صفحة بال مون على الموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

العودة   منتديات بال مون > منتدى الفن والأدب > منتدى روايات عبير وأحلام > الروايات العربية

الروايات العربية قسم مختص بعرض أشهر الروايات العربية






الرجاء استخدام خاصية البحث أدناه للبحث في الموقع:






إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #17  
قديم 05-04-2016, 02:03 PM
الصورة الرمزية جنيــن
:: عضو مميز ::
______________
View جنيــن's Photo Album  جنيــن غير متواجد حالياً
 
قريتي المظلمة




مستيقظ .

استجمع نفسه ودخل عليه وفي نفسه ان التعامل مع طارق شيء صعب جدا

وضع الافطار أمامه

طارق باستغراب : لمن هذا ؟

علي : لك

سكت طارق ثم نظر لعلي : لماذا تفعل معي ذلك الا تذكر أني قتلت ياسمين وسجنتك

علي : نعم أذكر لكن لا أعمل هذا لأجلك بل أني أرجو به أن يرحمني الله ويعفو عني

دهش طارق من رد علي شعر أنه صغير كثير أمامه وبصوت منخفض يكاد لا يسمع

: جزاك الله خير

ثم بدأ بالأكل كان جائعا جدا
.................................................. .................................
اجتمع مع شيوخ القرية وكبارها ليفهموا من أحمد ماالذي حدث؟

دخل عليهم بعد أن تأخر كثيرا عليهم

أحمد : السلام عليكم

الجميع : وعليكم السلام

جلس وضع رجل على رجل متجاهل الشيوخ وغير محترما لهم أحمد ببرود : لا بد أنكم عرفتم أن طارق

قتل هذا الرجل الظالم الذي اذى أهل القرية كثيرا أعدكم بأن جميع أمور هذه القرية ستسقر وسيعود

الأمر أفضل مماكان

الجميع : إن شاء الله

.................................................. ..............................
على سريره في المستشفى وبعد أن انتهى من طعامه نظر إلى علي : أريد أن أسألك

علي : تفضل

طارق : هل أحمد من قال لك أن تأتي بي الى هنا

علي : لا لم يقل

تغير وجه طارق وصدم كثيرا مما يسعمه عن أحمد ثم ابتسم : جيد أنه لم يقل بذلك

على الأقل حتى لا يكون له عذر عندما أقتله

علي بعد أن ضايقه كلام طارق : ولكن ياشيخ طارق هذا أخوك أنت تعلم تماما أن قبليتنا لديها حروب

مع قبائل أخرى لا نريد أن يتفاقم الأمر

طارق وهو يحاول النهوض من السرير مع أن جرحه لم يشفى بعد : سيندم على فعله
.................................................. ................................
كان جميع نساء العائلة يجلسون في صالة القصر كل منهم يفكر بالذي سيحدث بعد أن تولى أحمد

الأمور التفت العجوز أم طارق الى أم أحمد كانت تنظر اليها بحقد شديد غيرت أم أحمد نظرها لأنها لم



 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
  #18  
قديم 05-04-2016, 02:04 PM
الصورة الرمزية جنيــن
:: عضو مميز ::
______________
View جنيــن's Photo Album  جنيــن غير متواجد حالياً
 
قريتي المظلمة



تعجبها نظرات العجوز

جميلة الأخت لم يعجبها وضع سكوتهم هكذا طوال الوقت هي أصلا لم تكن مهتمه بالأمر وأيضا هي

تكره أخوها طارق كثيرا نظرا لأمر حدث بينهما قديم

جميلة : اسمعوني لا يجب أن نبقى حزينين هكذا أحمد أعتقد أنه الأفضل لهذه الأمور

فلماذا نحزن ونجلس طوال الوقت نفكر فيما سيحدث

أم طارق : اسكتي يالعينه قتلوا أخوك وتقولين لا داعي للحزن

سكتت جميلة بخوف

أم أحمد بغضب : أنت تعرفين أن ابنك كان يظلم أحمد ويظلم أهل القرية وأحمد انتقم فقط منكم

أم طارق : لعنك الله أنت وابنك

روان الأخت : أمي كفي عن لعنها لا يجوز لك هذا

دخل هادي عليهم وهم جلوس : السلام عليكم ورحمة الله

أم طارق : وعليك السلام قلي هل عرفت أين دفنوا طارق

هادي بتعب : لا على فكرة أين محمود

الجميع بدأو يلتفتوا لبعضهم : لاندري
.................................................. .............................
كان محمود جالسا يحد سكين عنده وبجانبه محمد شقيق علي متمدد بجانبه : أتصدق يارجل علي تأخر

كثيرا وأنا أتبعني كثيرا الأطفال أنهم فعلا متعبون

محمود التفت عليه : صحيح معك حق

علي : ماالذي تريد أن تفعله بالسكين

محمود وهو يجرب سكينه : سأقتل أحمد

نهض محمد متفاجأ : لكنك صغير سوف يقتلك أنت لم تتجاوز الثالثة عشر من عمرك



تعليقاتكم

كانت جميلة أخت طارق واقفة على شرفة المنزل بلباسها المبالغ فيه تلبس من الذهب وتتزين بأغلى

الثياب كانت فتاة لا تهتم بشيء غير ماتريد وغير ماهو في صالحها لم تكمن تهتم بأي شيء غير ذلك

كانت مدللـــــه منذ كانت صغيرة جميع رغبات تلبى لها

وقفت بكامل زينتها وهي في حالة ترقب لشخص ما لطالما خذلها وخيب امالها

فجأة سمعت صوت طرق باب غرفتها ردت : ادخل

فتح ريان الصغير الباب وظل ينظر لعمته بحزن

جميلة باستغراب : ريان عزيزي مابك ؟

ريان ركض بسرعه باتجاهها وأمسك بطرف ثوبها من الأسفل: عمتي أبي مات


 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
  #19  
قديم 05-04-2016, 02:04 PM
الصورة الرمزية جنيــن
:: عضو مميز ::
______________
View جنيــن's Photo Album  جنيــن غير متواجد حالياً
 
قريتي المظلمة



دموعه تنهمر وجسمه يرتعش من كثرة البكاء أشفقت على حاله جميلة ثم نزلت وحملته

جميلة : عزيزي ريان أنت رجل يجب أن لا تحزن تشجع ياعزيزي

ريان وهو يمسح دموعه بيديه : بما أن عمي قتل أبي أريد أن أعيش مع أمي

جميلة بتأفف وفي نفسها مالي ومال الأطفال أنا ثم التفت مرة أخرى عليه: عزيزي يكفي لا تتدلع
.................................................. .................................
كان جالس وبندقيته على كتفه والشمس تكاد تسلخ جلده ماذا يفعل هو في النهاية حارس لا أحد يقدر

أنه انسان ومن حقه أن يرتاح ضربه أحدهم من خلفه التفت فوجده أحمد

منذر بارتباك : أهلا شيخ أحمد

أحمد وهو يتلفت بحذر واضعا يديه في جيبه : اسمعني الليلة سيكون عرسي أمنو المكان جيدا أعلم أن

هناك خونة احذروا منهم

منذر : لا تخف لا توصينا في ذلك

أحمد بابتسامه وهو يضرب منذر على كتفه : أحسنت يابطل
.................................................. .......................
نورة بصراخ على أمها وهي تنظف الأرضية : أمي الأمر لم يعد يطاق أحمد الغبي تغير ليس هذا هو

طموحي

الأم كانت تمسح الأرضية وهي تشعر بغضب شديد من كلام نورة كانت تنظف مخفية غضبا شديدا من

نورة
نورة تصرخ مرة أخرى : أمي أنا أكلمك

رمت الأم المكنسة بغضب شديد وصرخت في وجهها :الم يكن هذا ماتريدينه نورة الم تقولي أنك تحبينه

وتريدين الزواج منه ؟ ماالذي غيرك الان ؟

نورة وهي تلوي فمها بتأفف : طيب لقد كرهته الان لم أعد أريده

الأم اشارت اليها بالسبابة مهددة لها : اسمعي يانورة هذا ليس لعب أطفال أنت قلتي أنك موافقه فلا

تحرجينا والا سنرغمك على ذلك

سقطت على ركبتيها منهارة وهي تبكي : أنا لم أعد أريده افهموا

صوت اخر: ولماذا لم تعودي تريدينه

التفت الأم لترى ابنها عبدالرحيم خلفها أشارت له بيدها : تعال يابني هذه الفتاة ستجعلني أجن

عبدالرحيم : أعاذك الله يا أمي من الجنون

عبدالرحيم وهو يقترب لنورة : انهضي

رفعت رأسها ثم وقفت على قدميها ودموعها تغرق عينيها : أخي أنا لم أعد أريد الزواج من أحمد

تفاجأت بصفعه من أخيها عبدالرحيم أمسك بشعرها ثم قرب وجهها له : أتظنين أني لا أعرف مكرك

ومرواغاتك يانورة اسمعي أحمد ستتزوجينه شئت أم أبيت

ثم دفعها على الأرض
.................................................. .................................



 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
  #20  
قديم 05-04-2016, 02:04 PM
الصورة الرمزية جنيــن
:: عضو مميز ::
______________
View جنيــن's Photo Album  جنيــن غير متواجد حالياً
 
قريتي المظلمة




كانت تجلس واضعة يدها على خدها

دخلت عليهم جميلة وروان والابتسامه في وجوههم : ماشاء الله تبارك الله جميلة

نورة استحقرتهم بعينها وتأففت

نظر ت جميلة وروان الى بعضهما باستغراب من حركة نورة

فجأة دخل أحمد والابتسامة تعلو وجهه : ماشاء الله تبارك الله ماهذا الجمال يانورة أنتي رائعة

التفت نورة لأمها وجميلة وروان : هل يمكن أن تتركونا وحدنا

الأم : بالتأكيد عزيزتي هذا زوجك ثم اقتربت منها وهمست في أذنها : نورة احذرك

ثم ابتسمت لجميلة ووروان : لنجعلهم وحدهم عزيزاتي تفضلن

جميلة وروان بابتسامه غادروا الغرفة

التفت نورة على أحمد المبتسم ثم ابتسمت اليه بسخرية : يافرحتي فيك يا أحمد

ضحك أحمد من كلامها : بالتأكيد يافرحتك

نورة وهي تقف وتقترب منه ثم تنطق حرفا حرفا : أ نا لا أر يدك

ضحك أحمد بصوت عالي جدا : أعرف

نورة باستغراب : تعرف ؟!!!

أحمد بابتسامة ساخرة على وجهه : أعرف أنك لا تريديني ومع ذلك أنا أريدك ياعزيزتي

صرخت في وجهه بغضب : أناني حقير
.................................................. ..........................
كان يقف على أحد جبال القرية ليلا ينظر الى المصابيح وأجواء الاحتفال من بعيد وبجانبه علي

كان يعض على شفتيه وصدره يرتخي ويرتفع من الغضب أغمض عينيه حتى يهدأ قليلا

علي وهو ينظر الى الحفل : عندهم احتفال

لم يرد طارق بأي كلمه

علي وهو يكلم طارق : اعذرني ياشيخ يمكنك أن تعود لأسرتك الان أما أنا سأعود لأشقائي

طارق وعينيه ترقب الاحتفال بغضب : لا بأس
.................................................. .................................
جلس محمود بجانب مقعد أخيه هادي في الحفل التفت هادي له : أين كنت ؟

رد محمود دون أن يلتفت عليه : مع محمد

هادي :جيد

محمود التفت لهادي : أين أحمد ؟

هادي وهو يرفع حاجبه مغتاظ من سماع اسم أحمد : في الداخل عند نورة

وقف محمود ثم نظر لهادي وابتسم : سأذهب لأهنئه

استغرب هادي من كلام محمود لكن لم يعره اهتمام كبير



 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة








الساعة الآن 07:22 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
منتديات بال مون - منتديات رومانس مون
  PalMoon.net