منتديات بال مون  

العودة   منتديات بال مون > منتدى الفن والأدب > منتدى روايات عبير وأحلام > الروايات العربية

الروايات العربية قسم مختص بعرض أشهر الروايات العربية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-04-2016, 09:10 AM   رقم المشاركة : 1
:: رومانس مون متفوق ::
 
الصورة الرمزية عشتار






عشتار غير متواجد حالياً

عشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond repute


عصر الفوضى






عصر الفوضى
للكاتب/ like_winter
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
تجميع فيتامين سي
شبكة روايتي الثقافية
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
المقدمة

بدأت قصتنا في عصر من العصور القديمه حيث كانت القلاع والفرسان والدروع هم رمز القوة و حيث كانت الارض مقسمه الى ممالك ومناطق تعيش في فوضى والحروب طغت وأهلكت الارض والناس القوي يأكل الضعيف والسلب والنهب عرف شاع بين الناس والظلام يخيم في أجواء العالم و الناس يعيشون في ظلمات الجهل والخوف مما تجلبه الحروب
ولكن في احد بقاع ذالك العالم كانت تعيش مملكه تدعى باسم المملكه البيضاء لأنها تحتوي على جبال بيضاء تكسوها الثلوج والملك قصره أبيض يبهج الانظار......

بسم الله الرحمن الرحيم

نبدأ معكم الرواية
قصتنا في عصر من العصور القديمه حيث كانت القلاع والفرسان والدروع هم رمز القوة و حيث كانت الارض مقسمه الى ممالك ومناطق تعيش في فوضى والحروب طغت وأهلكت الارض والناس القوي يأكل الضعيف والسلب والنهب عرف شاع بين الناس والظلام يخيم في أجواء العالم و الناس يعيشون في ظلمات الجهل والخوف مما تجلبه الحروب
ولكن في احد بقاع ذالك العالم كانت تعيش مملكه تدعى باسم المملكه البيضاء لأنها تحتوي على جبال بيضاء تكسوها الثلوج والملك قصره أبيض يبهج الانظار
وكان ملك هذه البلاد رجل حكيم وفارس نبيل كافح ليجعل شعبه يعيش في سلام وراحة وكان جميع من في المملكة يحبه ويدعو له بكل الخير ولكن كما هو الحال دائما يوجد شخص يكره ذالك الملك العادل وكل ما يفكر فيه هو السيطرة على المملكه لأطماعه الشخصيه وهو الوزير المقرب من الملك , وكان عند الملك ابنة وحيده تبلغ من العمر ثلاثة شهور وتدعى الأميرة نوال
و في احد الليالي استيقظ الملك على صراخ الأميرة وذهب إلا سريرها مبتسما وما ان اقترب منها وإذا بذالك الوجه المشع ضحك في وجهها واقترب منها وإذا بالباب يفتح بقوة ودخل عليه الوزير الغادر ويدعى شهاب ومعه عدد من الجنود .
غضب الملك : وصرخ في وجهه ماذا تفعل هنا وكيف تجرؤ على دخول الغرفه بهذه الطريقه.
شهاب ضاحكا : هيا يا رجال افعلوا ما امرتكم به .
فانقضوا عليه مثل الذئاب الجائعة ولكن الملك الشجاع فارس يشهد الجميع بقوته قاتلهم بقوه وهرب مع الأميرة وإذا به يجد جحافل الجيوش قد دخلت مملكته واحتلوا المملكه بأكملها الوزير الغادر شهاب عقد اتفاقا مع الد اعداء الملك من الممالك الصغيره المجاوره له واتفق على الإطاحة بالملك وتوحيد البلاد تحت قيادته وجعل ملوك هذه الممالك الصغيره وزراء عنده وأغرى قادة الجيش من ضعاف النفوس بالانضمام اليه , ركض الملك وإذا به يسمع صراخ زوجته انطلق إلى غرفته فوجدها مقتولة امامه والدماء تغرقها غضب واحمرت عيناه فدخل عليه الكثير من الجنود هجم عليهم بقوه وركض بالقصر فوجد تابعيه الوفيين الأول يدعى حسام ويلقب بسيف الرعد لأنه اشتهر بأنه افضل من استخدم السيف ويقال انه لم يهزم في مبارزة قط والآخر جابر ويلقب باليد الحديديه لأنه من اقوى الرجال بالمملكة ولم يهزم في قتال أيدي قط اعطاهم الأميرة وصرخ في وجوههم : انقذوها مهما كلفكم الامر هيا انطلقوا .
اخذها رجاله والدموع تذرف من عيونهم على منظر الملك الذي احبوه وعشقوا عدله وصبره وحكمته وهو يقف والسيوف تنهال عليه والدماء تغطيه ويحاول انقاذ ابنته الوحيدة حتى اخر أنفاسه .
بعد سبع سنوات على هذه الحادثه تبدأ قصتنا .
عشره من الرجال المدججين بالسلاح يمشون في ممر معتم تملئ زواياه بيوت العنكبوت يمشون في ممر طويل تحت الارض وفي نهاية هذا الممر تقع غرفة مظلمة لا يصلها ضوء ابدا وتملئها الجرذان والظلام يخيم عليها ورائحتها نتنه وكأتها غرفة تحوي آلاف الاموات وتفوح منها اقبح الروائح ولكن تفوح منها ايضا رائحة الرعب والموت .
هذه الغرفة هي غرفة يسجن فيها اخطر الرجال على مر العصور رجل لا يعرف معنى للرحمة ولا يعرف ما تعنيه كلمه قلب او مشاعر او حتى شفقة , رجل يقال انه لم يبتسم إلا مرتين في حياته ولم يضحك ابدا , لا توحي تعابير وجهه بما يشعر أو يفكر به هذا طبعا ان استطعت ان تنظر اليه لأن وجهه مرعب يخلو من أي معنى للرحمة وهذا الرجل يقال انه قتل مئات الناس منهم الاطفال الصغار والنساء والرجال وحتى الشيوخ لم يسلموا من غضبه جسده تملئه الجروح , ووجهه مغطى بالندب , وصل الرجال الى الغرفة وأطرافهم ترتعد
قال قائدهم حان الوقت .
فتح الباب ودخلوا والخوف يكاد يقطع شرايينهم يرتجفون فإذا بذاك الرجل الضخم العملاق الذي يكاد يبلغ ضعف طولهم وجسده مثل الفيل في ضخامته مكبل بالسلاسل من كل اتجاه في يديه وأرجله ورقبته وبطنه وظهره حتى اصابعه لم تسلم ن السلاسل القوية نظر اليهم جميعا فخر الرجال في اماكنهم من الخوف وقال بصوت هادئ يملئه الرعب
حان الوقت
و قام يمشي امامهم وهم يرتجفون ولا يسمع لهم صوت حتى انفاسهم تقف لحظه وتعود لحظه وما ان وصلوا إلا الخارج حتى لقيتهم فرقه كاملة من الرجال ألف رجل تحيط بالمكان خوفا من هذا الرجل وصلوا الى ساحة كبيره واقترب القائد منهم و الخوف يملئ عينيه وقال لا نعلم اسمك سيدي كل ما نعرفه انك تدعى السفاح .
السفاح : و هذا يكفي
جلس السفاح على ركبتيه واقترب رجل ضخم الجثة يحمل في يده فأس عظيمه
وقال للسفاح : حان موعد نهايتك
أنزل السفاح رأسه حتى يقوم بقطعها وإذا بصوت من بعيد يصرخ انتظروا
وإذا به معاذ وهو ذراع الملك الايمن وحارسه الخاص والذي يعتمد عليه شهاب في كل شيء

اقترب معاذ من السفاح وابستم ابتسامه شريرة وقال : اذا انت السفاح الذي سمعنا عنه
نظر السفاح اليه نظره اصابت معاذ بالرعب واخذ العرق يتصبب منه لم يشعر معاذ بهذا الشعور ابدا وكأنه رأى ملك الموت
السفاح: كيف تجرأ على مقاطعة إعدامي ايها الجرذ الوضيع؟
تمالك معاذ نفسه : أنتظر يا صديقي اتيت لاقول لك شيء واترك المكان بسلام لك اسمعني أرجوك
السفاح: قل ما عندك بسرعه لاني مللت الانتظار هيا قل؟
معاذ: اتيت اليك بعرض سخي , يريد الملك إن يستفيد من خبراتك ويطلب مساعدتك في شيء ما وسيجزيك خير الجزاء على خدماتك
السفاح : لست مهتم بعرض ملكك هذا .
ونظر الى الجلاد وقال له بصوت خشن هادئ : هيا قم بعملك قبل ان اقتلك بنفسي
معاذ: انتظر سمعت انك قمت بتسليم نفسك على الرغم من انه لا يستطيع احد الاقتراب منك حتى اقوى الفرسان , فلماذا ؟
السفاح: لقد سئمت هذه الحياة لا يوجد اي شيء ممتع فيها مللت , لا اثارة اجدها هنا في هذه الحياة اريد الذهاب الى الجحيم ربما وجدت شيء هناك
ملئت كلماته الرعب في نفوس الحاضرين .
معاذ بعد ان استجمع جزء من شجاعته : عندي لك عرض ينسيك الملل هذا وتعيش حياتا كلها اثاره ولن تشعر بشيء بعد ذلك ؟
السفاح : قل ما عندك بسرعة قبل ان اغضب
معاذ : تعال معي الى القصر وسوف يقول لك الملك شهاب شخصيا ما هو العرض ولن تندم ابدا صدقني
السفاح:حسنا هيا بنا
وقف على قديمه وشد على كتلة العضلات الضخمة في جسده وإذا بالسلاسل تتقطع وكأنها اغصان يابسة
ذهل الجميع من الموقف وسقط الجلاد على الارض والخوف يكاد يمزق ملامح وجهه وقال بصوت متقطع من شده الخوف : ما هذا قطعها بلحظه الحمد لله انه لم يغضب علي وإلا كنت الان في عداد الاموات

انطلق الجميع الى قصر الملك شهاب ودخلوا الى قاعه الملك فإذا بالملك يجلس على كرسي قام ومشى نحو السفاح ومعاذ .
شهاب : اذا انت السفاح الذي سمعنا الكثير عنده
السفاح : ماذا تريد مني قل بسرعة








التوقيع :
****

رد مع اقتباس
قديم 05-04-2016, 09:10 AM   رقم المشاركة : 2
:: رومانس مون متفوق ::
 
الصورة الرمزية عشتار






عشتار غير متواجد حالياً

عشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond repute


عصر الفوضى


ابتسم الملك ابتسامه شريرة مليئة بالخبث والغدر
شهاب : ما رأيك بأن تصبح القائد الاعلى لقواتي وتغزو البلاد من حولي وسوف تعيش جو يملئه الموت والحرب وتعيش الإثارة في كل لحظه .
السفاح : قلت قتال وموت ورعب , لا بأس سوف ارى ماذا يستطيع منصبك هذا ان يقدم لي ؟
شهاب : لكن قبل هذا اريد منك خدمه بسيطة ليست بالصعبة على شخص مثلك
السفاح : ماذا تريد
شهاب هناك فتاه صغيره يحرسها شخصين احدهم يدعي حسام والآخر جابر يدعون انهم اقوى الرجال على الارض اريدك ان تقضي عليهم جميعا والفتاه معهم بالطبع , ولا اعتقد ان هذا الشيء صعب على اقوى الرجال ماذا قلت ؟
السفاح : اعطني سيفا وأرشدني الى الطريق لعلي اجد القليل من الاثارة في قتلهم
وانطلق السفاح يجهز نفسه للرحلة
معاذ : هل انت جاد سيدي اتجعل هذا الغبي القائد الاعلى لجيوشك
شهاب : اياها الاحمق اتظن انني اعطي مثل هذا الصعلوك هذا الشرف ؟ عندما ينهي مهمته أقضوا عليه .
وضحك ضحكه يملئها الشر والخبث
ذهب السفاح الى الحداد وأمره ان يصنع له سيفا ولكن الحداد ذهل من طلب السفاح
فقد طلب سيفا عجيبا طوله اكثر من سبعة أذرع وعرضه ذراعين , وحين انتهى منه الحداد اقترب السفاح و حمله كأنه قشة , وجهز نفسه للرحيل
ذهب الى الملك وقال له : قبل ان أذهب الى مهمتي اريد ان اخبرك بشيء ما
شهاب : ما الذي تريده قل ما عندك .
السفاح بصوت هادئ مخيف : اذا عدت من مهمتي وحاولت التلاعب بي سوف اقضي عليك أفهمت ؟
شهاب وهو مبتسم : لماذا اقتل افضل رجالي هيا اذهب وارجع بسرعة الجيش بانتظار قائده الجديد
انطلق السفاح في بداية طريقه ولم يعلم ما يخفيه له القدر انطلق واضعا نصب عينيه قتل الفتاه ومرافقيها .
ومرت ايام وهو يبحث ويسأل عن المقاتلين والفتاه

وفي اثناء بحثه وصل الى قرية صغيره فقيرة , اهلها تعلو وجوههم نظرات التعب والإرهاق والذل وفي اثناء مسيره

وهو ينظر يمينا ويسارا ارتطم شيء في ساقه وقف ونظر امامه وإذا بطفل صغير ارتطم بساقه وسقط على الارض
واخذ يبكي نظر اليه نظره مرعبه خاف الطفل وزاد بكائه

السفاح : ايها الولد ان صوتك يزعجني كثيرا امت وإلا قتلتك من دون تردد

وإذا بفتاه صغيرة قمة في الجمال يحمل وجهها كل معاني البراءة اقتربت من الطفل وابتسمت في وجهه نظر اليها

الطفل وتوقف عن البكاء استغرب السفاح من هذا وقال في نفسه : ما هذا ؟ ماذا فعلت لذالك الطفل ؟ لقد سحرته

وجعلته يتوقف عن البكاء

نظرت الى السفاح والابتسامة ترتسم على وجهها والنور يشع من وجهها وكأنها بحيرة تعكس ضوء البدر على سطحه

نظر اليها السفاح بنظره مخيفه كما يفعل مع الجميع ولكنها ابتسمت اكثر واقتربت منه بكل لطف وحنت رأسها له

وقالت بصوت هادئ عذب : اعتذر لك يا سيدي لم يقصد يبدو انه لم يراك عندما اصطدم بك ارجوك سامحه ورفعت

رأسها وابتسمت في وجهه

علت وجه السفاح نظره غريبة وأحس بشيء في داخله لم يشعر به من قبل

السفاح يحدث نفسه : ما هذا الشعور ما الذي اصابني ما بال هذه الفتاه

بانت الابتسامة على وجهها وقالت له بصوت هادئ : يبدو عليك التعب اترغب بالقدوم الى منزلي والاستراحة قليلا

سوف اقدم لك الطعام وضحكت ضحكه قصيرة عذبه

تعرق السفاح وجحظت عيناه ورجع الى الخلف والخوف يملؤه : ماذا تريد هذه الفتاه مني وماذا اصابني

صرخ في وجه الفتاه : ابتعدي عني ولا تقتربي مني ماذا تريدين مني انصرفي قبل ان اقتلك

واستل سفه الضخم ورفعه في وجهها ولكن ابتسامه الفتاه لم تغب عنها وقالت بصوت هادئ : يبدو انني ازعجتك

اعتذر منك يا سيدي استأذنك ولكن اذا اردت ان تسترح من السفر وتأكل شي بيتنا على ذالك التل وسوف اعد لك

اطيب الطعام وداعا








التوقيع :
****

رد مع اقتباس
قديم 05-04-2016, 09:10 AM   رقم المشاركة : 3
:: رومانس مون متفوق ::
 
الصورة الرمزية عشتار






عشتار غير متواجد حالياً

عشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond repute


عصر الفوضى



اخذ العرق يتصبب من السفاح ويحدث نفسه مره اخرى : لماذا ؟
لماذا ؟

وصرخ بصوت عالي : لماذا ,تبا لكي ايتها الحمقاء لماذا تتصرفين هكذا

وانطلق اليها مسرعا والغضب يمتلكه ورفع سيفه عاليا وانزله عليها , ولكن في تلك اللحظه انطلق رمح من المجهول

ويقف في وجه السيف الغاضب نظر الجميع وإذا بجابر يخرج من الفراغ ليصد سيف السفاح الغاضب وحسام كان قد

قفز امامه وحمى الفتاه بجسده ولكن الفتاه لم تدرك ماذا حصل نظرت امامها فإذا بحسام يقف امامها

وجابر يقف امامه ايضا وما هي إلا لحظه حتى سقط جابر على الارض والدماء تغطيه

لم يصدق احد ما جرى جابر اقوى الرجال اليد الحديديه يسقط من ضربه واحده سيف السفاح الذي هوا على الفتاه ,

فقد كان اقوى من جابر ورمحه المشهور واخترق جسده

صرخت الفتاه صرخة حطمت السكون والهدوء الذي خيم على المكان انطلق حسام بسيفه على السفاح محاولا قتله

والطفلة انطلقت الى جابر والدموع تنزل من عينيها تحاول ايقاظه وحسام الغاضب الذي انطلق الى السفاح باغته

بطعنه قويه جدا اخترقت جسده ولكن الصاعقه التي اذهلت الجميع امسك السفاح بيد حسام ونظر اليه نظره مرعبه

وقال بصوت غاضب : اهذا كل ما لديك ايها الجرذ الضعيف

لم تؤثر طعنته في جسد هذا الجبل البشري ووجه السفاح لحسام لكمه قويه حلق حسام منها بالسماء واصطدم في احد

جدران المنازل وغاب عن الوعي

صرخ السفاح : ايريد احد غيرهم الموت على يدي

وانطلق صوت اقرب الى الهمس : لماذا

نظر السفاح الى مصدر الصوت فإذا بها الفتاه الصغيره والدموع تملئ عينيها تنظر اليه نظره جادة نظره يملؤها

الغضب وكأنها تريد ان تقول له سوف اقضي عليك

وفي يدها خنجر صغير قالت بصوت متقطع من كثره البكاء : لن اسامحك على فعلتك هذه ولن اسمح لك بأن تؤذي

الابرياء لقد كانا كل ما اعرف في هذه الحياة

وأخذت صور الماضي تتكرر امام عينيها والدموع تغطي خديها

فأكملت : لقد كانا الاب والأم والأخ والصديق وكل ما اعرف في هذه الحياة القاسية

ثم نظرت اليه وصرخت : سوف تدفع الثمن ايها الوحش لن اسامحك ابدا علي فعلتك هذه

اخذ العرق يتصبب من السفاح والخوف يملئه حتى اطرافه لم تقدر على الحركة من منظر الفتاه

وصرخ في داخله : ايها الاحمق ماذا جرى لك هيا اقتلها , اقتلها لقد قتلت المئات من الناس لماذا لا استطيع قتل هذه

الفتاه الحمقاء

اخذت تمشي اليه بكل ثقة والدموع تنهمر كالمطر من عيناها وتمسك الخنجر في يدها وتردد لن اسامحك ابدا لن اسامحك

صرخ السفاح صرخة قويه فجرت اذان الجميع وسحب خنجره وطعن نفسه بساقه وصرخ : تحرك ايها الاحمق

وانطلق الى الفتاه بسرعة ورفع سيفه وانزله على الفتاه بكل قوته اغمض الجميع اعينهم والدموع تملئها








التوقيع :
****

رد مع اقتباس
قديم 05-04-2016, 09:11 AM   رقم المشاركة : 4
:: رومانس مون متفوق ::
 
الصورة الرمزية عشتار






عشتار غير متواجد حالياً

عشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond reputeعشتار has a reputation beyond repute


عصر الفوضى


وما هي إلا لحظه فتح الجميع اعينهم ونظروا الى الفتاه ليرو ماذا حدث لها

ويالهول ما شاهدو

كانت الفتاه واقفة في ‬مكانها ولم تتحرك ابدا والسيف كان قد وقف فوق رأسها ولم ‬يمسسها وقفت بلا حراك وعينيها

تدمع ولكن تعلوها نظره كلها شجاعة والسفاح واقف بلا حراك وكأنه توقف في ‬الزمن , نظر الى الفتاه الصغيره ثم

ابتسم في ‬وجهها وقال لو كنت احمل شجاعتك لكانا على قيد الحياة الآن ثم دمعت عيناه وسقطت اول الدموع على خد

الفتاه الصغيره لم ‬يصدق احد ما حدث لم ‬يقتنع احد بأن هذا هو السفاح ماذا جرى له الوحش ذو القلب الحجري ‬كما

كان ‬يدعى تدمع عيناه امام فتاه صغيرة ‬

نظر اليها والدموع تغطيx ‬عينيه ثم قال بصوت هادئ : ‬من أنتي أرجوك أخبريني

ردت عليه : انا الاميره نوال

صعق من الخبر ثم أخذ ‬يضحك والدموع تنهمر من عينيه

لا اصدق هذا اتيت لقتلها فقتلتني ؟

ثم نزل على ركبتيه وقال انا تحت امرتك ايتها الاميره من اليوم انا خادمك الامين المطيع

تقدمت نحوه ونظرتx ‬اليه مع ابتسامه جميله وقالت له : قف نحن لا ننحنيx ‬إلا لله وحده لا شريك له وأنا لا اريد خادما

اريد صديقا اتستطيع ان تكون صديقيx وأخي الكبير ‬

السفاح مبتسما : اجل ان كان هذا ما تريدينه مني , انا أسمي ‬فارس

صرخ احدهم لقد افاق حسام وعاد لوعيه وجابر ايضا انه على قيد الحياة فكأن الغيوم والسحابx ‬يتابعون ماx ‬يحصل

بشغف فإذا بأول قطرات المطر تنهمر على ‬الارض واخذ المطرx ‬يشتد اقوى فأقوى فرح الناس وركضوا تحت المطر اذ

انها لم تمطر على هذه البلاد منذ ثلاث سنوات وقف السفاح تحت المطرx ‬ينظر للأميرة نوال نظرت اليه وابتسمت ثم

قالت له ارجوك أحملني ‬على كتفك اريد ان ارى العالم من تلك البقعه العالية فيx ‬السماء ثم ضحكت ضحكه جميله رائعة

اقترب منها وحملها بلطف شديد ذهل الناس من هذا الموقف مالذيx ‬يحدث اهذا هو السفاح حقاx ‬

وبينما هيx ‬على كتفه فإذا بحسام وجابر قد استعادا وعيهما وانطلقوا جميعهم الى منزل الامير على رأس تلة تقع على اطراف القرية .‬

جلس الجميع يتحدثون وحل الهدوء بينهم كسرت الاميره حاجز الصمت بقولها : لماذا ؟
فارس : ماذا تقصدين ؟
الاميره نوال : لماذا لم تقتلني بسيفك ؟
فارس : لأنكي تحملين نفس العيون ؟
الأميرة : ماذا لم افهم شيء ؟
فارس : ان قصتي طويلة لا ارغب بالتحدث عنها الان ارجوا المعذرة سمو الأميرة
ثم نظر الى المساء وتعلو وجهه نظرات الحزن
حسام يبدو قلقا لأنه يعرف ان هذه مجرد البدايه شهاب لن يدعهم وشأنهم ابدا وإرساله للسفاح يدل على انه جاد بالتخلص منهم وانه مستعد لفعل أي شيء للقضاء عليهم نظر جابر الى حسام وقال له : كلنا نعلم هذا يا حسام ولكن اياك ان تفسد جو المتعه الذي تعيش فيه انظر اليها لم ارها فرحه هكذا منذ زمن طويل يبدو انها وجدت اخيرا من تعتبره اخا وصديقا لها ثم ضحك وقال يبدو أنه يجب علينا ان نشعر بالغيره منه
بقيت نظرات التجهم على وجه حسام نظر فارس اليه ثم قال: لا تخف فارس لا يغدر بأحد لست ما تفكر فيه فلست بحاجه لهذا وأنت تعلم ذالك
رد حسام : وهذا ما يقلقني اكثر ؟
الأميرة نوال : ماذا يحدث عن ماذا تتكلمون ؟
فارس : صديقنا حسام لا يثق بي وهذا شيء طبيعي ومبرر منه فانا كما يقال عني دائما الوحش ذو القلب الحجري ولكن لست بحاجه لأن اقوم بالتمثيل للقضاء عليكم كنت استطيع فعل هذا بذالك الوقت
الأميرة نوال : مستحيل ان يكون ما تفكر فيه يا حسام لقد قلت لك اني اثق فيه ولن يغدر بنا انا اثق به
نظر فارس الاميره وكله تعجب من تصرفها ماذا تكون هذه الفتاه ايعقل ان تكون بشر ؟
ايعقل انها تبلغ من العمر سبع سنوات ؟ لا يعقل انها سبع سنوات من العمر كلامها تصرفاتها وكأنها في العشرين او اكثر من العمر ؟
ابتسم واغمض عينه وقال : انا اعرف ما يفكر فيه شهاب فقد اخبرني انني سوف اكون القائد الاعلى لجيوشه واغزو البلاد جميعها اذا قتلتكم ؟
وهذا يدل على انه يفكر في القضاء عليكم حتى لا تفسدو مخططاته وبالاخص الاميره نوال الوريث الشرعي الوحيد لعرش المملكه وعندها يستطيع ان يتفرغ لشؤون البلاد الخارجيه.







التوقيع :
****

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة









الساعة الآن 02:18 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
منتديات بال مون - منتديات رومانس مون