منتديات بال مون  

العودة   منتديات بال مون > منتدى الفن والأدب > منتدى روايات عبير وأحلام > روايات المنتديات

روايات المنتديات روايات قلوب أحلام - روايات عبير الأحلام - روايات قلوب ملاذنا - روايات رومانسية مترجمة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-06-2013, 01:21 PM   رقم المشاركة : 13
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية صمت المشاعر






صمت المشاعر غير متواجد حالياً

صمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond repute


غرام المحبين / للكاتبة جنان الصمت ، كاملة



شيماء اتصلت بفيصل واتفقت معه انه يجي الغرفه وهي تروح تقعد مع امها شوي


ملاك كانت لابسه


كانت لابسه بنطلون ازرق وتي شيرت ابيض وعليه كتابات بالانجليزي كل التي شيرت وعليه جاكيت اسود وحطت شدو ازرق واسود وقلوس وردي ولبست صندل ابيض ...


شيماء : ملاك انا بروح اكلم امي وبجي خمس دقايق


ملاك : اوكي بس لا تتاخرين


شيماء : اوكي وطلعت ولقت فيصل عند الباب


شيماء بهمس عشان ما تسمعها ملاك : يلا ادخل


دخل فيصل وشاف ملاك عند التسريحه تضبط شعرها


ملاك : مسرع ما جيتي خلني اتنفس شوي والتفت والتقت عيونها بعيونه كان ودها تروح تضمه وتبوسه وتسوي أي شي بس للاسف كرامتها ما تسمح لها


ملاك : فيصل شيماء تحت


فيصل :ومن قال اني جاي لشيماء انا جاي لك


ملاك : ليش شتبي فيني ما بيني وبينك شي


فيصل عصب : لا فيه


ملاك خافت : شـ شنو


فيصل اخذ نفس عشان يهدء وبصوت يذوب الضخر : انتي تحبيني وانا احبك


ملاك : انت تحب غـ


قاطعها : ما احبها ولا بحب غيرك صدقيني غدير حب مراهقه بس صدقيني كنت احمل لها معزه وولاسف فكرتها حب لاني كنت بغربه وما في احد كان معي كنت حاس انها هي كل حياتي لكن لما ماتت وعرفتك عرفت انها كانت بمعزت اختي شيماء ملاك صدقيني اول مره اعرف الحب ملاك انتي فتحتي عيني على اشياء احب كل شي فيك كل شي دلع طفولتك برأتك حتى لو كنتي تكرهيني فانا احبك ملاك صدقيني احبك وذيك المره انا كنت معتقد انك انتي الي تبين الطلاق فعشان كذا قلت قلت لك ذاك الكلام ولو علي وربي اني ما ابي اتركك لحضه وربي يشهد على كل كلمه قلتها لك انا خلص كلامي اتمنى اني وصلت لك كل شي تحبين تعرفينه وابي اقولك شي مهم قرب منها وهمس في اذنها : اعشقك ؟؟؟


طلع وترك ملاك غرقانه بدموعها جات لها شيماء وهداتها وفهمتها انه فيصل معه حق ولازم يرجعون لبعض راحت ملاك وقعدت تفكر وبعد حروب اقتنعت بلي في بالها ...



مر اسبوع على حال ملاك باقتناعها بفكرتها وفيصل الي على اعصابه يبي يشوف وين وصل مع ملاك


في ابو محمد الاوضاع هاديه


محمد جالس مع وليد بالمجلس استاذن منه محمد وطلع يقول لامه تسوي شي


بعد دقايق كانت رنيم بره تنتظر المطعم الي طلبت منه مع الخدامه وكانت لابسه بيجامعه فوشي طويله وكانت تجننننن عليها ...


طبعا الخدامه هي الي كانت تنتظره بس رنيم واقفه معها يعني داخل والخدامه بره فجاه تدخل رنيم من باب المجلس وهي حاطه يدها على صدرها ومغمضه عيونها وتقول : بل مش كلب هذا حصان فتحت عيونها وتشوف فارس احلامها اول شي ما صدقت بس بعدين رجعت فتحت الباب : اسفه اخوي دخلت غلط طلعت وبعدها بشوي رجع فتح الباب نفسه


رنيم : اخوي معليش تنادي محمد


وليد : والله محمد بره للحين ما رجع


رنيم : امممممم طيب اخوي لو سمحت ممكن اعدي


وليد ابتسم وااااااااي فديتك : طبعا تفضلي


دخلت رنيم والتفت عليه لقته صادد عنها فرتاحت جات بتفتح الباب لكنه محمد كان اسرع منها وفتحه بسرعه خلتها تطير لاخر المجلس


رنيم معصبه : حممممووووووووووووووووووووووووووووووود وجع ان شاء الله ليش طاير طيران


ممحمد ونسى خوايه : اسكتي يالملقوفه امي بتظربني


رنيم : الله يممممممممممممممممممه لا اسمح لك هذا محمد الغالي وهو متزوج يا فشيلتاه محمد روح اخذ حقك


محمد يضربها على كتفها : شلووون اخذ حقي


رنيم : خلاص خلاص طيب ليش تضرب والله تنضرب وبعدين تحط حرتك فيني اصغر عيالك انا ولا شو


محمد : ولا شو اقوووووول عطينا عرض اكتافك


رنيم تحط يدها على خصرها : العرض 15 والطول 12


محمد ووليد فقعوا ضحك : طيب يلا روحي


طبعا محمد انتبه لوليد وما عصب لانه وليد خطب رنيم بس لما تخلص ثانوي بخطبها رسمي يعني تكون محجوزه له بتقولون كيف وهو يحب المجهوله


مره كان هو ومحمد في قهوه ومحمد قاعد يحاسب فطاحت منه صورة من الذوق نزل وليد يجيبها لاكنه تفاجا من صاحبت الصورة كانت رنيم لما سال محمد قاله هذي اختي ومن بعدها بيومين كلمه وخطبها بس اتفقوا انه محمد ما يقول لرنيم الا بعد ما تخلص لانها بتنشغل بالتفكير وبنسى مذاكرتها


نرجع للقصه


رنيم جات بتطلع لكنها سمعت صوت الكلب رجعت


رنيم : حموووووووووووووووووووود ليش جايب الكلب انا كم مره قلت لك هذا الكلب بذات لا تجيبه وربي كرهته


محمد حب يجاريها : ليش تكرهينه


رنيم : امانه بالله عليك لما تشوفه ما تفكره حصان


محمد : ههههههههههه شدعوه باربي حصان مره وحده


رنيم : اضحك جعل ربي ياخذ عدوينك وهذا الكلب الي مسبب لي رعب بالبيت


وليد ": خلاص حمود انت لما ما تبي حد من اهلك يطلع من البيت قولي وانا اجيب جو عندك


محمد يناظر رنيم شنو ردت فعالها : افاااا عليك شرايك تخلي عندي اليوم بعد والله وناسه والا شرايك رنيم


رنيم : هااااااا شنو ما شمعت وربي يا حمود لو ظل هذا الكلب عندنا بخليك تبات معه بره اووووووووووكي والله هذا الي ناقص وبعدين اخوي انت ما عندك خوات


وليد استغرب : لا عندي


رنيم وبعصبيه : وهم ليش ما يخافون من الكلاب


وليد فقع ضحك : لا ما يخافون منه


محمد : يعني انتي لو بتتزوجين واحد عنده كلب شنو بتقولين له اخاف منهم روح ارميه بره


رنيم : والله يا انا يا الكلب لا اقول ما بتزوجه وانت بعد قبل ما يجي أي واحد اسال اذا عنده كلب او لا انزين وراحت


محمد : هههههههههههه شفت هذا برنامجنا اليومي


وليد : اختك قصدي زوجتي المستقبليه عربجيه


محمد :: لا هذا شوي الا اقول شبتسوي من الكلب


وليد : ببيعه


محمد : بتبيعه ؟؟؟؟؟؟


وليد : ايوه خلاص كبر وانا ما لي داعي اقعده عندي وبعدين زوجتي ما تبي كلاب خلاص حاضرين


محمد : ههههههههههههه افا حرمه تخليك تبيع كلبك


وليد : وانت شيماء لو تقولك ارمي نفسك بالنار بترميها ولا انا غلطان


محمد : شيماء تستاهل


وليد : ورنيم تستاهل


وبعدها قعدوا كملو سوالف


في ايطاليا ....


هيام ومشاري كناري الحب


ولا تحرموني من ردودكم .....


miss.a7la







رد مع اقتباس
قديم 07-06-2013, 01:22 PM   رقم المشاركة : 14
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية صمت المشاعر






صمت المشاعر غير متواجد حالياً

صمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond repute


غرام المحبين / للكاتبة جنان الصمت ، كاملة



[CENTER][FONT="Comic Sans MS"]
[left]فديتكم حبايبي وهذا البارت لجل عيونكم ...


هيام في الغرفه سرحانه ومحمد نايم لما قام قعد جمباها وهي ما حست فيه


مشاري : حبي شفيك


هيام انتبهت : ها حبيبي لا ما فيني شي


مشاري ويمسك يدها : افاااااااا عيونك فاضحتك


هيام وهي ترمي راسها بحضنه : مشاري ابي امي وابوي اشتقت لهم


مشاري تزل لمستواها : افااااااا وانا شنو


هيام : مشاري انت حبيبي بس انا نفسي امي تسال عني نفسي لما اكلمها احس في احد ينتظرني هناك مشتاق لشوفتي مشتاق لي مشاري وراح صوتها بالبكي


مشاري حزن لحبيبته : حبيبتي يمكن هم لو عاشوا يكون ضرر لك يعني يمكن موتهم يريحك ويريحهم واكيد هم اللحين زعلانين لانك قاعد تبكين عليهم اذكريهم بالرحمه هذا اكثر شي لازم تسوينه لهم


هيام : احبك ..


مشاري : واانا اموت عليك يلا قومي نلبس ونطلع


راحت هيام ولبست وطلعوا



عند ملاك


ملاك : شيماء تعااااااااااااااااااااااااااااااااالي ..


شيماء : لا انتي تعالي


ملاك : انا اخر مره جيت هذي المره انتي


شيماء : ملاك انتي ما تبي تجي عشان فيصل


ملاك بسرعه : لا مو عشان كذا


شيماء : خلاص دام مو عشان كذا انا بقول لمحمد وفيصل وبجي


ملاك : اوكي هههههههههههههه باي


شيماء : ههههههه باي


شيماء اتصلت بمحمد ورد عليها


محمد : هلا والله هلا


شيماء : هلا حبيبي


محمد : عيديها


شيماء فهمته : هلا


محمد : الي بعدها


شيماء : لا استحي


محمد : يلا


شيماء : ماني


محمد عصب : شيمائوه قوليها


شيماء بعناد : لا


محمد : طيب شكنتي تبين بسرعه مو فاضي لك


شيماء وفيها الصيحه : كنت بروح عند ملاك وجيت اخذ اذنك


محمد : لا تروحين


شيماء : ليش ؟؟


محمد : اللحين انتي جايه تعطيني امر ولا تطلبين طلب وبصراخ هاااااا


شيماء وماسكه دموعها : لا طلب طلب


محمد : خلاص ما ابيك تروحين


شيماء : طيب شكرا


محمد : عفوا يلا مع السلامه


وسكر قبل ما يسمع ردها اما هي اتصلت في ملاك واعتذرت وقالت لها انه ما في احد يجيبها وملاك صدقتها


اما شيماء بعدها قعدت تبكي وهي تتذكر كلمة محمد طيب شكنتي تبين بسرعه نو فاضي لك وبعدين اتصلت في محمد او مره ما رد والثانيه والثالثه وبعدين الثالثه


محمد : خير


شيماء : محمد ليش ما ترد


محمد : والله مو فاضي


شيماء جاتها العبره من لهجته : ليش تكلمني كذا


محمد : وشلون تبيني اكلمك مدام شيماء


شيماء وخلاص دموعها نزل : خلاص اسفه وربي اسفه


محمد : على شنو اسفه انتي سويتي شي غلط


شيماء : حموووووووود خلاص


محمد : انتي الي متصله وتقولي خلاص


شيماء ضلت ساكته وتبكي : ...........


محمد : يلا انا بسكر


شيماء : لحضه محمد


محمد من وراء قلبه : اوف نعم


شيماء : محمد خلاص قلنا لك اسفه حبيبي خلاص سامحني


محمد :................


شيماء بصراخ : محممممممممممممممممممممممممد اكرهك ما احبك اوكي


ورمت الجوال وصارت تبكي بصوت مسموع محمد سمع صوتها اتعصر قلبه



قامت الصبح شافت جوالها مفتوح على اسم


دنيتي ....


دمعت عيونها وقالت : لازم افكر شلون اراضيه ايه هو من حقه اني اقوله هذا الكلام بس انا استحي يا رب[


دق بابها وهي طالعه من الحمام وكان فيصل يقولها انه محمد تحت


فرحت ولبست احلى ما عندها ونزلت


لبست تي سيرت اخضر فاااااتح وبنطلون برموده ابيض وصند الله يعزكم ابيض بكعب وحطت شدو ابيض وقلوس ..


دخلت : السلام عليكم


محمد رفع عينه : وعليكم السلام


شيماء قعدت مقابله راح وقعد جمبها : شلونك


شيماء ناظرته بببرود : تمام


محمد : للحين زعلانه


شيماء : لا انت للحين زعلان


محمد : لا انا ما اقدر ازعل منك وانتي زعلانه


شيماء بابتسامه: لا انا مو زعلانه


محمد وهو متضايق من كلمتها امبارحه وواضح على شكله


شيماء خافت : شفيك حمود


محمد ابتسم : ها لا لا ما فيني شي


شيماء تذكرت : انا اسفه على الكلام الي قلته امبارحه بس صدقني كنت معصبه ومتضايقه


محمد ابتسم : حبيبتي لا تخافي المهم اني سمعتها


ابتسمت وبعدها صاروا يتكلمو عن العرس والخ ............


وهذا الي اقدر عليه اعذروووووووووني miss a7la .....






رد مع اقتباس
قديم 07-06-2013, 01:23 PM   رقم المشاركة : 15
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية صمت المشاعر






صمت المشاعر غير متواجد حالياً

صمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond repute


غرام المحبين / للكاتبة جنان الصمت ، كاملة



اسفه على التأخير ...



مر هذا الشهر على الكل بسرعه واليوم عرس فيصل وملاك ملاك طول هذي المده ما عرفت كيف انها تقابل فيصل وتقوله انها سامحته وةفيصل متوتر وخايف انها تكون ما سامحته


ملاك كانت تجنن بمعنى الكلمه ما اعرف شلون اوصف بدلة العرس بس كانت حلوه




كانت تجنن العاقل حتى شعرها كانت تسريحته بسيطه لكن الي يشوفها يقول تسريحه مكلفه مبلغ كبير لكنها كانت بسيييييييييييييييييييييييييييييييطه مره كانت مسويه بف خفيف وحاطه حول شعرها كرستال


شيماء كانت لابسه


فستان بيج وعليه تطريز من عند الصدر على شكل دائري وورده كبيره على جهة اليمين وعليه شال من يوصل من كتفها اليسار لين الورده الي في جهة اليسار ونازل من الكتف الثاني شال بنفس الشي للورده كانت الورده كلها تطريز هذا الي اقدر اوصفه في الفستان


وهيام كانت لابسه..


كانت لابسه فستان ازرق وعليه تطريز على شكل مثلث من ناحية الصدر والخصر وكان تطريز كله قواقع وكان بدون حمالات عكس شيماء كان فيه حمالات


دخلت ملاك على اغنية اليوم طالع قمر


سبحان من ابدع وصور


الله يالحسن المثير


سمو وقولو الله اكبر


القمر عالارض يسير



الفرح هالليله نور


من ضيا البدر المنير


ياحلاته لي تمخطر


مثل ظبي(ن)عالغدير



في خدود الورد ازهر


وامتزج عطر بعبير


والليل كحل طرف الاحور


والشعر ظافي وحرير



بالمعاني صدق يبهر


راعي الدين الستير


كله ذوق وكله يسحر


لا له ند ولا نظير



كانت فعلا اليوم قمر الكل يشوفها ويذكر الله دخلت وهي خلاص بتموت خوف مرتبكه ومستحيه موووووووووووت وهذا الي حلاها اكثر اخيرا وصلت الكوشه وهي تتحمد ربها انها ما صار شي يخليها تتفشل >>>> تفكير بزران خخخخ


الكل قام يرقص ويستهبل وهيام وشيماء وحتى رنيم ما خلت الهبال يروح عنها بعد ساعه جاء دخلت فيصل رنيم اولما سمعت هذا الكلام من شيماء وقف قلبها وعطشت نادت شيماء


ملاك : شيماء عطشناه


شيماء : طيب وراحت جابت مويه وشربتها وبعدها دخل فيصل كل البنات قعدوا قدام عشان يشوفها المعرس او الي كان معه لكن لا حياة لمن تنادي كان قاعد يشوف هذا الملاك الي قدامه انبهر من جمالها اما ملاك انتبهت للبنات وكانت تبي تروح تخلع شعر كل وحده جات قدام بعد ما كانت وراه لكن نزلت راسها ما قدرت تتحكم بنفسها لانه فيصل كان يناظرها وكان مررررره وسيم بالثوب والشماغ ووكته >>>>> بصراحه انا بذووووووب تخيلو بنات اخ


ملاك انجنت عليه وصارت تتفداه جاء لعنددها وباس جبينها وخدها


شيماء : اقوول شريك تروح الفندق اللحين ما خذها حلاوه جبهتها وخدها


ملاك انحرق وجها ورفعته وصارت تناظر شيماء بحرج اما فيصل لما شاف وجه ملاك الي انقلب الوان حب يكمل اللعبه


فيصل : يا ليت والله


ملاك ذابت في مكانها


شيماء : شوف شوف بالله عليك كيف صار وجها


فيصل : خلاص انجلعي


شيماء : انت اليوم لازم تكون حبوب لانك بتودع العزوبيه


فيصل : وشخدل هذا بالموضوع هذا


شيماء : يلا سي يو بعدين اقولك


راحت فيصل خايف تكون للحين ما سامحته


فيصل : مبروك


ملاك ياكبرها عند ربي الله يبارك فيك وقالت بهمس : الله يبارك فيك


فيصل مع الازعاج ما سمعها وفكرها للحين زعلانه منه وسكت راحوا المعاريس على الفندق الساعه 3 الفجر وبعدها الاهل بعد ما ودعوهم وخلصوا من تجهيز اغراضهم كانت الساعه 4 ونص وراح الكل بيته


في الفندق .........


فيصل غير ملابسه وقعد بره يتنتظرها


لبست قميص نوم سكري فتحت الصدر مررره كبيره وقصير لنص الفخذه ونعومي مررره وسابت شعرها وطلعت كيووووووووت >>> طبعا انتو بتقولون شلون شرت القمصان هذي .. شيماء راحت شر لها قبل العرس بيومين وطلعت كل البيجامات الي في الشنطه وحطت كل قمصان النوم وكانت اكثرها تكشف اكثر من انها تستر وهذا الي لابسه كان اكثر واحد فيهم ساتر لانهم كلهم كانوا شفاف يعني بصراحه ملاك لما شافتهم انصعقت ودعت على شيماء دعاوي العدوا على عدوه


طلعت وشافها فيصل خق على طول


فيصل : يلا تعالي نتعشى راحوا يتعشون وكان السكوت سيد الموقف


بعدين راحوا وقعدوا على التلفزيون ملاك طول الوقت كانت تنزل الفستان عشان كان يطلع لفوق وفيصل ماسك ضحكته عليها بعدين ما قدر غير انه يبتسم وهو يناظر التلفزيون ملاك حست انه هي السبب ومن الربكه دخلت غرفه فاضيه فيصل فهمها غلط فكرها انها ما تبيه يلمسها وهذا الشي ضايقه ناموا الاثنين



قامت الصبح على دق الباب خافت وارتعبت خصوصا انها ما سمعت صوت فيصل راحت الغرفه وشافت فيصل نايم ببنظلون البيجامه بدون قميص وكان شكله كيوت شعره حوسه وعضلات صدره بارزه ووضاحه رجولته بوجهه يعني كانت تتامل فيه لولا انه الي قطع عليها افكارها الباب يدق مره ثانيه راحت جمبه


ملاك بصوت هادي : فيصل فيصل قوم


فيصل : همممممممممممممم


ملاك : فيصل قوم في احد عند الباب


فيصل قام وهو حده معصب <<< ما يحب احد يصحيه من نومه : طيب بروح افتحه


ملاك فقعت ضحك كان شكله يجنن وهو معصب


راح وكان الخادم يبي يرتب الغرفه دخل وشاف ملاك في الحمام


فيصل : ملاك لا تطلعين بره لانه المظيف بره


ملاك : اوكي


راح فيصل نام وهي طلعت ولبست


بنطلون اسود وبلوزه ورديه بدون اكمام ومعها جاكيت لما تطلع تلبسه لونه اسود وصندل وردي كانت كيوت كانت قاعده تسوي شعرها وهو قام من نومه


فيصل للحين معتقد انه ملاك ما سامحته : ااا كنت بقول شسمه ايه الساعه كم


>>> خق الاخ


ملاك وهي تقوم : الساعه 1 الظهر


فيصل : يا الله شلون مخليتني كذا نايم كان قومتيني


ملاك وهي منزله راسها : اسفه بس شفتك تعبان


فيصل : خلاص ما في مشكله بس يلا خلنا نلبس عشان نروح بيت اهلك وبيت اهلي عشان نودعهم ونسافر


ملاك : بنسافر ؟


فيصل : ايوه


ملاك ابتسمت لانها بتسافر مع فيصل


تجهزوا فيصل لبس بنطلون اسود جينز وبلوزه ازرق كان شكله روعه مع النظارات < يخق يخق


نزلوا من الفندق وراحوا البيت الاهل وودعوهم وعلى الساعه 3 طلعوا وراحاو المطار


اقلعت الطياره وصار لها ساعه


فيصل : اممممم ملاك


ملاك كانت نايمه لانها تعبانه ومانامت الي متاخر


فيصل قعد يتامل وجها وما انتبه لها لما صحت هي استحت من نظراته


ملاك بدلع : فيصل ليش تناظرني كذا


فيصل : ها لا لا ولا شي


ملاك سكت وقعدت تناظر الناس







رد مع اقتباس
قديم 07-06-2013, 01:24 PM   رقم المشاركة : 16
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية صمت المشاعر






صمت المشاعر غير متواجد حالياً

صمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond repute


غرام المحبين / للكاتبة جنان الصمت ، كاملة



وصلوا فرنسا واخذوا فندق وعلى طول ناموا <<<< ما صار شي للحين احم احم


وبعد ما قاموا فيصل قاعد بالصاله وينتظر ملاك كلمه او شي يبين له انها سامحته بس الواضح او هو اعتقد انها للحين ما سامحته وهي اصلن كانت ميته من الحيا


ملاك : فييصل ما بنطلع


فيصل : لا بنطلع يلا قومي لبسي


ملاك ابتسمت


وراحت لبست بنطلون جينز وتي شيرت اخصر وحطت شدو اخضر فاتح وخذت شيلتها وطلعوا ...


مر عليهم يومين وفيصل متضايق مره لانه ملاك للحين زعلانه منه ااما ملاك للحين خايفه ومرتبكه من انها تتكلم مع فيصل كانت قاعده بالثاله وفيصل طالع كانت لابسه


فستان قصير وردي فتحت الصدر واسعه ويوصل لين نص الفخذه ورابطه شعرها ذيل الفرس وتقرا مجله في الصاله ..


دخل عليها فيصل معصب قامت نقزت من الخوف


فيصل راح لعندها وبعصبيه : دامك مسامحتيني ليش ما تقولين


ملاك نزلت راسها : ما لقيت فرصه


فيصل : شلووووون ؟في الطياره وامس واليوم الصبح


ملاك : كنت خايفه منك


فيصل : شلون خايفه مني شلون يا ملاك


ملاك : انت من قال لك


فيصل : شيماء!!!


ملاك : اللحين انت ليش معصب


فيصل : لانك خليتيني يومين بدون ما اعرف واللحين اسمحيلي حملها ودخل الغرفه سكر الباب ............................... >>> المنطقه محذورة <<<<



قامت الصبح شافت فيصل نايم بجانبها ابتسمت وقامت اخذت لها شاور ولبست


بنطلون جيننر للركبه وبلوزه خضره بدون اكمام بدون سلاسل <<<< كت >>>>وحطت شدوا ابيض وقلوس ولبست اكسسوارات وطلعت مررره كيوت ورحات صحت فيصل


ملاك بصوت يذوب الصخر : فيصل ..... فيصل


فيصل : همممممممممممم


ملاك : فيصل يلا حبيبي قوم


فيصل فتح عيونه وناظرها بنظرات اعجاب : صباح الخير


ملاك : صباح االنور


فيصل : متى صحيتي


ملاك : تقريبا قبل ساعه


فيصل : وليش ما قومتيني


ملاك : لما لبست وخلصت وقومتك


فيصل يقوم ويتقرب منها وهي تبتعد : ما باكلك قربي


ملاك : روح البس اللحين بتاخذ برد


فيصل : ما بلبس الا لما تجين


ملاك خدودها ضربت الوان : فيصل خلاص


فيصل راح وطبع بوسه عند رقبتها وابتسم لها ودخل الحمام


لما طلع كانت ملاك قاعده سرحانه كان يبي يروعها لكن خطرت في باله فكره ثانيه راح لها وحملها وصار يدور فيها


ملاك : يا المجنون نزلني


فيصل : والله انا لو بكون مجنون فانا مجنون بحبك


ملاك : فيصل بليز


فيصل : بشرط


ملاك : طيب اوكي بس نزلني


نزلها ومسكلها من خصرها عشان ما تهرب ونزل على مستواها وقرب خده من شفايفها وهي باسته وبعدين رفع راسه وقرب وجهه من وجها كان يبي يطبع بوسه على شفيفها الورديه لكن ....


دق دق دق دق !!!!


فيصل بعصبيه : اوووووف ما يلاقون غير الاوقات الحلوه


ملاك لما سمعت كلامه انحرق وجها


راح فيصل فتح الباب وكان المظيف


المظيف لبناني: مرحبا مسيو فيصل


فيصل بدون نفس : هلا


المظيف : بس حبيت اقول بدكن شي


فيصل كان وده يقوم ويعطيه كم كف يعلمه شلون شغله : يعني لو نبي شي كان طلبنا واللحين نبي مقفاك


المظيف بينه وبين نفسه : شكلي جيت بوقت غير مناسب : اسف مسيو بس شو يعني مئفاك >> مقفاك بلبناني <<< هذا الشي ما في عنا في الهوتيل


فيصل يمسك المظيف ويلفه ويقول : هذا هو المقفاه


يدخل داخل ويشوف ملاك فقعانه من الضحك : ايوه اضحكي ايوه ويقلد صوته مرحبا مسيو فيصل


ملاك : حبيبي ليش سويت له كذا حرام


فيصل يقرب : شنو كنا نقول






رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة









الساعة الآن 06:57 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
منتديات بال مون - منتديات رومانس مون