منتديات بال مون  

العودة   منتديات بال مون > منتدى الفن والأدب > منتدى روايات عبير وأحلام > روايات المنتديات

روايات المنتديات روايات قلوب أحلام - روايات عبير الأحلام - روايات قلوب ملاذنا - روايات رومانسية مترجمة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-03-2013, 05:07 AM   رقم المشاركة : 5
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية صمت المشاعر






صمت المشاعر غير متواجد حالياً

صمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond repute


حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك / الكاتبة : بنت الثانويه ، كاملة



سلام ...


هاذا البارت بين ادينكم واتمنى يعجبكم...


البارت السادس....




العنود واقفه خايفه من يزيد ونظراته اللي تذبح الواحد العنود وباليالله طلع الكلام:يزيد


يزيد اللي تفحص كل شبر من جسم العنود ابتسم بخبث وهو يقرب منها :والله ان جسمك حلو حلال على


العنود استحت وبنفس الوقت عصبت :انت ما تستحي وانا وقطع يزيد كلامها لما حط يده على شفايفها


العنود انصدمت من الحركه الجريئه يزيد: تصدقين شكلي بقدم الزواج


العنود انجنت "وش يقدم سلاااامات على كيفه ليه الزواج زواجه بس لوحد ه اووووووووف يا القهر"


تنهدت بقوه وقالت وهي تبلع ريقها وبخوف بسبب قربه لها:ما عاد يفرق معي


يزيد اللي كان يناض في عيونها طبع بوسه على طرف انفها المرسوم رسم العنود بسرعه طلعت ما اقدرت حتى تناضر فيه طلعت وهي تبكي بقهر "


معقوله يا عنود معقوله الشي البسيط خذاه منك بسهوله اجل الشي الكبير بياخذه بسهوله اكبر"


كانت العنود تغسل وجهها عن اثار البكي وتحس بقرف من بوست يزيد لها فكانت شوي وجهها يجف بسب الصابون وراحت على طول عند نجلا...


عند يزيد اللي كان يفكر بصوت عالي:والله انها رهيبه بس صبرك يا{بتريقه}


دلوعة البابا اجل انا ما استحي


قطع تفكيره صوت انثوي على اغنية هاديه


يزيد انصدم ناضر جواله مافي أي اتصال


راح اخذ الجوال شاف مكتوب"جوجو تتصل"انبسط "جوجو بس هذا جوال مين؟؟!!" ناضر الخلفيه شاف صورة بنت يعرفها وابتسم بخبث:اهاااا اجل جوجو..وطلع من الغرفه


ــــــــــــــــــــــ


عند العنود ونجلاء


نجلاء:يا اختي اتصلي عليهم تا اخروا


العنود بهدوء وباين ان فيها شي:اوكي دقايق


نجلاء بخوف:عنوده فيك شي؟؟!!


العنود ابتسمت بالم:لا ياقلبي لاتشغلي بالك


نجلاء ما حبت تضغط على العنود:اوكي حبيبتي يالله اتصلي عليهم


جت العنود بطّلع جوالها من جوالها وانصدمت انه مافيه :نجلا مافيه


نجلاء:وشو اللي مافيه؟؟!!


العنود وخايفه انها تكون ناسيته عند يزيد:جوالي


نجلاء:تلقينه بالمكان اللي كنتي موجوده فيه يالله روحي جيبيه بسرعه


العنود بخوف انها تشوف يزيد:هااا...لاماله داعي


نجلاء:وش اللي ماله داعي روحي


العنود:اوكي


جت بتطلع فالبست العبايه وتحجبت {لانهم مايتغطون من بعض}نجلاء:العنود ليه لابسه العبايه!!؟؟


العنود مرتبكه بس ابتسمت وحولت اتبان طبيعيه:لا..بس سمعت صوت سلطان قبل شوي فا خفت يكون موجود


نجلاءوهي ماهي مصدقه:اهاااا اوكي اجل روحي


طلعت العنود وقلبها من جوااا صاير عرس من كثر مايدق بقوه ...


دخلت الغرفه مالقت فيها احد حمدت ربها وتنهدت بقوه طلعت الهم اللي جواها:ااااااه الحمدلله يارب مافيه احد


وقامت تدور الجوال مالقته فجاءه سمعت....



ــــــــــــــــــــــــــــــــــ


عند نايف ووليد اللي كانوا يقزقزون بالمجمعات


شافوا بنت من بناتهالايام لابسه عبايه الكم كله شفااااف والعبايه مبطنه من جوا بلون بينك والكعب اللي ينسمع صوته من اخر المجمع يعني بالعربي البنت فتنه والعياذ بالله


وليد:نويف شوف شوف!!


نايف :هلا والله


وليد:وراها يالله


نايف:يالله بسرعه


وراحوا عند البنت وليد:نايف حبيبي وش فيك يا حلو عطنا وجه


نايف: وليد الله يعافيك ماني برايق لك


وليد:افااااا


نايف:ايه


وليد:ليه ياقلبي


وهم يسمعون البنت تظحك وعطتهم وجهها اللي كان جميل بس للاسف كانت تحاول تستغل جمالها بشي ثاني:مين وليد ومين نايف


وليد ونايف هنا تقطعوا من الوناسه


نايف:انا نايف وهاذا وليد


البنت تناضر فيهم وتحاول تشوف مين احلى من الثاني :امممممم انتم اثنينكم عجبتوني فا وش اسوي الحين


وليد:خوذي رقمي ونتفاهم بعدين


البنت :اوكي


نايف:ورقمي ونتفاهم بعدين


البنت وبدلع يذبح:اوكي


واخذت ارقامهم وجت بتمشي:يالله بايو


وليد ونايف :بااايو يا بايو


نايف:وليدان وش ذا الزين


وليد:اااخ والله انه تذبح


نايف:والله انك صادق المهم يالله نروح


وليد:يالله رقمنا اليوم بما فيه الكفايه


نايف يستهبل:علشان نفرزهم اللي نبغاهم واللي ما نبغاهم


وليد:هههههه والله


وطلعوا من المجمع وهم محملين بالارقام


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


محمد:شباب وش رايكم نروح المزرعه


فهد:والله فكره


سلطان:حلو من زمان عنها


محمد:بس متى نروح الحين فترة الاختبارات والاهل ماراح يقبلون


سلطان:بعد ملكة يزيد والعنود


محمد حس بغصه بس ما علق:......


فهد:حلو اجل بعد الملكه انشاء الله


محمد وسلطان:انشاء الله


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


عند العنود


كانت تفتش على الجوال وما لقته :اوووووف ياربي وين راح ذا بعد


وتسمع صوت ميريام فارس باغنية لوكنت راضي


عرفت انه جوالها بس اللي ما كانت عارفه عند مين :تبغين هاذا وياشر على الجوال اللي في يده


العنود تحاول تبين انها هاديه:لوسمحت عطني الجوال


يزيد مبتسم: وش ذا الصدف الحلوه اكيد امك داعيتلك اليوم انك تشوفيني


العنود ضحكة باستهزاء:ههه الاداعيه علي


يزيد وحب يطول بالكلام معاها:ليه؟؟


العنود ببرود:لاني شايفتك


يزيد:امممم غريبه مع انوا البنات اذا شافوني يقولون ان امهم داعيتلهم


العنود انقهرت:مايعرفون بالنوايا {بتريقه} الحسنه


يزيد:حتى جوجو نفس الكلام


العنود انصدمت:جوجو !!!!!؟؟؟؟


يزيدابتسم بخبث:امممممم


العنود:يزيد عطني الجوال


يزيد كان عند الباب:تعالي انتي وخوذيه


العنود ماتبغى تروح ولا تبغى تكون قريبه منه بس غصبا عنها راحت ووقفة قبال يزيد ومدت يدها:عطني


يزيد مسك يدها وحط جواه الجوال


العنود حست بشي غريب من مسكة يزيد لهاوقربه منها فا سحبت يدها بسرعه وجت بتطلع: ممكن تبعد


يزيد يستهبل:ليه


العنودخذت نفس:ابغى اطلع بعد عن الباب


يزيد:اووه سوري ما كنت منتبه


وبعد عن الباب واول ما جت عند الباب رجع وقف لدرجة انها صدمة فيه انقهرت من الحركة بس طنشت


يزيد بصوت كله نعومه:سلااامات


العنود امتلوا عيونها بالدموع وكانت بتصيح بس مسكة نفسها:يزيد بليز بعد


يزيد انصدم من العنود"معقوله لهاالدرجه تكرهني وما تبغى تحتك فيني"بعد يزيد عن الباب بدون أي تعليق


وطلعتالعنود وهي كارهه نفسها "ياربي ليه انا ضعيفه ليه"وقطع تفكيرها ودموعها صوت الجوال


العنود:هلا حبيبتي وينك


الجوري :هلا فيك انااللي ويني والا انتي


العنود:سوري يا قلبي بس نسيت الجوال بالغرفه وكنت بالمطبخ


الجوري:اوكي بمشيها لك بس يالله افتحوا لنا الباب


العنود:اوكي


الجوري:يالله حبيبتي بسرعه


وقفلت العنود الجوال وقالت للشغاله تفتح الباب


وفتح الشغاله الباب ودخلوا جوه سولفوا شوي وتقهووا وبعدها على غرفة نجلاء للدراسه


ـــــــــــــــــــــــــــــــ


سلطان:ياااااااااااااهو يااهل البيت


يانااااااااااااس


يااااااااااااااعالم


وش ذا مافي احد


راااااني ياراااااني


راني: نئام بابا


سلطان: وين نجلاء


راني:فووق قرفه


سلطان:وماما؟؟


راني:ماما رووه مع ماما كوله


سلطان:اوكي انقلعي


صعد سلطان لغرفة نجلا


الجوري:طيب وش اسم الشغاله


نجلاء:راني رفعتي ضغطي راني


الجوري:احسن اجل اقولك ضيفه جيبي لي مويه تقولين روحي انتي وا عيباااه


نجلاء:جوجو خلصينا روحي جيبي لنفسك مويه واسكتي خلينا ندرس


الجوري:يمن البازخ<<مسبه شمريه


وراحت عند الباب اول ما فتحت الباب والا تشوف رجال في وجهها قفلت الباب بوجه على طول


نجلاء:وش فيك؟؟


الجوري مرتبكه:هاا لالا بس نسيت ان فيه مويه بشنطتي


نجلا:وجع وازعجتينا طول اليوم جيبولي مويه وبالاخير عندك مويه في شنطتك


العنود ونوره:اوووووووووووف اسكتوا ازعجتونا


واسكتوا نجلا والجور وكملوا دراسه


ــــــــــ


"ياويلي ليكون هاذي غرفة يزيد لالالا وش غرفة يزيد انا اكيد حلمان بس هاذي ماهي نجلاء انا ادق الباب واشوف من فيه"طق,طق,,طق


سلطان:نجلاء


الجوري خافت وحست بقلبها يدق بقوه واسالت العنود بصوت واطي:مين هاذا؟؟


جت العنود بترد الا بنجلاء:هلا سلطان لاتدخل عندي صديقاتي


سلطان:طيب تعالي شوي


نجلا :جايه يالله


طلعت نجلاء لسلطان سالها عن امه ومن فيه عندك وراح


دخلت نجلاء عند البنات:يستهبل ذا هو ووجهه


العنود:هههههه ليه؟


نجلاء:بس طلعني على الفاضي


نوره:وش يبي؟؟


نجلاء:بس يقول من عندك ووين امي


الجوري ابتسمت وبينها وبين نفسها"اجل هاذا سلطان امممم والله انه ماهو بشين"وقطع تفكيره العنود:جوجو وش فيك!!؟؟


الجوري ابتسمت :مافيني شي


نجلا:يالله بنات على العشاء


وراحوا تعشوا وعشاهم كان خفايف لان البنات محافضين على اجسامهم


وبعد العشاء رجعوا كملوا دراسه وبعدين راحوا على بيوتهم


ـــــــــــــــــــــ


فهد:وشو؟؟!!


وليد وهو خايف:اللي قلتلك اياه


فهد بعصبيه و صراخ:وشو اللي قلتلي اياه ؟!وينكم الحين


وليد:..............



انتظر ردودكم الحلوه وتوقعاتكم...






رد مع اقتباس
قديم 11-03-2013, 05:08 AM   رقم المشاركة : 6
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية صمت المشاعر






صمت المشاعر غير متواجد حالياً

صمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond repute


حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك / الكاتبة : بنت الثانويه ، كاملة



هااااااااااي جميعا


اسفه على التاخير بس اليوم بنزل بارت وانشاء الله يعجبكم


والاربعاء انشاء الله او الخميس بنزل بارت


وهاذا البارت السابع بين ايدينكم



ـــــــــــــــــــــــ


البارت السابع


ــــــــــــــــــــــــ


فهد:وشو؟؟!!


وليد وهو خايف:اللي قلت لك اياه


فهدبعصبيه وصراخ:وشو اللي قلتلي اياه؟!انتم وينكم الحين؟


وليد:فمركز الشرطه


فهد:خليكم انا جا يكم الحين


وليد:موجودين وين بنروح بالله<<فاضي


قفل فهد من وليد"ياربي وش اسوي الحين" وهو جالس يفكر:مافي غيره...


فهد:الو


سلطان كان نايم:هااا..مين


فهد:مين يعني؟؟


سلطان:ها فهد وش تبي؟؟


فهد:العيال بمركز الشرطه


سلطان قام مفجوع:مين ؟؟!!


فهد:وليد ونايف


سلطان:يالله جايك الحين


جاء سلطان واخذ فهد وراحوا عند وليد ونايف


وليد يتكلم للظابط:والله مالنا دخل هم جوا يتحرشون


الظابط:وش قالوا لكم بالظبط


نايف:يقول كلام ما ينقال


الظابط وبدى يعصب:طيب وش قال


وليد ناظر في نايف :يقول كم الليله ؟؟


الظابط اللي فهم وش يقصدون:طيب خلاص


شوي الا جاين فهد وسلطان :السلام عليكم


الظابط:وعليكم السلام امر اخوي بغيت شي


فهد:والله من شوي كنتم ما سكين اولاد اثنين وحنااهلهم نبغى نبغى نسئل عن سبب المشكله واذا نقدر نشوفهم


الظابط:اساميهم لو سمحت


سلطان:وليد فيصل المسفـ...


ونايف منصورالمسفــ...


الظابط:ااه هذولا لسى طالعين


فهدمصدوم:طالعين!!!


الظابط:ايه


فهد:لاحول ولاقوة الا بالله اللهم صبرك ياروح


سلطان:طيب وش المشكله يا حضرة الظابط


الظابط:اممممم مافيه خناقه مع اولاد مشكله بسيطه وبمى ان العيال الثانين هم الغلطانين ومعترفين بغلطهم


فا اخوانكم ما عليهم شي


فهد تنهد:ااااه طيب شكرا واسفين على الازعاج


الظابط:العفو بس هاذا شغلنا


طلعوا فهد وسلطان من المركز وعلى طول على البيت


فهد اول ما وصل وشاف سيارة وليد :هاذا هو والله لااذبحه


مسكه سلطان: استهدي بالله يارجال وتعوذ من الشيطان هذه المشكله ماهي بسببهم


فهد:اعوذبالله من الشطان الرجيم


سلطان:بالله يا فهد اول ما توصل تروح تتوضى وتذكر ربك وتترك وليد تراه رجال ويعرف مصلحة نفسه


فهد:يصير خير انشاء الله


نزل فهد للبيت وسلطان راح بيتهم اول مادخل شاف وليد نايم بالصاله على الكنب تنهد فهد على شكل اخوه"ااااه ياوليدان الله يهديك ويصلحك":وليد وليد قوم نام بغرفتك


قام وليد وشاف فهد وقال بصوت كله نوم:فهد جيت انا كنت بتصل عليك بس الجوال انكسر وجوال نايف نفس الكلام


فهد:ماعليه بس لا عاد تعيدون هالمصايب


وليد:لالا ..لاتخاف ماعاد بنعيدها


فهد ابتسم لاخوه:يالله روح نام


وليد:تصبح على خير


فهد:وانت من اهله


وطلعوا فهد ووليد كل واحد على غرفته


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


عدوا الاسبوعين بدون احداث تذكر بس الاختبارات والبنات شايلين هم النتيجه عكس نايف اللي شايل هم البنات وارقامهم وخلصت الاختبارات وما بقى على ملكة العنود غير يومين والعنود من بدت الاختبارات وهي النفسيه عندها صفر وزياده على هم الاختبارات هم الملكه العنود:خلاص ماما بروح والله بروح


ام فهد:ياماما خلاص هاذا الواقع ولازم ترضين فيه وانتي الى الان ما تجهزتي للملكه


العنود وبقهر :خلاص ياماما شوفي انا رايحه البس عبايتي على شان نروح اوكي الحين راضيه


ام فهد اللي مقدره حال بنتها:ياحبيبتي انا ما ابغى اضغط عليك بس انتي عارفه انه مابقى لك غير يومين


العنود ماتحملت وركضت عند امها وحضنت فيها وجلست تصيح:ماما والله محد فاهمني هنا والله


ام فهد وهي تصيح:الله يهديك ياماما ويصلح حالك


العنود اللي قامت من حضن امها وهي تمسح دموعها :خلاص ماما امشي مافي وقت


ام فهد اللي ابتسمت :الله يهديك يا ماما


ورحوا العنود وامها للسوق واشترت لها فستان رووووعه وبنفس الوقت ناااعم


ــــــــــــــــــــــ


يوم الملكه


العنود بتموت من الخوف "خلاص اليوم بصيرزوجته خلاص اليوم بيصير هو المسؤل عني ياربي ترحمني برحمتك"


طق,,طق,,طق,,<حلوه الطقطق


العنود:مين؟؟


الجوري:انا ومعاي نجلاء ونوره


العنود:تفضلوا


اول ما ادخلوا البنات صفرووا


نوره:اوووه وش ذا الزين


العنود استحت:يسلمو من ذوقك


الجوري:يااااهو ما يمديني على الاحمر


العنود:ثانكس


نوره:لالالا...


العنود خافت :وش فيك ؟؟!!


نوره:اخوي بيروح فيها اليوم


العنود:خوفتيني


نجلاء بجديه:اتكلم من جد اخوي اذا شاف وحده عاديه انجن وشلون والحين


العنود استحت :اقول انطمي


ترفع ضغط العنود:اسمعي انتي لا تطولين عنده ترا انا مااضمن لك يزيد


الجوري ونوره:هههههههههههههههههههههه


العنود استحت:هي انتي وياها اطلعوا برى


نوره: والله وطردتنا قويه في حقي انا ونجلاء


نجلاء:ايه والله اه ياهي قويه


جت العنود بترد الابصوت وليد:عنوده


العنود اللي خافت وناضرت في البنات كانها تقول لهم خلاص وقفوا اللعبه نجلاء والجوري فهموا عليها نجلاء نزلت عيونها


الجوري ناضرت فيها وابتسمت يعني توكلي على الله


وليد اللي تعب من الوقفه برا:يا بنت الناس خلصينا


العنود راحت ووقعت وهي تصيح وليد اللي حضن اخته الصغيره وهمس في اذنها:الله يسعدك


العنود ابتسمت لاخوها بالم :انشاء الله


راح وليد وعطى الشيخ الدفتر والعنود رجعت عند البنات تصيح ماهي قادره تتحمل عكس يزيد اللي كان مبسوط انه مشاء اللي براسه ..


طلال:مبرووك منك المال ومنها العيال


يزيد:ههههه انشاء الله منها العيال


طلال:هههههههههه انت شد حيلك وتشوفهم ههههههه


فهد:يزيد


يزيد:هلا


فهد:يالله امش للمجلس عند العروس


يزيدعجبته السالفه:يالله


وعند العنود بعد ماانزفت والحريم كانهم اول مرره يشوفونها :ماشاء الله تبارك الرحمان


مشاء الله لااله الا الله


مشاء الله وش ذا الزين


جت بنت تسلم على العنود وهي مبتسمه :الف مبرووك يا حياتي ربي يسعدكم


العنود اللي بدورها ابتسمت:الله يبارك فيك وعقباللك


اسيل:انشاء الله


"اسيل بنت خالة يزيد ونجلاء وسلطان عمرها 19 سنه مررررره حلوه وكشيخه وهي اختهم بالرضاعه "


ام فهد:عنوده ماما يالله


العنود بخوف:وين؟؟!!


ام فهد:للمجلس


العنود:ليه؟؟


ام فهد:وشو ليه علشان رجلك هناك


العنود خافت:وبنكون انا وهو لوحدنا


ام فهد ابتسمت:ايه حبيبتي يالله


العنود:لالالا مابغى اروح خلاص مب لازم


ام فهد:حبيبتي وشو اللي مب لازم ياالله عاد خلصينا


العنود اللي خافت من امها :طيب


راحت العنود للمجلس وشافت فهد عند باب المجلس سلم عليها وحضنها وهي تحاول تمسك نفسها عن الصياح:خلاص فودي ترى بصيح الحين


فهد ابتسم لاخته:الله يوفقك


العنود:انشاء الله


دخلت العنود عند يزيد في المجلس يزيد اول ما شافها انصدم :.......


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


سلطان :يالله ابو فيصل عقباللك


فهد:انشاء الله


سلطان:بس ها اول ولد سلطان


فهد:تحلم انا يالله بالعك بعد تبغاني اسمي ولدي على اسمك من حلاة الاسم


سلطان:الله واكبر الا والله من حلاة هالولد


فهد:هههههههههههههههه اكيد بسمي على اخوي سلطان وش فيك يارجال امزح


سلطان بمزح:اشوى على بالي


فهد:ههههههه


سلطان:فهد


فهد:هلا


سلطان:منت ملاحظ شي غريب في محمد


فهد:زي ايش ؟؟!!


سلطان :مدري بس احس انه اليوم متضايق


فهد:الله اعلم وش فيه


سلطان:وانت صادق


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


عند العنود اللي كانت جالسه بعيد عن يزيد:السلام عليكم


يزيد بخبث:وعليكم السلام والرحمه ليه جالسه بعيد باكلك انا


العنود"الله ياخذك انت شايف نضراتك لي وبعد انا سخيفه من قال لي البس كذا كانه مافي ملابس في السوق":.......


العنود اللي كانت لابسه فستان احمر قصير الى نص الفخذ وعليه شيفون طويل وكان الفستان مافيه شي يمسكه من فوق كان شكلها مرره اغراء


يزيد:العنود انا اتكلم ليه جالسه بعيد


العنود:مرتاحه هنا


يزيد ناضر فيها بخبث :مرتاحه وغمز لها وجاجلس عندها مسك يدها العنود كانت بتموت من الحركه الجريئه وحاولت تسحب يدها بس يزيد كان ماسكها بقوه:فيك شي


العنود بلعت ريقها وتكلمت بصعوبه:لا مافيني شي


يزيد:اهااا ,,اممممم وش اخبارك


العنود ناضرت فيه :اخباري سيئه والحمدلله


يزيد :ههههههههههه افا ليه


العنود بعدت يد يزيد عنها ووقفت :مافي سبب


يزيد وقف قبال العنود وناضر فيها وابتسم لها اما العنود اللي حست انها بتموت من نضراته اللي تاكلها يزيد عطى العنود بوسه على خدها واللي من قوة البوسه طبع مكانها باللون الاحمر العنود بغت تنجن من الحركه فا انسحبت بسرعه من المجلس اما يزيد الي ضحك على شكلها:هههههههه لسى يا حياتي ما شفتي شي


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


عند البنات


نوره منصدمه:العنود وشو هاذا؟؟!!






رد مع اقتباس
قديم 11-03-2013, 05:09 AM   رقم المشاركة : 7
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية صمت المشاعر






صمت المشاعر غير متواجد حالياً

صمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond repute


حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك / الكاتبة : بنت الثانويه ، كاملة



سلام للكل ...


وشكرا على الردود اللي تفرحني وتخليني استمر...


واعذروني اذا كنت ماارد عليكم ....


بس والله ظروف..


وهاذا البارت جبته لعيونكم ولجل ما تزعلون ...


وانتظر ردودكم الحلوه ...


البارت الثامن


نوره منصدمه :العنود وشو هاذا


البنات ناضروللعنود بخبث الجوري:عنوده وشو هاذا


العنود استحت وجهها انقلب الوان حطت يدها على وجهها :ااا...وشو مافي شي!!


نجلاء ابتسمت بخبث:والله انا قلت لك لاتطولين بس انتي اعجبتك القصه


المهم انتي احمدي ربك عدت على كذا وبس


العنود طرطعت منهم:خلاص انتي وهيه انقلعوا ابغى انام انا صارلي اسبوعين ما نمت "وبصرااخ"يالله برى


البنات جلسوا يضحكون وكملوا سواليف بعدين طلعوا برى وكل وحده راحت بيتها


العنود بغرفتها تفكر باللي صار لها


"خلاص ياعنود انتي الحين زوجته على سنة الله ورسوله المفروض


تحترمينه وتحبينه وتقومين بواجباتك اتجاهه بس لالا يخسي والله لو اموت ما عطيته شي هاذا الناقص


بس حرام انا الحين احاسب على أي شي اسويه ما يعجبه


اوووووه انا تعبت من التفكير انام اريح واحسن وكل شي بوقته حلو"


جت العنود بتنام الا بجوالها يرن خافت مين بيتصل بهالوقت الله يستر شافت الرقم وعرفته ابتسمت بضيق كان رقم يزيد"تصبحين على خير"


جت العنود بترد عليه بعدين غيرت رايها بس بينها وبين نفسها"وانت من اهل الخير"


يزيد اللي كان مع وحده من البنات اللي عندهم في الاستراحه ينتظر رد العنود لانه كان متوقع انها بترد<<ياواثق


بس شاف مافيه رد عصب"الحين في بالها اني ميت عليها ماتدري اني أرسلت لها بس كذا عشان احسسها بأنوثتها


يصير خير يالعنود بكرا نتفاهم :وش فيك؟!


يزيد:سلامتك


طلال:تفكر في العروس


يزيد:ولاتحلم اشيلها من ارضها


طلال بمزح:شوف أي نعم انا صديقك بس هي بنت عمي وما ارضى عليها


يزيد:يارجال وانا ماني ولد عمك


طلال:انت ولد عمي وعلى عيني وراسي بس هي بنت عمي غير هي بنت ضعيفه


يزيد:لاتكفى ببكي الحين


طلال:هههههههههههه لا الله يخليك لاتتهور


يزيد:هههههه مالك داعي


ناضر يزيد في ساعته شاف ان الساعه 3 ونص الصبح يزيد:طلال انت متى بتروح بيتكم


طلال ناضر في ساعته:الحين ليه


يزيد:لابس لأني انا بعد الحين بروح


طلال:اجل يالله مع السلامه


يزيد:يالله مع الف سلامه



ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


العنود:صباح الخير بابا


ابو فهد:هلا والله بعروسنا


العنود اللي استحت:هلا فيك


وليد:العنود


العنود:هلا


وليد:ليه امس طلعتي تركضين من المجلس؟؟!!


العنود استحت"ياويلي الله يلعنك من وين طلعت لي انت ياربي":اه ..لا..بس..اممممم..مافي شي يعني بس اااه


وليد:وشو لا.. اممممم.. بس.. لا.. تكلمي


ام فهد:وليدان انت وش لك البنت وطلعت انت وش دخلك


العنوداللي تنهدت بقوه"اوه الحمد لله الله يخليك لي يا ماما"


فهد الي كان طالع مستعجل :سلام


الكل:وعليكم السلام


ابو فهد:فهد وين طالع الحين


فهد:يبه عندي بحث لازم اخلصه قبل لاتبدى الدراسه


ابو فهد :انت ومين؟؟!1


وليداللي تلقف:مع مين ا كيد مع سلطان


فهد اللي ابتسم لاخوه:الحمد لله شفت انك غبي


العنود كانت بتشرب مويه:ههههههههههههههههههههه


ايه والله صادق الحمدلله بالله وش جاب اللي جاب سلطان تمريض وفهد englsh


اقول بس يارب لا تبلانا


وليد عصب:هههه سبحان الل شلون انتي خليك مع يزيدك اللي اليوم جاي كانه امس ما شافك


العنود اللي وجهها قلب الوان:ماما شوفيه


وليد يقلد العنود:ماما شوفيه


فهد:يبه تبي شي انا طالع


ابو فهد:لايابوك الله يوفقك وييسر لك دربك


فهد:مع السلامه


الكل :مع السلامه


كانوا جالسين يفطرون بهدوء وفجاءه


((بيقول في حقي كلام كتير مش حلو ليه...


بيقول ماليش لزمه بحياتوا من النهارد ده...


وعشان ماهوش عارف يقول بغلط في ايه...


بيقول تعب مني عشان مشاعري بارده...))


العنود كانت طول الوقت تناضر في الرقم ماتبغى ترد"اووووووووف وقتك انت الحين"


ابو فهد:مين على الخط يا بنيتي


العنود استحت:بابا هاذا ...


ابو فهد:مين


العنود:احم احم ,,يزيد


ابو فهد:ردي على رجلك شوفي وش يبي


العنود اللي سرحت بكلمة رجلك"ياااااي مره نايس الكلمه هاذي ":اوكي بابا عن اذنكم:....


بنفس الوقت قبل لاترد العنودعلى يزيد"عسى ما شر ليكون ببالهااني ميت عليها قسم بالله اذا ما ردت الحين لا اراويها الشغل"وقبل لا يقفل


العنود بصوت ناعم:الو


يزيد اللي كان معصب:تو الناس يامدام صباح الخير


كان ما رديتي


العنود اللي خافت من نبرته :هااااا


يزيد:وشوز هاا اقول كان ما رديتي


العنود بخوف:لا انا كنت ابي ارد بس استحيت من بابا وماما


يزيد اللي قاطعها :ماعلينا المهم انا جاي اليوم والله اشوفك تسوين حركات نص كم ياويلك


العنود حاولت تبين انها قويه:ليه انا وش سويت لك استاذ يزيد ؟؟!!


يزيد:عنود حبيبتي لا تكلميني بالطريقه هاذي اوكي فاهمه ولا لا


العنود:لا ماني فاهمه وانت على ما يبدوا انك منت بوجه احترام شايفني ساكته من اليوم ببالك اني خايفه اجل اسمحلي اقولك انك غلطان لاني موانا اللي اخاف من واحد مثلك


يزيد عصب وبصراخ:العنود لا تخليني احلف اني اوريك نجوم الليل بعز الظهر وانا ما اهدد كلام لاني رجال قد كلمتي


العنود ضحكت باستهزاء:ههه قلت رجال لا ماشاء الله عليك تراني خفت حبيبي اعلى مافي خيلك اركبه


ويالله الحين بقفل ورجاءّ لا تجي اليوم


يزيد قفل السماعه بوجه العنود"والله لا اراويك يالالعنود والله لا اخليك تبكين بدل الدموع دم"


ـــــــــــــــــــــــ


العنود تنهدت براحه:اااه يالله ا ناوش سويت من وين جتني كل هالجراءه الله يستر من اللي سويته


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


طلال:وشوا انت تحلم انا مستحيل اتزوج


ابو طلال:ليه وش اللي نا قصك


طلال:ولا شي والحمد لله بس ان زواج مستحيل اتزوج


ابو طلال:زواج بتتزوج ولا والله لا انا ابوك ولا انت ولدي


طلال:يبه بس


قطع ابو طلال كلامه:لا بس ولاهم يحزنون بتتزوج يعني بتتزوج


طلال عصب:زواج ماني متزوج لو على قص رقبتي


وطلع من البيت


نايف اللي حب يلطف الاجواء:يبه خلاص انا اتزوج بدل طلال عاد انا يبه ابيها من الله


ابو طلال اللي ضحك بالم:ههههههههههههه الله يقطع ابليسك توك صغير على ها الخرابيط


نايف عصب:لا والله طول وعرض وبالاخير صغير لا وعلى وشو على الزواج يايبه الزواج ما يبغاله صغير او كبير الزواج تفاهم بين الطرفين وخلاص


ابو طلال اللي عجبه كلام ولده:نايف انت كم عمرك؟؟


نايف:17 سنه الله يطول بعمرك


ابو طلال:واللي تبي تاخذك كم عمرها عشر سنوات روح الله يصلحك وناضر في امم طلال:وانتي الله يرضالي عليك شوفي لولدك وحده زينه ومن مستوانا اهم شي ما تكون فقيره


ام طلال:انشاء الله


نايف وكانه يذكر ابوه:يبه وانا


ابز طلال:انت روح نام واطلع مع وليد وبعدين لكل حادثا حديث


نايف:انشاء الله يبه


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


الجوري :انتي اكيد مجنونه


العنود:والله مادري كيف طلع مني هالكلام


الجوري:انتي جنيتي على نفسك


العنود بخوف:جوجو لا تخوفيني بليز كفايه اللي فيني


الجوري:انا ما اخوفك بس هاذا الواقع


العنود:اوووووووووف خلاص غيري الموضوع


الجوري :اوكي المهم انتي ممتى بتبدين تجهزين انتي عارفه انه مافيه وقت وانه ما باقي الا شهر


العنود:مدري يمكن بكرا اروح للسوق


الجوري:على خير انشاءالله


العنود : ان شاء الله


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


نجلاء:يزيد وين رايح؟؟


يزيد:نعم


نجلاء:وين رايح


يزيد:ومين انتي عشان تسئليني ومن متى انتي تسئليني


نجلاء استحت من رد اخوها اللي ما تدري على قولتها من وين تبدى تلقط وجهها:لابس كنت ابي اقولك بطريقك خوذني بيت عمي فيصل


يزيد:ليه وش عند هناك؟؟!!


نجلاء:سلامتك بس بروح عند العنود


يزيد:قومي تجهزي اصلا انا رايح لهم


نجلاء انبسطت:والله دقايق بس


يزيد:لا تطولين


راحت نجلا تبدل ملابسها وتتزبط للروحه


يزيد:هلا والله بابو منصور


طلال من غير نفس:هلا فيك


يزيد:افاااا وش فيك اليوم عسى ماشر


طلال:لاشر ولاهم يحزنونبس ابوي


يزيد مستغرب:عمي!!!وش فيه ؟؟


طلال:بي زوجني غصب


يزيد:هههههههههههه ليه بنت بيزوجك غصب


طلال:يزيد تكفى ماني برايق


يزيد:ههه خلاص يارجال لاتعكر مزاجك انت روق


وبعدين ليه ما تتزوج يارجال اقله بالحلال


طلال يتريق:الله واكبرعشنا وشفنا


يزيد:ههههه شفت شلون المهم انت توكل على الله


طلال:يارجال افهم علي انا مستحيل اتزوج وحده زواج تقليدي انا لما ابغى اتزوج بتزوج وحده احبها وتحبني


يزيد:اقول مع السلامه يا الحبيب بطلع الحين


طلال:وين طالع الحين الساعه خمس ونص العصر


يزيد:بروح اتطمن على المدام


طلال:اووووه خطير والله اجل رايح للمدام هاه


يزيد:اقول يالله يالله سكر بادم لا افشلك واقفل السماعه في وجهك


طلال:ههههههه يالله تامر بشي


يزيد:سلامتك


طلال:يالله فمان الله


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


العنود :ماما وش رايك حلو


ام فهد:بسم الله ماشاء الله


}{العنود اللي كانت لابسه شورت رمادي مرره قصير وتحته هيلا هوب اسود شفاف وكعب اسود شوي عالي وقميص اسود ضيق مره كان شكلها مررررره جناااان}{


ام فهد:بس يا ماما مو كان البنطلون مرره قصير


العنود:لا ياماما هو موديله كذا


ام فهد تنهدت: آآه الله يهديك


العنود جت لامها تركض وحضنت فيها :ماما والله عادي بعدين هو (وقالتها بحياء)زوجي


ام فهد ابتسمت للعنود :الله يوفقك


العنود :آآآمين ياماما


العنود بينها وبين نفسها"زوجي والله الكلمة كشخه بس هو ما يستاهلها "قطع تفكيرها صوت أمها :يالله يا ماما يزيد برا بالخيمة ينتظرك


العنود ناضرت في شكلها اخر مره وبتسمت برضا نزلت تحت وفي الصاله لقت نجلاء:اكشخ وش هالزين كله لاخوي


العنود:يا حلوه انتي متى جيتي


نجلاء وبئبتسامه:جيت مع حبيب القلب


العنود وبعفويه:وليد


نجلاء:الله يفضحك وش وليده جيت مع رجلك


العنود:اها قولي كذا من الاول


نجلاء:والله ما كنت اعرف انك غبيه لها الدرجه


العنود:اقول انطمي بس الله يعافيك


الشغاله:ماما انود ماما كبير كلام نادي ماما انود


العنود:ليه؟؟!!


الشغاله وبئبتسامه:اشان بابا هيلو في برا


العنود وبعدين استوعبت وصرخت:اه يزيد


وطلعت على طول


نجلاء:الله يقلع عدوينك فقعتي اذني


:سلامة اذنك


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


العنود"يارب بسم الله"


دخلت الخيمه :السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


يزيد من غير نفس:وعليكم السلام


راحت العنود وجلست بعيد عن يزيد اللي عصب من الحركه وقالها بصوت جاف:تعالي هنا انا ما اكل


العنود بصوت باليالله ينسمع:لا هينا انا مرتاحه


يزيد بهدوء:وشو ما اسمعك علي صوتك ماشاء الله قبل شوي لما كلمتك على الخط اشوي وتاكليني والحين ياسبحان الله ما اسمع غير همس (بصراخ) تعالي اجلسي هنا


العنود فزت من صرخته ولا شعوريا وقفت وناضرت فيه:وين اجلس


يزيد بخبث:هنا وين يعني


{يزيد كان يأشر على الكنبه اللي هو جالس عليها واللي تكفي لشخص واحد بس}


العنود:تحلم


يزيد:ليه احلم بكرا انت بتجلسين بحضني والحين خايفه تجلسين بجنبي


العنود اللي وجهها تصبغ الوان ما علقت


يزيد بخبث:خلاص رحمتك تعالي اجلسي مكاني


العنود على نيتها اجلست مكانه جاء يزيد ووقف قبالها مباشره ونزل لمستواها فصار وجهه قبال وجهها وقال لها بصوت واطي:قبل شوي سكت بمزاجي اوكي بس يعني عشان لايكون في بالك اني خايف منك خلاص فاهمه


العنود(كانت ما سكه نفسها من البكي):............


يزيد عصب من سكوت العنود رفع راسها وقال لها بصوت عالي في وجهها :قولي لي فاهمه ولا لا


العنود بخوف ردت:ايه فاهمه


يزيد ابتسم:ايوه كذا خليك دايما شاطره وعلى فكره هاذا شي من اللي ينتظرك في المستقبل القريب وانا قلت ل كبا حلوه والله لا اوريك نجوم الليل في عز الظهرويالله الحين عطيني بوسه


العنود "والله لو تحلم ":......


يزيد تنهد:انا وش قلت عطيني بوسه


العنود قامت بتطلع مسكها من ذراعها بقوه لدرجة انه كان بيفتت عظامها في يدينه وقال وهو يهمس في اذنها: كلامي ما ينعاد وترك يدها ومسك وجهها في ادينه اللي يعتبرون بالنسبه لوجه العنود كبااار وطبع على شفايفا الصغيره بوسه خاليه من أي احساس وكانه يقول من خلال البوسه اخذتها غصب عنك وتركها وطلع من البيت...


اما بالنسبه للعنود اللي وجهها انقلب الوان من الحركه اللي سواها ماقدرت تسوي شي غير انها تصيح ...


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


:سلامة اذنك


نجلاء خافت :وليد!!!!!؟


وليد ابتسم لها ابتسامه تدوخ:عيونه وقلبه وروحه امري


نجلاء:وليد الل يخليك روح لا يشوفنا احد ويفكر غلط


وليد:بوشوا بيفكر؟؟!!


نجلاء:وليد الله يخليك روح


وليد عند:هاذا بيتنا انا ماني متحرك الا اذا انتي بتطلعين فهاذا شي ثاني


نجلاء ما تحملت وقامت تصيح بس ما سمحت لوليد يشوف دموعها لانها راحت غرفة العنود على طول"ليه ياربي ليه يعاملني كذا والله اني احبه حرام عليه حرام "


وليد اللي كان بالصاله:والله اني غبي ما اصدق على الله اشوفها اخربها بس انا ما قلت شي هي نرفزتني اووووف ياربي انا وش لي بالهم والغثى انا اطلع عند النسيب ابرك لي


ام فهد:وين رايح


وليد:عند يزيد للخيمه


ام فهد:والله انك ما تستحي الحين اختك هي ورجلها انت وين رايح عيب عليك


وليد اللي ما كان له خلق يناقش أي شي:خلاص يمه انا بروح انام صحوني على الساعه تسع طيب


ام فهد:ماتشوف شر روح نام


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


يزيد بالسياره مشغل اغاني ومعليها على اخر شي يرقص ولا همه وناس قطعوا انفسهم من البكي


يزيد:اه صح ماقلت لحبيبتي مع السلامه


واخذ جواله وكتب لها"اسف يا حياتي نسيت اقولك مع السلامه ...احبك زوجك يزيد"


العنود امسكت الجوال وحذفته بالجدار وجلست تصارخ:الله يلعنك حقيييير واااااطي منحط سافل الله يلعنك ام فهد اللي كانت بالمطبخ الخارجي اسمعت صوت بنتها وجتها تركض


ام فهد شهقت :هاااا..يمه بنتي...

اتمنى يعجبكم...*-^






رد مع اقتباس
قديم 11-03-2013, 05:10 AM   رقم المشاركة : 8
:: عضو مميز ::
 
الصورة الرمزية صمت المشاعر






صمت المشاعر غير متواجد حالياً

صمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond reputeصمت المشاعر has a reputation beyond repute


حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك / الكاتبة : بنت الثانويه ، كاملة



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....


الى الكل شكرا من جد شكرا لانكم تردون على الروايه ...


ولانكم من جد انتم كذا تشجعوني اني اكمل ...


وانا اسفه من جد على التاخير بس كان عندي ظروف واتمنى انكم تعذروني ....


وهاذا البارت لعيونكم واتمنى يعجبكم...




ام فهد شهقت:هااااا ...يمه بنيتي


العنود اول ما سمعت صوت امها ركضت لها وهي تصيح:اآآآآآآآآه ياماما آآآآه والله حرام والله حرام


ام فهد اللي جلست تصيح مع بنتها:يمه عنوده قولي لي يزيد سوى لك شي قاللك شي قوليلي يمه ريحيني


العنود وهي تبكي:لااااا يماما لااااا ماسوى فيني شي ولا قال لي شي


ام فهد وبحيره:اجل وانا امك ليه تبكين


العنود وهين تحضن امها بقوه:آآآآآآآه يمه ما اتخيل نفسي معاه مستحيل اطيقه


ام فهد اللي تحاول تهدي ببنتها:لا يا ماما هاذا مصير كل بنت وانتي عسى هالزواج خيره لك بعدين يمه يزيد


العنود قطعت كلام امها ومن بين دموعها:ماما بليز غيري الموضوع


ام فهد:طيب ماما وشو نسيتي ان عند زوار


العنود اللي نست وجود نجلاء:زوار!!!


ام فهد:ايه حبيبتي نجول فوق


العنود وكانها تذكرت:اب والله نجول هنا ياحياتي والله اني نسيتها يالبى قلبها الحين بروح لها وجت بتطلع وكانها تذكرت شي والتفتت لامها:ماما لاتشيلين هم وابتسمت لامها بالم :هذا نصيبي وطلعت رايحه للغرفه عند صديقتها وكاتمة اسرارها


العنود تحاول تتصنع الفرح:هاااااااااااااي


نجلاء ابتسمت بالم:اهلين ...ها بشري وش صار معك وغمزة لها


العنود وحاولت تصيطر على نفسها ابتسمت:لاتخافين ماصار من اللي تفكرين فيه


نجلاء:ههههه ليه انا قلت شي انتي لوحدك تكلمتي


العنود:هههه طيب انطمي وناضرت في نجلا وقالت لها بطريقة امر:اعترفي


نجلاء حست ان العنود اعرفت فجلست تصيح:ياربي يا العنود يعني وشو يبغاني اسوي له اصرخ قدام العالم واقول اني احبه لاوالله يحلم والله لو يوصل سابع سما ماصار اللي يبيه


العنود اللي حبت تغير الموضوع :طيب نجلاء وش رايك نروح الحين السوق


نجلاءاللي نبسطت وقالت احسن اغيرجو: وشو الي وش رايك الا اكيد بروح معاك يعني وش رايك بالله


العنود :ههههههههه اجل يله بسرعه


نجلاء:يالله اتصلي على الشله


العنود اللي اشتغلت حركات التليعن :لا اتصلي من جوالك والى ما عند


نجلاء ميلت بوزها بزعل:ليه شايفتني بزر


العنود جلست تضحك على شكل نجلاء :هههههههه ...لا واللله انتي شيخة البنات


نجلاء:ايه انا قلت هاذي بنت العم السنعه


العنود وتحط اصبعها على خدها وتسحبه للاسفل:يمه عوبه يالله خلصينا مافي وقت


وراحوا العنود ونجلاء والبنات للسوق واللي قضوا هالاسبوع على السوق


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


ابو فهد:اسمعي يا ام فهد ترى ان شاء الله الاربعاء والخميس والجمعه بنروح للمزرعه


امفهد:ايه والله ننبسط من زمااان عن المزرعه


ابو فهد :المهم انتم تجهزوا يوم الاربعاء الصبح


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ


جاء يوم الاربعاء ويزيد استئذن من عمه ابو فهد انه هو والعنود يطلعون بسيارة يزيد وابو فهد وافق بس يزيد تعمد انه يتاخر اللين ما حركوا عشان يخلاله الجو مع العنود


يزيد اللي اتصل على الجوال لقاه مقفل استغر نزل وطق الباب وسمع صوت العنود وهي ترد


العنود و بخوف:مين؟؟


يزيد اللي اعجبته نبرة الخوف :انا ...يله اطلعي انا انتظرك برا


العنود:اوكي


وطلعت العنود بلثمتها اللي مبينه عيونها اللي اكثر من رائعه خصوصا وانها كانت حاطه مسكره ومثقله حواجبها وحاطه كحل وراسمته بطريقه اوربيه مررره خطيره والعنود اللي كانت لابسه العدسات الطبيه اللي لونهم زيتي كاان شكلها باللثمه مررره يجنن


ركبت السياره :السلام عليكم


يزيد اللي حب يرفع ضغط العنود:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وناضر للعنود وكانه بياكلها والله لو انه مو واجب رد السلام كان ما رديت على اشكالك


العنود"اوووف ياربي هاذا رايق من جد راعي طويله":.............زز


ما عجبه سكوت العنود:امممممم..العنود


العنود من غير ما تناضر فيه بس صوته يحرك فيها مشاعر متلخبطه جواها قالت وهي تبلع ريقها:نجحتي وكم نسبتك


العنود ردت عادي:والله النجاح انا ضامنته ان شاء الله بس اهم شي النسبه


يزيد:اممممم...تنهد بقوه:آآآه الله يوفقك


العنود :انشاء الله ,الا يزيد


يزيد من غير لا يلتفت لها كان مركز نضره على الطريق:نعم


العنود اللي ملت من الطريق:كم باقي


يزيد اللي بعد شكله تملل من الطريق:والله يا العنود با قي لنا ساعه وشي


العنود تافئفت بملل:اووووف يا الله تيب ما عندك اغاني


يزيد مد يده لدرج السياره بدون سابق انذاروالعنود استحت من الحركه الجريئه لانن يزيد كان مررررره قريب منها ونضراته لها اللي ما ترحم


يزيد:اتفضلي مدام عنود


العنود اللي حاولت تبين انها طبيعيه:احم ...وشو عندك


يزيد اللي كان منتبه للطريق اللي كان شارع واحد للرايح وللجاي:شوفي اللي يعجبك وانا اشغله


العنود جلست تقلب بالاشرطه لقت شريط حسين الجسمي 2010 فقالت بعفويه:يزيد كيف يشغلون المسجله


يزيد ابتسم واخذ الشريط من ايدها وه يبتسم:يا خذون الشريط ويحطونه في المسجل ويضغطون هاذا الزر


العنود ابتسمت ابتسامه رهيبه بس ما هزت يزيد


العنود بينها وبين نفسها"اممممممم..والله يا يزيد شكلك قوي بس يا مسكين دخلت مزاجي ماهو حب بس انا اراويك تحمل اللي يجيك" العنود بدلع ومياعه تدوخ :يزيد


يزيد:......لاتعليق!!!!!!


العنود ابتسمت:زوزو


يزيد بغى ينجلط"وش زوزو ليكون مفكره اني اخذتها ميت عليها هه على بالها تلعب علي لا يا العنود انا يزيد انا اللي اعرف انواعكم واصنافكم وحده وحده "حب يلعب باعصابها:عيونه


العنود حمرت خدودها وبانوا لان العنود فصخت اللثمه بالطريق"ياربي وش اسوي اللحين انا اللي استاهل بس لا لازم ابان قويه قدامه"ابتسمت وقالت بدلع:يسلمو عيونك وبحياء حبيبي


يزيد ناضر في العنود وكانه منصدم:آحم ...امري ياقلبي وش بغيتي


العنود وهي تحاول تبان قويه قدام يزيد مع انه باين انها مستحيه موووت:امممم ..."اصلا انا ما عندي شي بس كذا قلت له اووف وش ذي النكبه":ابغى ببسي


يزيد ابتسم ابتسامه دوخت العنود ما تعرف ليه:تامرين مدام عنود


العنود بدلع عفوي: يسلمووو


يزيد وقف عند محطه عبى بانزين ونزل جاب للعنود ببسي وجاب له عصير واول ماركب وجا بيحرك اصرخت العنود وناضر فيها معصب:وش سبب الصراخ...ها


العنود بخوف:ابغى حليب شكولاته


يزيد اللي بغى يضحك بس قدر يمسك نفسه ونزل وجاب لها حليب شكولاته وجاب لنفسه علبة زقاير:تفضلي الحليب يا دادا


العنود عصبت وما حست على نفسها:انا م ودادا


يزيد حب ينرفزها:الا دادا اجل ليه تشربين حليب


العنود عصبت وفتحت الشباك ورمت العلبه :والحين


يزيد:هههههههههه الحين بينتي انك دادا اكثر من اول


العنود عصبت وعقدت حواجبها وكان شكلها كانها بنت صغيره على الحركات


كملوا الطريق وشغل يزيد الزقاره وجلس يدخن العنود ما فيها ربو بس كانت تقح من الريحه:كح كح كح


يزيد انبه للعنود وقال يمكن فيها ربو طفى الزقاره على طول:عنود فيك شي


العنود:لا بس ريحة الدخان


يزيد بخوف:ليه انتي فيك ربو


العنود:لا ياويلي سم الله علي وش ربوه


يزيد:ما ادري توقت كذا...المهم قربنا نولصل للمزرعه


العنود"يا الله ليه هو كذا ساعات يكون حنون وساعات يكون حقير الله يساعدني " قامت وعدلت طرحتها وظبطت الميك اب وناضرت في يزيد وابتسمت له ويزيد ابتسم لها العنود"يخرب بيته ابتسامته تجنن":يزيد


يزيد وهو منتبه على الطريق:هلا


العنود:الحين انت ليه كذا


يزيد استغرب من السؤال:كيف يعني؟!!


العنود:يعني مزاجي مره تضحك ومره تعصب وتخانق


يزيد :وانتي وش عليك خايفه مني ولا خايفه من العيشه معي


العنود اللي استفزها رده"تخسي اخاف منك هه والله ضحكتني":وليه اخاف منك مين انت عشان اخاف منك


يزيد عصب من ردها وحب يصيطر على نفسه:انا زوجك


العنود اللي ضحكت بس تبغى ترفع ضغطه :اها قلت لي زوجك


والله اذا كنت معتبرتك زوجي وقتها لك حادث حديث


يزيد اللي طرطع من ردها وبرودها :عنود شوفي ابغى افهمك حاجه مهه وقف يزيد على جنب وقال للعنود بصوت حاول انه يبين هادي


شوفي يا بنت الناس انا الحين زوجك سواء رضيتي ولا انرضيتي والحين لازم نعقد اتفاق بس قبل ابغى اقولك اني انا مغصوب عليك والحقيقه المره اللي ما تعرفينها ان عمي قدمك لي بالمجلس قدام ابوي وعمي منصور وقال لي بالحرف الواحد عطيتك بنتي العنود وانا صراحه ما حبيت افشل عمي واخذتك ولا بالصراحه انتي لا قمتي ولا قعدتي عندي والاتفاق يا حبيبتي انا ما ابي منك شي بالعربي ما ابي حقوقي يعني لا تخافين بس قدام الكل بتمثلين دور الزوجه الحبيبه ولا والله يا العنود لا اقول للكل ان اهلك مستغنين عنك ها وش قلتي وش رايك بالاتفاق عجبك كان بها ما عجبك مشكلتك ولو تبين الحين اقولهم انك عطيه من ابوك ها وش ردك...


العنود اللي كانت مصدومه من الكلام وكانت تبكي بحرقه :انت تكذب بابا ما يسويها لا والله بابا ما يسويها


يزيد:الا يسويها


العنود اللي حست انها بتموت من كلام يزيد قامت وعطته كف على وجهه:انت كذاب والله كذاب انا ماراح اصدقك لو اموت ما اصدقك اكرهك..اكرهك


يزيد ما تحمل مسك العنود من شعرها وقرب وجهها من وجهه وقال بصوت يميل للهمس:والله لا تدفعين الثمن غالي يا العنود والله لا تندمين وترك شعرها بقوه وحرك السياره الى ان وصلوا للمزرعه وكان السكوت من الطرفين ....


عند باب المزرعه:والله ان سمعت انك قايله لاحد الكلام اللي بننا صدقيني ما يحصل ليك طيب العنود:............


يزيد بصراخ :فاهمه ولا لا


العنود بخوف:فاهمه


يزيد:حلو يالله الحين حبيبتي انزلي ولمى اتصل تردين اوكي يا حبيبة بابا


العنود بين دموعها:غيرت الرقم


يزيد :ليه


العنود :جهازي انكسر وغيرت الرقم مع الجهاز


يزيد بامر:عطيني جواللك


العنود كانت متردده بس بعدين عطته الجوال وخزن الرقم بجهاز العنود:يالله


روحي الحين واذا اتصلت ردي ولا والله ما يحصل لك طيب


العنود:طيب


وطلعت العنود من السياره وهي ما سكه دموعها دخلت جوى ولقت البنات والحريم وسلمت عليهم


العنود بعدين صعدت الغرفه فوق مع اسيل ونجلاء ونجود بنت خالة العنود واريج اخت نجود


عشان يتجهزون للعشاء اللي كان الكل معزوم عليه حتى صديقات العنود ونجلاء اللي هم الجوري ونوره لانهم يقربون لااهل ام طلال بس من بعيد شوي فاقالوا انه عادي لو جو


{نجود عمرها 20 سنه تجنن ومرره نعومه بيضاء وشعرها الى كتوفها ومدرجات وانفها يجنن وشفايفها مليانه وعيونها زي عيون العنود وهي من زماااان تحب فهد وفهد نفس الكلام}


{اريج اخت نجوى الصغيره عمرها 16 سنه مرررررررره حلوه وعيونها على عيون جدتها ام ابوها زيتي وطويله وجسمها مررره خطير ومرره دلوعه وبشرتها البرونزيه وشعرها الكستنائي مخليها تجنن زياده}


العنود اللي لبست شورت ابيض قصيرررر مرررررره يوصل الى نص الفخذ والشورت كان لوست وكانت لابسه معه قميص احمر ضيق على الجسم وكان القميص كل ما رفعت يدها تبان بطنها شوي وكانت لابسه حلق ناعم لونه احمر وفاتحه شعرها بس عاملته برم من الجهتين وكان شكله مرره حلو خصوصا انه يوصل الى نص الظهر وجزمه لونها احمر كعب عالي وكانت مكثره مسكره على رموشها الكثيره من الله وكانت حاطه اضاءه خفيفه تحت الحاجب وكانت حاطه روج احمر لونه كان مرره صارخ


وكاااان شكلها رهيييب مررره خصوصا الالوان متناسبه مع بياض بشرتها


نجلاء كانت لابسه فستان ناعم فوق الركبه بشوي لونه اورنج وكانت عامله شعرها كيرلي وحاطه قلوس اورنج وكحل ازرق كحلي ومسكره كحلي غامق وجزمه لونها اورنج ولابسه اكسسوارات لونهم ازرق غامق يميل للكوحلي


اسيل كانت لابسه بنطلون سكيني ضيق على جسمها اللي اكثر من رائع وقميص اسود وشكلها كانت مسيحه شعرها وبوف خفيف من قدام مرره خقاق


نجود كانت لابسه فستان ليلكي الى نص الفخذ وكعب ليلكي وشعرهاا كانت عاملته ويفي وشكلها كان مرره خطير


اريج كانت لابسه تنوره لنص الفخذ ضيقه لونها رمادي وهلاهوب اسود وقميص ابيض كانت مجعده شعرها ابالعربي كانت اشكالهم مررره تجنن


نزلوا البنات تحت ودخلوا سلموا على الحريم وطلعوا يجلسون بالمجلس الثاني طبعا لاننسى ان الجوري ونوره كانوا موجودات


الجوري اللي كانت لابسه فستان فوق الركبه ابيض وعامله شعرها كيرلي


نوره كانت لابسه بلوزه الى نص الفخذ لونها ابيض ولابسه عليها سديريه سوداء توصل الى تحت الصدر وتحتها لقنز اسود وكان شكلها مرره جنان


وهم جالسين بالمجلس الجوري انتبهت ان العنود مو على بعضها الجوري بهمس:وش فيك


العنود:آآه يا جوجو وش اقولك


الجوري:طيب امشي نطلع لاينتبهون علينا البنات وقوليلي وش فيك


العنود:اوكي يله


العنود:بنات انا بنطلع نتمشى برى شوي اذا خلصتوا تعالوا الحقونا اوكي


البنات اللي كانوا يتقهون:اوكي


طلعوا العنود والجوري


الجوري:لحظه البس عبايه ولا مافي احد


العنود:لا ما في احد العيال الجهه الثانيه


الجوري اوكي...يله قولي الحين وش فيك


العنود رجعت لهمها قالت وهي فيها الغصه ودها تصيح:آآه..ياجوجو وش اقولك وش ما اقول الجوري بخوف:عنود حبيبتي خوفتيني وش فيك


العنود وبحزن:ابوي ...


الجوري:ابوك..ابوك وش فيه؟؟!!


العنود:ابوي طلب من يزيد يتزوجني انتي عارفه وش يعني طلب منه انه يتزوجني يعني ابوي معتبرني عبء عليه ابوي ارخصني يا جوجو ارخصني ..وجلست تصيح و الجوري تهدي فيها : خلاص حبيبتي لا تزعلين خلاص عنود هاذا الكلام ما يعني ان يزيد صادق صح


العنود:صح...بس انتي ما شفتي الثقه اللي يتكلم فيها والله تصدقينه غصبا عنك


الجوري:ولو حبيبتي انتي الحين صرتي زوجته سواء ابوك ارخصك ولا ما ارخصك اوكي


والحين بسئلك سؤال وابغى جوابك بكل صدق وصراحه اوكي


العنود بعد ما هدت:اوكي


الجوري ابتسمت :وش رايك بيزيد


العنود انصدمت من السؤال بس قالت بكل صدق:صراح هو كا شكل خارجي يجنن بس كا شخصيه احسه متلخبط وقت يكون حنون ودك ما تبعدين عنه ووقت اعوذبالله يجيب المرض بس..اممممم ..مادري احسه يعجبني بس بنسبة امممم 45 بالميه


الجوري اللي ابتسمت للعنود:اوكي الحين يعجبك وهو خلاص صار زوجك فا الدور والباقي عليك


العنود مافهمت:كيف يعني؟؟!!


الجوري:يعني اللي عليك الحين انك تسوينه انك تخلينه يموت فيك


العنود انجنت:انتي اكيد تمزحين والله لو ايش


الجوري:هههه العنود حبيبتي هو الحين خلاص هو رجلك فاعيشي انتي وهو بحب احسن


ما تعيشوا حياة كلها مشاكل وانتي فكري بالكلام اللي قلت لك اياه صدقيني بتلقين ان هو الصح


العنود: انشاء الله يصير خير


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــ


عند البنات


اسيل: بنات قوموا نطلع برى


نجلاء:يووه والله لو ايش ما طلعت مالي خلق


نوره:ايه والله محنا طالعين


نجود :انا صراحه ماني طالعه


اسيل :اوووف بطلع انا مليت هنا


اريج:خلاص اسول امشي نطلع


طلعوا اريج واسيل وكانوا لسى العنود والجوري داخلين


الجوري:هااااي


البنات :هاااايات


الجوري:اجل وين اريج واسيل


نجود:طلعوا كانوا بيجون عندكم بس انتم جيتوا


العنود:الحين يرجعون


ــــــــــــــــــــــ


اسيل كانت تمشي هي واريج وشافت واحد معطيها ظهره :اريج حبيبتي هاذا اخوي بروح اخوفه انتي تعالي معاي


اريج:لا يا ويلي وش اجي معاك روحي حبيبتي هاذا اخوك انا رايحه وين وجهي


اسيل:كيفك


راحت اريج بترجع للبنات ولمى كانت ورا الفله شافت شي كان لاعالبال ولا عا الخاطر وصرخت با على صوتها :آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآ......


ـــــــــــــــــــــــــــــــــ


اسيل اللي كانت تركض بتروح لا خوها فجاءه لف اللي كان معطيها ظهره ووجه صار بوجه اسيل ...


طلال"ماشاء الله تبارك الرحمن من ذي ياربي وش ذا الجمال":مين انتي..؟؟!!


اسيل ما قدرت تتكلم من الصدمه :.......


طلال قرب منها زياده:ياحلوه انا اتكلم مين انتي؟؟!!


اسيل حست على نفسها بعد ما شافت نضرات طلال لها اللي كانت تتفحص كل جزء منها وقلب وجهها احمر طلال انتبه للسلسال اللي كانت لابسته اسيل ومكتوب اسمها طلال بصوت يذوب:اممممممم...اسيل اعتقد اني عرفتك اخت يزيد بالرضاعه


اسيل اركضت باسرع ما عندهاوعيون طلال تراقبها


"خلاص يبه انا الحين موافق اتزوج"


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


اريج اصرخت باعلى صوتها:اااااااااااااااااا...


وكانت تركض ما تدري وين تروح وليد ونايف كانوا يدخنون برى وسمعوا اصراخها


نايف:تسمع؟؟


وليد بعدم اهتمام:اااه تلقاها وحده من الشباصات منفعله مع ياسر القحطاني وجالسه تصارخ


نايف:يا حبيبي الصوت برى مو جوى البيت


وليد:كيفك روح شوف


نايف:هاذا اللي بيصير


رمى نايف الزقاره من يده وراح لمصدر الصوت كان المكان اضلم ما حس الى بجسم طايح عليه


اريج:يمه


نايف اللي منصدم"لا ياولد انت تحلم من كثر ما تفكر بالبنات صاير يتهيائلك ان اللي في حضنك بنت":مين ؟؟!!


اريج ما عندها تفاهم:انا اريج انت اكيد وليدان تكفى وليد الحقني في بسه وانا مرره خايفه


نايف: اريج ..اريج مين؟؟!!


اريج ضربت نايف على راسه بس على خفيف:انا بنت خالك يا مجنون بعدين حست على نفسها انها كانت بحضن نايف وقامت على طول تركض


نايف"أه يا وليدان يا ابن اللذينا اثاري عندك بنت خال تجنن انا اراويك"


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


العنود:بنات اناا عطشانه


نجود:والمطلوب


العنود ابتسمت لاريج:المطلوب ان اصغر القوم الله لا يهينه يروح يجيب لي مويه


اريج:لا والله شغالة ابوك انا اقول يله تلايطي بس تلايطي


العنود:اه يا النذله اشوف فيك يوم


نوره:عنوده بالله جيبي لي معك مويه


العنود:لا والله ليه ان شاء الله اخاف اني شغاله عندك


نوره:عنوده انتي عارفه اني مستحيل اروح فرضا طلع لي واحد من العيال


اول ما قالت نوره العيال اسيل تذكرت"يا الله هاذا اكيد طلال الا طلال هم عايلتهم ما فيها صيع غير يزيد وطلال بس ما شاء الله عليه يجنن بس وش فايدة الزين اذا هو صايع"


اريج"ياربي هو وليد بس ليه كذا متغير انا اللي اعرفه ان وليد معضل اكثر من هاذا بعدين هاذا صوته كاني اول مرره اسمعه مين ياربي اووف والله رفعة ضغط اذا كان وليد ليه سالني وقالي انا أي اريج وانا الحين ليه متعبه حالي بعدين اسئله اذا شفته"


العنود :لا والله الله واكبر يا الحياء عا العموم انا بقول للشغاله تجيب مويه


طلعت العنود وراحت للمطبخ ودخلت ووقفت قبال البراد وظهرها على الباب الثاني اللي على جهة الرجاجيل...


العنود :جينا روحي ودي مويه عند البنات


جينا:اوكي ماما


العنود اخذت كاس تشرب مويه وانتبهت ان الشغالات يتبسمون لها ويطلعون من المطبخ وحده ورا الثانيه وما حست العنود الى بيدين تحاوط خصرها العنود عرفت مين ووجها انقلب الوان اخذ يزيد خصل شعرها وحطهم ورا اذنها وهمس باذن العنود اللي شفايفه كانت على اذنها :شكلك مره يجنن


العنود ابتسمت بحياء:شكرا من ذوقك


يزيد لف العنود لجهته وصار وجه قبال وجهها وناضر في عيونها وابتسم العنود استحت ونزلت عيونها يزيد اللي كان محاوط خصر العنود قربها منه حيل لدرجة ان ما يبعدهم عن بعض سوى شعره قرب يزيد من وجه العنود اللي قلب الوان لانها كانت تحس با نفاسه الحاره اللي اختلطت مع انفاسها وعطاها بوسه على خدها بعدين بوسها في رقبتها وعلى شفايفها العنود استحت فا انسحبت على طول من حضن يزيد وطلعت من المطبخ يزيد ضحك"هههه...يا حلوك والله ما شفتي شي"


العنود راحت عند البنات بس اللي ما احسبت حسابه اثار بوسات يزيد على رقبتها وحوسة الروج على شفايفها


البنات ناضرو فيها واجلسوا يضحكون :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه


العنود ما اعرفت وش القصه فا ابتسمت لهم:بنات وش فيكم؟!!


اسيل:ههههه شوفي نفسك بالمرايه


العنود ناضرت لشكلها في المرايه وناضرت للبنات وقالت بصوت هادي:عاادي زوجي وحلالي


البنات جلسوا يصفرون ويصفقون بصوت عالي الجوري غمزت للعنود العنود فهمت وش قصدها ...


نجلاء:والله انك منت بهين يا يزيد


العنود:اقول انتي وهيه استحوا لا قسم بالله تشو فون شي ما شفتوه بحياتكم


نجلاء:يعني وش بتسوين


العنود استقوت بيزيد :طيب الحين تشوفين وش بسوي


ومسكت الجوال وشافت اخر مكالمه لان يزيد اتصل عشان يخزن رقمها الجديد عنده وكان مخزنه باسم "حبيبي"ابتسمت العنود وناضرت فيهم ...


نجلاء:خير بتتصلين على الشرطه


العنود ناضرت فيها وابتسمت:الحين تشوفين بميـ...الو


يزيد بصوت يذبح:هلاوالله وغلا با احلى الو امري


العنود استحت من كلامه وقالت بصوت يميل للهمس:يزيد انا بشغل سبيكر وابغى اقولك حاجه وابغى البنات يسمعون ردك


يزيد اللي ضحك على هبالهم وقال بنفسه اكيد متراهنين ها البزران على شي:اوكي حبيبتي


العنود استحت:يسلمو ...يله


وشغلت السبيكر والبنات يناضرون ما يدرون وش القصه..


العنود بصوت كله دلع:يزيد بيبي شوف خواتك يتريقون علي


يزيد ابتسم على دلعها:مين بس اكيد نجلاء عطيني اكلمها والله اراويك فيها


العنود ناضرت في نجلاء وماسكه ضحكتها على شكل نجلاء:ايش بيبي ما سمعت تبغى تكلم نجلاء وناضرت في اسيل ولا اسيل


يزيد:حبيبتي ..البنات لمى قال حبيبتي ابتسموا..شغلي سبيكر


العنود:اوكي بيبي يله شغلته


يزيد وسوي صوته كانه معصب:نجلاءانتي واسيل والله اللي تزعل العنود يا ويلها مني


العنود في هاذي اللحظة حست باحساس غريب حست بالامان بصوته وقالت بصوت في بحه تعذب وهدوء:خلاص بيبي تادبوا ماراح يعيدونها


يزيد:اشواء يالله حبيبتي تا مرين على شي


العنود:سلامة قلبك


يزيد:اجل مع السلامة


العنود:مع الف سلامه


العنود قفلت من يزيد وناضرت في البنات :شفيكم تناضروني كذا


نجلاء وقالت بنبره حنونه:الله يوفقك


العنود هنا ما تحملت وجلستت تصيح والبنات اللي تصيح واللي تهدي فيها الين ما هدت وطلعوا يتمشون بالمزرعه وفلوها ورقص وهبال


تعبوا البنات وراحوا البنات ينامون..


العنود ماتعرف ليه حست امها لازم ترسل رساله ليزيد اخذت الجوال وارسلت "تصبح على الف خير..


العنود"


ارسلت ونامت لانالبناتكانوا نايميين


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ


عند يزيد اللي كانوا العيال سهرانين جته الرساله قراها وضحك"مسكينه ليكون مصدقه اني احبها والله حرام بس تتحمل هاذي عمايل ايدها"


طلال:سلاماات يارجال وش فيك تضحك ضحكنا معك


يزيد ابتسم لطلال:سلامة قلبك مافي شي ...الى صدق وش صار على موضوعك


طلال اللي تذكر اسيل: لقيتها يايزيد والله لو توافق علي لا اترك كل الخرابيط هاذي


يزيد ناضر في طلال مستغرب:الله يهديك


طلال ضحك على يزيد:ههههه اجمعين


وليد:ياهو يا ولد وش فيك


نايف:ها ..سلامتك ما فيني شي


وليد:ايه صدقتك انت من جيت قبل شوي من عند جهة البنات وانت منت على بعضك الى صدق وش فيك


نايف"اه يا البنات":لالا ..لاتشيل هم الى بسئلك سؤال


وليد:وشو


نايف:انت عندك خوات


وليد:هههههه..لاوش رايك اجل زوجة المحروس ولد عمك وشي بنت جيرانا الله يقطع بليسك اقول روح نام شكل السهر ماثر فيك


نايف عصب:يارجال خلني اكمل كلامي انا قصدي بالرضاعه


وليد:بالرضاعه اها قول كذا من اول لا والله للاسف لايوجد الى الخبله بنت خالتي انا معتبرها زي اختي بالرضاعه


نايف"هلا والله الحين يشتغل التميلح":مين؟؟!


وليد:اريج الهبله


نايف"والله الاهبل انت احترم نفسك":كم عمرها ذي اول مره اسمعك تتكلم عنها


وليد:لا اريجوه بزر عمرها 16 سنه


نايف"يالبى اصغر مني بسنه عادي هاذا المطلوب":طيب اكيد تشبهك هههه<<يرقع السؤال


وليد:ايه مرره تشبهني يا حبيبي اريجوه تجنن انت بس شوف عيونها الزيتيه على عيون جدتها ام ابوها وشعرها كستنائي وجسمـ...وجع ان شاء الله انتما تستحي


نايف اخترع:بسم الله الرحمان الرحيم مجنون انت انا وش قلت على شان تسب


وليد:تشوفني اوصف لك البنت استح على وجهك وسكتني


نايف"ليه مجنون اجل عيون زيتيه يالبى":اصلا ما كنت مركز معاك


وليد:صدقت حبيبي انا وانت لو يجيبون طاري بنت بالغلط نصحصح لو كنا نايمين المهم امش نروح نام تعرف الشياب بكرا من الساعه 9 يصحونا


نايف:يالله قوم


قاموا وليد ونايف وراحوا ينامون


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


اسيل اللي صحت الساعه 3 الفجر عطشانه نزلت تحت بما ان الكل نايم فقالت عادي ماله داعي البس عبايتي وكانت لابسه بجامه شورت رمادي وبلوزه علاق ضيقه ونص فوق السره بشوي لونها رمادي وفيها قلب كبير لونه وردي...


دخلت المطبخ وشغلت لمبه وحده وحست ان في حركه في المطبخ ...


:وش ذا يا ربي اكيد امي داعيه لي


اسيل لفت وشافت طلال الكاس طاح من ايدها على الرض وانكسر وكان مره قريب من رجلهاانجرحت رجلها من القزاز وصرخت :ااااي


طلال قرب منها :بسم الله عليك وناضر فيها وابتسم عين ما صلت على النبي


اسيل"حقير ما يستحي":لو سمحت


طلال كان واقف قبال اسيل وقال بصوت يذبح :امري


اسيل بخوف وهي شوي وتصيح:بعد خليني اطلع بليز


طلال:لالالا...ليه تصيحين طيب خلاص ببعد


اول ما بعد طلال الى يجي على وجه اسيل كف انسمع صوته بالمطبخ ...


طلال انصدم من اللي شافه:.....


بصراخ وعصبيه:انقلعي قدامي على الغرفه


اسيل كانت منصدمه وناضرت في طلال وركضت لغرفتها وهي تصيح...


طلال ناضر للشخص اللي كان قباله:ماكان له داعي الكف


نجلاء اللي كانت لابسه جلال الصلاه قالت بعصبيه:نعم اخ طلال عيد ما سمعت


وشو تقول ماكان له داعي صح والله


صادق كان لازم لهل بوسه على شكلك انت وهيه


من جد ما تستحي


طلال عصب لان نجلاء ظلمت اسيل:نجلاء احترمي نفسك وعلى فكره انتي ظلمتي


بنت خالتك انا اللي كنت جاي ولقيتها وزيك عارف طلال وحركاته


نجلاء معصبه منه مرره:من جد ما تستحي ومتوقع بصدقك حبيبي انا شفتك بعيوني


طلال بعدم اهتمام:والله ان شاء الله عمرك ما صدقتي بالطقاق


نجلاء عصبت منه وهي عارفه انها ماهي قده فا طلعت من المطبخ


طلال كان متضايق على اسيل"والله حرام ماتستاهل الكف كله مني اوووف لاحول ولا قوه الا بالله "


طلع طلال من المطبخ وهو شايل هم اسيل...



اتمنى يعجبكم البارت وانتضر ردودكم الحلوه...






رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة









الساعة الآن 05:36 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
منتديات بال مون - منتديات رومانس مون