريق وتوتر حمد من سكوته


واول ماوصلو التفت الاب قبل لاينزل


ابوحمدبنظرات كلها غيظ :شف ياحمد الي استو اليوم بعديه لك لاكن والله العظيم لويتكرر مره ثانيه ماتلوم الا نفسك ..عنبوك ماتستحي قاعدين تتكلمون عن حرمتك جنكم تتكلمون عن سياره


حمد:انا ما


ابوحمد:بس اقطع ليت ان الامر هين جان خليتك اليوم اطلقنا وافكها من منتك


حمد:والله انا ماشوف ان الامر فيه اي تعقيد بس انته الي تبا جذيه


ابوحمد:خلاص انزين اقطع عن الكلام قريب ان شالله بافكها منك


ضحك حمد:فديتك قل بفكك منها


نزل حمد وترك ابوه في السياره


ابو حمد:سود الله ويهك ياالهرم



حصل حمد سلمى جدامه في المجلس وانسحبت اخوات زوجها وظل معها يسالها عن احوال ولدها


بعدها راح للمطبخ وسمع قبل لايدخل


شما:سمعن المتزوجات مانا خص فيهن هن ايدبرن حالهن


امل:ياسلام انا ماليه خص بروح معاكن


حمد في خاطره"لحضه لحضه هذا مش صوتها !!وشو متزوجات هذي بعد !!؟"


دخل والتفتت له البنات وكانت نظراته عليها


حمد:علومكن شو اتسون اهنيه


شما:ماشي نعقد مؤتمر القمه


حمد:ماشاءالله اطورت العزبه في المطبخ تعقد القمه


شما:واكثر مما تتخيل


حمد:يالله بلاهذره زايده اهنيه عند الطباخ ولا هو بعد حلف معاكن في القمه؟


شما:هههههه حلوه مد يدك


حمد بغيظ :امدها بكف تبينيه يالله فارجن داخل


شما:يمييييه


ركضت شما وعايشه للخارج بينما ابتسمت له ريم وتبعتهن ومعها احدى البنات


حس حمد بتوتر وهو يتذكر الكلام الي سمعه قبل لا يدخل اما امل فكانت مشغوله بتسخين ماي لولد سلمى وهيه ملتفته عنه للجهه الثانيه حست انه مازال موجود فالتفتت له وابتسمت على طول


حمد:علوم السيره مع الشواب


امل:جنان


ابتسم حمد الها وهو يراقبها اتصب ألماي في الترمس


امل:شفت حمودي


حمد:تونيه ياي من عنده


التفت حمد بسرعه لانه سمع حركه قويه عند الباب وبعدها صوت ركيض


وبخطوتين مشاهن ووقف عند الباب ايشوف شو صاير لاكنه ماشاف حد


البنات كانن في الغرفه مسكرات الباب ووقفات وراه ويمنعن ضحكتهن تطلع


شما:هههه والله شفته واقف ايسولف معاها ..الحبيب رايح في عينها هههه اونه ريم مايدري انها حرمته


ريم:والله مايدري


شما:عيل على اي اساس قاعد يكلمها


ريم:يتحسبها وحده من خوات ريل اختج


فردت وحده منهن:ليش ان شاءالله احنا بنتم انسولف معاه.انا بقول لسلمى اتوضح له الصوره عن لاياخذ عنا فكره غلط


شما:تعجبني اموول داقه سوالف معاه


العاش :عادي تراه ريلها


شما:بس هو مايدري على قولت ريم



دخل حمد على سلمى بعد ماطلعت عنها امل اتكلم معاها شوي وقام بيطلع لاكنه رجع ووقف التفت الها


حمد:اقول سلمى


سلمى:خير فديتك


حمد:خوات ريلج حد فيهن متزوجه


سلمى:هاه هيه وحده مملوج عليها والثانيه مخطوبه


حمد:والثالثه


سلمى:اي ثالثه؟


حمد:ليش هن كم؟


سلمى:ثنتين


حمد:ايوااايمكن مانتبهت او يتخيل اليه وحده ثالثه


توه بيمشي رجع والتفت الها


حمد:البنت الي يت معايه المستشفي متزوجه


دق قلب سلمى من الخوف لانها تكره هذي المواقف


سلمى:هاه هيه مملوج عليها


حمد:طيب


طلع حمد من عندها وهوايحس بضيقه غريبه تيه اول مره


راح لسيارته وكانه معزم انه ايروح لاكنه رجع وكنسل الفكره


¤¤


¤¤






رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة









الساعة الآن 05:37 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
منتديات بال مون - منتديات رومانس مون