صفحة بال مون على الموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

العودة   منتديات بال مون > منتدى الفن والأدب > منتدى روايات عبير وأحلام > الروايات العربية

الروايات العربية قسم مختص بعرض أشهر الروايات العربية






الرجاء استخدام خاصية البحث أدناه للبحث في الموقع:









إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #5  
قديم 05-04-2016, 07:29 AM
الصورة الرمزية جنيــن
:: عضو مميز ::
______________
View جنيــن's Photo Album  جنيــن غير متواجد حالياً
 
طريق جديد




لاميتا بابتسامه : اين ابي ؟

ليونيل : خرج منذ مده

لاميتا بحزن : حسناً ثم ابتسمت باشراق :ضع الطعام في الحديقه

ليونيل : امرك انستي

خرجت للحديقه وجلست في مكاني المفضل



كان علي الطاوله اصناف من الطعام

الشاي مع الجبن والخبز

تناولت طعامي بهدوء شردت قليلا

شارلي اين انت ؟ لقد طالت مده غيابك يا عزيزي اشتقت اليك كثيراً

نظرت لهاتفي لم يتصل ولم يرسل لي اي رساله نصيه يخبرني فيه بانه مشغول تري ماالذي حصل له

قاطع شرودي صوت انسكاب الشاي بكل رقه في الفنجان شربت الشاي

ثم نظرت لليونيل

لاميتا : ليونيل اجلس

ليونيل بتوتر : لكن انستي لا استطيع

لاميتا بصرامه : هذا امر

جلس ليونيل بتوتر علي الكرسي امامي

بدات احادثه باحاديث مختلفه كان مرحا معي تكلمنا كثيرا وتعرفت عليه اكثر وعرفت بانه سوف يكون

لاميتا بفزع : ماذا حارسي الشخصي ؟

ضحك بنعومه وقال: اجل مابك لامي لقد فزعتي

انتبه لحديثه وقال باعتذار : اسف انستي لم اقصد

لاميتا برقه : اتعلم لم يناديني احد من قبل لامي

ليونيل بتوتر : حقاً ؟

لاميتا : اجل يمكنك استخدامها في مناداتي منذ اليوم

ليونيل بتوتر : لكن هذا

قاطعته قائله : لا بأس ان تناديني بها حين نكون وحدنا ما رايك ؟

لم يبدوا ان امامه حلاً اخر فقد استسلم للامر

عندها امسكت هاتفي بابتسامه

لاميتا : ساجري اتصال واعود




 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
  #6  
قديم 05-04-2016, 07:29 AM
الصورة الرمزية جنيــن
:: عضو مميز ::
______________
View جنيــن's Photo Album  جنيــن غير متواجد حالياً
 
طريق جديد




حملت هاتفي وابتعدت عن المكان

وكان نظري علي ليونيل الذي حرك السكر في كوبه

ضغطت عده ارقام ثم وضعت الهاتف علي اذني

ترن ترن

...بملل : ماذاا ؟

لاميتا باستغراب : شارل مابك ؟

شارل بملل : اهذا انتِ لاميتا اسف ظننت انك مديري الممل

ضحكت برقه وقلت : اذن مديرك يشغلك عني ياله من شخص سئ

ضحك بملل وضجر : اجل اعذريني عزيزتي سوف اوافيكي حالما انتهي

لاميتا : حسناً إلي اللقاء عزيزي

اغلق الخط ونظر لتلك التي بجواره ثم تنهد وعاد للنوم

جلست بجوار شارل بابتسامه سعيده

لاميتا بابتسامه : هل تاخرت عليك ؟

ليونيل: هل رد عليكِ ؟

لاميتا باستغراب وتوتر : من ؟

ليونيل : حبيبك

لاميتا باندهاش : كيف ؟؟

هز كتفه ببساطه

ليونيل ببساطه : لانك منذ الصباح شارده الذهن وتراقبين هاتفك توقعت انك تنتظرين حبيبك

لاميتا : ولماذا لا اكون انتظر رداً من صديقتي

ليونيل بذكاء : فكرت في هذا الاحتمال لكن لو كانت صديقه لك لما ابتعدتي عني لتردي عليها ولما كنتِ تنتظرين منها رداً بفارغ الصبر

لاميتا بحيره : حقاً انت فعلا ذكي

ضحك برقه فسرحت في ضحكته الجميله التي تشعرك بانه لازل يوم سعداء في هذا العالم

ابتسمت له بهدوء وجلسنا نتكلم لوقت طويل


علاقات كثيره نمر بها

لا نعرف إلي اين قد تقودنا

اما إلي بر الامان

او بحر الظلمات




 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
  #7  
قديم 05-04-2016, 07:29 AM
الصورة الرمزية جنيــن
:: عضو مميز ::
______________
View جنيــن's Photo Album  جنيــن غير متواجد حالياً
 
طريق جديد



كن كالسماء ينظر إليها الناس ولاتكن كالارض يدوس الناس عليها


مر اسبوع منذ ان جاء ليونيل إلي منزلنا اصبحت اقضي يومي معه بدلاً من شارل

شارل اختفي اتصلت به مراراً وتكراراً لكنه لا يجيب عرفت من اصدقائه انه مسافر

لكن لما لم يخبرني ؟

في صباح يوم غائم منذر بسقوط الامطار

كنت اغط في نوم عميق وليس لي ادني دافع لترك هذا المكان الدافئ اقترب مني بهدوء

وقام بهزي مراراً وتكراراً

ليونيل : لامي استيقظي سوف تتاخرين عن جامعتك

تقلبت للجهه الاخري وعقدت حاجبي بنعاس

لاميتا بنعاس : ليو اتركني اريد النوم

ليونيل بصرامه : لامي استيقظي الان كفي كسلاً

لاميتا بنعاس وصراخ : لااااااا اريد

ليونيل : كما تريدين

ذهب وتركني اعود لنومي الجميل

لكن لم يطل هذا الامر الا وقت

سكب علي ماء بارد وقفت كالمجنونة اركض في الغرفه بثوبي المبتل
وشعري المنكوش وعيني الناعسه
لاميتا بصراخ : ليوووووووو سوف انتقم منك
ليونيل ببرود : ماذا لم افعل شيئاً
لاميتا بغضب : وتنكر بعد
تقعدمت منه اريد ضربه لكنه باغتني بحملي علي كتفه
لاميتا بغضب :ليوووو انزلني الان
انزلني في مكان دافئ
انه الحمام
ليونيل بهدوء وابتسامه ساحره : خذي حمامك حتي لاتمرضي ثم اضربني كيف ما تشائين
خجلت منه كم كان وسيما
نظر لعيني مطولاً فنظرت له برقه وخجل وسحرت في هذه القطعه الخضراء وبكل برائه مددت يدي لعينه
ليونيل بغضب طفيف : مابك اتريدين قلع عيني
لاميتا ببرائه : ليو اريد هذه الكره
ليونيل باستغراب : الكره اين ؟
اشرت لعينه
وقلت بلهفه : اريد الكره الخضراء اريدها
ضحك برقه ومسح علي شعري
ليونيل : لو اخذتي حماماً دافئاً وارتديتي ملابسك وذهبتي للجامعه
سوف اعطيها لك
لاميتا بطفوليه : اتعدني
ليونيل بابتسامه : اجل هيا هيا
وخرج
خلعت ثيابي وجلست بحوض الاستحمام افكر في كل شئ
شارل ليونيل ابي امي حياتي
تنهدت بضجر وخرجت من الحمام وانا اجفف شعري وارتديت فستان ازرق
وعليه معطف ثقيل
وحذاء طويل يصل لركبتي لونه بنفس لون الفستان وصففت شعري لقسمين وربطت كل منهما بشرائط لونها اسود



 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
  #8  
قديم 05-04-2016, 07:30 AM
الصورة الرمزية جنيــن
:: عضو مميز ::
______________
View جنيــن's Photo Album  جنيــن غير متواجد حالياً
 
طريق جديد



ليونيل بانبهار : ايتها الفاتنه هل ستذهبين لحفله ام للجامعه ؟
لاميتا بخجل : اصمت
ثم بغضب : لم انسي مافعلته بعد
نظرت له
لم يرتدي زيه المعتاد ارتدي بنطال ازرق وكنزة صوفيه وشال علي الرقبه
صفرت بإعجاب
لاميتا : يا وسيم إلي اين ؟
وبسخريه : اانت ذاهب إلي جامعه ام لحفله هههههههه
ضحك ليونيل وقال : علي الاقل هكذا سوف يلتفت لي الجميع
اما انتِ فلم يلتف لك الا هر ضال
لاميتا بغضب : ليوووووونيل ازم حدودك
ليونيل بسخريه :وان لم افعل ماذا سوف تفعلين ؟
لاميتا بغضب : اصمت اصمت اصمت
ثم جلست علي الطاوله
وقف ليونيل خلفي وقال برقه : اتعلمين احياناً افكر كم انتِ قاسيه ؟
قلت باستغراب دون ان التفت له : لماذا تظن ذلك ؟
اقترب مني والصق شئ بارد بعنقي
ليونيل برومنسيه : كيف تنسين ان تزيدي جمالك جمالاً بهذا العقد
نظرت له برقه كان جميلاً
لاميتا بفرح : ليو شكراً لك
ليونيل برقه : هذا اقل شئ لك يا جميلتي
ضحكنا معاً ثم اكملت طعامي
خارج الغرفه دخل ذلك الرجل
الذي تظهر علي معالم وجهه القسوه والخشونه الذي يجعلك تموت خوفاً لمجرد الاقتراب منه
دخل بكل قوه إلي ذلك المنزل ونظر للخادمين جيمس واماندا قائلاً بقسوه : اين هي ؟
اماندا ببرود واحترام :في غرفه الطعام
...: حسناً انصرفي
انحنيا باحترام واختفيا عن الانظار
بينما مشي ذلك الرجل بشعره البني الذي تخلله بعض الشيب وعينه الحاده السوداء وقسمات وجهه القاسيه وصل لغرفه الطعام
دخل ونظر لي وانا احدث خادمي ليونيل بمرح
...: مااري
التفت بفزع ونظرت له بخوف
بينما وقف ليونيل باحترام
وجنود الصمت قد اخذت مواقعها لتحتل المكان برهبتها إلى ان صرخت بفرح : ابييييييييييي
قفزت من مكاني إلي احضانه
بينما استقبلني هون بفتح يديه وضمني إلي صدره
جونبرقه : ماري ابنتي الصغيره كيف حالك ؟
لاميتا بفرح : بخير ابي اشتقت لك كثيراً
جون بحزن : وانا ايضاً يا ماري
ضحكت برقه بينما بدا الاستغراب علي ليونيل


جون بهدوء : مرحبا بني
اقترب ليونيل منه وانحني باحترام ثم قبل يده انزعجت من هذه الحركه فهو بشر مثلنا لماذا يجب ان نقدم له الاهانه لكن دهشتي قد طغت علي انزعاجي حين ماقام ليو بتقبيل راس ابي
جون بابتسامه : حسناً رباك اباك يابني
ليونيل بحزن : شكراً لك سيدي
جون بابتسامه: لاداعي بني يمكنك منادتي بعمي
ظهرت ملامح الاستنكار علي وجهي لم اعد افهم شئ
اكتفي ليونيل بالابتسام نظرت لابي الذي قرص انفي برقه وقال : إلي اين يا فاتنه هل ستذهبين للحفل ام للجامعه ؟
عندها لم اتمالك نفسي من الضحك بينما لا ادري كيف استطاع ليو كتم ضحكته
لاميتا : ابي كفي انها ملابس عاديه
جون : لا يبدوا لي ذلك يافاتنه ههههه
عم تضحتنا الغرفه قبل ان يقول ليونيل : اعتذر للمقاطعه لكن لقد تاخرنا كثيراً
جون : حسناً اذهبا قبل راسي ثم قال موجهاً كلامه لليونيل : ابنتي امانه بين يديك
قلت بضجر : ابي نحن ذاهبين للجامعه ليس للحرب
ضحكا علي بينما تنهدت بملل
لاميتا : هيا لنذهب الي اللقاء ابي
جون : الي اللقاء
انحني ليونيل وتبعني


 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة








الساعة الآن 08:03 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
منتديات بال مون - منتديات رومانس مون
  PalMoon.net