منتديات بال مون  

العودة   منتديات بال مون > منتدى الفن والأدب > منتدى روايات عبير وأحلام > روايات المنتديات

روايات المنتديات روايات قلوب أحلام - روايات عبير الأحلام - روايات قلوب ملاذنا - روايات رومانسية مترجمة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-06-2013, 05:21 AM   رقم المشاركة : 13
:: رومانس مون متفوق ::
 
الصورة الرمزية اميرة





اميرة غير متواجد حالياً

اميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond repute


رواية بقايا روحي / كاملة








فرح تتغشمر وياهم: ماشاءلله .. ماكلين مانطروا .. ولا قالوا في وحده هبله داخل..


فرح : أنتي اللي قلتي اخذوا راحتكم .. لا انطري زينه تبدل وتجي شوفي شتسوي الحين ..


أمار : ايي عادي اختي لما تشوف الحلويات تصير مجنونه .. ماتشوف إلا الكاكاو ..


ضحكوا مع بعض..انفتح الباب بسرعة


زينه : أكيد تحشون فيني .. ادري ادري أحلاكم وأجملكم ..والدلع مني وفيني ..


ماتوا البنات من الضحك ...


أمل : إذا الدلع منج وفيج مشكله ..


طالعتها زينه بنظرة استعلاء .. وانفجروا يضحكون مره ثانية .. زينه ملامحها حلوه لكن أنها متينه شوي والمتن هو اللي مخرب عليها ..


زينه وهي تأكل كيك .. : فكه اخيرا قدرنا نسهر عند فرح .. وسارا .. وقفت زينه تقلد وقفت سارا وحطت ايدها على خصرها ..


زينه تقلد سارا: زينه أنا معزومه على مطعم تبي اجيب لج شيء .. لا تستحين .. قعدت وهي ترمي نفسها بقوه على الصوفا ..


زينه بغضب: اقص يدي إذا مو هي اللي عازمه عبد العزيز .. في احد عنده هالجمال ويطالع الجيكره هذيك..


أمار : زيـــــنـــــــــه ..


زينه : شفيكم .. عادي لا هي زعلانه ولا شيء قاعدة تضحك البنت ..


أمل : بس يازينه ..


فرح بابتسامه مصطنعه : شفيكم عليها... ماعليج منهم .. قولي اللي بتقولين محد بيزعل صدقيني


كملوا ضحك وسوالف .. طالعت الساعة فرح .. اوو .. وقت صلاة المغرب ..


فرح : بنات : خل نصلي المغرب .. ونكمل السهره أهني .. وانا بشوف شنو تحت بالمطبخ أكل اوكي ..


أمل : اوكي .. يلا


وطلعوا .. دخلت فرح غرفة الملابس لبست بجامتها .. وصلت .. فكرت تنزل تحت أكيد بيكون موجود أو المغرورة بتكون موجودة .. دقت على المطبخ .. وطلبت كيك .. وساندويتشات .. وبيبسي وعصيرات أنواع .. وبوب كورن .. وطلبت من الطباخ يسوي عشاء ويصعده الساعة 9 ونص .. وراحت تنظف المكان اللي كانوا قاعدين فيه وطلعت لغرفة الملابس تتأكد شكلها .. خدها لما الآن احمر ..وفقت تطالع شكلها.. خف اللون شويه طلعت البودرة .. وهي تحط انفتح باب الحمام .. رفعت عينها وجت في عينه.. نزلت البودرة وراحت للغرفة حست أنها مخنوقة .. راحت للبلكونه وقفت شوي .. تستجمع قواها .. يارب أنا مالي ذنب باللي ابوي مسويه لهم .. ليش بأذوني .. بس لو اعرف شالسالفة بس .. وتوصل زينه ..


زينه بصوت عالي : فـــــــــرح


فرح :هلا زينه أنا أهني


زينه وهي متجه للبلكونه : زين .. قلت أكيد راحت تذبح الزفته سارا هههههههههههههههه


فرح وهي تقعد على الكرسي : لا تخافين سارا مو اكبر همي ...


زينه : ايي لا تهتمين لها حيل .. ترى أم عبد العزيز هي اللي خطبتها قبل لا تتوفى .. وعشان أمه ماحب ينفصل عنها .. هذا تحليلي أنا ..


زينه : بس بصراحة بصراحة .. عبد العزيز مو أحلى منها .. أحلى حيل مو شويه ..


فرح : ههههههههههههههههههه


زينه : لو انه متقدم لي ما أتردد ثانيه ..


فرح مبتسمه : .................


زينه : ايي .. الله يهديج .. وين الأكل وين الضيافة.. لا يكون أنتي من النوع اللي مايعرف يضيف ضيوفه..


فرح : لا ماعرف أضيف .. وضحكت ...


دخلت أمل مع أمار ..


أمل : ماشاءلله .. صليتي زينه خلصتي ..


زينه : ايي الحمد لله ليش بلله تسألين


أمل : لا بس ماشاءلله قبلنا أهني ...


زينه : ايي بعد البنت وعازمتنا تبين ما أروح لها


أمل وهي تطنز : لا لازم نروح لها شلون مانروح .. والاكل منو بياكله ..


زينه : أنا واللي تمد يدها بكسرها ... وانفجروا ضحك عليها ..


وقعدوا ضحك وسوالف .. لما صلوا الفجر .. وكل واحده راحت غرفتها ... طبعا فرح ماكلمت عبد العزيز من هذاك اليوم اللي طقها فيه ..



.................................................. .................................................. ........................


بعد يومين ..



وقعدت الساعة 7 ونص ..حاسه فيها نشاط وطاقه .. طلعت من غرفتها .. ونزلت لغرفة المكتب .. دخلت وسكرت الباب ... من زمان وهي تفكر أنها .. تقوم باللي راح تسويه الحين .. بس شلون راح تقدر تسمع صوتها بدون ماتنهار .. من 7 سنوات وهي ماتدري عنها أي شيء .. من 7 سنين ماسألت عني .. يمكن سألت بس ابوي مايخليها توصل لي .. كل سنه يغير البيت .. كل سنه .. وقفت تطالع التلفون .. حاولت تمد يدها .. تنهدت بعمق .. ورفعت السماعة بتصميم .. بس ماراح تكلم أمها .. بتكلم جدتها .. أول ..


ودقت .. أول ثلاث دقات محد رد .. سكرته ... وردت دقت ثاني مره .. وقلبها ينبض بقوة .. وبسرعة ارتفعت السماعة من الجهة الثانية .. ارتبكت .. واول ماسمعت صوتها دمعت عيونها ..


جدتها : Hello …


فرح : ...............


جدتها: Hello ..


فرح : Nana…


جدتها : simantha honey …


فرح : nana .. I missed u ..


الجدة : how are you .. are you ok ..?


فرح وهي تسمح دموعها : yes .. nana im ok.. what about you .. and ..


سكتت ماقدرت تكمل ..


بكتب لكم مترجم ..


الجدة : اوووه عزيزتي سمانثا .. أنا بخير ووالدتك بخير .. لقد بدأت حياتها من جديد ..


بكت فرح .. بدأت حياتها .. و أنا .. متى ببدأ حياتها ..


فرح : ماذا عني نانا ..؟


الجدة : حبيبتي .. لقد منع والدك والدتك من دخول الكويت .. اخيرا اقنعتها تكمل حياتها ..


فرح : نانا .. وماذا عني .. ليس لي مكان اذهب اليه .. نانا أرجوك .. أنا احتاجكم الان .. أكثر من قبل .. نانا لقد زوجني والدي لرجل سيء جداً ..


الجدة : ماذا .. الست صغيره على الزواج عزيزتي ..


فرح : وهل تعتقدين إن لي يد في هذا .. لقد زوجني رغما عني .. نانا .. سوف احصل على الطلاق .. لكنني احتاج إلي مكان ابقى فيه .. نانا أرجوك .. اخبري أمي أو اعطيني رقمها اكلمها ..


وبعد محاولات جاهده من فرح خذت رقم أمها من جدتها .. وبسرعة سكرت التلفون ودقت .. ومانتبهت على الوقت .... دقت على أمها ويسبقها شوقها .. وكلها لهفه .. وأمل .. أخيرا بتلقى الصدر الحنون .. أخيرا بتنام بهدوء.. أخيرا .. بتحس بالأمان .. الأمان .. شعور من زمان فقدته ..


دق التلفون ..


وسمعت صوتها من الجهة الثانية .. انهارت .. نزلت عل الارض قعدت.. وقعدت عند جانب المكتب وهي متكيه ظهرها عليه .. وبصوت مبحوح من البكي .. وبصوت يبحث عن بيرق أمل .. بصوت كله ألم ..


همست فرح : Mama …


صقعتها ردة الفعل اللي واجهتها .. سكرت أمها التلفون في وجهها .. قطت السماعة وغطت وجهها بإيدنها تبكي .. ماتوقعت .. ماتوقعت إن أمها .. بتسوي جذي .. تنساها .. تمسح وجودها من حياتها .. يعني شنو .. مالي وجود .. احتاج لها .. ضاع بلحظه حلم الأمان .. أبي أحس بالأمان .. أبي أنام بهدوء وقفت .. ورجعت دقت علي جدتها .. وردت جدتها بسرعة


الجدة : ماذا حدث ..؟


فرح : اغلقت السماعة في وجهي .. وانهارت تبجي ..


الجدة : عزيزتي .. امهليها بعض الوقت .. هي الان في صدمة .. أرجوك .. اعطيني بعض الوقت وسوف تقوم هي بالاتصال بك .. عزيزتي .. لقد مضت في حياتها .. وكذلك يجب أنتي ..


ستجمعت قوتها فرح ..


فرح بألم : مضت .. مضت .. و أنا .. أنا ابنتها يجب إن تفكر في كل يوم كل ساعه كل دقيقه كل ثانيه .. هل أنا بخير هل أنا مريضه .. نانا .. أنا ضائعه .. احتاج من يرشدني .. أرجوك


الجدة : لا تقلقي عزيزتي .. دعي الامر لي ..


فرح : حسنا .. يجب إن اذهب الان ..


ندمت .. بس ماندمت على شيء أكثر من أنها فكرت أنها تتصل على أمها وجدتها .. سودت الدنيا في عيونها تحركت تبي تطلع .. انصدمت لما شافت عبد العزيز واقف .. بغرفة المكتب ومسكر الباب بعد .. متى دخل .. ومتى سكر الباب .. تشابكت عيونهم .. وعيونها كلها دموع .. أول مره ماتفهم نظرته .. تحركت وصارت مواجهه له بس بالطرف الثاني من الغرفة .. أخيرا تكلم ..


عبد العزيز : شتسوين أهني .. ؟


فرح : ولا شيء بس كنت أبي اتكلم بالتلفون .. وابتسمت ..


فجأة انفتح الباب .. التفت عبد العزيز على الباب وراح له .. وغطى بطوله على وجود فرح .. وسمعت الصوت فرح وعرفته هذا ابو عبد العزيز ..


ابو عبد العزيز : متى بطلق هذي .. أنا قلت لك بس اسبوع ..


عبد العزيز : ..........


ابو عبد العزيز : أنا قلت ننقم من أبوها .. بس ماكنت ابيك تتزوجها .. كنت بتزوجها .. بس ماحبيت احط وحده مثلها مكان امك .. وفكرت في اخوك بس حرام زوجته توها حامل .. قلت ماعندي غير عبد العزيز .. أنا قلت ذلها مو تزوجها .. ليش تزوجتها ..


عبد العزيز : تأمر... بس أنت روح افطر وأنا الحين اجيك ويصير خير ..


ابوعبدالعزيز : اسمع .. اللي سواه أبوها في أختي ماراح اطوفه له بالساهل .. مثل مافضحنا من 20 سنه .. أنا أبي أمرغ خشمه بالتراب .. أبيك تعذبها .. وتعذب أبوها معاها .. وتذلهم فاهمني ..


عبد العزيز : .........


خلص هواء العالم كله .. حست بدمها يجمد بعروقها .. ونزلت عليها الكلمات كالسيف .. قطعها نصفين .. حست بحركة رمشت بعيونها .. وشافت عبد العزيز .. يتحرك لها .. أشرت له يوقف مكانه .. ابتسمت .. وبسرعة البرق .. طلعت من الغرفة .. تمنت أنها .. لو تطلع من الفيلا كلها .. دخلت غرفتها وقفلت الباب .. انهارت على الأرض تبكي ..


.................................................. .................................................. .......................


بنفس اليوم في وقت متأخر بليل ..



حاسة بغصة .. ودموعها .. مبلله عيونها .. حاسة بقهر .. وظلم .. لذنب أنا ما اقترفته .. يعذبوني عشان أخطاء غيري .. ادري أبوي .. لكن تدمر حياتها .. لخطأ اقترفه هو .. ولا يسأل فيني .. لو قتلوني ..آآه لو يقتلوني أحسن من الذل اللي يبوني أشوفه .. والحرب النفسية اللي يمارسونها علي .. وقعدت تبجي .. حاسة بالضياع .. تروح لمنو .. أو تشكي لمنو .. آآآآآآآآه يااااضيقه بالصدر عيت تروح .. اكره حياتي .. اكرههاا ..



انفتح باب غرفة الملابس ودخل عبد العزيز وهي ماحست فيه .. بعالم ثاني .. كانت لابسه بجامتها البيضاء .. ولافه شال وردي عليها .. ورافعه ركبها لعند صدرها...


قطع تفكيرها صوته..


عبد العزيز : فرح ..


التفتت عليه .. وطالعته .. كان واقف عن الصوفا .. وطويل .. لاحظت تغير نظراته لها .. ماتدري يطالعها بشفقه .. أو شنو.. نزلت عيونها عل الأرض .. وتحركت ووقف قدامها ..


عبد العزيز : فرح .. أنا ماكنت ابيج تعرفين بهالطريقه ..


ابتسمت بألم.. لا والله .. فيك الخير .. طبعا ماقالتها .. كان بينها وبين نفسها التعليق..مارفعت عيونها عليه ..


عبد العزيز : فرح ...


رفعت رأسها بهدوء تطالعه .. وعيونها تبين الالم اللي تخفيه في داخلها .. عرق بجبهته نبض فجأة ..


نزلت عيونها .. ما تقدر تطالعه .. صار هم بالنسبه لها غير الهموم اللي عندها .. صار لازم تدفع ثمن لهم مو أي ثمن .. ثمن غالي .. حياتها راح تنتهي على يديهم .. صارت دموعها تنزل من دون ماتحس ..


عبد العزيز : فرح .. أنا بخليج بذمتي اربع شهور وعقبها .. بعطيج ورقتج .. وصدقيني من اليوم .. لما تنتهي المدة .. ماراح اخلي شيء يأذيج ..


ضحكت .. بوسط دموعها .. ضحكت .. استغرب هالضحك ...


عبد العزيز : شفيج .. ؟؟


فرح وهي تمسح دموعها : تبي تقول انك ماراح تذلني لا أنت ولا اهلك من اليوم لما ..


قطع كلامها ...


عبد العزيز : محد راح يذلج أو يأذيج .. وعد مني ..


فرح : ولا راح تطقني ..


ابتسم عبد العزيز : ولا راح اطقج مره ثانيه .. فرح .. أنا اقدر أشاركهم انتقامهم .. بس عندي بنت .. وسكت فجأة ..




توقعاااتكم والردود اللي تشجع بلييييييييز







رد مع اقتباس
قديم 11-06-2013, 05:23 AM   رقم المشاركة : 14
:: رومانس مون متفوق ::
 
الصورة الرمزية اميرة





اميرة غير متواجد حالياً

اميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond repute


رواية بقايا روحي / كاملة



مرحبــا بارت جديد ... قراءة ممتعه ..




وسكت فجأه .. فهمت فرح انه خايف على بنته لمى .. ابتسمت بألم.. تمنت ان احد يخاف عليها .. يحسسها انها شيء مهم في حياته .. اي احد .. قطع عليها افكارها صوته


عبدالعزيز : فرح ..


رفعت راسها تطالعه .. حتى وهو قاعد .. له هيبته ..


عبدالعزيز : وعد مني .. محد راح يمد ايده عليج .. او يلمس شعره من راسج ..


حست .. بالامان .. ابتسمت .. لشعور الامان .. شعور فاقدته من زمان .. شعور جميـــل عندما تحس بالامان .. آآآآآآآآآه طلعت من قلبها مو من لسانها .. تنهدت ..


فرح : عبدالعزيز .. ليش ابوك يكره ابوي شنو الشي الشنيع اللي سواه ابوي .. لابوك ..


طلعها بدهشه .. من جرئتها .. استغربت هي كلامها .. مو مع اي احد تاخذ راحتها .. بس اليوم .. تبي تعرف ولازم تعرف...


قالها عبدالعزيز .. القصه .. ان ابوها كان عايش قصة حب مع عمته الصغيره .. وتقدم لها كم مره بس لانهم على قد حالهم .. مارضوا اخوانها .. واقنعها ابو فرح انها تهرب معاه .. ويتزوجون ويحطون الكل قدام الامر الواقع .. وفعلا هربت معاه و تزوجها .. ولقوها اخوانها .. وطقوها طق .. وماتت من اثار الطق.. وكانت اخت ابو عبدالعزيز الصغيره ويحبها حيل .. وفي باله ان ينتقم لأخته لانه ابو فرح هو السبب في قتلها .. انصدمت فرح .. عرفت ليش ابوهم تغير لما رجعوا الكويت .. وليش كله يقعد بغرفة المكتب .. وصورة البنت اللي لقتها امها بدرج ابوها .. وبسببها انفصلوا .. تذكرت كذا موقف حصل .. خلاها تكره ابوها .. بس كان يحب زوجته الاولى .. بس ماكان يبرر له عدم مساعدتها .. لما كانوا يتحرشون فيها .. وهي تصرخ ساعدني وهو يضحك عليها .. قدام ابوها ماكانوا يسون شيء .. بس يعطيهم ظهره .. كانوا يأذونها .. ويأذونها حيــل .. نزلت راسها وهي تفكر ..


فرح : عبدالعزيز .. اقدر اطلب طلب .. اسمعني للاخر ارجوك ..


عبدالعزيز : ...


فرح : عبدالعزيز .. لا تطلقني ..


عبدالعزيز: ....


فرح :.. ارجوك .. وكملت وهي تطالع الارض


فرح : بس صدقني ماراح تحس بوجودي بحياتك .. بكمل دراستي .. وبشتري لي شقه واعيش فيها ..


قاطعها بسرعه ..


عبدالعزيز : بروحج ..!!!


طالعته فرح .. وبان الالم في عيونها .. مايعرف .. بحياتها شنو مرت فيه .. ماتبي شيء .. تبي تعيش بسلام ..


فرح : ايي بروحي .. مابي شيء من احد ولا احد يطالبني بشيء .. ابي بس اعيش بروحي واتوظف.. وانت.. كمل حياتك مع سارا .. والله يوفقك وياها ..


ماتكلم .. تم يطالعها .. نزلت عيونها بسرعه تدري الحين لو سألها شفيج بتبجي.. وبعد دقايق كانت .. لها سنوات .. تكلم ..


عبدالعزيز : ليش..


وفعلا .. من انهى كلمته.. نزلت دموعها .. مسحت دموعها .. باطراف اصابعها الناعمه .. وبعلت الغصه ورفعت راسها .. طالعته .. بنظره .. تبيه يفهم .. يعرف .. انها من كان عمرها 3 سنوات .. وكل اللي حولها يتحرشون فيها .. تعبت من الخوف .. تعبت من الضياع .. وبسن مهم تركتها امها .. عند اب عديم احساس .. وكان يخليها .. عند بيت اخوه .. اللي هو عمها .. اللي كان ولده .. يتحرش فيها .. من بين كل البنات .. إلا هي .. تعبت من الوحده .. محد مهتم .. محد يسأل عنها .. ان بكت .. او انزفت من وريدها .. محد يدري اصلا انها موجوده .. تعــــــــبت .. ابي ارتاح .. ابي انام بليل ما احاتي بكره منو بواجه وشلون بدافع عن نفسي .. تعـــبت .. من الوحده احتاج .. قلب .. يضمني .. قلب .. ينسيني الألم .. قلب انام بأحضانه .. تعبــــــــــت


فرح : .......


عبدالعزيز : فرح .. قولي لي .. ليش ماتبين احد .. وليش ماتحبين احد يلمسج .. وتتضايقين ..؟؟؟


شهقت .. شهقه .. طلعت بركان .. في قلبها كان يبي فتحه ينفجر من خلالها .. بكت بصوت عالي .. بكت بالم حطت راسها على الصوفا وغطت وجهها و قعدت تبكي .. ماقدرت تسيطر على بكاها .. انهارت ... اول مره احد يسألها تتكلم عن اللي فيها .. اللي في قلبها .. ظلت تبكي .. لما تعبت .. حست بحركة حولها .. توقعت عبدالعزيز طلع .. رفعت راسها .. تفجأت بعبدالعزيز واقف عند راسها ويمد.. لها قلاص ماي .. اخذت الماي .. وشربت .. شويه .. بس تبلل ريقها ..


عبدالعزيز : قومي غسلي ويهج .. وتعالي ارتاحي .. ولا تحاتين شيء ..


قامت مطيعه .. راحت الحمام .. وغسلت وجهها .. ورجعت الغرفه .. مالقت احد .. نامت ..


&&&&&&&&&&&






رد مع اقتباس
قديم 11-06-2013, 05:24 AM   رقم المشاركة : 15
:: رومانس مون متفوق ::
 
الصورة الرمزية اميرة





اميرة غير متواجد حالياً

اميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond repute


رواية بقايا روحي / كاملة



وبعد بارت ...





بعد يومين ..


اسمعت صوت الباب ينطق .. قامت من مكانها بكسل وفتحت الباب ..


زينة : انتي لما الحين نايمه .. الساعه 11 الظهر وانتي نايمه ...


فرح بابتسامه : هلا زينة .. تفضلي ..


لكن زينة مادشت .. تمت واقفه عند الباب ..


زينه : شعندج سهرانه .. لا يكون مسويه ليله حمراء عشان الحبيب يبي يسافر اليوم .. وغمزت لفرح .. تغير لون وجه فرح .. من الفكره.. اصلا ماتدري انه بيسافر .. من هذاك اليوم .. ما كلموا بعض .. يدش ينام ويطلع .. او يسهر على اللاب توب ..


فرح بتوتر : لا .. ابداً.. بس


وقاطعها صوته وهو داخل من غرفة الملابس ..


عبدالعزيز : وليش تسألين .. آنسه .. زينة .. معارضه.. انه زوجتي تسهر معاي..


تغيرت ملامح زينه ..


زينه : لا بس .. اتغشمر وياها .. احب اتغشمر ويا فرح بهالسوالف .. صح فرح ..


عضت فرح شفايفها .. الحين شنو بيقول .. بس تفكر بهالسوالف .. الله ياخذ بليسج يازينه .. شوهتي صورتي قدامه .. وانا اللي مسويه فيها عاقله .. ياربي شهالاحراج .. ماتكلمت فرح ولا كلمه .. بس كان ودها تذبح زينه وتطقها .. بس ماتقدر جدام عبدالعزيز ..


زينه : ها فرح تروحين معانا السوق .. نبي نطلع نتغدا برا ..


فرح بتردد : لا .. انا اسفه .. بس اليوم ماقدر اطلع ..


زينه : ليش .. اليوم ماتقدرين .. يعني مو متحمله مفارق عبدالعزيز .. يبه يوم وراد صح عبدالعزيز ..


عبدالعزيز وهو واقف جنب فرح .. بس بينهم مسافه ..


عبدالعزيز : ههههههههههههههههه .. ان شاءلله ..


زينه : تروح وترد بالسلامه .. اهم شيء صوغتي مو تنسى .. ها يا مدام فرح شنو عذرج الحين .. بتروحين


فرح : زينه حبيبتي اليوم انا تعبانه والله .. خليها مره ثانيه ان شاءلله ..


زينه : شنو يعورج قولي لي انا اساعدج .. تبين اخلي عبدالعزيز يوديج الطبيب انتي بس تكلمي .. عزوز يله الطبيب المره تعبانه تقول ..


فرح بعصبيه : زينه ...


تبيها تفهم .. بس زينه دعله .. ماتفهم .. على الطاير..


زينه وعبطها : نعم شفيج تصرخين عليّ هذا وانا اقول خل نوديها الطبيب .. خلاص مانبي نوديج خليج .. وشوفي منو بيوديج .. تعال .. تعال عزوز معاي هذي مو كفو


عبدالعزيز : هههههههههههههههههههه .. بس زينه يلا فارجي .. ورينا عرض كتافج .. بره


هزت فرح حواجبها لزينه تبي تحرها ..


زينه : انزين .. هين .. مره ثانيه ماعزمج .. خلي عزوزج ينفعج .. قابليه وشبعي منه


طلعت وسكرت الباب وراها .. انحرجت فرح من كلامها .. ياربي .. ردت سريرها .. واول ماقعدت تكلم ..


عبدالعزيز : ليش ماتبين .. تروحين معاهم السوق .. روحي غيري جو ..


ابتسمت وطالعته ..


فرح : والله تعبانه.. ظهري يعورني .. من السرير .. وابي اقعد بروحي شوي ..


عبدالعزيز : صارلج يومين بالغرفة ماتطلعين .. وتبين تقعدين بعد ..


فرح : تعودت اقعد بروحي .. صرت احب اقعد بروحي .. جم سنه وانا تتقفل علي الغرفه .. عادي ..


عبدالعزيز : منو اللي يقفل عليج الغرفة .. ؟؟؟؟


فرح : ابوي بعد منو ..؟؟ كان يقفل علي الباب ايام وليالي... تعودت على الظلمه .. وتعودت اقعد بروحي .. زين لما الحين ما انجنيت .. هههههههههههههههههههه


غرقت عيونها .. وكملت


فرح : بس حاشني .. اكتئاب .. ووسواس قهري .. بس ههههههههههههههههههه


عبدالعزيز : من متى هالكلام .. ؟؟


فرح : من تركتني امي .. وانفصلت عن ابوي .. وسكتت حست انها تكلمت وايد اليوم مو من عادتها .. بس الظاهر من الاحراج اللي سببته زينه ... ماتكلم عبدالعزيز .. وتم ساكت فترة ..يطالعها .. نزلت عيونها بسرعه.. ماتحب احد يطلعها .. تحس بالانزعاج ..


وراح لسريره ونام .. لاحظت فرح ان السرير كان مرتب يعني من امس مانامم بالغرفة اهني ..تمددت على السرير اللي هو اصلا صوفا .. وكملت نومتها ..


&&&&&


قعدت .. وهي حاسه بكسل .. قامت .. خذت شاور سريع .. ولبست تي شيرت طويل .. وتحته جينز .. ونشفت شعرها .. ورجعت الغرفه .. عبدالعزيز .. مو موجود اكيد طلع وهي نايمه .. وفجأة انفتح الباب عليها بقوة ..


زينه : شتسوين .. عزوز وسافر انتي شتسوين ..


فرح .. وهي تتنهد من الخرعه اللي سببتها زينه ..


فرح : ماسوي شيء .. شفيج انتي ماتطقين الباب ..


قاطعتها زينه : ليش اطقه .. زوجج ومسافر .. الله يحرسه .. وانتي بروحج .. ليش اطقه .. المهم .. المهم ..


فرح : شنو المهم ..؟؟؟؟


زينه : يله قدامي .. تعالي اقعدي معانا .. بوريج شنو شريت اليوم من السوق .. واحتمال عقب باجر قبل لا نرد الكويت .. نروح نقص ونصبغ شعرنا ..


فرح : انتي ومنو .. ؟؟


زينه : يعني منو .. انا وست الحسن امار .. وتدرين امل ماتقدر لانها حامل .. فبتقص شعرها بس ..


فرح : الـــــــــــــلــــــــــــه ابي اروح معاكم اقص شعري .. بحياتي ماقصيته ..


زينه وعيونها بتطلع من الدهشه ..


زينه : شنو .. ماعمرج قصيتي شعرج ..


فرح : لا .. ولا مره قصيته .. ولا صبغته .. احط مع بنات عمي حنا بس ..


زينه : ههههههههههههههههههههههه يحليلج تعرفين حنا بعد ..


فرح : ليش .. ماعرفها .. شقالوا لج عني ..؟؟


زينه : لا بس امل تقول ان امج امريكيه صج ..


انصدمت فرح شلون درت امل وهي ماقلت لاحد إلا عبدالعزيز .. اكيد قايل لهم ..


فرح : ايي امي امريكيه ..


زينه : وانا اقول هالزين .. زين مكسيكي...


فرح : هههههههههههههههههههههههههههه .. الحين اقول امريكيه تقولين مكسيكي ..


زينه : هذي نفس هذيج .. بعدين انتي تشابهين الممثله المكسيكيه تاليا .. حيل مو شويه .. وانتي على احلى بعد


رموشج كثيفه تبارك الرحمن .. ولون بشرتج .. عجيــب .. اتمنى اكون مثلها ..


فرح : هههههههههههههههههههههههه يحليلج يااا زينه .. يله امشي خل ننزل للبنات .. تحت ..


زينه : لا مو تحت بغرفتنا .. امل و امار قاعدين هناك .. تعالي ..


فرح : يله انا معاج ..


وراحو الغرفه وقعدوا اهناك .. وسوالف وضحك ..


امل : يله كل وحده تقول سر محد يعرفه عنها ...!!


زينه : ايي ايي .. يلا نبدي في فرح ..


شرقت فرح بالعصير اللي تشربه .. وقامت تكح ..


فرح : ليش انا اول .. ليش مو انتي زينه ..؟؟


زينه : غرفتي وانا اتحكم .. يلا قولي .. شنو السر ..


فرح بدلع : امممم .. مابي انا اول ... امل خليج انتي اول ..


امل : زين .. بقول بس والله والله ان طلع عن هالغرفة اذبحكم ...


زينه : قولي خلصينا..


امل بتردد : كنت .. اكلم .. حمد .. قبل .. العرس بالتلفون ...


زينه : ويييييييييه قديمه .. كل العايله تعرف ..


امل بصدمه : شنو .. ؟؟؟


امار + وفرح : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه


زينه : والله الكل كان يدري انكم تحبون بعض .. والكل كان يدري انكم تكلمون بعض .. عادي ماما حياة سعيده..


امار : ايي عدل كلام زينه .. كل العايله تدري .. هههههههههههههههههههههههههههه


امل ووجهها احمر : ومحد قالي .. وانا عبالي محد يدري إلا انا وهو ..


زينه : مو زوجج اهو اللي فضحكم .. قال لامه .. وامه تدرين انتي بخور السوق الكل عرف هههههههههههههه يحليلج انتي اسرارج ..لا تكثرينها .. يله مدام فرح .. شنو السر قولي .. بسرعه ..


فرح : انتي تلفين وتدورين علي ماراح اقول .. ارتاحي ..


زينه : لا تخليني ادق الحين على عبدالعزيز واقوله الحق زوجتك حامل ..


انصدمت فرح من زينه ..


فرح بدهشه : شنو حامل .. انتي فيج شيء ليش حاطه علي جذي..


زينه : من كثر ما احبج .. واحب عبدالعزيز .. يلا قولي ..


فرح : لا والله ..


زينه : ايي والله .. يلا قولي بسرعه ..


فرح : زين بس مابي تعليقات تغث الله يخليج زينه ..


زينه : حاظر .. وحطت يدها على حلجها يعني ماراح تعلق ..


طالعتهم فرح .. وهي متردده .. من زمان محد شافها بدون عدسات .. نزلت العدسه الاولى محد تكلم .. نزلت العدسه الثانيه .. الكل شهق ..


امل : ماشاءلله تبارك الله ..


امار : سبحان الله .. اول مره اشوف اعيون لونين .. ماشاءلله تبارك الرحمن....


زينه : وانا اقول .. لما فتحت الباب اليوم .. شفيها ناسيه عدساتها .. او انا خربت عليها وهي تبي تلبس للزوجها .. طلع طبيعي .. والبنت .. توها قاعده من النوم.. ماشاءلله .. ماشاءلله ..


فرح : هههههههههههههههههههه تصدقين نسيت البسهم هذاك اليوم .. مو من عادتي انساهم .. بس نسيت ..


زينه: احسن لا تلبسينهم .. جذي احلى شكلج واروع.... انا مادري شلون عبدالعزيز عنده هالجمال .. ويفكر بالشغل .. لا ومجمع العايله الكريمه عنده بشهر العسل .. موصاحي


امار: فرح .. ترى كثرة العدسات موزينه للعين .. تسبب التهابات ..


فرح : ادري .. شكثر اعاني منهم .. واعرف الحين اذا انحراف بالقرنيه .. او فايرس .. صرت خبرة بهالسوالف .. بس لانه بيت عمي كانوا يقولون كلام ... يجرح .. لانه عيوني .. مو نفس اللون .. وحده خضراء ووحده عسليه .. غير المدرسه .. غير اللي اعانيه .. خلال يومي .. يابنت الحلال خليها على الله ..


امل : الله جان زين يصير عندي بنت تشابهج فرح .. والله ماخلي احد يبوسها ..


الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه


وتموا ... يسولفون ويضحكون .. لما .. الساعه 2 ونص بليل .. وبعدين كل وحده راحت غرفتها ..


&&&&&&&&&&&







رد مع اقتباس
قديم 11-06-2013, 05:25 AM   رقم المشاركة : 16
:: رومانس مون متفوق ::
 
الصورة الرمزية اميرة





اميرة غير متواجد حالياً

اميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond reputeاميرة has a reputation beyond repute


رواية بقايا روحي / كاملة



و هم بعد بارت



بعد يوم ..


دخلت فرح الغرفة .. وهي تركض وقفلت الباب وراها .. وهي تضحك .. سعت صوت زينه من ورا الباب


زينه : انزين يا فرحوه .. ان مارديتها لج ماطلع .. زينه .. هين ..


فرح واقفه تطالع الباب وتضحك ..


فرح : بس انتي اللي بديتي مو انا ..


زينه : ولا راح اخليها لج هين .. هالمره ماراح تقدرين علي..


ضحكت فرح والتفتت للغرفة .. شافت عبدالعزيز متمدد على السرير .. يبي ينام ..


فرح : اوووه.. انا اسفه .. ماكنت ادري انه في احد بالغرفة .. مواقولك حطي غرفة بروحي مو راضي ..


مارد عليها عبدالعزيز .. ولف وجهه لجهه الثانيه .. افا يطنش .. عادي.. مفروض اتعود على التطنيش مو احد يهتم فيني.. ايي الله كريم .. راحت لغرفة الملابس .. عشان تطلع لها ملابس قبل لا تروح مع البنات تقص شعرها .. فتحت الخزانه .. فشله .. لو احد يفتحه .. والله فشله .. ملابسها ماخذه طرف الخزانه.. والباقي من ملابسها قبل الزواج .. شنو البس الحين .. ياربي ..احتارت شنو تلبس.. واخيرا قررت .. بنطلون جينز .. مع قميص اكمامه طوله .. وهو طويل للاعلى الركبه .. وعليه رسمت بنيه حلوه .. يلا خل البسه .. انا شنو خسرانه .. واصلا طلعت بنات .. خل نستمتع .. وطلعت لها .. ملفع نفس الوان القميص .. تقريبا .. وراحت تلبس استعداداً للطلعه .. خذت شاور .. وبخرت شعرها .. وحطت خمرية .. ولبست ملابسها.. وقامت تنشف شعرها .. وتسرحه .. نقزت لما سمعت صوته ..


عبدالعزيز : وين بتروحين ..؟؟


فرح وهي حاطه يدها على قلبها ..


فرح : خرعتني.. بروح مع البنات الصالون ..


عبدالعزيز : واستأذنتي .. ؟؟


انصدمت .. ماتوقعت انه .. بيقول هالكلام ..


فرح : ..... لا .. بس اتفقت مع البنات انه نطلع اليوم ..؟؟


عبدالعزيز: حتى لو اتفقتي مع من يكون .. قبل لا تعطينهم كلمه لازم تستاذنين .. وإلا ماتدرين اني زوجج .. وماتطلعين إلا بشوري ..


عقدت حواجبها ..


فرح : بس .. وسكتت


عبدالعزيز : بس شنو ..


نزلت راسها ..


فرح : لا ولا شيء .. تحركت .. تبي تطلع من الغرفه ..


عبدالعزيز : وين ..؟؟


وقفت .. مكانها .. والتفتت عليه ..


فرح بيأس : بروح اعتذر من البنات ..


عبدالعزيز : خليهم يروحون وانا راح اوديج .. بس اخذ شاور..


حست بالسعاده .. يعني بتروح تقص شعرها .. وناسه .. لا شعوريا .. صفقت مرتين ..وطلعت من الغرفة ..


وخذت تلفونها .. اللي ماتدري عنه من ايام .. دقت على امل ..


فرح : قوة امل ..


امل : هلا فرح حبيبتي .. جاهزه ..


فرح : ماعليه امل حبوبه .. انا ماقدر اطلع معاكم .. عبدالعزيز يقول انا اوديج .. انتوا سبقوني وانا الحقكم ..


امل : اوكي .. ننطرج بالسوق .. ونطلع مع بعض الصالون .. شرايج ..


فرح : اوكي.. يعطيج العافيه .. واسفه اذا اخرتكم ..


امل : لا عادي ولو .. يله باي


فرح : باي


سكرت السماعه .. وراحت تكمل لبس .. صوت الماي .. يعني لما الحين ماخلص .. بسرعه لمت شعرها .. وقعدت تطالع .. شنو (عزكم الله ) نعال تمشي مع بدلتها .. قامت تدرو بالخزانه بسرعه .. قبل يطلع من الحمام.. بسرعه .. لقت .. (عزكم الله ) نعل ناعم اسود .. باصبع وعليه ورده بيضاء .. بين الاصبع الاول والثاني .. اخذته .. وركضت للغرفة .. لانه صوت الماي وقف.. بسرعه سكرت الباب وقعدت على الصوفا لما يخلص عشان تلبس حجابها .. بعد دقايق .. دخل للغرفة عبدالعزيز .. ياربي وسيم .. لابس بنطلون جينز مع تي شيرت .. وشعره مبلل .. تحركت فرح تبي تروح لغرفة الملابس .. بس كان ساد .. الطريق .. وقفت ثواني تبيه يتحرك .. ماتحرك .. تكلمت ..


فرح : ممكن شويه ..


عبدالعزيز : بتروحين جذي .. وطالعها من فوق لتحت ..


حست بالاحراج من نظراته .. نزلت راسها .. تطالع نفسها .. لبسها مو ضيق حيل .. ولا فاضح ابداً .. ليش معارض ..


فرح : ليش .. حلو ..


عبدالعزيز : بس مو لبس طلعه .. او وحده متحجبه ..


حست بالغضب .. ليش يقول هالكلام .. ليش يحب يضايقني ..


فرح : يعني ماتبي توديني ..


عبدالعزيز : غيري ملابسج وانا تحت انطرج .. بسرعه ..


طلع .. ركضت بسرعه للخزانه.. طلعت لها بنطلون جينز مع قميص واسع وطويل للركبه وبسرعه لبسته .. ونزلت تحت.. ماخذت 10 دقايق .. مالقت احد طلعت للحديقه عند السيارات .. لقت عبدالعزيز ومريم .. واقفين عند السيارة .. طالعها عبدالعزيز .. واشر لها تصعد السياره .. وكانت مريم قاعده بالكرسي الامامي .. بما ان فرح تكره مريم ماحبت تقعد وراها راحت وقعدت ورا .. السايق .. اللي هو عبدالعزيز .. قعدت بس ماصعد عبدالعزيز .. ثواني وطلعت .. سارا .. تفجأت فرح .. ماتوقعت انه بياخذهم معاهم .. حست بالضيق .. توقعت سارا تقعد يمها بالخلف لكن هيهات .. قامت مريم .. من مكانها وصعدت سارا .. وقعدت مريم بالخلف مع فرح.. صقعت فرح .. ولفت وجهها للدريشه .. ماتوقعت هالدناءة منهم .. لكن .. من اكون عشان اتوقع منهم شيء لي ..انا بالنسبة لهم نكره.. ويبيون يتخلصون منه باقرب وقت .. تحركت السيارة اخيرا.. وطول الطريق محد يسولف غير سارا ومريم ..


سارا : شرايج مريوم .. نروح السوق اول بعدين نحجز كيكة لمى ..


مريم : ايي احسن خلي الكيكه اخر شيء .. ونبي نشتري هدية للمى .. ياحياتي..


سارا: ايي .. بس مادري شنو اختار لها زيّ هالسنه ..


والتفتت على عبدالعزيز.. وكملت كلامها..


سارا: ها حبيبي .. شنو تقترح لعيد ميلاد لمى ..


طالعها عبدالعزيز بنظره جامده ...


عبدالعزيز : اسإليها .. وسكت .. وكمل يسوق السيارة .. ومانتبه للعيون الناعسه اللي تراقبه .. تراقب ملامحه وهو يتكلم .. تحس بشعور غريب بس ماتدري شنو .. رفع عينه للمنظر الامامية وتشابكت نظراتهم .. وبسرعه التفتت للدريشه ..


&&&&&&&&&


بالسوق ..


سارا وماسكه ايد عبدالعزيز .. ومريم جنبهم .. فرح تمشى اخر شيء وبعيد عنهم .. وكل مادخلوا محل وقفت فرح بره .. تتصل على امل بس ماترد عليها .. ياربي هذي وين راحت .. وخلتني مع هالغولتين .. وعلى هالحال .. يدشون كذا محل وفرح بره .. وقفت عن زاوية باب المحل ..وطلعت تلفونها .. بترسل رساله لأمل يمكن ترد عليها ... وهي تكتب المسج .. حست بأحد.. رفعت راسها تطالع ..


عبدالعزيز : ليش ماتدخلين المحل وتشتري لج شيء ..؟؟


فرح : لا مابي شيء .. مشكور ..


عبدالعزيز : روحي اختاري اي شيء ومالج شغل بالحساب انا ادفع ..


فرح حست بالاحراج .. بحياتها محد عطاها شيء .. او قالها انا اشتري لج شيء .. والحين عبدالعزيز .. يبي يتفضل عليها بشيء .. لا انا مو محتاجه شيء من احد .. ولا اتوقع من احد شيء تجاهي ..


فرح : لا مشكور .. مابي شيء كل اللي احتاجه عندي .. مشكور ..


.. كان يبي يقول شيء .. لكن تفجأ .. بسارا تمسكه من ايده ..


سارا : عبدالعزيز .. تعال شوف شرايك بهذا ..


ودخلت معاه المحل .. تنهدت بعمق فرح .. الحمدلله راح ولا حاول يضغط عليها .. ياربي وين راحت امل .. حاسه بإحباط لاني مع الغولتين سارا ومريم .. اوووووووف .. وطلعوا .. وحبوا سارا ومريم يتقهون .. فدخلوا كافيه .. قعدت مريم على الكرسي وحطت جنطتها على الكرسي اللي جنبها .. عشان فرح ماتقعد .. وراح عبدالعزيز .. يستلم الكيك والكوفي .. طبعا فرح ماطلبت شيء .. وسارا قعدت .. وقالت لفرح ..


سارا : فرح قعدي عالطاوله اللي ورانا .. عادي ترا .. لانه عبدالعزيز بيقعد جنبي .. ومثل ما انتي شايفه .. مافي مكان لج .. مجرد اربع كراسي..


تحركت فرح .. للطاوله اللي وراهم .. وقعدت فيها .. حاسه بكأبة العالم .. فيها .. اكرها واكره عبدالعزيز معاها .. ليش ماخلاني اروح مع امل .. وطلع هو مع حبيبة القلب .. الله ياخذني .. استغفر الله .. استغفر الله .. تجمعت دموعها بعيونها .. خلاص مو قادره اتنفس .. لازم اطلع من هالمكان .. وطلعت من الكافيه ووقفت بره مسحت دموعها .. حاولت تتصل على امل .. وماردت امل .. سكرت التلفون بيأس وتنهدت .. وماحست إلا باللي ماسكها من ذراعها .. ويلفها صوبه ..


عبدالعزيز : شتسوين اهني ..؟


طالعته فرح نظره .. يعني انت شدخلك .. وصدت عنه ..


قال وهو يصر على اسنانه ..


عبدالعزيز : فــــــــــــــــرح ...


رفعت عينها عليه .. ودموعها متجمعه في عيونها .. وقالت


فرح : I hat you…









يله توقعات والتقييم وكل شيء عندكم قولوه ...






رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة









الساعة الآن 02:36 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
منتديات بال مون - منتديات رومانس مون